بلماضي: “أتطلع لقيادة الجزائر لمونديال 2022”    الطلبة في المسيرة 18 ويطالبون بانتخابات من دون «الباءات»    أسئلة المحاسبة صعبة.. والفلسفة والعلوم الطبيعية معقّدة!    “البوشي” وسائق اللواء هامل..وجها لوجه أمام قاضي التحقيق    قضية 2 مليون أورو قريبا أمام القضاء    الخضر يصلون غلى القاهرة وزطشي يؤكد جاهزيتهم لدخول المنافسة    مقتل 41 شخصا على الأقل في هجومين مسلحين في مالي    حفاظا على سلامة المنتوج والمستهلك    يفوق ال420‮ ‬ألف قنطار‮ ‬    بالنسبة لحاملي‮ ‬شهادة البكالوريا‮ ‬2019    مصر أعلنت حالة الإستنفار القصوى بعد الواقعة    ضبط الاستهلاك وتحقيق 45 مليار دولار سنويا    المطالبة بتغيير النظام ومواصلة محاسبة رؤوس الفساد    الجزائر ليست لقمة سائغة لهواة المغامرات    رهان على مضاعفة الإنتاج الوطني وتحسين نوعيته    في‮ ‬إطار مكافحة التصحر    بسبب المحرقة الجهوية للنفايات الطبية    فيما تم تسجيل‮ ‬29‮ ‬ألف حالة حصبة‮ ‬    وزير السكن‮ ‬يوجه إنذاراً‮ ‬شديداً‮ ‬للمقاولين‮ ‬    الشرطة الفرنسية تستجوب بلاتيني    اجتماعات لأوبك في جويلية لمواجهة تراجع الأسعار    البنتاغون يقرر إرسال ألف عسكري إلى منطقة الخليج    موظفون أمميون تستروا على جرائم الجيش البرماني    فيما تم توقيف‮ ‬19‮ ‬مشتبه فيهم‮ ‬    تفكيك عصابة تزوّر الوثائق الرسمية    تقديم 17 متورطا وتحويل ملفات وزراء سابقين إلى مجلس قضاء الجزائر    بعد‮ ‬48‮ ‬ساعة من انطلاق العملية‮ ‬    شمس الدين‮ ‬يطالب بمحاسبة تومي    المرزوقي‮ ‬ينهار بالبكاء على مرسي    دعت لعقد ندوة جامعة لحل الأزمة‮ ‬    متابعة لجميع المتورطين دون تمييز    وضع لا يبعث على الارتياح    لجنة التنظيم تفتح ملف التسويق والرعاية    عار في «السبيطار»    «المقاولون و «أوبيجيي لا ينفذون تعليمات اللجنة الولائية    مرشح فوق العادة للتتويج    « سلوكيات الجزائريين بالشواطئ في برنامج صيفي جديد »    « أستوحي قصائدي الشعبية من واقعنا الاجتماعي »    «انتظروني في عمل سينمائي جديد حول الحراك وأثبتنا للعالم أننا شعب متحضر ومسالم»    جاب الله ينعي محمد مرسي    شفافية القضاء ..الطريق المعبّد نحو ثقة الشعب    تأخر انطلاق الحصة الأخيرة لسكنات عدل بمسرغين تثير قلق المكتتبين    قافلة الحجاج تحط رحالها بمسجد طارق بن زياد    الأمراض المتنقلة عبر الحيوان تهدّد قاصدي مستشفى غليزان    « مسؤولية انتشار الفيروسات بالوسط الاستشفائي مشتركة بين ممارسي الصحة و المريض»    سنن يوم الجمعة    علينا تصحيح بعض الأمور    الجزائر تلتقي بالسنغال مجددا، كينيا وتنزانيا لخلط الأوراق    فضائل سور وآيات    معرض صور فنانين ببشير منتوري    الكمبيوتر، القهوة والشكولاطة الأكثر شعبية في الجزائر    مرسي يوارى الثراء بعيدا عن عدسات الكاميرا    الإنشاد في الجزائر يحتاج إلى ثورة فنية لإثبات وجوده    افتتاح متحف نجيب محفوظ بالقاهرة    900معوز يخيّمون بالطارف    مرسي لم يمت بل إرتقى !!    التأريخ يتحرّر من العباءة الرسمية    عصافير في الصندوق… هو أولادك أو ذكرك لله    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنشاء 10 محيطات رعوية لمكافحة الظاهرة بسعيدة
يوم تحسيسيٌّ حول التصحر وحماية المناطق السهبية
نشر في المساء يوم 02 - 02 - 2019

أجمع المشاركون في اليوم التحسيسي حول مخاطر التصحر الذي نُظم مؤخرا ببلدية عين السخونة بسعيدة، على ضرورة محاربة ظاهرة التصحر وحماية المناطق السهبية؛ إذ أكد المتدخلون من إطارات قطاع الفلاحة والبيئة على إشراك الموالين في عملية الحفاظ على هذه المناطق. وأوضح ممثل المحافظة الجهوية لتطوير السهوب بسعيدة عثمان دياب في مداخلته، أن هذه الظاهرة تهدد جميع الأراضي السهبية ببلديات سيدي احمد وعين السخونة ولمعمورة ومولاي العربي.
أشار المتحدث إلى أن المحافظة الجهوية لتطوير السهوب قامت بإنشاء 10 محيطات رعوية بالولاية؛ من أجل مكافحة هذه الظاهرة الخطيرة التي لها انعكاسات سلبية على البيئة و على الإنسان، مضيفا أن المحميات السهبية يتم فيها غراسة نباتات القطف الأمريكي والحلفاء التي لها دور كبير في الحفاظ على الغطاء النباتي بهذه المناطق، وتوفير الكلأ للمواشي. وشدد على الأهمية التي تكتسيها هذه المحميات السهبية في توفير مناصب شغل جديدة لسكان المناطق السهبية بالولاية.
من جهته، أوضح رئيس المجلس الشعبي البلدي لعين السخونة أحمد بوعرفة، أن ظاهرة التصحر لها انعكاس سلبي على الاقتصاد المحلي وعلى البيئة، مؤكدا أن تكثيف الغطاء النباتي من شأنه أن يساهم في الرفع من مداخيل البلدية؛ من خلال كراء محيطات رعوية لفائدة الموالين. وحث في هذا الصدد على القيام بحملات تشجير عبر حدود المناطق السهبية. كما ثمّن الجهود التي تقوم بها الدولة من أجل إنشاء محيطات محمية؛ بهدف توفير مناصب الشغل، والكلأ للماشية.
من جانبه، طالب المفتش الجهوي بديوان استصلاح الأراضي الفلاحية أحمد دين في مداخلته حول "آليات مكافحة ظاهرة التصحر بالمناطق السهبية"، بالتفاف الجميع من أجل مكافحة هذه الظاهرة الإيكولوجية الخطيرة التي تهدد الأراضي السهبية، ملحا على حماية الأراضي وغراستها بمختلف النباتات، ومنها العطرية والطبية التي تُستعمل في علاج الكثير من الأمراض. ونوّه المتحدّث بالجهود المبذولة من طرف الدولة للحفاظ على المناطق السهبية ومكافحة التصحر؛ من خلال وضع برامج للتشجير وتكثيف الغطاء النباتي.
ومن ناحيته، أفاد عضو بالمكتب الولائي للمنظمة الوطنية لمكافحة التصحر وحماية البيئة خالد صايفي، بأن هذا اليوم التحسيسي نُظم لتوعية جميع الحضور بأهمية الحفاظ على المناطق السهبية وحماية المحيطات الرعوية من خطر التصحر، لافتا إلى أنه سيتم برمجة أيام تحسيسية أخرى خلال الأيام القادمة حول أخطار التصحر عبر كل من بلديات مولاي العربي والمعمورة وسيدي أحمد، لتوعية الموالين بأهمية الحفاظ على المناطق السهبية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.