تعاونية الحبوب و البقول الجافة لوهران    خلال الإحتفال باليوم العالمي‮ ‬للأغذية‮ ‬    عين الدفلى    خلال السنتين الأخيرتين    منع 56 عنوان كتاب "مشبوه" من الصالون الدولي للكتاب    البويرة: ثلاثة قتلى في حادث مرور بالطريق السيار    سقطة مدوية لمحليي المنتخب الوطني في المغرب    الرئيس التركي يتوعد ب "سحق رؤوس" المقاتلين الأكراد    وزارة التربية تحدّد رزنامة العطل المدرسية    بدوي: الألعاب المتوسطية 2021 بوهران فرصة للترويج لوجهة الجزائر السياحية    الحكومة تدرس إمكانية إنشاء مدارس لضمان تمدرس الجالية الجزائرية بالخارج    توقيف عنصري دعم للجماعات الإرهابية وحجز أموال بالعملتين    ملفات فساد ثقيلة تلاحق النائب طليبة    خيارات محدودة لمواجهة خطر الاستدانة الخارجية    47 شاعرة من الجزائر ودول عربية في مهرجان الشّعر النّسوي بقسنطينة    وزارة الصحة تستلم أزيد من 800 ألف جرعة لقاح    الريال يعتزم الاكتفاء بتشكيلة الفريق الحالية    المترشحون لم يودع أي ملف قبل أسبوع عن انقضاء الآجال    الخبير الاقتصادي روباين ل الشعب : المشكل ليس في قانون المالية بل في طريقة التسيير    بوديبة: «كناباست» لا علاقة لها بإضرابات الأساتذة    «نوفو نورديسك» يعرض مستجدات علاج السكري    ربط 46 بلدية بالمسيلة بشبكة الألياف البصرية    السياسة الاستعمارية القمعية فرضت الهجرة على الجزائريين    مجلس العموم البريطاني يرجئ التّصويت على اتّفاق بريكسيت    آلاف اللّبنانيّين في الشّارع لليوم الثّالث    بلعيد : إذا أصبحت رئيسا سأجعل تمنراست عاصمة لإفريقيا    أسعار النفط أقل من 60 دولارا للبرميل    أربعة أفلام جزائرية ضمن مسابقات مهرجان قرطاج السينمائي بتونس    مسيرة لجماهير اتحاد الجزائر احتجاجا على وضعه الكارثي    السودان: إرجاء محاكمة البشير ليوم السبت المقبل    رئيس البلدية يلتزم بالشروع في الأشغال قريبًا    هدام : الجزائر "ملتزمة" بشكل "كامل" بضمان الحماية الاجتماعية لأكبر عدد من المواطنين    أمطار رعدية مرتقبة ابتداء من ظهيرة السبت على منطقة الهقار والطاسيلي    هازارد يضيع لقاء مايوركا    اختتام الخيمة الوطنية التاسعة للشعر الشعبي بأدرار    المحامون يقاطعون أعمال التحقيق بعدد من محاكم العاصمة    الأحداث في كاتالونيا .. تهدد بنسف الكلاسيكو    نصر الله يعلق على احتجاجات لبنان    بعد تعديل الأجزاء الموجهة لتركيب السيارات‮ ‬    قال أن الجالية في‮ ‬الخارج ساهمت في‮ ‬استرجاع السيادة الوطنية‮.. ‬بوقادوم‮:‬    خلال مشاركته في‮ ‬منتدى التعاون العربي‮ ‬‭-‬‮ ‬الصيني‮ ‬الإعلامي‮ ‬    الجمعية لمراقبة السباق والوداد لتولي الريادة    توقيف مجرمين يستغلون قبو عمارة لترويج المهلوسات بمعسكر    إصابة شخصين إثر انقلاب شاحنة بعين الحجر    «فقدان الآسرة للشروط الاجتماعية والنفسية وراء تنشئة الأفراد غير السوية»    المدينة.. الوجه المشوّه    حجز 573 قرصا من المؤثرات العقلية    "مرسيدس بنز" تعرض مركباتها النفعية المحلية    مخبر مراقبة الأدوية يتأخر عن التسليم لمدة سنتين    المسرح الجزائري أكثر خبرة ومتفوق بالأشكال الجديدة في المغرب الكبير    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    بعوضة النمر لسعت 21 ألف شخص بالعاصمة    بحث ضائع عن الهوية    تكوين الشباب للحفاظ عليها وترقيتها    دعاء اليوم    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





6 أشهر لتشخيص النقائص ووضع معايير التصحيح
الاستعداد للألعاب المتوسطية بوهران
نشر في المساء يوم 02 - 03 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* google+
شدّد المتدخّلون في اللقاء التقييمي والتشاوري الذي نظّمته ولاية وهران حول الاستعدادات الجارية لاستضافة ألعاب البحر الأبيض المتوسط، على العناية الفائقة بكلّ جوانب التحضير لهذا الحدث الرياضي الهام حتى وإن كانت تفاصيل صغيرة غير ذات بال، من أجل إخراج الطبعة 19 من هذه الألعاب في حلة جميلة وجذابة.
جاء ذلك في اللقاء الذي أشرف عليه الوالي السيد مولود شريفي بحضور مكتب الدراسات الاستشاري الدولي "إيوا" المتواجد بالجزائر، ودخل حيز الخدمة سنة 2012، وعمل على تقديم العديد من الخدمات والاستشارات والمشاركات في تنظيم التظاهرات الرياضية الكبرى، على غرار الألعاب الأولمبية 2016 بريو دي جانيرو البرازيلية، وانهماكها حاليا في المساهمة في تنظيم الألعاب الأولمبية 2020 بطوكيو اليابانية، والتي تليها 2020 بباريس الفرنسية.
وأمام الحضور الذي تَشكل أساسا من مختلف الهيئات الفاعلة في تنظيم هذا الموعد المتوسطي إلى جانب القطاعات ذات الصلة، قال ممثل مكتب "إيوا" أرلوند برنار مقيّما ورشات التحضير، إن "وهران ليست متقدّمة كما أنّها ليست متأخرة في جانب التحضير"، مؤكّدا على ضرورة تشخيص النقائص، ومحو أيّ خلل، وتعطيل ووضع معايير التصحيح لإعطاء نظرة واضحة ودقيقة في ظرف لا يتعدى 6 أشهر، وتحقيق المفاتيح الثلاثة الأساسية، المتعلقة بالمركب الأولمبي، وتحضير الأشخاص المؤطرين والمرافق المدرجة ضمن هذا الموعد المتوسطي. وانتهز المتحدّث الفرصة ليقدّم اقتراحات وصفها بالهامة من قبيل الاهتمام إلى أقصى درجة بالمنشآت القاعدية، والحرص على توفير هياكل الإيواء، باعتبار أنّ الولاية ستعرف قدوم وفود رياضية كثيرة، وعدد كبير من الزوار الراغبين في حضور الألعاب، داعيا إلى دمج المؤسسات الفندقية وتحسين ظروف الاستقبال. وركز ممثل مكتب "إيوا" على معالجة مشكل التأشيرات والاعتمادات للمشاركين؛ من رياضيين ورسميين وزوار إضافة إلى الاهتمام بالجانب الأمني؛ لما له من دور كبير في إنجاح الألعاب، مع التشديد على التنسيق بين المؤطرين، حتى يكونوا في درجة واحدة من الاستعداد، وتبادل الخبرات والأفكار مع منظمي مثل هذه التظاهرات الكبرى، والعمل على تطوير الجانب الاتصالي والإشهار ابتداءا من العام القادم (2020)، لتقديم العروض وتحديد الأهداف المرجوة، لافتا إلى أن مدينة وهران أمام فرصة هامة للترويج لمعالمها، وتعزيز مكانتها متوسطيا؛ على اعتبار أنها ستحوز على إرث هام من الألعاب المتوسطية، عليها أن تحسن استغلاله.
ودعا أرنولد برنار في خضم تدخله بشأن الاستعدادات الجارية لاحتضان فعاليات ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2021 بوهران، إلى إلزامية ضبط خارطة طريق الحدث الرياضي، والحفاظ على المنشآت الرياضية الجاري إنجازها، وتهيئتها خلال الألعاب وبعدها.
هذه النقطة الأخيرة ركّز عليها الوالي شريفي في تدخّله، عندما ألحّ على ضرورة تقديم مقترح حول كيفية استغلال هذه المرافق الرياضية، والاستفادة منها بعد الألعاب، خاصة القرية المتوسطية لتحقيق فوائد عمومية، مثمنا في نفس الوقت، الاقتراحات المقدمة في هذا اللقاء التقييمي والتشاوري، وداعيا مكتب الاستشارة الدولي إلى تقديم اقتراحات أخرى حول النشاطات التي يمكن أن تستغل فيها المرافق المنجزة، وإلى التقليل من النفقات، لاسيما أنّها صُرفت مبالغ طائلة من أجل إنجاز المنشآت الرياضية وملحقاتها، بالإضافة إلى الأعباء المالية الخاصة بأشغال التهيئة الخارجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.