تنصيب يحيي شريف منسقا للجنة الإدارية للافافاس بالعاصمة    الشيخ أبو عبد السلام في يوم إعلامي حول تمويل شراء السكنات عن طريق الصيرفة الإسلامية    بن رحمة ممرر حاسم    هذه الشروط الجديدة لفتح مدرسة تعليم السياقة    نائبة رئيس الوزراء الروسية: اللقاحات الروسية "ناجعة" ضد جميع سلالات كورونا    سيد علي خالدي يطالب بتخصيص قاعات رياضية لست فدراليات    لاعبو مولودية وهران يضربون مجددا ويصرون على تسديد الرواتب    بن قرينة "الأطماع المغربية تعيق مستقبل التعاون مع الجزائر"    تموين الأسواق الوطنية ب60 ألف طن دجاج شهر رمضان    تسجيل 6 جرحى في حادث مرور بالمسيلة    الإتحاد التونسي يبدي استيائه من "الفاف" !    كورونا في الجزائر.. 245 إصابة خلال 24 ساعة    5 وفيات و245 إصابة جديدة بفيروس كورونا    توقيف نشال يحترف السرقة مستعملا شفرة حادة    العاصمة : رئيس بلدية عين طاية في ذمة الله    هذه هي الأحكام الاستثنائية للسنة الجامعية الجارية    الصدمات تتوالى على بن ناصر    كورونا يخطف المذيع الأسطوري لاري كينغ    بريد الجزائر تطلق مشروعا لدمج المؤسسات الناشئة والمصغرة تخص أعوان نقديين معتمدين    أولمبي المدية: نقل اللاعبين إلى مرقد بن شكاو    وفاة أكثر من 2.1 مليون شخص حول العالم بفيروس كورونا    والي ولاية المدية يعاين مقر الأولمبي    عطار:"مشاريع الربط بالطاقة في مناطق الظل أولوية مطلقة للدولة"    اللجنة العلمية.. نحن لسنا في وقت يسمح للمواطن بالاختيار بين اللقاحات    العراق صدر أكثر من مليار برميل نفط في 2020    المدرج الرئيسي لمطار هواري بومدين يدخل حيز الخدمة    منتوجات فلاحية جزائرية تباع في هذه الدول    شيعلي يعطي إشارة انطلاق مشروع إنجاز محول على الطريق السريع الثاني بإتجاه ملعب الدويرة وبابا احسن    التصديق على تعيين أول وزير دفاع أمريكي أسود    فيروس كورونا يتحدى "وقت الموت لم يحن بعد" لجيمس بوند    السعودية تعلن موقفها من التطبيع    رياح قوية تتعدى 70كم/سا مرتقبة على السواحل الوسطى والغربية    نسّاخ: فوزنا هو انتصار للإرادة    الصحراء الغربية: أكاديميون دوليون يطالبون بايدن بإلغاء قرار ترامب    حقيقة إصابة الفنان القدير عادل إمام بفيروس كورونا    منتدى الحوار الثقافي يستضيف الدكتور العربي الزبيري    بايدن يقتبس مقولة عن قديس جزائري (فيديو)    عائلات تحت الخطر    تحويل 11 مدير تربية وإنهاء مهام 23 آخر وتعيين 23 جديدا    القطاعات الوزارية مدعوة إلى تحسين نوعية النصوص التشريعية والتنظيمية المبادرة بها    الجزائر تدين بشدة التفجيرين الإرهابيين اللذين استهدفا سوقا في بغداد    انشغالات مكتتبي «عدل» على طاولة النقاش    تندوف جزء لا يتجزأ من الجزائر    تحصيل مليار دينار من جباية استيراد السيارات الجديدة    الوضع في المغرب يعرف ترديا خطيرا    العمل مع العالم حبة يشجع على الإبداع    اقتصاد أخضر..حوكمة مناخية    نشاط مستمر وانفتاح مثمر    إطلاق مسابقة لاختيار أفضل خمس روايات    "أبو ليلى" مرشح لسيزار أحسن فيلم أجنبي    « نطالب بفتح قاعات السينما والاستفادة من إمكانيات الشباب»    فيديو عبر «الفايسبوك» يساعد في القبض على مجرمين    قصر الرياضات جاهز بعد إعادة التأهيل    منتدى إعلامي لترسيخ المرجعية الوطنية    الأزهر يرد على تصريحات رئيس أساقفة أثينا عن الإسلام    التعبير والبيان في دعوة آدم (عليه السلام)    صرخة واستشارة..هل سأتعافى من كل هذه الصدمات وأتجاوز ما عشته من أزمات؟!    هوالنسيان يتنكر لك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ملف 6 آلاف مسكن بالرتبة على طاولة الوزير
بسبب المماطلة في توزيع سكنات "عدل"
نشر في المساء يوم 28 - 11 - 2020

رفع النائب في البرلمان يوسف عجيسة، رسالة إلى وزير السكن، تحمل جملة من الاستفسارات وطلب تدخل في ملف 6 آلاف سكن بصيغة "عدل"، في موقع الرتبة ببلدية ديدودش مراد، التابعة لولاية قسنطينة، إذ يشهد هذا المشروع تأخرا كبيرا في التوزيع، بعد انطلاقه سنة 2014 بمدة إنجاز 44 شهرا، فيما أوكلت مهمة الأشغال للشركة صينية "أسي.أو.جي شاينة"، وقد كان من المقرر أن تستكمل الأشغال في شهر أوت من سنة 2018، إلا أن هذا الأخير وإلى غاية شهر نوفمبر الجاري، لم يعرف توزيع ولا سكن واحد، رغم الوعود العديدة من قبل المسؤولين والقائمين على هذا المشروع، الذي يضم 27 مجمعا، ووصفه أصحابه ب"المشروع اللغز".
تحطم حلم مكتتبي مشروع "عدل 2" بمنطقة الرتبة، في الحصول على مساكنهم منذ أكثر من سنتين، جعلهم يطرقون كل الأبواب، بما فيها القيام بوقفات احتجاجية، وزيارة المقر الرئيسي لوكالة تطوير السكن وتحسينه "عدل" بسعيد حمدين في الجزائر العاصمة، والاستنجاد بولاة قسنطينة منذ عهد الوالي عبد السميع سعيدون، الذي وعد بتوزيع أول حصة في شهر سبتمبر من سنة 2019، ثم ديسمبر إلى مارس من السنة الجارية، وبقي أمر التوزيع معلقا إلى غاية كتابة هذه الأسطر.
وعد المدير العام لوكالة "عدل"، طارق بلعريبي، خلال زيارته للمشروع في الصيف الفارط، بتوزيع 5 آلاف سكن في أواخر شهر أكتوبر الفارط، كما وعد والي قسنطينة الحالي ساسي أحمد عبد الحفيظ قبله بتوزيع أول شطر من هذا البرنامج في أواخر أوت الفارط، أو بداية شهر سبتمبر الفارط، على أقصى تقدير، لكن لم يتجسد وعد أي مسؤول على أرض الواقع، وهو الأمر الذي جعل المكتتبين في حيرة من أمرهم، خاصة الذين أنهكهم ثمن الكراء في سكنات خواص من مختلف الصيغ، وباتوا لا يعرفون إذا كان يجدر تجديد الإيجار بسنة أخرى، أم أنهم يقتحمون السكنات، على غرار ما وقع منذ أشهر.
مكتتبو "عدل 2 " بمنطقة الرتبة، في آخر خرجة لهم منذ أيام، استنجدوا بالنائب البرلماني يوسف عجيسة، الذي زار الموقع ووقف على كل كبيرة وصغيرة، ليوجه رسالة كتابية إلى وزير السكن والعمران والمدينة في تاريخ 18 نوفمبر الجاري، يطلب منه التدخل العاجل والشخصي لوضع حد لمعاناة 6 آلاف عائلة، تم توجيه أغلبها إلى منطقة الرتبة إجباريا، دون الحصول على حق الاختيار، ليجدوا أنفسهم غير معنيين بالتوزيع، فيما استفاد مكتتبون آخرون في مواقع سكنية انطلقت بعد مشروع الرتبة من مفاتيحهم، على غرار مشاريع بالمدينة الجديدة علي منجلي، وهو الأمر الذي اعتبروه غير منطقي، بالنظر إلى عدم احترام الرقم الكرونولوجي في توزيع السكنات.
في رسالة النائب البرلماني يوسف عجيسة لوزير السكن والعمران والمدينة، والذي تحوز "المساء" على نسخة منها، تساءل ممثل الشعب في القبة السفلى للبرلمان، عن سبب عدم توجيه إعذارات للمؤسسة الصينية المكلفة بالإنجاز في وقتها، قبل سنتين، وإرسال إعذارين في شهري سبتمبر وأكتوبر الفارطين، رغم انقضاء الآجال التعاقدية، معتبرا أن هناك سوء تسيير من قبل شركة "عدل"، وتطرق إلى عدم احترام الرقم التسلسلي في توزيع السكن، وهو الأمر الذي وصفه بأنه مجحف في حق عائلات اختارت منطقة علي منجلي وفرضت عليها منطقة الرتبة. كما تطرق إلى عدم الإفراج عن أوامر الدفع الخاصة بالشطر الرابع والشطر التكميلي للمحولين من شقق 3 غرف إلى 4 غرف، في مجمعات عرفت تقدما كبيرا في الأشغال، على عكس بعض المجمعات غير المكتملة، التي استفاد أصحابها من صب أوامر الدفع.
حملت رسالة النائب البرلماني يوسف عجيسة، استفسارا لدى وزير السكن والعمران والمدينة، بشأن المجمع 23 الذي لم تنطلق به بعد أشغال الدعم، بعدما سجلت شكوك حول وجود انزلاق، وتطرق ممثل الشعب إلى قضية تحديد المسؤولية في تحرير عقود البيع بالإيجار، وفقا للمادة 7 من المرسوم التنفيذي 105.01، المؤرخ في 23 أفريل 2001، والمادة رقم 10 من القرار المؤرخ في 23 جويلية 2001 المعدل والمتمم، والمادة 27 من القانون رقم 04.11 المؤرخ في 12 فيفري 2011، الذي يحدد قواعد تنظيم نشاط الترقية العقارية، متسائلا عن عدم تحرير عقود البيع بالإيجار إلى حد الساعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.