الوكالة الوطنية لتطوير الاستثمار: رفع التجميد عن 890 ملف    موارد مائية: تخفيف اجراءات حفر الآبار ذات الاستخدام الفلاحي    تمديد تعليق الدراسة لمدة 7 أيام    الجزائر تتبرع بمليون جرعة لقاح لتونس    تمديد تعليق الدراسة لسبعة ايام إضافية اعتبارا من الأحد    كورونا: 2130 إصابة جديدة, 1152 حالة شفاء و13 حالة وفاة خلال ال24 ساعة الأخيرة في الجزائر    المؤسسة المينائية لسكيكدة: ارتفاع بنسبة 5 بالمائة في حجم النشاط المينائي خلال 2021    للإذاعة الوطنية مسؤولية كبيرة في التصدي للمخططات العدائية    بعد اجتماع أعضاء الخلية المحليّة لمتابعة سير السّنة الجامعية مساء الاربعاء    وجود إرادة سياسية لتعزيز أواصر التواصل الثقافي بين الشعبين الجزائري والمصري    شركة نفطال تعتزم إنجاز أنبوب لنقل غازي البوتان والبروبان من ارزيو إلى العاصمة    كاس الكونفدرالية: ش.القبائل/ روايال ليوبارد: عقد الاجتماع الفني في غياب ممثل الفريق الايسواتيني    كوفيد-19 : البروفيسور رشيد بلحاج يدعو إلى الإسراع في تلقي التلقيح    تأجيل محاكمة جميلة تمازيرت الى 10 فيفري    البرلمان الاندلسي: ندوة حول تورط الشركات الأوروبية في نهب ثروات الصحراء الغربية    الرئيس الصحراوي يحمل دولة الاحتلال مسؤولية التطورات الخطيرة التي تهدد السلم والأمن في المنطقة    المغرب : جماعة العدل و الاحسان ترسم صورة قاتمة عن الانحدار الحقوقي بالمملكة    البودرة تهزم حليب البقر والندرة تستمر !    مجلس قضاء الجزائر: انطلاق جلسة الاستئناف في قضية اللواء المتقاعد علي غديري    الدرك يدعو من سحبت منه رخصة السياقة لاسترجاعها    يدا في يد لمواجهة مختلف التحديات عربيا وإفريقيا    بوسليماني يدعو الصحافة الوطنية إلى مضاعفة جهودها    افتتاح الطبعة 53 من معرض القاهرة الدولي للكتاب    حقق نصرا لجبهة التحرير الوطني على الصعيد السياسي    الحكومة تدرس مشاريع مراسيم تخص عدة قطاعات منها الصناعة    بلماضي يشرع في البحث عن حلول في فترة وجيزة    البحث في سمات الوعي الوطني وتفكيك الاستعمار    المشهد الدولي المعاصر بين الغرائزية والعقلانية    من واجبنا إحياء تراثنا القديم وتثمينه    تحصيل أزيد من 53 مليون دج من جمع الزكاة    ارتفاع سعر البرنت إلى قرابة 88 دولارا    حجز 50 قطعة أثرية تعود للفترة الرومانية    نقاش في ثنائية اقتصاد المعرفة والجامعة    باريس تمضي في استفزاز الجزائر    لا نتائج مشرفة ولا إدارة واقفة    جاهزون لإنجاح دورة وهران    روايتا "زنقة الطليان" و "الهنغاري" ضمن القائمة الطويلة لجائزة "البوكر 2022"    الردع...الحلقة الضائعة    توّحل سد فرقوق ينتظر حلولا استعجالية لإنقاذ حمضيات معسكر    انطلاق التجارب التقنية ب 11 ورشة منذ أسبوعين    الغرب على أعتاب موسم كارثي    توفر الأدوية الموصوفة في البروتوكول العلاجي    «قرار تمديد تعليق الدراسة بيد اللجنة العلمية»    المطلوب رؤية واضحة بالتنسيق مع مصادر الإنتاج    توقيف 5 داعمين للجماعات الإرهابية وكشف 7 مخابئ    السنغال تتأهل للدور ربع النهائي    حرب استنزاف دعائية بين الغرب وروسيا    الطبعة الأولى في ماي المقبل    الرائد يعمق الفارق وقمة "الوصافة" بدون فائز    توقيف مجرم خطير    الإطاحة بشخصين بتهمة سرقة محل تجاري    تأجيل تربص منتخب كيك بوكسينغ إلى موعد لاحق    استمرار تبنّي المواهب الشابة    صدور الجزء الثالث    اليتيم في حياة النبي صلى الله عليه وسلم    الكويت تفرض 6 شروط لالتحاق النساء بالجيش    هذه قواعد التربية الصحيحة    لغتي في يومك العالمي    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



المبايعة كما وثقها الراحل الطاهر بن عيشة
عرض "الأمير عبد القادر" على الشاشة الصغيرة
نشر في المساء يوم 29 - 11 - 2021

أعاد التلفزيون الجزائري، أول أمس، عرض الفيلم الوثائقي التاريخي "الأمير عبد القادر" للراحل الطاهر بن عيشة، بعد أن ظل لسنوات طويلة حبيس أدراج قسم الأرشيف، حيث تناول فيه جوانب مهمة من حياة مؤسس الدولة الجزائرية، خاصة فيما يخص مبايعته التي تحتفل الجزائر بذكراها ال189.
تم عرض الفيلم ضمن حصة "سيني موضوعاتية" للزميل أمير نباش، يتألف من ثلاثة أجزاء، أعده وقدمه الباحث والمؤرخ الطاهر بن عيشة رحمه الله (1925-2016)، صاحب الأشرطة التلفزيونية الناجحة، علما أنه أنجز حصصا عديدة ومتنوعة، عن سماحة الدين الإسلامي ووهجه وانتشاره في بلدان إفريقية، وفي بلدان الاتحاد السوفياتي سابقا، وفي الأندلس في حلقات رائعة وذات أهمية تاريخية لا تقدر بثمن، شهدت أثناء عرضها في التلفزيون العمومي الجزائري، متابعة واسعة من طرف الجمهور، الذي لا يزال يطالب بإعادة بثها.
كان الراحل بن عيشة يدافع كثيرا عن الأمير عبد القادر، تماما كما يفعل مع العلامة ابن باديس، ويرى أنهما من أهم رموز الجزائر. ظل الراحل بن عيشة ظاهرة حقيقية، فكتب عشرات المقالات والدراسات وأنجز أبحاثا عميقة في التاريخ، مما مكنه من إنجاز هذا الفيلم بمستوى عال من الدقة التاريخية، ومن ضمن ما جاء في الفيلم؛ أن أهالي الإقليم الوهراني أجمعوا أمرهم على توكيل أمور الجهاد إلى أسرة الأمير عبد القادر، وقصدوا الشيخ محي الدين الحسني لورعه وبأسه العسكري، فألف جيشا كثيرا من فرسان القبائل، وأسند الراية إلى ولده عبد القادر الجزائري، الذي برزت براعته العسكرية في معركة "خنق النطاح"، إذ أبهرت خطته العسكرية داخل المعركة كل من شاهدوه، وزاد من حنكته، حين اقترح أبوه على القبائل أن يختاروه قائدا، فقبلوا إمارته وعقدوا له "البيعة الأولى" بتاريخ 27 نوفمبر 1832م تحت شجرة الدردار التي تقع ب"وادي فروحة".
لما ذاع خبر البيعة الأولى، بادر أعيان ووجهاء ورؤساء القبائل التي لم تبايع إلى المبايعة، فتمت في مسجد بمعسكر يسمى حاليا مسجد "سيدي الحسان"، أي بعد حوالي ثلاثة شهور من البيعة الأولى بتاريخ 27 نوفمبر 1832م، وقعت "البيعة الثانية" أو "البيعة العامة" في قصر الإمارة بمعسكر في تاريخ 4 فيفري 1833م.
تضمن الفيلم أيضا مقتطفات من خطاب الأمير الأول إلى كافة العروش، بعد بيعته منه "وقد قبلت بيعتهم (أي أهالي وهران وما حولها) وطاعتهم، كما أنني قبلت هذا المنصب مع عدم ميلي إليه، مؤملا أن يكون واسطة لجمع كلمة المسلمين، ورفع النزاع والخصام بينهم، وتأمين السبل، ومنع الأعمال المنافية للشريعة المطهرة، وحماية البلاد من العدو". كما شملت أماكن التصوير مناطق احتضنت البيعة، وبعض المساجد والبيوت القديمة وحدود الزمالة وغيرها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.