جلسة علنية غدا الخميس لطرح أسئلة شفوية تخص ست قطاعات وزارية    توقيف 03 أشخاص قاموا بسرقة مبلغ 200 مليون سنتيم بباتنة    مستغانم: الإطاحة بشبكة لترويج المخدرات الصلبة    سكيكدة: أمن فلفلة يوقف لصين محترفين    حوادث الطرقات : هلاك تسعة أشخاص و إصابة 138 آخرين بجروح خلال 24سا    الجيش الوطني الشعبي: توقيف 7 عناصر دعم وتدمير 6 مخابئ للجماعات الإرهابية خلال أسبوع    الجزائر تلعب دورا في توحيد الصف الفلسطيني    كأس إفريقيا للأمم 2021: كوت ديفوار- الجزائر: "الخضر" مطالبون بالفوز من اجل البقاء    الرابطة الأولى: جولة في صالح أندية الطليعة    " الإخوة عبيد " آخر إصدارات الروائي ساعد تاكليت    الخطاب الديني رافق مسار تشكيل عناصر الهوية الوطنية    محكمة سيدي أمحمد : تأجيل محاكمة المتابعين في قضية مجمع "بن اعمر"    خطة انتعاش استعجالية لضمان الديمومة    ترسيم 4 أوت يوما وطنيا للجيش الوطني الشعبي    لعمامرة يُستقبَل من قبل أمير دولة قطر    بلعابد يشدّد على المتابعة الدقيقة    عرقاب يبحث مع اللورد ريسبي فرص الشراكة    فيروس كورونا سيعيش معنا لسنوات    تقنين التكوين المتواصل وتعزيز ميزانيته    النفط يقفز لأعلى مستوى منذ من 7 أعوام    المناضل العماري يدعو دي ميستورا إلى التحرك    تتويج المنتخب الوطني وياسين براهيمي    «الفراعنة» أمام حتمية الفوز على السودان    الفنانة التشكيلية سامية عيادي تبدع في الرسم على الحرير    تكريم الكاتب محمد صالح حرزالله    بلايلي في صدارة قائمة أفضل صنّاع الفرص    زيارة ويليامز دليل على أهمية الرؤية الجزائرية لحلّ الأزمة الليبية    «أسبوع الفيلم الوثائقي» من 22 إلى 27 جانفي    وفاة 34 شخصا وإصابة 1027    كوت ديفوار-الجزائر: تعويض الحكم الغامبي غاساما بالجنوب افريقي فريتاس غوميز    تلمسان تحيي ذكرى استشهاد الدكتور بن زرجب بن عودة    الدكتور صالح بلعيد في ضيافة ثانوية «عزة عبد القادر» بسيدي بلعباس    جامعة البليدة 02 تستحدث خلايا يقظة لمواجهة كورونا    15 ألف تصريحا سنويا من مجموع 20 ألف مستخدما    جاهزية تامة لتصدي أي أخطار داهمة    90 بالمائة من حالات الزكام المسجلة إصابات ب«أوميكرون»    البطل الشهيد ديدوش مراد يجمع الأسرة الثورية    قيمة الإنتاج الفلاحي بلغت 3.491 مليار دج ونموا ب 2%    عجز في الميزان التجاري ب 9,6 مليار دج    الأمم المتحدة تصفع المغرب وتكذّب وجود أطفال جنود صحراويين    الريسوني ضحية "متابعة سياسية بامتياز"    شراكة استراتيجية وفق "رابح رابح"    سارقو قارورات غاز البوتان في قبضة الدرك    طوابير لاقتناء الحليب المدعّم بنقطة البيع بوسط المدينة    بوبشير يعرض في "غاليريا غرانداستار"    مدينة العمائر ودهليز الحرمين    كتلة "حمس" تنسحب من جلسة توزيع المهام    خليفة محياوي يعرف يوم 27 جانفي القادم    حجز مواد صيدلانية    قاتل تاجر في شباك الشرطة    محطات ومكثفات وخزانات لتأمين المستشفيات    الفريق بحاجة إلى دم جديد وحظوظ التأهل قائمة    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



"الطليان" يعودون الى روما بالكأس الغالية ويحضون باستقبال رسمي وشعبي كبير
خطفوا " اليورو " للمرة الثانية بعد غياب ل53 عاما
نشر في المسار العربي يوم 12 - 07 - 2021

توج منتخب إيطاليا لكرة القدم بلقب كأس أمم أوروبا على ملعب ويمبلي بلندن عقب فوزه على إنجلترا بركلات الترجيح بنتيجة 3-2 عقب نهاية اللقاء في وقتيه الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.
ايطاليا تحصل على 34.25 مليون يورو
انتظرت إيطاليا 53 عاما لكي تتوج باللقب للمرة الثانية، بعدما فازت به لأول مرة على أرضها عام 1968.
وسيحصل المنتخب الإيطالي على أرباح مالية مجموعها 34.25 مليون يورو نظير هذا التتويج فيما سيحصل
المنتخب الإنجليزي على ما قيمته 30.5 مليون يورو.
الأزوري يعود إلى روما وكيليني يقلد كانافارو
عاد المنتخب الإيطالي إلى روما، في وقت مبكر من صباح امس ، حاملا الكأس الغالية .
وهبط منتخب الآزوري في مطار فيوميتشينو، بعد الساعة 6.30 صباحا، ووصل في حوالي الساعة 7.30 إلى أحد الفنادق، حيث سيستريح لبضع ساعات قبل سلسلة من اللقاءات الرسمية، مع مسؤولين سياسيين في البلاد.
ونشر قائد المنتخب الإيطالي، جورجيو كيليني، على مواقع التواصل الاجتماعي، صورة للكأس موضوعة على السرير في غرفته بالفندق.
واتبع مدافع جوفنتوس تقليدا أطلقه قائد المنتخب الإيطالي السابق، فابيو كانافارو، بطل العالم في عام 2006؛ حيث سيستريح لبضع ساعات بجوار الكأس.
والتقي أعضاء المنتخب الإيطالي رئيس الجمهورية، سيرجيو ماتاريلا، ورئيس الوزراء، ماريو دراجي، مساء امس .
تجدر الإشارة إلى أن ماتاريلا حضر المباراة النهائية في ويمبلي، كما فعل الرئيس الأسبق ساندرو بيرتيني، عندما توج الآزوري بكأس العالم 1982؛ وكارلو أزيليو تشامبي في خسارة كأس أمم أوروبا عام 2000.
إيطاليا تتقدم للمركز الرابع عالميا في تصنيف الفيفا
تقدم منتخب إيطاليا للمركز الرابع في تصنيف الفيفا، بعدما توج بلقب "اليورو " حسب ما ذكره موقع "توتو ميركاتو" الإيطالي. وأوضح الموقع أن إيطاليا لم تصل لهذا المركز المتقدم، منذ مارس 2013.
شوارع روما تتحول لقاعات للاحتفال
خرجت أعداد كبيرة من جماهير الكرة الإيطالية إلى الشوارع للتعبير عن سعادتهم بتتويج منتخب بلادها بلقب"يورو 2020″.
وتحولت الشوارع الإيطالية إلى قاعة احتفالات بالفريق الإيطالي حيث رفعت الجماهير أعلام البلد بالإضافة للافتات عليها عبارة "كرة القدم تعود إلى روما".
وجاءت هذه العبارة في الأدوار الختامية من اليورو، رداً على عبارة الإنجليز "كرة القدم تعود إلى بيتها"، التي كانوا يقصدون بها أن بلادهم هي مهد كرة القدم.
دي روسي يسرق الأنظار باحتفال جنوني مميز
احتفل المدرب المساعد للطليان دانيلي دي روسي نجم وسط روما والآزوري الشهير بطريقة مختلفة مع اللاعبين في غرفة خلع الملابس.
وقفز دي روسي بملابسه الرسمية على إحدى طاولات الطعام في غرفة خلع ملابس إيطاليا بملعب ويمبلي عقب المباراة تعبيراً عن فرحته الجنونية.
دوناروما يدخل التاريخ ويختار أفضل لاعب في اليورو
كتب جيانلويجي دوناروما حارس مرمى إيطاليا تاريخا جديدا حيث اختير أفضل لاعب في البطولة، بعد دوره الرئيسي في تتويج الآزوري باللقب للمرة الثانية في تاريخه.
ورغم أن شباك دوناروما استقبلت 4 أهداف في البطولة، وهو عدد أقل من جوردان بيكفورد حارس إنجلترا (هدفين)، لكن دوناروما كان له دور رئيسي في حسم ركلات الترجيح لبلاده أمام إسبانيا في نصف النهائي وضد إنجلترا بالنهائي.
وأصبح دوناروما أول حارس مرمى يتوج بجائزة أفضل لاعب في بطولة أمم أوروبا منذ استحداثها بشكل رسمي في عام 1996.
كريستيانو رونالدو يفتك لقب هداف يورو 2020
حسم البرتغالي كريستيانو رونالدو جائزة هداف بطولة اليورو 2020.
ورغم خروج منتخب البرتغال في الدور ثمن النهائي ، غير أن رونالدو ظل محافظا على صدارة ترتيب الهدافين برصيد 5 أهداف، متساويا مع التشيكي باتريك شيك.
ولكن رونالدو تفوق على شيك، في أنه يملك عددا أكبر من التمريرات الحاسمة، ما جعله يحسم جائزة الحذاء الذهبي كهداف ليورو 2020، لصالحه.
وتعد هذه المرة الأولى التي يتوج فيها رونالدو بجائزة هداف أمم أوروبا، وذلك على مدار خمسة مشاركات له بالمسابقة.
مانشيني باكيًا:" عانينا كثيرا و لا أعرف ماذا أقول"
علق روبرتو مانشيني، مدرب منتخب إيطاليا على التتويج وقال في تصريحات لشبكة "راي سبورت" الإيطالية: "اللاعبون قاموا بعمل جيد، استقبلنا هدفًا في البداية وعانينا لكن بعد ذلك قمنا بالسيطرة على اللقاء".
وأضاف باكيًا: "اللاعبون رائعون، لا أعرف ماذا أقول أكثر من ذلك، إنه مهم لجميع الناس والمشجعين".
وختم : "نحن سعداء لأننا لعبنا بشكل جيد وفزنا بالمباراة، آمل أن تحتفل الجماهير الآن".
بونوتشي ساخرًا:" رؤية جماهير إنجلترا تغادر ويمبلي ممتعة"
سخر ليوناردو بونوتشي، مدافع إيطاليا، من خسارة إنجلترا لنهائي يورو 2020 على يد الأزوري.
وقال بونوتشي في تصريحات لشبكة "راي سبورت": "إنه حلم أصبح حقيقة، والفضل في ذلك يعود إلى المدرب والفريق بأكمله".
وعن اللعب أمام جماهير إنجلترا في ملعب ويمبلي، علق بونوتشي: "إنه شعور فريد ونحن نستمتع به، رؤية 58 ألف شخص يغادرون قبل تسليم الكأس أمر يستحق الاستمتاع، والآن الكأس قادمة إلى روما، لقد ظنوا أنها كانت تقيم في لندن، آسفًا لهم، لكن إيطاليا قدمت درسًا مرة أخرى".
وأتم: "هذه نهضة كرة القدم الإيطالية. أنا متأكد الآن أن هذا الفريق والمدرب سيحتلان الكثير من العناوين الرئيسية في المستقبل".
رفض إنجليزي للعنصرية ضد راشفورد وسانشو وساكا
تعرض ثلاثي المنتخب الإنجليزي، ماركوس راشفورد وجادون سانشو وبوياكو ساكا، لإساءة عنصرية على مواقع التواصل، بعد فشلهم في تسديد ركلات الترجيح أمام الطليان.
وأصدر الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، بيانًا صباح امس ، أدان فيه الإهانات العنصرية التي تعرض لها هذا الثلاثي.
كما أصدر منتخب إنجلترا، بيانًا على تويتر، يرفض الإهانات العنصرية.
بدوره استنكر بوريس جونسون، رئيس وزراء بريطانيا، تعرض بعض لاعبي المنتخب لإساءة عنصرية.
قال جونسون عبر تويتر "المنتخب الإنجليزي يستحق الإشادة به كبطل وليس التعرض للإساءة العنصرية عبر وسائل التواصل الاجتماعي".
وأضاف :"هؤلاء المسؤولون عن هذه الإساءة الفظيعة، يجب أن يخجلوا من أنفسهم".
إصابة 19 شرطيًا واعتقال 45 شخصا في أحداث نهائي اليورو
قالت الشرطة البريطانية، في ساعة مبكرة من صباح امس ، إن 19 من أفرادها أصيبوا خلال تصديهم لحشود، أثناء عملية حفظ الأمن في نهائي اليورو 2020، بعد اندلاع اشتباكات بين مشجعين ومسؤولين بالقرب من ملعب ويمبلي.
كما قامت الشرطة البريطانية، بالقاء القبض على 45 شخصا أثناء قيامها بمهام حفظ الأمن.
ساوثجيت:" أنا من قررت من سينفذ ركلات الجزاء و أريد قيادة انجلترا لبلوغ مونديال قطر"
بدا مدرب المنتخب الإنجليزي جاريث ساوثجيت، محبطا بعد خسارته نهائي اليورو .
وقال ساوثجيت في تصريحات نقلتها هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي): "نشعر بخيبة الأمل بالطبع، أنا من قررت من سينفذ ركلات الترجيح بناء على ما قدمه اللاعبون في التدريبات، لا يتحمل أحد المسؤولية وحده، القرار كان لي وأتحمل مسؤوليته بشكل كامل".
وفي الاخير قال ساوثجيت، إنه بحاجة إلى وقت، للتفكير قبل توقيع عقد جديد مع الاتحاد الإنجليزي: "أريد قيادة إنجلترا لبلوغ مونديال قطر 2022، لكني أحتاج بعض الوقت لأذهب بعيدًا وأشاهد المباراة، وأفكر فيما حدث في البطولة".
وختم "أشعر وكأن معدتي قد مزقت، لكننا حصلنا على علامة مبشرة بالوصول لنصف نهائي المونديال ونهائي اليورو".
كيليني:" أردنا اللقب بأي ثمن"
أكد جورجيو كيليني، قائد منتخب إيطاليا، أن بلاده استحقت الفوز بلقب اليورو عن جدارة وذلك في تصريحاته لشبكة "راي سبورت".
وختم : " على الرغم من تلقينا لهدف في أول دقيقتين، قمنا بالسيطرة على بقية المباراة وأردنا اللقب بأي ثمن".
بيرنارديسكي باكيًا:" عانيت كثيرًا هذا الموسم"
دخل فيديريكو بيرنارديسكي، جناح إيطاليا، في نوبة بكاء عقب تتويجه بلقب يورو 2020.
وقال بيرنارديسكي، في تصريحات لشبكة "راي سبورت" الإيطالية: "نحن نستحق هذه البطولة، وعلى المستوى الشخصي، لقد عانيت كثيرًا، فلم يكن موسمًا سهلًا بالنسبة لي".
بونوتشي يشارك بيرلو في إنجاز فريد
تمكن ليوناردو بونوتشي، مدافع إيطاليا، من تسجيل هدف التعادل أمام إنجلترا، على ملعب ويمبلي، في نهائي يورو 2020.
وبحسب شبكة "سكواكا" للإحصائيات، فإن بونوتشي اضحى أول لاعب إيطالي يسجل في نهائي بطولة دولية كبرى منذ عام 2006.
وأشارت نفس الشبكة، إلى أن هناك لاعبين فقط تمكنا من التسجيل في بطولتي يورو متتاليتين لإيطاليا، وهما أندريا بيرلو وليوناردو بونوتشي.
ويعتبر ماركو ماتيراتزي هو آخر لاعب إيطالي سجل في بطولة دولية كبرى، وتحديدًا في نهائي كأس العالم أمام فرنسا، ووقتها توجت إيطاليا باللقب الرابع في تاريخها بركلات الترجيح.
هاري كين:" يجب أن تظل رؤوسنا مرفوعة"
أبدى قائد المنتخب الإنجليزي، هاري كين، حزنه بعد ضياع لقب اليورو.
وقال كين في تصريحات لهيئة الإذاعة البريطانية: "لم يكن بإمكاننا تقديم أكثر من ذلك، إهدار ركلات الترجيح يمنحك أسوأ شعور في العالم، لم تكن ليلتنا، لكنها كانت بطولة رائعة".
وتابع :"يجب أن تظل رؤوسنا مرفوعة، الأمر سيؤلم لفترة من الوقت، لكننا في الطريق الصحيح ونواصل البناء، نأمل أن نتحسن من هذه النقطة في العام المقبل".
الصحف الإيطالية تتغنى بلقب اليورو
احتفت الصحف الإيطالية، امس ، بمنتخب "الأزوري" بعد فوزه بلقب اليورو .
وكالت الصحف المديح للمدرب روبرتو مانشيني "الملهم"، الذي أعاد الحياة إلى كرة القدم في إيطاليا.
وعنونت صحيفة (لا غازيتا ديلو سبورت) صدر صفحتها الأولى "جميل جدا"، مع صورة لقائد المنتخب جيورجيو كيليني رافعا كأس أوروبا.
وأشادت بحارس الفريق جيانلويجي دوناروما، ووصفته بأنه "بطل الأبطال"، بعد تصديه لركلتي ترجيح أمام إنجلترا.
وكتبت صحيفة (كوريري ديلو سبورت) في عنوانها الرئيسي "إنها لنا!"، كما أبرزت "دموع" المدير الفني روبرتو مانشيني عقب المباراة، مشيرة إلى كفاءته في إدار فريق متحد وواعد منذ اليوم الأول للبطولة.
أما صحيفة (توتو سبورت) فخرجت بعنوان "نحن فقط!"، واحتفت بمانشيني الذي وصفته بأنه "ملهم عظيم".كما علقت الصحف العامة بالقول "أوروبا لنا" و"نحن أوروبا" و"نحن الأبطال".
الدموع تلخص مشاعر الصحف الإنجليزية بعد نهاية حلم اليورو
كانت المعاناة واضحة على صفحات الصحف الانجليزية بعد خسارة نهائي اليورو ، ولخص عنوان صحيفة إندبندنت "الدموع للأبطال" المشاعر.
وكتبت صحيفة ديلي ميل في صفحتها الرئيسية "كل شيء ينتهي بالدموع"، بينما تصدر صحيفة ديلي تليغراف العنوان "المعاناة القصوى.. قلوبنا تنفطر في ركلات الترجيح مرة أخرى".
وكتب مارتن صمويل في صحيفة ديلي ميل "كان المنتخب الإنجليزي سيأتي بالكأس، كما تقول الأغنية، إلى الديار".
وأضاف: "هذا الحلم لم يتحقق للأسف. وبينما كانت الخاتمة مؤلمة، فإن ما سبقها كان مجرد مباراة قديمة في كرة القدم".
منظمة الصحة العالمية: "نهائي اليورو مفجع"
علقت خبيرة في الأمراض الوبائية بمنظمة الصحة العالمية، لمشاهدتها حشود من الناس بلا كمامات، وهم يغنون ويصرخون بملعب ويمبلي في نهائي اليورو .
ووصفت ماريا فان كيركوف، التي تقود الفريق الفني المختص بالتعامل مع كوفيد-19 في المنظمة، مشهد أكثر من 60 ألف متفرج في المباراة بين إيطاليا وإنجلترا بأنه مٌفجع.
وكتبت في تغريدة قبل نهاية المباراة "هل من المفترض بي أن أستمتع بمشاهدة انتقال العدوي وهو يحدث أمام عيني؟".
وتابعت "جائحة كوفيد لن تأخذ استراحة الليلة.. متحور دلتا سيستغل الأفراد غير المطعمين في أماكن مزدحمة، الذين لا يرتدون كمامات وهم يصرخون ويصيحون ويغنون.. أمر مفجع".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.