فرصة أمام الأحزاب لاستخلاف المترشحين المرفوضين    اتفاق على ضرورة وقف العدوان الصهيوني على الشعب الفلسطيني    ضمان سير مختلف الأنشطة التجارية والمصالح العمومية خلال العيد    المحكمة العليا ترفض الطعون المقدمة من قبل المتهمين    الحكومة تدرس تجديد رخصتي جازي وموبيليس    مواقف ثابتة وخالدة للجزائر.. والرئيس تبون يصنع الاستثناء    هنية: "نحن نقوم بواجبنا تجاه القدس .. لا يمكن لغزة أن تبقى مكتوفة الأيدي أمام ما يجري "    القدس يصمد و غزة ترد    برنامج زابينغ رمضان يترحم على ضحايا غزة ويستنكر إقتحام الاقصى    مولودية وهران تعود بالفوز من معقل الكناري    النيران تلتهم 37 هكتارا من المحاصيل الزراعية    العثورعلى جثة أربعيني معلقة بجذع شجرة    مجالس الكرماء مع أهل الوفاء    قوات الأمن تقمع وقفة مندّدة بالانتهاكات الإسرائيلية    دعوة إلى تعزيز العمل التضامنيّ الراقي    أسعار الخضر والفواكه تأبى التراجع    وفاة شخص وجرح اثنين في حادث مرور بأدرار    تحية اعتزاز وإكبار لحرائر الشعب الفلسطيني والمقدسيين الأبطال    مدرسة قرآنية عريقة محل التوسع المكاني والروحي    تأكيد التزام الحكومة بتعزيز الحوار مع الشركاء    ضرورة التزام بالتدابير الوقائية    هذه حقيقة محاولة الاعتداء على محرز    800 مشروع فندقي على المستوى الوطني    ارتفاع حصيلة القصف الإسرائيلي إلى 30 شهيدا و203 جرحى    من الواقع المعيش إلى أحلام اليقظة    ضرورة الخروج من المواضيع النمطية لمنجزات الدراما الجزائرية    الشَّهْرُ هَكَذَا وَهَكَذَا.. اسأل القبول    الجيش يواصل حربه على الإرهاب والإجرام    محرز يتعرض لاعتداء    سنعطي أقصى ما لدينا ضد الجزائر حتى نتعلم    حجز 19 قنطارا من التبغ الجاف    معاقبة اللاعب ربيعي بأربع مباريات    في خدمة طلبة الدول الصديقة    لقاء للتنسيق والمبادرة    اعتراف آخر بدبلوماسية الجزائر    تماشيا مع التزامات الرئيس    منتدى فرنسي-إفريقي في ديسمبر    الخميس أوّل أيام عيد الفطر المبارك في الجزائر    28 شهيدا في غزة    المحكمة العليا ترفض طعون المتهمين    تراجع سعر النفط الجزائري ب75ر1 دولار شهر ابريل    مساع لإعادة درارجة للفريق الأول لمولودية وهران    البلوزة الوهرانية و «الجبادور» من التراث    «الوضع المالي مقلق ونطلب تدخل السلطات»    للصائم فرحتان 》    الإدارة تطمئن اللاعبين بشأن المستحقات    الخطوط الجوية الجزائرية تعلن عن اضطرابات في رحلاتها من وإلى جنوب البلاد بسبب سوء الأحوال الجوية    مدير الصحة بمستغانم يلّح على التقيد بالبرتوكول الصحي    مرضى السرطان يستغيثون    التطعيم هذا الأحد بمختلف العيادات    شيتور يشدد على أهمية دور الجمعيات في التحسيس بأهمية الانتقال الطاقوي    رياح قوية إلى غاية 70 كلم في الساعة عبر عدّة مناطق من الوطن    جعفر قاسم يكشف بخصوص تعويض المرحوم النوري في عاشور العاشر    الشلف: تنصيب محمد قمومية مديرا جديدا على رأس قطاع الثقافة    معلم برتبة تحفة نادرة    «ارفعوا أكف الضراعة للمجيب»    تتويج الفائزين في مسابقة الصوت والريشة الذهبيتين    « لا أستغني عن شربة «فريك» وقلب اللوز في رمضان »    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





سريع غليزان: شريف الوزاني يدير ظهره للشبّان
نشر في الوطني يوم 13 - 03 - 2021


حمري وفيّ لأخطائه بإحتفاظه ب "العجزة"
دوّن فريق سريع غليزان، أمس، واحدة من أسوأ مبارياته في سجلّ نشاطه في الرابطة المحترفة الأولى لكرة القدم، حين غادر قسنطينة، وفي جعبته هزيمة مذلّة، قوامها 5 ل 2، كانت ستكون أثقل بالنظر للفرص الكثيرة التي ضيّعها السياسي أمام دفاع غليزاني ظهر مهلهلاً، و وسط ميدان كارثي و خطّ هجوم سجّل ثنائية بشقّ الأنفس أمام منافس تبقى نتائجه متواضعة هو الآخر.
الأنصار عبّروا عن سخطهم الشديد
حالة من الغضب الشديد ميّزت الأنصار على مدار عمر المباراة التي خاضها الرابيد في قسنطينة، إذ لم تدم أفراحهم سوى في الدقائق الأولى للقاء، قد أن يقفوا على الكوارث التي كان وراءها كلّ اللاعبين تقريبًا، و في تصريح لهم للجريدة، قال: أكثر من مناصر إنّه كان يتوقّع الخسارة لكن ليس بخماسية كاملة من الأهداف، حجّته في ذلك الخطة الدفاعية التي دخل بها المدرّب، وكذا التغييرات التي أضافها على التشكيلة التي كانت فازت في الجولة من قبل الماضية أمام إتحاد بلعباس، وقال مناصر آخر إنّه لم يقو على مشاهدة كامل أطوار اللقاء وغادر بمجرّد تلقي الرابيد لهدف ثالث بطريقة ساذجة للغاية، فيما علّق مناصر آخر قائلاً: "شاهدنا شوارع في الدفاع، كان على الوزاني أن يستنجد بخدمات المدافع عايش رابح، بدلاً من ابعاده تمامً عن تشكيلة الأكابر لأمور انضباطية كما يعلمه الجميع، فالرابيد نجا من خسارة كانت ستكون أثقل لولا الحظ الذي وقف إلى جانب المدافعين و جنّب الرابيد سداسية أو سباعية من الأهداف".
آن الأوان لتسريح الكهول و ضخّ دماء جديدة
يرى أنصار سريع غليزان أنّ عددا من اللاعبين الحاليين في الفريق، قد انتهت صلاحيتهم ولم يعودوا يقدّمون المردود الكافي فوق الميدان لتقدّمهم في السنّ، في بطولةٍ تحتاج إلى لاعبين شباب طموحين لهم القدرة على تقديم الأفضل للأندية التي يمثّلونها، وبحسب الأنصار فإنّ إدارة الرابيد مطالبة بانتداب مهاجمين ومدافع أيمن ومدافع محوري وصانع ألعاب.
حذّروا من السقوط ودعوا والي الولاية إلى التدخّل
فيما رفع مناصرون آخرون من لهجتهم تجاه كلّ مكوّنات فريق سريع غليزان، بدعوة الجميع إلى الرحيل، من رئيس ومدرّب و من معهم في الطاقمين الإداري و الفنّي، و يرى هؤلاء أنّ الطريقة التي يُسيّر بها النادي والأمور التدريبية لا تبشّر بالخير أبدًا، و وصفوا هؤلاء بالسماسرة الذين لا يريدون الخير لنادي سريع غليزان، داعين والي الولاية إلى تخليص الخضراء منهم، محذّرين بأنّ اهدار مزيد من النقاط سيؤدّي بالفريق إلى المجهول، ما لم يتدخّل المسؤول التنفيذي الأوّل عن الولاية في القضية.
حمري رفض التنقل جوا بسبب 30 مليون..
وعن قضية تنقّل لاعبي سريع غليزان برًّا بدلاً من التنقّل جوًّا مثلما وعد به رئيس النادي محمد حمري بحر الأسبوع الماضي، ذكرت مصادر الجريدة أنّ الرجل تراجع عن الفكرة بحجة غلاء تذاكر السفر، و المقدّرة حسب مصارنا ب 30 مليون سنتيم، يبدو أنّ حمري عجز عن توفيرها، وهو الذي يسير الشركة الرياضية لنادي الأسود منذ عدّة مواسم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.