محمد واضح: أكثر من 9 آلاف مساعد تربوي مصنفون في رتب آيلة للزوال    لجنة تحقيق وزارية من الأشغال العمومية ووكالة الطريق السيار بالبرج    لحضور مؤتمر برلين حول ليبيا.. رئيس تونس يرفض دعوة ميركل    القطيعة مع ممارسات الماضي وترقية نماذج حكامة جديدة    لإثراء مشروع تعديل الدستور    ينطلق اليوم بمشاركة الجزائر    للمطالبة بالتعجيل بتشكيل الحكومة الجديدة    عقب إطلاق مسلحين النار عليه    طلاق بالتراضي‮ ‬بين الطرفين    محترفونا بأوروبا سيتضررون    مواطنون‮ ‬يطالبون السلطات بالتدخل قبل وقوع الكارثة    وفاة‮ ‬8‮ ‬أشخاص وإصابة‮ ‬10‮ ‬آخرين    على مستوى المتحف المركزي‮ ‬للجيش‮ ‬    وزارة الصحة توجه تعليمات صارمة للمستخدمين‮ ‬    الرئيس تبون يترأس اجتماعا لمجلس الوزراء : النص الكامل للبيان    الجزائر تندد بقرار غينيا والغابون حول الصحراء الغربية    مهري‮ ‬يشتري‮ ‬شركة‮ ‬GAM‮ ‬للتأمينات    الجزائر على رأس مرصد الطاقة للمتوسط    رئيس جمعية وكلاء السيارات‮ ‬يوسف نباش‮ ‬يكشف ل السياسي‮ : ‬    الطلبة يحضّرون اقتراحات لرفعها إلى لجنة لعرابة    يُتابع في‮ ‬قضية تعدي‮ ‬على ملكية شخصية    آجال التسجيل انقضت أمس    وفاة الفنانة المصرية ماجدة الصباحي    تعيين موظف قنصلي‮ ‬لمرافقة العائلات‮ ‬    متعاملون أجانب يبحثون عن شركاء وطنيين للاستثمار    الجزائر طرف وازن في ندوة برلين    جمعية حقوقية صحراوية تستنكر منع اجتماع تنسيقي    بشير بن بركة يطالب بكشف لغز اختطاف واغتيال والده    توقيف مجرمين واسترجاع بندقية صيد    حجز 57 قنطارا من الدجاج الفاسد    أمين بوطالبي: الفصل في قاعدة 51/49 يشجع المستثمرين الاجانب العمل في الجزائر    مقترفو جريمة قتل في شباك الأمن    5 جرحى في حادثي مرور    غاشي لوناس: تعليمات وزارة الصحة غير كافية لإصلاح الوضع    إدارة اتحاد الجزائر تتوعد بلقروي بعقوبات قاسية    القريتلي يراوغ الإدارة ويوقع في النصرية ومرباح يسرح    "المكرة" حققت مرحلة ذهاب متميزة رغم المشاكل    ‘'صحتك"... أرضية إلكترونية تجمع بين المريض والطبيب    18 شهرا حبسا للمحتال على مستورد حديد بكاستور    أمن النعامة يحجز 3.5 كلغ من الكيف و يوقف المشتبه فيه    الطبعة 11 ترفع شعار "التنمية والاستدامة"    واقع النقل الصحي في يوم دراسي    الكتاب الورقي سيزول مع 2050 ونعمل على تطوير مؤلف الكتروني لجيل الغد    " نعكف على تصوير مسلسل درامي سيعرض في رمضان المقبل "    الفنانة المسرحية حورية زاوش في الإنعاش بعد إنجابها لبنت    صدور رواية "مدخنو البشر" إلكترونيا    ملتقى وطني للشعر الشعبي ببسكرة    دعوة للمشاركة في المهرجان الوطني الجامعي للمونولوغ    ملتقى أول حول الجودة في مؤسسات التعليم العالي    لاعبو مولودية وهران يتلقون راتب شهر قبل التنقل إلى تيزي وزو    919 حالة سمنة بعين تموشنت    مراتب الدعوة قي قوله تعالى: ادع إلى سبيل ربك بالحكمة….    بعد توزيع‮ ‬2‭.‬2‮ ‬مليون جرعة لقاح    علاج الصحة    شبابنا.. احذروا من الطريق إلى الموت    أما آن لهم أن يمسكوا ألسنتهم..!؟    يا أيها الرسول لا يحزنك الذين يسارعون في الكفر    سفير ألمانيا المسلم السابق بالجزائر‮ ‬يرحل    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني تجتمع في دورتها الأولى
نشر في النهار الجديد يوم 25 - 04 - 2010

اجتمعت اليوم الأحد بالجزائر العاصمة اللجنة المركزية لحزب جبهة التحرير الوطني في دورتها الأولى بعد انعقاد المؤتمر التاسع للحزب وذلك تحت إشراف الأمين العام عبد العزيز بلخادم و يتضمن جدول أعمال الدورة تقديم و مناقشة النظام الداخلي للحزب والنظام الداخلي للجنة المركزية قبل المصادقة عليهما إلى جانب تقديم القائمة الاسمية لأعضاء المكتب السياسي للحزب، و في كلمة ألقاها عند ابتداء أشغال الدورة أوضح بلخادم ان المكتب السياسي هو "الميدان الحقيقي الذي يترجم على ارض الواقع برنامج الحزب و أهدافه" اذ هو --كما قال-- "هيئة تنفيذية و مجموعة للتفكير و الاقتراح و الاستشراف". و أضاف ان المكتب السياسي "قيادة تحقق الانسجام و التكامل و تتعاطى مع القضايا الحزبية و الوطنية بشكل يجعلها متواصلة مع القواعد الحزبية و مع ما يتعلق بالحياة اليومية للمواطن و التصدي بالاقتراح لحل مشاكله قبل استفحالها لتصبح وسيلة للابتزاز أو المزايدة الإعلامية و السياسية"و أكد أيضا ان مسؤوليات المكتب السياسي "مرتبطة بشكل مباشر بما يعتزم الحزب القيام به و في إحداث فضاءات تغطي بشكل منتظم كل الرهانات المستقبلية للحزب و تجعل من المكتب السياسي نواة عمل تتكامل في إطارها الجهود و تتوحد المواقف بما يترجم على ارض الواقع".
و في هذا الشأن قدم بلخادم خلاصة عن الفضاءات التي يعتزم الحزب النشاط فيها منها الفضاء الاقتصادي الذي قال بخصوصه ان الحزب سينظم لقاءات تشاورية تضم متعاملين اقتصاديين و مستثمرين للمساهمة في تحقيق البرنامج الاقتصادي و الاجتماعي للحزب.
كما يتطلع حزب جبهة التحرير الوطني إلى فتح الأبواب أمام الإطارات السامية الوطنية لتعبر عن أفكارها و آراءها إذ يريد --كما أوضح السيد بلخادم-- ان يكون "المنبر الذي يبرز كل الطاقات ذات القدرات التي توظف و بشكل علمي في خدمة النهوض الوطني"، و أشار إلى ان الحزب سيضع تحت تصرف الإطارات و المتعاملين الاقتصاديين قاعاته لتضم "مواعيد أسبوعية تناقش فيها كل المواضيع الوطنية التي تستحق النقاش".
و من جهة أخرى ابرز بلخادم ان تشكيلته السياسية ستواصل العمل من اجل ترقية المرأة و فتح المجالات أمامها في العمل السياسي كما ستولي اهتماما بالشباب و كذا بجاليتنا في المهجر، و بهذا الصدد قال بلخادم ان الحزب سيولي الشباب "العناية التي يستحقها" لحل مشاكله و سيعمل أيضا على "تصحيح مفاهيمه و تحميله المسؤولية ليصبح شريكا كاملا في صنع مستقبل الوطن و قادرا على مواجهة التحديات التي تفرضها عملية التغيير المتواصلة في المجتمع و تلك التي تفرضها متغيرات العالم".
أما عن الجالية الجزائرية في المهجر فأوضح الأمين العام للحزب ان هذا الأخير سيوليها مزيدا من الاهتمام و سيسعى إلى الاطلاع على "ما تعانيه" من مشاكل يومية خاصة في أوروبا و أمريكا.
و اعتبر ان معاناة الجالية الجزائرية في المهجر "أصبحت تأخذ إبعادا خطيرة تتميز بالعنصرية و التعصب و الدوس حتى على الحريات الخاصة التي يدعون قدسيتها".
و على صعيد آخر دعا السيد بلخادم أعضاء اللجنة المركزية إلى "مزيد من التواصل و الانفتاح مع المواطنين" و الاستعداد "فعلا و بكثير من الثقة بالنجاح" للاستحقاقات القادمة و كذا "الابتعاد عن المصالح الشخصية"، و قبل ذلك كان بلخادم قد تطرق الى المؤتمر التاسع للحزب الذي انعقد شهر مارس الماضي مشيرا إلى ان الحزب "متمسك" بالرسالة التي وجهها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة للمؤتمر "كمرجعية".
و لم يفوت الفرصة للحديث عن "الانجازات" الوطنية المحققة خلال السنوات الأخيرة منها "المصالحة الوطنية و عودة الأمن و الاستقرار و الطمأنينة لجميع المواطنين" و قال أيضا ان المؤتمر التاسع حمل الحزب "مسؤولية" ترجمة كل النصوص المنبثقة عنه على ارض الواقع "بروح وطنية عالية و بتوحد في الفكر و العمل و بإصرار على إنهاء كل السلوكيات التي تعرقل العمل الحزبي و تكرس الرؤية الشخصية التي --كما أكد-- لم يعد لها مكان في مستقبل العمل الحزبي"،و أوضح في هذا الصدد ان الهدف الأساسي للحزب اليوم هو "تسجيل نقلة نوعية في العمل الحزبي و تغييرا جذريا في الممارسة و التسيير مسايرة للزمن في تطوراته والواقع في متغيراته و العصر في تعقيداته التكنولوجية".
و أكد من جهة أخرى ان الحزب عازم على "متابعة و مراقبة" المنتخبين في مختلف المجالس و في هياكل الحزب و ذلك "حتى يؤدوا دورهم بفاعلية أكثر تجسيدا للالتزامات المعبر عنها خلال الحملات الانتخابية".
و قال في الأخير ان الحزب يعتزم العمل على "المزيد من الانتشار و التجذر و استقطاب الكفاءات و القدرات و الطاقات حتى يستعيد ديناميكيته التي تعتمد على كل الشرائح التي تبقى القوة الدافعة لإحداث النقلة النوعية في الانفتاح الذي يستجيب لطموحات الحزب كقوة سياسية أولى".
للاشارة تتواصل اشغال اللجنة المركزية البالغ عدد أعضائها 351 عضو ظهر اليوم و سينشط الامين العام للحزب عقب ذلك ندوة صحفية بمقر الحزب غدا الاثنين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.