«إلزام 100 ألف خدام عند البايلك بالتصريح بممتلكاتهم بدءا من 2019»    رسميا..الصالون الدولي للسيارات يوم 24 أفريل    سفارة البلد بالجزائر توضح    تثمين المياه المطهرة وشباك موحد لرخص حفر الآبار    الملك سلمان‮ ‬يفتتح القمة ويتهم إيران بتهديد أمن دوله‮ ‬    اتحاد الجزائر‮ - ‬المريخ السوداني‮ ‬اليوم على الساعة ال19‭:‬00    يسعى للذهاب بعيدا في‮ ‬دوري‮ ‬الأبطال    الدورة الدولية للفوفينام فيات فوداو    أويحيى يستقبل ممثل البابا فرانسوا    المهرجان الدولي‮ ‬ال9‮ ‬للسينما بالجزائر    مباركي يثمّن الشراكة بين قطاعه والمؤسسات الاقتصادية    وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى‮ ‬يكشف‮:‬    ارتفاع عدد الموقوفين إلى‮ ‬1726‮ ‬شخص‮ ‬    لودريان: نرفض أن يحشر ترامب نفسه في شؤوننا الداخلية    أحزاب التحالف لا تستبعد تأجيل الرئاسيات    قائد البحرية يفتش الغراب قاذف الصواريخ "رايس حسان بربيار"    مشاركون في‮ ‬يوم إرشادي‮ ‬بورڤلة‮ ‬يؤكدون‮:‬    نحو السوق الدولية‮ ‬    بوعزقي‮ ‬يطمئن‮ ‬الزوالية‮ ‬    خرجة‮ ‬غريبة لصالحي‮ ‬    فيما أحبط محاولات‮ ‬حرڤة‮ ‬ل48‮ ‬شخصا بغرب البلاد    ميهوبي‮ ‬يزور‮ ‬‮ ‬عين الحنش‮ ‬    عريوات حي‮ ‬يرزق    المرأة لعبت دورا محفزا في الموجة الشعبية    ‮ ‬الجزائريون لا‮ ‬يعالجون مجانا في‮ ‬فرنسا‮ ‬    إجراءات وشيكة لماكرون لتهدئة غضب الشارع الفرنسي    اكد انه لا يحق لأحد عرقلة الاستثمارات الاقتصادية    في الرد على مبادرة الجزائر    استغلال الطاقات المتجددة في المرافق الشبانية والرياضية    خبراء يناقشون الأمن الغذائي في المناطق شبه الجافة    شبابنا ...    مُعتقل المُثقفين يفقد رمزيته التاريخية    المعتدي على طليقته في قفص الاتهام    الصرف الصحي هاجس سكان الدواوير    عامان حبسا ضد 7 متشاجرين داخل ملهى ليلي بعين الترك    الدخول في حركة احتجاجية ابتداء من اليوم    تسليم مرفأ الصيد بمداغ خلال أيام    الصقيع يغطي أراضي الحبوب و يهدّد حملة البدر    ما كان يُشبِهُكِ سواكْ    حَسْني..    من مرثية لقارئ بغداد    استقرار في المقدمة واستفاقة لاتحاد وهران    شعاع في غرفة مظلمة    النصرية في زامبيا اليوم    6 فرق تلتقي بالأغواط    الشيخ شمس الدين:” هذا هو تفسير لا تأخذه سنة ولا نوم”    صراع على ضفاف الذهب الأزرق    جمعية "رصد مايا" الفنية بسكيكدة ترسيخ للفن الأصيل    اختبار يكشف عن الإصابة في 10 دقائق    استحسان للمبادرة وتطلع للأفضل    ‘'نهاية درامية" لبطل أنقذ أمه من الاغتصاب    الصناعة الصيدلانية: 350 مشروع في طور الإنجاز    وما شهرتهم إلا زوابع من غبار أمام صفاء السماء    مليون زيادة في أسعار تذاكر رحلات العمرة على «الجوية السعودية» !    لاقتناء مستلزمات الحج لموسم‮ ‬2019    من بيت النبوة أم حبيبة    الدعاء المستحب وقت المطر    في المحاورة والمهاوشة وما بينهما    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر شريك وفيٌ لفلسطين
نشر في أخبار اليوم يوم 14 - 11 - 2018


السفير لؤي عيسى يبرز عمق ووضوح علاقاتهما:
الجزائر شريك وفيٌ لفلسطين
عليوي موقف الجزائر ثابت تجاه القضية الفلسطينية العادلة
أبرز سفير دولة فلسطين بالجزائر لؤي عيسى أمس الثلاثاء عمق ووضوح العلاقة الجزائرية-الفلسطينية المبنية على أسس تاريخية مذكرا بأن الجزائر كانت ولا تزال شريكا وفيا لفلسطين عبر استمرارها الدائم المساند لا عبر الكلام فقط وانما من خلال تبنيها للقضية الفلسطينية عبر آليات مجسدة على ارض الواقع بغرض استمرار وجود فلسطين.
جاءت تصريحات السيد لؤي في كلمة القاها في منتدى جريدة المجاهد بالجزائر العاصمة بمناسبة إحياء الذكرى ال30 لإعلان دولة فلسطين بالجزائر وإحياء للذكرى ال14 لاستشهاد الرئيس الفلسطيني الرمز ياسر عرفات بحضور ممثلي السلك الدبلوماسي المعتمد بالجزائر وممثلين عن المجتمع المدني واعضاء عن مجلس الامة.
وبهذه المناسبة قال السيد لؤي إن إعلان الرئيس الفلسطيني الراحل ياسر عرفات يوم 15 نوفمبر من سنة 1988 خطابا عرف ب وثيقة إعلان قيام دولة فلسطين وعاصمتها القدس خلال انعقاد المجلس الوطني الفلسطيني بنادي الصنوبر بالعاصمة الجزائرية جاء في ظل أوضاع جد صعبة كانت تمر بها القضية الفلسطينية على كافة المستويات.
وأضاف أن شعب فلسطين صاغ هويته الوطنية وارتقى بصموده في الدفاع عنها وواصل بمساندة الدولة الجزائرية لقضيتها والاخذ بثورة التحرير الجزائرية المجيدة مثال في الكفاح والنضال من اجل الاستقلال والحرية مضيفا انه في الوقت الذي كان فيه العالم المعاصر يصوغ نظام قيمه الجديدة كانت موازين القوى المحلية والعالمية تستثني الفلسطيني من المصير العام .
وأكد من جهة أخرى أن حياة الراحل الرمز ياسر عرفات كانت تاريخا متواصلا من النضال والمعارك التي خاضها وأسس من مجموعها تاريخا جديدا وحديثا لفلسطين بحيث غدت القضية الفلسطينية رمزا عالميا للعدالة والنضال وجعل من مبادئه رمزا يرتديه كافة أحرار العالم ومناصري قضايا السلم والعدالة العالميين.
وأوضح السيد عيسى أن الإرادة الوطنية الفلسطينية وعلى راسها الرئيس الرمز ياسر عرفات مكنت من صياغة الإطار السياسي لمنظمة التحرير الفلسطينية ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الفلسطيني باعتراف المجتمع الدولي ممثلا بهيئة الأمم المتحدة ومؤسساتها والمنظمات الإقليمية والدولية الأخرى.
وأضاف بالمناسبة أنه على أساس الإيمان بالحقوق الثابتة والإجماع القومي العربي والشرعية الدولية قادت منظمة التحرير الفلسطينية معارك شعبها المنصهر في وحدته الوطنية المثلي وصموده أمام المجازر والحصار والاستيطان .
من جهته قال الامين العام للاتحاد الوطني للفلاحين الجزائريين السيد محمد عليوي في ذكرى استشهاد البطل الرمز ياسر عرفات تمر اليوم 14 سنة من استشهاد عرفات الذي قال كلمة باقية بقاء النضال في احد ايام شهر مارس سنة 2002 ... يريدوني طريدا أو أسيرا او قتيلا لا وألف لا وانا اقول لهم شهيدا شهيدا شهيدا .
وأضاف ان هذا البطل الشهيد المناضل والمعلم كان له الفضل في انشاء منظمة التحرير الفلسطينية فتح و لا يمكن ان تستوعب نضاله واخلاصه للقضية الفلسطينية بعض السطور ولا المجلدات ولا ارقى الكلمات فقد قاد الانتفاضات والمفاوضات وسدد ضربات للاحتلال .
وأكد السيد عليوي على موقف الجزائر الثابت تجاه القضية الفلسطينية العادلة والتي لا زالت تصنع الحدث على الساحة الدولية وتجلب كل يوم مؤيدين للقضية والتي هي جزء من اعلان الامم المتحدة والمواثق الدولية للحرية والتحرر من كل استعمار .
يشار إلى أن عرفات أعلن يوم 15 نوفمبر 1988 من الجزائر قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف وذلك في خطاب أمام المجلس الوطني الفلسطيني ويحتفل الفلسطينيون منذ ذلك العهد في كل سنة بهذه الذكرى.
يذكر أن الشهيد ياسر عرفات الملقب أبو عمار (4 أوت 1929 - 11 نوفمبر 2004) هو محمد عبد الرحمن عبد الرؤوف عرفات القدوة الحسيني رئيس السلطة الوطنية الفلسطينية المنتخب في عام 1996 ترأس منظمة التحرير الفلسطينية سنة 1969 وكان قائد فتح وفاز بجائزة نوبل للسلام سنة 1994 .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.