طليبة يمثل أمام محكمة سيدي امحمد    مجلس العموم البريطاني يقرر إرجاء التصويت على "بريكست"    بالصور.. جماهير سوسطارة في مسيرة حاشدة    بن قرينة يكشف تاريخ دفع ملف ترشحه    بلعيد يوجه رسالة قوية لسعيداني    بالصور... حاليلوزيتش على طريقة بلماضي    إرهاب الطرقات يودي بحياة 19 شخصا خلال 48 ساعة    كشف مخبأ للأسلحة والذخيرة ببرج باجي مختار    مفاجأة مدوية تحيط بمستقبل جوزي مورينيو    هدام : الجزائر "ملتزمة" بشكل "كامل" بضمان الحماية الاجتماعية لأكبر عدد من المواطنين    مشاركة الفيلم الصامت "سينابس" لنور الدين زروقي في مهرجان نواكشوط الدولي للفيلم القصير    أمطار رعدية مرتقبة ابتداء من ظهيرة السبت على منطقة الهقار والطاسيلي    هازارد يضيع لقاء مايوركا    اختتام الخيمة الوطنية التاسعة للشعر الشعبي بأدرار    المحامون يقاطعون أعمال التحقيق بعدد من محاكم العاصمة    النقابات المستقلة تخرج للشارع في 29 أكتوبر القادم    أنفلونزا موسمية: وزارة الصحة تستلم أزيد من 800 ألف جرعة لقاح    الأحداث في كاتالونيا .. تهدد بنسف الكلاسيكو    نصر الله يعلق على احتجاجات لبنان    توقيف 70 شخصا في مظاهرات لبنان    وفاة والد الفنان أحمد مكي    ترعى لقاء حول تطوير الدفع الإلكتروني بالجزائر    بعد تعديل الأجزاء الموجهة لتركيب السيارات‮ ‬    جلاب‮ ‬يتعهد بتسهيلات جديدة لمصدري‮ ‬التمور‮ ‬    قال أن الجالية في‮ ‬الخارج ساهمت في‮ ‬استرجاع السيادة الوطنية‮.. ‬بوقادوم‮:‬    درس وناقش‮ ‬3‮ ‬مشاريع مراسيم تنفيذية‮ ‬    خلال مشاركته في‮ ‬منتدى التعاون العربي‮ ‬‭-‬‮ ‬الصيني‮ ‬الإعلامي‮ ‬    ‬تويتر‮ ‬ينتقم من قيس سعيد    مطالبة فرنسا بالاعتراف بجرائمها في حق الجزائريين    البروفيسور نبشي: ضرورة تعزيز مكانة الصيدلي الإستشفائي في المسار العلاجي    توقيف مجرمين يستغلون قبو عمارة لترويج المهلوسات بمعسكر    المدينة.. الوجه المشوّه    مدرسة «شعيب داود» ببلعباس تهدد حياة التلاميذ    توقيف راق مزيّف واسترجاع أموال معتبرة    193 دولة تؤكد على حتمية تقرير مصير الشعب الصحراوي    بيع غير مقنن للحليب المدعم    الجمعية لمراقبة السباق والوداد لتولي الريادة    «فقدان الآسرة للشروط الاجتماعية والنفسية وراء تنشئة الأفراد غير السوية»    تدشين جسر و مركز بريد و إطلاق اسم الشهيد «مداني بن عريبة» على ثانوية جديدة    نظام مراقبة جديد لترقية تصدير التمور    62 قتيلا في أعنف تفجير يستهدف مصلين شرق البلاد    مخبر مراقبة الأدوية يتأخر عن التسليم لمدة سنتين    إنتاج 03 ملايين قنطار من الطماطم الصناعية    المسرح الجزائري أكثر خبرة ومتفوق بالأشكال الجديدة في المغرب الكبير    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    بعوضة النمر لسعت 21 ألف شخص بالعاصمة    بحث ضائع عن الهوية    تكوين الشباب للحفاظ عليها وترقيتها    يوسف عطال أسرع لاعب في البطولة الفرنسية    منى غربي تكتب "يوم أن مات الله في القلوب"    الزوج المدخن وراء سرطان ثدي الزوجة    النساء أكثر اهتماما بفصول الأمية    عرض الحاوية الذكية خدمة للبيئة    دعاء اليوم    فتاوى خاطئة تُثير عِراكًا في المقابر!    الحكّام والعدل الاجتماعي في الإسلام    تسجيل‮ ‬435‮ ‬حالة لالتهاب السحايا في‮ ‬ظرف‮ ‬4‮ ‬أشهر    غلام الله يشارك في الأشغال بالقاهرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أسعار النفط نحو مزيد من الارتفاع
نشر في أخبار اليوم يوم 18 - 03 - 2019


في ظل استعداد الأوبك لتمديد اتفاق تخفيض الإنتاج
أسعار النفط.. نحو مزيد من الارتفاع
ب. لمجد
عدلت منظمة الأوبك من توقعاتها بشأن الطلب على خامات نفطها في السنة الحالية نحو الخفض وهذا بسبب ارتفاع إنتاج منافسيها ما يبرر تمديد محتمل لاتفاق تقليص الإنتاج الساري المفعول منذ بداية العام الجاري لما بعد جوان المقبل حسب ما كشفت عنه المنظمة في تقريرها لشهر مارس ويتوقع متتبعون أن يسمح هذا الوضع بانتعاش وارتفاع أسعار البترول الذي يعد المصدر الأساسي والوحيد تقريبا لقوت الجزائريين.
واعتبرت منظمة الدول المصدرة للنفط ( أوبك) أن الطلب على خامات نفوطها سيكون 46ر30 مليون برميل يوميا أي بتراجع قدره 130.000 برميل عن توقعاتها في شهر فيفري وأقل من إنتاجها الحالي.
وتعمل أوبك وحلفاءها من خارج المنظمة خصوصا روسيا على تخفيض انتاجها ب2ر1 برميل يوميا وهذا منذ 1 جانفي 2019 لمدة 6 أشهر.
وحتى وإن سجل الطلب ارتفاعا بنسبة ضئيلة في 2019 سيظل أقل من النمو الكبير المنتظر في العرض من المنتجين خارج أوبك حسب التقرير.
ويعني هذا المسؤولية المشتركة لكل الدول المنتجة والمشاركة في اتفاق تقليص الإنتاج لتفادي تراجع الأسعار ومواصلة المحافظة على استقرار السوق النفطية في 2019 يضيف نفس المصدر.
وبالنظر لتوقعات الطلب السنوي يشير التقرير إلى أن السوق ستكون في وضعية فائض طفيف في العرض هذه السنة في حالة ما إذا واصلت أوبك استخراجها بنفس وتيرة شهر فيفري خصوصا في ظل منافسة أمريكية تواصل رفع إنتاجها.
وتتوقع منظمة أوبك أن يرفع المنتجين غير الأعضاء في المنظمة من إنتاجهم ب24ر2 مليون برميل يوميا هذه السنة أي بزيادة 60.000 حسب توقعات سابقة.
وكانت أسعار النفط قد أغلقت متذبذبة يوم الخميس بسبب مخاوف متعلقة بالاقتصاد الصيني والبريطاني وتقرير أمريكي إيجابي حول المخزونات.
كما واجهت أسعار البرنت صعوبات في استعادة المنحى التصاعدي في حين أن اللقاء المرتقب بين الرئيس الأمريكي ونظيره الصيني تم تأجيله إلى شهر أفريل حسب وسائل إعلام أمريكية.
من جهته ارتفع سعر النفط في سوق نيويورك مدعومًا بتقرير صدر في اليوم السابق من الوكالة الأمريكية لمعلومات الطاقة بشأن المخزونات الأمريكية.
وأشار هذا التقرير إلى انخفاض مخزونات الخام الأمريكي بمقدار 9ر3 مليون برميل الأسبوع الماضي.
وتكافح السوق حاليًا لإيجاد وجهة محددة بين الانخفاض الطوعي في صادرات أوبك والاضطرابات الجيوسياسية في إيران أو فنزويلا من جهة والإنتاج القياسي في الولايات المتحدة وخطر تباطؤ نمو الطلب وكذا ضعف الاقتصاد العالمي من جهة أخرى.
وكان بعض ممثلي أوبك اجتمعوا هذا الأحد مع شركائهم في العاصمة الأذرية باكو لتقييم حالة السوق وتأثير التخفيضات الطوعية في الإنتاج والتي تم تعزيزها في ديسمبر 2018.
ولا يتمتع هذا الاجتماع الذي قامت به اللجنة الوزارية المشتركة للمتابعة أوبك/خارج أوبك بسلطة اتخاذ القرار ولكن نظرًا لوجود ممثلين من منتجين ثقيلي الوزن في الاتفاقية وهما روسيا والمملكة العربية السعودية فإن المستثمرين يقومون بتتبع جميع التصريحات الواردة في الاجتماع عن كثب.
ومن المتوقع أن تعقد المنظمة وشركاؤها جلستين علنيتين على التوالي في أفريل وجوان في فيينا.
ووفقًا لتقرير مارس ارتفع سعر سلة خامات أوبك المرجعية للشهر الثاني على التوالي في فيفري الماضي حيث زادت بحوالي 9 بالمائة أي 09ر5 دولار شهريًا لتصل إلى 83ر63 دولارا للبرميل في المتوسط.
وجاءت أسعار النفط مدعومة بتوقعات بانخفاض مخزونات النفط في الأشهر المقبلة بسبب انقطاعات الإنتاج المتزايدة.
وتم مراجعة النمو المتوقع لإمدادات النفط من خارج أوبك في عام 2018 بمقدار 03ر0 مليون برميل يوميا مقارنة بالتقرير الذي سبقه ويرجع ذلك بشكل أساسي إلى ارتفاع الإنتاج في كندا في الربع الأخير من عام 2018 والذي يقدر حاليا ب74ر2 مليون برميل يوميا ليصل أجمالي الانتاج الكندي 19ر62 مليون برميل يوميا.
وأوضح نفس المصدر أن المحركات الرئيسية للنمو هي الولايات المتحدة وكندا وروسيا وكازاخستان وقطر في حين شهدت كل من المكسيك والنرويج وفيتنام أكبر مستويات الانخفاض.
كما تم مراجعة النمو المتوقع لإمدادات النفط من خارج أوبك في عام 2019 بمقدار 06ر0 مليون برميل يوميا بسبب الزيادات المتوقعة في الإنتاج بكندا اعتبارًا من أفريل بالإضافة إلى نمو أعلى من المتوقع في السودان.
ومن المتوقع أن يرتفع نمو المعروض من خارج أوبك في عام 2019 بمقدار 24ر2 مليون برميل يوميا إلى 43ر64 مليون برميل يوميا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.