وزارة الدفاع: توقيف مهربين اثنين وضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    زطشي يعتزم القيام بثورة في التحكيم: إنهاء مهام أمالو و غوتي يستعيد الصلاحيات    في انتظار عودة سمير رقاب: هرادة يرمي الكرة في مرمى والي سطيف    الحديقة النباتية بالجلفة مقصد العائلات خلال السهرات الرمضانية    المجمع الأمريكي "كا. بي. أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل "رود الخروف"    حزب التحالف الوطني الجمهوري يقرر تعليق مشاركته في رئاسيات 04 يوليو    تحضير الجهاز الامني لتغطية امتحانات نهاية السنة الدراسية 2018/ 2019    الوضع السياسي أثر سلبا على النشاط الفندقي والسياحي    حوادث المرور: وفاة 14 شخصا خلال 48 ساعة الأخيرة    توقيف مهربين اثنين و ضبط عدة معدات بتمنراست وعين قزام    التجاوزات في بعض البرامج الرمضانية تعتبر سقطة اعلامية وتمس بحرمة الشهر الفضيل    توقيف عصابة لسرقة المنازل و المحلات بأم البواقي    تدعيم الورشات لتدارك التأخر بمشروع القطب الجامعي    أمطار مصحوبة برعود بولايات شرق الوطن بدءا من اليوم السبت    فتح مكة.. الثورة الشاملة التي انتصرت سلميا    منظمة الصحة العالمية تعلن الجزائر بلدا خاليا من الملاريا    الجزائر تتسلم شهادة بجنيف تثبت قضاءها على الملاريا    ورقلة.. سكان تقرت يحتجون ويطالبون بالصحة الغائبة    الجزائر لا ترى بديلا عن الحل السياسي للأزمة في ليبيا    أكدت حرصها على عدم المساس بالقدرة الشرائية للمواطن    بلغت قيمتها الإجمالية أزيد من 99 مليون دج: تسجيل 31 مخالفة تتعلق بالصرف منذ بداية السنة    الجزائر تأسف كثيرا لاستقالة هورست كوهلر    اسم "الحراك الشعبي الجزائري" سيكون حاضرا على سطح المريخ !    قال إن الجزائر بأشد الحاجة لتأطير الشباب وتوجيههم: وزير الشؤون الدينية يدعو الأئمة لتبني خطاب يحث على توحيد الصفوف    في الجمعة 14 من الحراك: إصرار على رفض انتخابات 4 جويلية    جهود الجيش مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    عطال: فخور بتمثيل الجزائر في فرنسا    في تصعيد جديد بالمجلس الشعبي الوطني    سعيدي لإدارة القمة بين شباب قسنطينة وإتحاد العاصمة    فرنسا: 13 جريحاً في انفجار طرد مفخّخ في ليون والبحث جار عن مشتبه به    قوى الحرية والتغيير السودانية تعلن “الإضراب وبداية العصيان المدني “    المجمع البترولي أول متأهل للدور النهائي    الهاتف النقال ممنوع على الأساتذة الحراس داخل قاعات الامتحان الرسمية    تأخر تسليم مشاريع "الألبيا" يثير مخاوف المكتتبين ببرج بوعريريج    لا يمكنني الاستمرار في بيتٍ شعار أهله انتهاك حرمة رمضان    “النهار” تحتل المرتبة الأولى في نسب المشاهدة للأسبوع الثاني على التوالي    عقب اجتياح المناصرين للملعب    ميهوبي في زيارة إنسانية للأطفال المصابين بأمراض مستعصية في مصطفى باشا    بلايلي يعود بتعادل ثمين من المغرب رفقة الترجي    التنمية المحلية في الجزائر شكلية    خلال موسم الحصاد الجاري    كوسوب توقع على مذكرة تعاون متعددة الأطراف    بغية حشد التأييد والعلاقات العامة    هل تعدم السعودية شيوخها؟    بسب تداعيات أزمة‮ ‬بريكست‮ ‬    عبر عن حزنه لقرار إعتزاله    مصدر مسؤول: الترخيص ل”فلاي ناس” بنقل الحجاج الجزائريين موسم 2019    مصانع تركيب السيارات التهمت‮ ‬2‮ ‬مليار دولار في‮ ‬4‮ ‬أشهر    بعزيز‮ ‬يطرب العاصميين    الساحة الفنية ببشار تفقد بادريس أبو المساكين    « تجربة « بوبالطو» كانت رائعة و النقد أساسي لنجاح العمل »    تقديم النسخة الجديدة لمونولوغ «ستوب»    هموم المواطن في قالب فكاهي    قال الله تعالى: «وافعلوا الخير.. لعلكم تفلحون..»    نصرٌ من الله وفتح قريب    بونة تتذكر شيخ المالوف حسن العنابي    الحجر يرسم جمال بلاده الجزائر    الخطاب الديني في برامج الإعلام الجزائري خلال رمضان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بلماضي لم يصل بعد بالمنتخب الجزائري إلى مستوى خاليلوزيتش
نشر في أخبار اليوم يوم 22 - 04 - 2019


المغربي صلاح الدين بصير:
بلماضي لم يصل بعد بالمنتخب الجزائري إلى مستوى خاليلوزيتش
محرز مظلوم في السيتي.. صلاح يستحق الريال.. وزياش على درب الكبار
يُعد بصير صلاح الدين أحد أهم وأبرز العلامات في تاريخ الكرة المغربية والذي يملك مسيرة رائعة في الملاعب العربية والأوروبية من خلال تجربة احترافية طويلة.
وخاض بصير تجارب مميزة عبر 3 قارات سواء مع الرجاء المغربي والهلال السعودي أو في أوروبا مع ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني وليل الفرنسي وآريس سالونيك اليوناني.
بصير صلاح الدين تحدث في حوارين متتاليين الأول لموقع الكرة والثاني لقناة ميدي 1 المغربية وفي كلا الحوارين تطرق الى نظرته لكاس امم إفريقيا والى واقع اللاعبين العرب في النوادي الأوروبية كما تكلم بإسهاب عن رحيل نجوم المغرب العربي الى دول الخليج العربي وأسرار أخرى يكشفها في الحوار التالي.
* كيف ترى حظوظ المنتخبات العربية في كأس الأمم الإفريقية المقبلة بمصر؟
** في البداية القرعة كانت متباينة بالنسبة للمنتخبات العربية الخمسة المشاركة في البطولة فلا شك أن مجموعة المغرب قوية وتضم كوت ديفوار المنتخب المتمرس في أجواء الكان وأيضاً منتخب جنوب إفريقيا المميز بخلاف منتخب نامبيا الواعد والذي قدم مسيرة طيبة لكنني أرشح المغرب لعبور هذه المجموعة والوصول للأدوار النهائية.
لكن على العكس من ذلك فمجموعة تونس والجزائر ومصر فهي في متناول هذه المنتخبات حيث كانت جد محظوظة بعد أن أوقعتها القرعة أمام منتخبات سهلة في نظري الخاص تأهل تونس والجزائر ومصر الى الدور الثاني مفروغ منه.
* على ذكر المنتخب المغربي هل يملك رينارد مفتاح التتويج بالكان مع أسود الأطلس هذه المرة؟
** بالطبع المنتخب المغربي من المرشحين للقب القاري فأسود الأطلس منتخب يملك لاعبين أصحاب خبرات وقوام متماسك فنياً مع رينارد ولو استمر على نفس النهج الذي قدمه في كأس العالم بروسيا فأتوقع أن يصل لأبعد نقطة ممكنة في البطولة.
* هل تأثر المغرب باحتراف بعض نجومه في مصر والخليج؟
** لا لن تؤثر هذه النقطة بالسلب على الأسود لأن هؤلاء اللاعبين لديهم رصيد من الخبرات يسمح لهم بالتعامل مع أجواء البطولة القارية كما أن الدوريات في مصر والخليج قوية أيضاً وهم يقدمون مسيرة رائعة مع أنديتهم.
* كيف ترى فرص المنتخبات العربية في أمم إفريقيا؟
** العرب يملكون طموحًا كبيرًا في المحفل القاري فمنتخب مصر مرشح بقوة لخوض الأدوار النهائية ويملك نجومًا كبارًا في أوروبا خاصة محمد صلاح ومحمد النني ويلعب أمام جماهيره وفي أرضه ولديه خبرات واسعة ببطولات إفريقيا.
* وماذا عن منتخبات تونس والجزائر وموريتانيا؟
** منتخب تونس يلعب كرة قدم حديثة ويملك لاعبين مميزين وأتوقع أيضًا لهم مسيرة جيدة أما منتخب الجزائر فأراه غير محظوظ رغم امتلاكه مواهب رائعة مثل رياض محرز وياسين براهيمي وأشيد كثيرًا بتجربة منتخب موريتانيا الذي كان تأهله مفاجأة للجميع وحتى حال خروجه مبكرًا فسيكتسب الخبرات لما هو قادم.
* ومن ترشح ليكون نجم الشباك في أمم إفريقيا؟
هناك العديد من النجوم أبرزهم محمد صلاح وحكيم زياش ورياض محرز وياسين براهيمي وساديو ماني وأليكس إيوبي وأتوقع أن يكون بين هؤلاء النجوم أحد المرشحين ليكون الأفضل وفقاً لمسيرة منتخب بلاده.
* في اعتقادك من الممكن أن يؤثر لقب الكان على انتقال صلاح أو ماني لريال مدريد؟
أعتقد أن أنظار ريال مدريد إذا اتجهت نحو الثنائي فالتقييم سيكون عبر الموسم بالكامل أنا أرى صلاح يستحق اللعب في ريال مدريد فهو لاعب رائع وهداف قدير لكن بصراحة ريال مدريد صاحب شعبية أكبر وأي لاعب في العالم يتمنى الانتقال لصفوفه وإذا تمت هذه الصفقة ستكون فخرًا لنا كعرب وأيضاً في إفريقيا لأن صلاح سينتقل كنجم من العيار الثقيل قادر على صناعة الفارق.
* وماذا عن المغربي حكيم زياش نجم أجاكس أمستردام الهولندي؟
أنا فخور بما يقدمه زياش مع أجاكس الهولندي هو لاعب كبير ويسير على خطى الكبار وأتمنى له الذهاب لأبعد نقطة في دوري أبطال أوروبا واستكمال مسيرة مفاجآت فريقه.
وبالنسبة للجزائري رياض محرز في ناديه ألمان سيتي؟
** للأسف رياض محرز مظلوم في نادي المان سيتي وأتعجب من المدرب الإسباني غوارديولا بتقزيم مستوى اللاعب محرز وهو الذي أصر خلال الصائفة الماضية باستقدامه الى ناديه بمبلغ مالي كبير واليوم يواصل تهميشه بشكل لن يخدم كثيرا مستقبل اللاعب رياض محرز خاصة إذ قرر ترك مانشيستر سيتي.
* أخيراً هل تتابع فريقك الأسبق الهلال السعودي؟
** بالطبع أنا من متابعي وعشاق الهلال وكنت أشجعه في مباراته السابقة ضد الأهلي في نصف نهائي كأس زايد وأتمنى للهلال حسم الموسم بالتتويج بلقب الدوري والتوفيق في نهائي البطولة العربية أمام النجم الساحلي التونسي
عزز فرص الوداد في حسم لقب البطولة المغربية
تعادل الوداد والرجاء في داربي البيضاء بمراكش
عادل الوداد والرجاء أول أمس على أرضية ملعب مراكش بهدفين لمثلهما في داربي بيضاوي لحساب الدورة ال25 من البطولة الاحترافية المغربية لكرة القدم في قسمها الأول.
ودخل الغريمان التقليديان اللقاء رقم 126 في تاريخ مواجهاتهما بحسابات ورهانات تشترك في رغبة كل فريق في تحقيق فوز يسعد الجماهير ويعزز المكانة في سبورة ترتيب البطولة الوطنية.
فبالنسبة للوداد المتصدر ب52 نقطة وفضلاً عن محاولة تأكيد الثقة في دوري أبطال إفريقيا حيث ينتظره نصف نهائي قوي أمام ماميلودي صان داونز الجنوب الإفريقي فقد سعى إلى المحافظة على فارق النقاط عن الرجاء الوصيف ب43 نقطة والذي تنقصه مباراة مؤجلة أمام حسنية أغادير الثالث ب36.
من جهته سعى الرجاء إلى مواصلة نتائجه الإيجابية منذ فوزه بالسوبر الإفريقي على حساب الترجي التونسي بحيث تمكن من تحقيق 5 انتصارات متتالية في البطولة المحلية مكنته من جهة من احتلال الوصافة التي تضمن له المشاركة في دوري أبطال إفريقيا كما أحيت آماله في الفوز بالبطولة في حالة ما إذا فاز في الداربي وتخطى حسنية أغادير في اللقاء المؤجل الشيء الذي سيقلص فارق النقاط إلى 3.
وبنتيجة التعادل يكون الوداد قد عزز تصدره للبطولة المغربية رافعا رصيده إلى 53 نقطة على بعد 5 جولات من نهاية سباق حسم اللقب متقدما بفارق 9 نقاط عن غريمه الرجاء الذي رفع رصيده إلى 44 نقطة لكن مع مقابلة ناقصة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.