الدبلوماسية الجزائرية الجديدة.. دور محوري وإشادة أممية    نتائج نوعية تعكس احترافية ويقظة الجيش الوطني    التشاور والحوار لتفادي النزاعات الجماعية في العمل    رئيس المحكمة الدستورية يستقبل سفير أندونيسيا    استعداد للمساهمة في تحقيق التنمية الوطنية    استراتجية جديدة لاقتناء الطائرات وتوسيع الشبكة    بن عبد الرحمان يفتتح الصالون الدولي للسياحة اليوم    درّار يدعو إلى استراتيجية وطنية لتطوير الإحصائيات    مخطّطات استيطانية لتهجير 2000 مقدسي    منتدى الذاكرة يستعيد مآثر امحمد يزيد    هذا سبب ارتفاع أسعار الأدوات المدرسية    جائزة رئيس الجمهورية تحفز الصحفيين على العمل أكثر من أجل إبراز أعمالهم    رسالةٌ مقدسيّة    وصف التربص بالناجح وهنأ لاعبيه بلماضي يصرح    منتخب المحليين يواجه نظيره السوداني اليوم    لدينا طاقات ونحتاج دعمًا لتحقيق الأفضل    لجنة لمتابعة الابتكار وحاضنات الأعمال الجامعية    توقيف ثلاثة متورطين في تداول نقود مزوّرة    سوناطراك وإنيل توقعان اتفاقيات لمراجعة أسعار الغاز الطبيعي    المغرب يخسر معركة السّيادة على الصّحراء الغربية    "الخضر" يقتربون من تعديل رقم قياسي وطني    إطلاق مخطط وطني استراتيجي 2023-2027 لمكافحة داء الكلب    حوادث المرور.. وفاة 8 أشخاص وإصابة 139 آخرين خلال 24 ساعة    فوز التطرف في إيطاليا ليس نهاية العالم    التهديد النووي ليس خدعة    دعوة إلى وضع إستراتيجية شاملة لترقية قطاع السياحة    هذه توجيهات بلعريبي    إشكالية تحصيل المستحقات تعرقل استثمارات سونلغاز    السفير فايز أبوعيطة :"آمال الفلسطينين معلقة على مبادرة الجزائر لإقامة صلح شامل بين الفصائل "    فرق لمعاينة وضعية المؤسسات العمومية للصحة    خامس انتصار للخضر    ملتقى دولي حول القديس أوغسطين    مأساة مليلية-الناظور:القضاء المخزني يؤجل محاكمة 15 مهاجرا افريقيا    أدرار اتفاقية بين سوناطراك وبلديتي تمنطيط وفنوغيل    كورونا : 8 إصابات جديدة مع عدم تسجيل وفيات خلال ال 24 ساعة الأخيرة    أهمية الحلول المبتكرة للحد من تأثيرات التغيرات المناخية على القطاع الفلاحي    وصول جثمان الصحفية والمجاهدة زينب الميلي إلى أرض الوطن    سوق النفط: منظمة الأوبيب تحي الذكرى ال 6 لاتفاق الجزائر التاريخي    أرباب العمل: مجلس التجديد الاقتصادي الجزائري يشيد بعزم الرئيس تبون على "بناء الجزائر الجديدة"    يسعى لخوض وديتين قبل نهاية 2022: بلماضي يشدد على ضرورة الحفاظ على روح الفوز    "الخضر" يتجاوزون "النسور الممتازة" في عدد الانتصارات    الجامعة العربية تدين العدوان الصهيوني على مدينة جنين    الطبعة ال14 للمهرجان الدولي للشريط المرسوم من 4 الى 8 أكتوبر بالجزائر العاصمة.. اليابان ضيف الشرفد    منذ هدفه في مرمى بوركينا فاسو    الصناعة الصيدلانية : عدة انجازات سمحت بتقليص فاتورة استيراد الأدوية    المسؤولية.. تشريف أم تكليف ؟ !    توقيف مشتبه فيه بانتحال إسم الغير والنصب والاحتيال عبر مواقع التواصل    وزارة الثقافة والفنون تشارك في الصالون الدولي للسياحة    ذكرى المولد النبوي الشريف ستكون يوم السبت 8 أكتوبر المقبل    انتبهوا.. إنه محمد رسول الله    الدور المُنتظر للثقافة في العلاقات الدوليّة    أمطار رعدية ورياح قوية تتعدى 60 كلم/سا بداية من اليوم    سليمان عبد الرحيم: الجزائر وفرت كل الإمكانيات لتغطية القمة العربية    "الموسوعة الجزائرية" مسحٌ ضخم للذاكرة    مستغانم الواجهة الثقافية الأكثر إشراقا    كورونا: 5 إصابات جديدة مع عدم تسجيل أي وفيات في ال 24 ساعة    وزارة الشؤون الدينية والأوقاف..السبت 08 أكتوبر ذكرى المولد النبوي    أدوية: تحسين تموين السوق محور لقاء السيد عون مع وفد من نقابة "سنابو"    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الأدبيون ينهون امتحاناتهم ويبدون ارتياحا لمواضيع البكالوريا
نشر في صوت الأحرار يوم 09 - 06 - 2010

اختتم أمس مترشحو شهادة البكالوريا، شعبة الآداب امتحانهم الأخير في مادة الشريعة، على أن ينهي اليوم مترشحو الشعب العلمية والتقنية والتطبيقية آخر يوم لهم، إلى جانب شعب النظام القديم بالنسبة للمتشحين الأحرار، في حين شهدت الفترة المسائية إعفاء أغلب المترشحين من امتحان اللغة الأمازيغية لأنهم لم يدرسوها.
وخلال جولة استطلاعية قادت »صوت الأحرار« نحو عدد من مراكز إجراء امتحانات شهادة البكالوريا، أبدى اغلب المترشحين ارتياحهم من أسئلة مواضيع امتحان العلوم الإسلامية التي جرت في الفترة الصباحية، مؤكدين أنها كانت تعتمد نوعا ما على الحفظ بالإضافة إلى الثقافة العامة ،، وبذلك ارتكزت على مقولة »فهم السؤال نصف الجواب« ، وفي ذات السياق اتفق كل من عبد الحق وسفيان ، وهما طالبان التقتهم »صوت الأحرار« أمام ثانوية الأمير عبد القادر بساحة الشهداء شوقي بعد انتهاء الشريعة بثانوية الأمير عبد القادر على أن الأسئلة لم تكن تحتاج إلى وقت طويل للتفكير من أجل فك رموزها « بحسب ما عبرا به، في حين أكدت إحدى المترشحات أنها اختارت موضوع الدينات والعقل باعتبار أنها كانت تتوقع ورود هذا الموضوع في امتحان الشريعة.
وكان معظم مترشحي شهادة البكالوريا في الشعب العلمية والرياضية معفين من امتحانات اللغة الأمازيغية بأغلب ثانويات العاصمة، باعتبارهم لم يدرسوا هذه المادة، على أن يختتموا امتحانات شهادة البكالوريا اليوم بعد أن يجروا امتحانات الفيزياء والفلسفة. من جانبهم أكد مترشحو شهادة البكالوريا في الشعب الأدبية، أن أسئلة مادة الشريعة وردت بشكل بسيط وغير مبهم، في امتحانات أمس، حيث وجهت إليهم موضوعين اختياريين، ومن بين ما امتحن فيه المترشحون دروس وسائل القرآن الكريم في تثبيت العقيدة الإسلامية والرسالات الإسلامية فضلا عن الطريقة المخزومية في حين دار السؤال الأخير حول موضوع حقوق الإنسان، وفي ذات الخصوص عبر لنا عدد من مترشحي البكالوريا في الشعب الأدبية والفلسفة عقب اختتام امتحاناتهم عن ارتياحهم لما ورد في مختلف الامتحانات لهذه السنة، مبدين سعادة وتفاؤلا كبيرين بشان تحقيق النجاح، خاصة وان المواضيع التي تم اختيارها هذه السنة لم تكن بالصعوبة التي كانوا ينتظرونها، سيما في المواد الأساسية كالأدب العربي والفلسفة، وذلك باستثناء امتحان التاريخ والجغرافيا الذي جرى في اليوم الثاني، حيث وصفه البعض بالصعب.
وخلال إجراء هذا الاستطلاع اغتنمنا الفرصة لنتقرب من أحد الأساتذة المكلفين في الحراسة لنسأله عن الأجواء التي مرت فيها امتحانات شهادة البكالوريا فقال بأن أغلب أسئلة مواد الامتحان كانت في المتناول ومنسجمة مع الدروس، مؤكدا أن كل من بذل جهدا خلال الموسم الدراسي قد تمكن دون شك من الإجابة الصحيحة، ومن لم يقم بذلك فقد فاتته فرصة الإجابة، مشيرا إلى انه لاحظ خلال إشرافه على الحراسة على أن بعض المترشحين سلموا ورقات إجابتهم فارغة تقريبا.
ومع نهاية امتحان الشريعة للشعب الأدبية، يكون الأدبيون قد اختتموا موسما دراسيا سيبقى الأهم بالنسبة إليهم، وبذلك لم يبق أمامهم سوى ترقب نتائج امتحانات شهادة البكالوريا التي سيعلن عليها بعد أقل من شهر.
للإشارة، ينهي مترشحو شعبة الرياضيات التي يقدر عدد الممتحنين فيها بأزيد من 10 آلاف مترشح، آخر يوم لهم غدا في امتحان الفيزياء والفلسفة كما هو الحال بالنسبة لبقية الشعب الأخرى .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.