الفريق قايد صالح: الجيش يقدم الضمانات الكافية للجهات القضائية لمتابعة المفسدين دون ضغوط    دورة اللجنة المركزية للأفلان تبقى مفتوحة إلى إشعار آخر    بالصور..توقيف 8 منقبين عن الذهب و3 تجار مخدرات بتمنراست وبشار    غوارديولا يمنح محرز جرعة معنوية قبيل “الداربي”    السياربي والسي أس سي يبحثان عن إنقاذ الموسم بالسيدة الكأس    وطني هواة شرق: جمعية الخروب تستعيد الصدارة و تنتظر «بشرى» الصعود    أمن العاصمة يوقف 3 أشخاص ويحجز 1547 مؤثر عقلي و3.3 مليون سنتيم    نسبت لهم تهم فساد    بالفيديو ..المدير العام السابق لسوناطراك ولد قدور في فرنسا!    تعيين مدير جديد لمؤسسة الترقية العقارية    مكتتبو “عدل 2” يحتجون أمام مقر الوكالة بالعاصمة    الطلبة يصرون على رحيل بن صالح ويطالبون بمحاسبة الفاسدين    بلدية قصر الصبيحي تلتحق بركب المقاطعين للانتخابات الرئاسية المقبلة    حصيلة جديدة لتفجيرات سريلانكا    إثر حادث مرور بتيزي‮ ‬وزو    بعد تألقه مع نادي‮ ‬السد    الاتحادية الجزائرية للدراجات    المحطة الجديدة وخط السكة الحديدية يدخلان الخدمة الاثنين المقبل    متواجدة عبر إقليم ولاية تبسة    مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي    أنباء عن وصول تعزيزات ضخمة لقوات حفتر    رئيس الدولة يستقبل ساحلي    حسب قرار صادر في‮ ‬الجريدة الرسمية    بعد دخول مشروع تحويل شبكة توزيع الغاز الخدمة    تسبب في‮ ‬إتلاف‮ ‬9‮ ‬محلات و22‮ ‬مربع تجاري    وكيل الجمهورية لدى محكمة باب الوادي يفتح تحقيقا    لتلبية الإحتياجات الطبية للسكان‮ ‬    إقامة شراكات مع الجزائر إحدى أولوياتنا    اللجنة الوطنية الصحراوية لحقوق الإنسان تشدد‮:‬    افتتحت بالمتحف الوطني‮ ‬عبد المجيد مزيان‮ ‬    لتفادي‮ ‬تعقيدات الأمراض المزمنة خلال شهر رمضان‮ ‬    علموا أولادكم اللقمة الحلال ...    حذر من إطالة الأزمة السياسية‮ ‬    500 مشروع سياحي معتمد لم تنطلق أشغاله    الإبداع في علوم الإعلام محور ملتقى وطني بجامعة المسيلة    من عصبة الأمم إلى منظمة النهم    "الهدف واحد و إن اختلف الرؤى "    المحامون ينظمون مسيرة بوهران مساندة للحراك    تهافت على اقتناء لحم الدجاج    دعوة الباحثين إلى النهوض بالدراسات الحديثة والاهتمام علميا التراث    إبراز دور أسر العلماء في الفقه والتفسير والإفتاء    متحف " سيرتا " بقسنطينة يتعزّز بقاعة جديدة    محطة الصباح استثمار دون استغلال    معالجة قسوة القلب    العبودية سرها غايتها وحكمتها    من رغب عن سنتي فليس مني    كاتبة ضبط مزيفة رهن الحبس بمعسكر    حملة تحسيسية حول مرضى السّكري وارتفاع ضغط الدّم    انتخاب عبد الرزاق لزرق رئيسا جديدا    معسكر تحتضن الموعد    إستحداث منطقة صناعة على 220 هكتارا    مسيرة علم وجهاد    أيل يقتل رجلا ويصيب زوجته    مسؤول في الحزب الشيوعي يتهم الغرب بإثارة القلاقل في إقليم شينجيان    تحديد آخر أجل لدفع تكلفة "حج 2019"    إستنفار في أمريكا بعد ثاني أكبر تفشي لمرض الحصبة منذ 20 عاما    برنامج توعوي للوقاية من تعقيدات الأمراض المزمنة    الشيخ شمس الدين”العقيقة هي نفسها بالنسبة للذكر أو الأنثى”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الوهراني في قاعات العرض بالعاصمة، تيزي وزو، البليدة، تلمسان، بجاية وبشار بداية من اليوم
بالرغم من علو الأصوات الرافضة له خاصة من الأسرة الثورية
نشر في الفجر يوم 24 - 01 - 2015

يشرع اليوم رسميا في الجزائر وعبر مختلف قاعات السينما وقاعات العرض في استقبال الفيلم المثير للجدل، الموسوم ب”الوهراني” لمخرجه إلياس سالم، حيث سيعرض العمل في كل من العاصمة، البليدة، تيزي وزو، سيدي بلعباس، تيارت، تلمسان، بشار، سوق أهراس، بجاية وخنشلة، حتى منتصف شهر مارس المقبل، وبالرغم من علو الأصوات الرافضة للعمل والمطالبة بوقف عرضه وتقديم مخرجه للمحاكمة، إلا أن القائمون على الثقافة عندنا لم يراعوا هذه الموجة ضدّ الفيلم بالرغم من أنها جاءت من الأسرة الثورية، تاركين فرصة الحكم على العمل وما جاء فيه من أحداث للجمهور.
ويثير الياس سالم في، على مدى ساعتين من الزمن ”تيمات” عديدة في رحلة بعث عن الذاكرة تتعاقب فيها الصور والذكريات في تجاذب بين اللحظات الحاسمة لقيام الحرب التحريرية ضد المستعمر وأهم المراحل بعد الاستقلال، من خلال قصة إنسانية تتحدث عن التضحية والصداقة والحب بنيت على خلفية علاقة صداقة ونضال بين بطل الفيلم جعفر الملقب بالوهراني، أدى الدور إلياس سالم، وحميد، أدى الدور خالد بن عيسى، قام المخرج بمسح شامل لمرحلة هامة من تاريخ الجزائر انطلقت من أيام الثورة التحريرية لتواصل إلى أواخر الثمانينات.
ويطرح الفيلم بكثير من الجراءة قضايا سياسية واجتماعية والصراعات التي أفرزتها تلك المرحلة والخلافات بين رجال وحدتهم قضية تحرير البلاد في يوم من الأيام لكن فرقتهم هموم وانشغالات مرحلة بناء الوطن حيث كل واحد له نظرته الخاصة للموضو .
وفضل المخرج، وهو أيضا كاتب السيناريو، البقاء محايدا في تناوله للتطورات والتغيرات التي طرأت على أبطال القصة ولم يريد إصدار أحكام على تصرفات ومواقف شخوصه إلا أن ذلك لم يمنع الفيلم من أن يكون جريئا وناقدا للأوضاع كما انه حاول قدر الإمكان تقديم صورة واقعية للإحداث التي تناولها بدأ من مرحلة الثورة إلى مرحلة بناء الوطن.
كما اعتمد المخرج في عمله كثيرا على الجوانب الإنسانية والحميمة التي بلغت أوجها في بعض المشاهد المؤثرة على غرار لحظة عودة المجاهد جعفر أو الوهراني بعد الاستقلال إلى بيته ليفاجأ بنبأ وفاة زوجته ياسمين التي تم اغتصابها من قبل ابن احد المعمرين وتترك وراءها طفلا كان ثمرة ذلك الاغتصاب فرغم تلك الصدمة يحتضن جعفر ذلك الطفل ويكون له بمثابة الأب الحقيقي، وتبدأ رحلة أخرى بين جعفر والطفل بشير حيث يصر الأب على إخفاء الحقيقة عليه لكن سرعان ما يبدا الطفل في البحث على السر في اختلاف شكله عن باقي أفراد العائلة.
وكان شبح ياسمين التي لم تظهر في الفيلم حاضرا بقوة خاصة وأن وزجها عان كثيرا من رحيلها كما لم يقبل إخفاء أصدقاءه لموتها خلال تواجده بالجبل معتبرا ذلك بمثابة خيانة وكذب لاسيما من قبل صديق عمره حميد الذي اعتلى مناصب سياسة عليا بعد الاستقلال، ورغم تغير نظرة حميد لبعض المسائل إلا أنه بقي قريبا من جعفر وحاول مساعدته في تجاوز محنته في فقدان ياسمين، استطاع المخرج بفضل تحكمه في أطوار القصة والأداء الناجح للممثلين الرئيسين الياس سالم وخالد بن عيسى وجمال براك أن يشد إهتمام الحضور دون ملل رغم طول مدة الفيلم.
وقد ساهم أداء الممثلين إعطاء قوة للعمل وكان للمخرج فضل في ذلك حيث حرص على أدق التفاصيل وعمل طويلا مع الطاقم الفني الذي تسلم السيناريو سنة قبل بدء التصوير، وقد اعتبر اليأس سالم أن فيلم الوهراني المشبع بالرمزية يتطرق لمرحلة هامة من بناء جزائر ما بعد الاستقلال ويطرح أسئلة شرعية وضرورية لقبول وتبني الذاكرة وقد سمح الأداء المتميز لدور الوهراني للالياس سالم من الحصول على جائزة ”لوفالوا لأحسن دور” في المهرجان السابع للفيلم لأنقولام بفرنسا وسبق للسالم أن نال نفس الجائزة عن دوره في فيلمه ”مسخرة” سنة 2007 .
تجدر الإشارة أن فيلم ”الوهراني” هو إنتاج مشترك بين الوكالة الجزائرية للإشعاع الثقافي ومؤسستي ”لايث ميديا” و”دارام صالا”.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.