ربط 4000 مؤسسة ومصلحة لامركزية للصحة بإدارتها المركزية    أويحيى يدعو مناضليه لتجنيد كل الطاقات لدعم الرئيس بوتفليقة    400 مؤسسة تشرف على تسييرها العنصر النسوي    الفرنسيون يُشيدون ب “بن طالب”    وفاة شخص وإصابة زميليه في حادث مرور بتلمسان    وضع حجر الأساس اليوم بالجزائر لمركز إتحاد إذاعات الدول العربية والإفريقية    طوارئ في المستشفيات بسبب موجة جديدة ل«البوحمرون»!    هذه هي الأحياء المعنية ب«الرّحلة» إلى 1000 مسكن جديد في العاصمة يوم الأحد المقبل    المهرجان الثقافي‮ ‬الوطني‮ ‬للفنون والإبداع بقسنطينة    حجز شاحنتين محملتين بنحو‮ ‬150‭ ‬قنطار‮ ‬    المدير التنفيذي‮ ‬للمجموعة‮ ‬يكشف‮:‬    إعتداءات وتهديدات من طرف المنظمات الطلابية‮ ‬    الإحتفال‭ ‬بالذكرى ال43‮ ‬لإعلان الجمهورية الصحراوية‭..‬‮ ‬حمة سلامة‮:‬    بوتين‮ ‬يحذر واشنطن‮: ‬    اتحاد عنابة‮ ‬يفاجىء وفاق سطيف    نُظم تحسباً‮ ‬للدورة المقبلة‮ ‬    بدوي: الجزائر لن تكون كما يريد أن يسوّق لها البعض    فنزويلا تتأهب للحرب وتوجه رسائل لواشنطن‮ ‬    مقري‮ ‬يكشف عن برنامجه الرئاسي‮ ‬ويؤكد‮: ‬    بكل من تيسمسيلت وهران والمسيلة    أول عملية تصدير للمنتجات الجزائرية برا باتجاه السينغال    إدانة ضد التصريحات الحاقدة تجاه المسلمين    ماكرون في مواجهة سوء اختيار مساعديه    مجمع‮ ‬سوناطراك‮ ‬يعلن‮:‬    تمثل ثلث الكتلة النقدية المتداولة    ڤيطوني‮ ‬يعوّل على التعاون مع كوبا‮ ‬    لمناقشة التعاون بين البلدين‮ ‬    انعقاد الدورة 22 للجنة المشتركة الجزائرية - الكوبية    يوسفي يستقبل الوزير الكوبي    الجيش الفنزويلي: عزل مادورولن يمر إلا فوق جثثنا    غلام الله يدعو الأئمة للإقتداء بنهج الشيخ بلكبير    مجموعة وثائق جغلال ونقادي تسلم هذا الأحد    وزيرة خارجية جنوب افريقيا تجدد حق الشعب الصحراوي في تقرير مصيره    دعوات للحفاظ على الجزائر    هجر تلاوة القران    الفريق يحتاج إلى استعادة الثقة بالنفس    حقائق العصر..    التاريخ، الرواية، فضاء الرشح و غواية الإنشاء    أوبيرات حول الشهيد ومعرض للكتب و الصور التاريخية    غرفة التجارة توقع اتفاقية مع الشركة الوطنية للتأمينات    «شهادة الاستثمار» تُعرقل دخول سيارات «ألتو» و «سويفت » إلى السوق    "لوما" أمام تحدي البقاء في الصدارة    صرح رياضي يتأهب للتجديد    نسبة تلقيح الماشية ضد طاعون المجترات الصغيرة تصل إلى 73 بالمائة    عودة زرقين وعطية وبن شريفة وغياب مسعودي    سكان الخدايدة يترقبون السكن الريفي    جلسات وطنية لدعم الشراكة مع المؤسسات الكبرى    النقد في الجزائر ضئيل    استقالة برلماني لسرقته "ساندويتشا"    التوعية ضرورة مجتمعية    مقالات الوسطيين: رضا الناس غاية لا تدرك    لا تحرموا أبناءكم من مواكبة التطورات وراقبوهم بذكاء    نزال تايسون والغوريلا.. دليل جديد على "الطيش"    مازال ليسبوار    الابتكار والإبداع متلازمة لترسيخ صورة الشهيد    فراشات ب40 مليون دولار    حفيظ دراجي يجري عملية جراحية    10 خطوات لتصبحي زوجة مثالية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





النفايات ومياه صرف الصحي تهدد صحتهم
تلاميذ المعالمة‮ ‬في خطر

يعاني‮ ‬تلاميذ المدرسة الابتدائية،‮ ‬المتواجدة بحي‮ ‬المعلمين بدوار سيدي‮ ‬عبد الله بالمعالمة،‮ ‬من وضع بيئي‮ ‬مزري‮ ‬جراء تجمع الصرف الصحي‮ ‬حول محيط المدرسة،‮ ‬جاعلا منها بؤرة قذرة بامتياز‮.‬
عبر تلاميذ ومعلمي‮ ‬المدرسة الابتدائية دوار سيدي‮ ‬عبد الله،‮ ‬ببلدية المعالمة‮ ‬غربي‮ ‬العاصمة،‮ ‬عن استيائهم البالغ‮ ‬من وضع المدرسة،‮ ‬بحيث تتجمع بها مياه الصرف الصحي‮ ‬والذي‮ ‬يحاصرها،‮ ‬وذلك جراء تحطم القنوات المارة بها،‮ ‬لتجعل منها بؤرة سوداء،‮ ‬إذ ولدى دخول أو الخروج من هذه المدرسة‮ ‬يتوجب على التلاميذ والموظفين المرور بالقذارة المتجمعة بجوانب المدرسة‮. ‬ومع اشتداد الحرارة وارتفاع درجاتها،‮ ‬زاد الوضع سوءا بانتشار الروائح القذرة التي‮ ‬تحبس الأنفاس،‮ ‬إذ تضيق الروائح الكريهة الخناق على التلاميذ والمعلمين والموظفين على حد سواء،‮ ‬إذ عبر أولياء التلاميذ عن تذمرهم وسخطهم الشديد للأوضاع والظروف التي‮ ‬يدرس بها أبنائهم وخاصة مع انتشار وباء الكوليرا مؤخرا،‮ ‬أين تعد هذه المدرسة بؤرة بامتياز لنشر الكوليرا للقذارة التي‮ ‬تضربها وتغرق بها‮. ‬ومن جهته،‮ ‬فقد طالب سكان المنطقة من أولياء تلاميذ وموظفين بالمدرسة الجهات المعنية المتمثلة في‮ ‬المجلس الشعبي‮ ‬البلدي‮ ‬للمعالمة التدخل العاجل لتطهير محيط المدرسة وانتشالها من الوضع القذر الذي‮ ‬تغرق به‮. ‬وللإشارة،‮ ‬فإنه قد سبق للسكان توجيه ندائهم لكن لم‮ ‬يجدوا آذان صاغية،‮ ‬بحيث أن المدرسة تقبع في‮ ‬هذا الوضع منذ أربع سنوات خلت لم تحرك فيه الجهات الوصية ساكنا ولم‮ ‬يتغير من الوضع شيء،‮ ‬إذ‮ ‬يدرس التلاميذ وسط القذارة والروائح الكريهة إضافة إلى تهديد الأوبئة ونقل الأمراض التي‮ ‬قد تنتج عن المياه القذرة‮.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.