16 سنة سجنا لطحكوت ومصادرة جميع أملاكه و10 سنوات في حق سلال وأويحيى و20 سنة ضد الفار بوشوارب    الرئيس تبون يستقبل سفيرة جمهورية أندونيسيا    دراسة مراسيم تخص قطاعات الداخلية و التعليم العالي و الصناعة    السيولة المالية متوفرة على مستوى مكاتب البريد    الاتحاد الأوروبي وجه الضربة القاصمة لوهم مغربية الصحراء الغربية    غوغل تقدم مزيدا من أدوات العمل لمستخدمي جي-ميل        أسعار النفط تصعد 2% بدعم من هبوط حاد في المخزونات الأمريكية    خلال الثلاثي الأخير من السنة الجارية        يحضى بإهتمام عدة أندية أوروبية    للفصل في مصير المنافسات المعلقة بسبب جائحة كورونا    في إطار مكافحة فيروس كورونا        تنظيم دورتين دوليتين للمشاورات التقنية    تخص الفواتير غير المدفوعة منذ بداية أزمة كورونا    أكد فتح ملف الطعون المجمدة..والي العاصمة:    نحر الأضحية وفق قواعد صحية صارمة    عبر المصالح التجارية لمؤسسة الترقية العقارية    انتهى "الريع" في سوناطراك    يومي 16 و17 اوت المقبل    تخليد مسيرة ثائر رفض العيش تحت نير الاستعمار    ياسين يناقش تأثيرات كورونا على الاقتصاد    يجب وضع حد للممارسات القديمة    "أفريكوم" تتهم مرتزقة "فاغنر" الروسية بتلغيم العاصمة طرابلس    رئيس الحكومة التونسية يستقيل    حالة ترقب عشية اكبر مظاهرات احتجاجية في العاصمة باماكو    إنقاذ 5 أشخاص علقوا بمصعد    لاعبو اتحاد الكرمة يمارسون مهن حرة    الحولي ب 34 ألف دج    برنامج مستعجل لتعقيم الأحياء و الإدارات    100 مسكن بحي قادي بدون شبكة صرف صحي    « الانتظار دون جديد سيعقد الأمور »    الشروع في انجاز بطاقية حول المساجد العتيقة من أجل الترميم    العثور على لوحة لروبنز يتجاوز ثمنها 4 ملايين دولار    ضرورة تحرير الأرشيف الوطني لإثراء الذاكرة    إقتراح مواعيد جديدة لمنافسات القارية بوهران وباتنة    جمعية العلماء المسلمين تزوّد المستشفيات ب 25 جهاز تنفّس    بوطمين يطمئن بخصوص الإعانات المالية    الوزارة تطالب من الفاف بتقييم الاحتراف    اللاعبون المنتهية عقودهم يورطون الإدارة    سيرة الفيلسوف جاك دريدا من الجزائر حتى وفاته    "اختلاط المواسم" بالصينية    "القضايا العربية" محور مهرجان الفيلم العربي بكوريا    سقط رجل واحد من الشرفة.. فمات اثنان    عقود موقعة من طرف واحد فقط بقسنطينة    وفاة عروس يوم زفافها    اللاما قد يحمل سر علاج كورونا    الأطباء يطالبون بخيمة عملاقة لاستقبال المصابين بكورونا    أحسن حي ومحل تجاري وجمعية    من هم الأنبياء العرب؟    إنتاج 15597 قنطارا من فاكهة الكرز بتيزي وزو    أسوأ وظيفة في العالم!    بوناطيرو: الجمعة 31 جويلية أول أيام عيد الأضحى    "سكيزوفرينيا"..رواية تحتضن بين طياّتها الواقع المؤلم لمرضى الفصام والخيال    بعد طول غياب .. !    سُنَّة التكبير في الأيام العشر    السعودية تمنع صلاة عيد الأضحى في الأماكن المكشوفة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





بعد إنقضاء الآجال القانونية دون تسجيل مترشحين‮ ‬
سقوط إنتخابات‮ ‬4‮ ‬جويلية‮ ‬
نشر في المشوار السياسي يوم 26 - 05 - 2019


تتجه الأمور نحو الإعلان عن تأجيل مرتقب للإنتخابات الرئاسية المزمع تنظيمها في‮ ‬الرابع من جويلية القادم،‮ ‬وذلك بعد انسحاب أهم المترشحين من خوض‮ ‬غمارها في‮ ‬النفس الأخير،‮ ‬فضلا عن اتساع رقعة الرفض الشعبي‮ ‬والسياسي‮ ‬لإجرائها‮.‬ وانتهت منتصف ليلة أمس الآجال القانونية لإيداع ملفات الترشح للاستحقاقات الرئاسية المقبلة على مستوى المجلس الدستوري،‮ ‬وذلك طبقا للمادة‮ ‬140‮ ‬من القانون العضوي‮ ‬المتضمن القانون الانتخابي،‮ ‬ويأتي‮ ‬هذا في‮ ‬وقت تصعب فيه عملية جمع التوقيعات لصالح الراغبين في‮ ‬الترشح خلال المهلة المحددة بالنظر لتطورات التي‮ ‬يعرفها المشهد السياسي‮ ‬في‮ ‬الجزائر‮.‬ ويرى في‮ ‬هذا الصدد أستاذ القانون،‮ ‬عبد الكريم سويرة،‮ ‬انه بناء على تاريخ نشر مرسوم استدعاء الهيئة الناخبة في‮ ‬الجريدة الرسمية والذي‮ ‬كان بتاريخ‮ ‬10‮ ‬افريل‮ ‬2019،‮ ‬وبما ان القانون العضوي‮ ‬المتعلق بالانتخابات‮ ‬يحدد في‮ ‬المادة‮ ‬140‭ ‬منه بان الترشيحات تودع في‮ ‬مهلة‮ ‬45‮ ‬يوما من هذا الإعلان،‮ ‬فبالتالي‮ ‬أجال إيداع الترشيحات ستكون‮ ‬يوم‮ ‬25‮ ‬ماي‮ ‬الجاري‮ ‬على الساعة منتصف الليل‮.‬ وعلى الراغب في‮ ‬الترشح لمنصب رئيس الجمهورية ان‮ ‬يتقدم للمجلس الدستوري‮ ‬بملف‮ ‬يتضمن كل الشروط المطلوبة،‮ ‬إضافة الى قائمة تضم‮ ‬600‮ ‬توقيع فردي‮ ‬من منتخبين محليين او قائمة ب60‮ ‬ألف توقيع على الأقل عبر‮ ‬25‮ ‬ولاية‮.‬ ويقول عبد الكريم سويرة‮: ‬إن هذه التوقيعات تتم أمام ضباط الحالة المدنية او أمام ضباط عموميين كالمحضرين القضائيين والموثقين وتقدم في‮ ‬شكل تطبيقات الكترونية مع الاستمارات للمجلس الدستوري،‮ ‬وسيكون من الصعوبة بمكان جمع كل هذه التوقيعات خلال هذه المهلة بالنظر إلى ان عديد بلديات الوطن قد أعلنت مقاطعتها لهذه الانتخابات‮ .‬ وتشير الحصيلة الأخيرة لوزارة الداخلية الى إيداع‮ ‬77‮ ‬رسالة نية ترشح،‮ ‬من بينهم‮ ‬3‮ ‬لرؤساء أحزاب سياسية،‮ ‬ويفصل المجلس الدستوري‮ ‬في‮ ‬صحة الترشيحات لرئاسة الجمهورية بقرار في‮ ‬اجل أقصاه‮ ‬10‮ ‬أيام كاملة من تاريخ إيداع التصريح بالترشح‮.‬ ومع انقضاء أجال إيداع ملفات الترشح للرئسيات القادمة،‮ ‬يتوقع ملاحظون الذهاب لتأجيل الاستحقاقات المقررة في‮ ‬الرابع جويلية القادم وتبقى فرضية التأجيل قائمة،‮ ‬وفق ما‮ ‬يؤكده السياسيون والنخبة أيضا لاملاءات فرضها رفض الحراك لإجرائها في‮ ‬هذا الموعد‮.‬ ويرى في‮ ‬هذا الخصوص،‮ ‬رئيس قسم العلوم السياسية بجامعة‮ ‬8‮ ‬ماي‮ ‬1945‮ ‬بڤالمة،‮ ‬سليم حميداني،‮ ‬ان الانتخابات لا‮ ‬يمكن إجراؤها في‮ ‬ال4‮ ‬جويلية القادم بحكم أمور موضوعية وأيضا قد‮ ‬يتم اللجوء لصياغة قانونية على شكل إعلان دستوري‮ ‬او على شكل تمديد لرئيس الدولة الحالي،‮ ‬وهنا سوف نتجه للحلول القانونية والدستورية‮.‬ وتتقاطع أراء الطبقة المثقفة والنخبة في‮ ‬ضرورة تأجيل الانتخابات مع احترام المسار الدستوري‮ ‬الذي‮ ‬سيؤدي‮ ‬الخروج عنه لفراغ‮ ‬مسبب لتطاحن سياسي‮ ‬وصراعات وحتى تدخلات،‮ ‬وبالتالي‮ ‬إدخال البلاد في‮ ‬نفق مظلم لا احد‮ ‬يعرف مخرجه‮.‬ ويرى في‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬عميد كلية العلوم الإنسانية بڤالمة،‮ ‬الدكتور‮ ‬يوسف قاسمي‮: ‬يجب الالتزام بالمسار الدستوري‮ ‬وفق حلول سياسية توافقية‮ ‬يستلهم من خلالها مطالب الحراك وكذلك مع الطبقة السياسية الفاعلة واحترام مؤسسات الدولة،‮ ‬لأنها هي‮ ‬الإطار الذي‮ ‬يحمي‮ ‬الجميع‮. ‬وبالنسبة للانتخابات،‮ ‬يستحسن ان تؤجل مع إمكانية الذهاب لتفعيل المادة‮ ‬103‭ ‬من الدستور التي‮ ‬يمكن ان تعطي‮ ‬أفقا سياسيا لتأجيل هذه الانتخابات لوقت لاحق قد‮ ‬يصل لمدة‮ ‬60‮ ‬يوما إضافية،‮ ‬يتم خلالها فتح حوار وتهيئة اللوجستيك التقني‮ ‬والإداري‮ ‬والقانوني‮ ‬والسياسي‮ ‬الذي‮ ‬يمكن المواطن للذهاب لهذه الانتخابات‮ .‬ وعشية آخر أجل لإيداع ملفات الترشح لرئاسيات‮ ‬4‮ ‬جويلية،‮ ‬على مستوى المجلس الدستوري،‮ ‬أكدت مصادر متطابقة أنه لم‮ ‬يتم إيداع أي‮ ‬ملف الى حد الآن‮. ‬وحسب نفس المصادر،‮ ‬فقد حضرت إدارة المجلس الدستوري‮ ‬نفسها لهذه العملية،‮ ‬غير أنه لم‮ ‬يتقدم أي‮ ‬مترشح لإيداع ملفه،‮ ‬وقد اتصل بعض من أظهروا نيتهم في‮ ‬الترشح بالمجلس لمعرفة الموعد النهائي‮ ‬ولكن دون أي‮ ‬متابعة للقضية‮.‬

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.