قرب الشريط الحدودي مع مالي    جاءت قبيل الزيارة التي سيقوم بها إلى الجزائر    الشروع في تسويق الماستر كارد    بن مرادي يتوعد منتجي الحليب    على المستوى الوطني خلال العام الجاري    ترامب متهم بانتهاك حقوق الإنسان عالميا    لقاء مساهل بأردوغان دام 45 دقيقة    أمن ولاية الجزائر يسيطر على الجيدو    إرجاع بنادق الصيد لأصحابها    أويحيى يؤكد في رده على سؤال في البرلمان:    جائزة عربية للإذاعة الجزائرية    يوم دراسي أم كرنفال "تكريمات"؟    إقصاء الزاوية القادرية من مقابلة الوزير    عائلة كافي تهدي مكتبته للمكتبة الوطنية    تخصيص 4700 مليار سنتيم للإدماج المهني وتسديد أجور عقود التشغيل    قال أن قطاعه حقق نموا ب 7 بالمائة، وزير السياحة يؤكد    خلال عمليتين نوعيتين نفذهما أمن قسنطينة    ترأس المجلس التوجيهي للمدرسة العليا الحربية    دعا إلى الحفاظ على السلم و الأمن    تنطلق رسميا يوم 04 مارس    مدرب وفاق سطيف عبد الحق بن شيخة للنصر    حماس: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس سيفجّر المنقطة في وجه الاحتلال    أدين بالسجن مع تعويض للضحية قدره 100 مليون    تعليق ساخر من المدير الرياضي ل ميلان بعد قرة الدوري الأوروبي    طالبوا بالحماية القانونية في ملتقى جهوي بالمسيلة    الوضعية الوبائية لمرض الحصبة "تحت السيطرة" في إيليزي    أندية أوروبية تراقب الموهبة الجزائرية عادل طاوي    حمدي: «لديّ ثقة كبيرة في اللاّعبين لصنع الفارق وتحقيق غاية الأنصار»    الجزائر تسجل تقدما في حقوق الإنسان    الشروع في مراجعة قانون المحروقات    جددت تكالبها على الجزائر    تهم جديدة لمساعدين في الحملة الانتخابية لترامب    تأجيل التصويت على قرار يفرض هدنة في سوريا    أمن الدبيلة يوقف مجرمين خطيرين مبحوث عنهما    فضاءات حرفية وثقافية على طول الرواق السياحي بقصبة الجزائر    هذه طرق علاج السحر أو العين أو المس    *-ابن عمر وراعي الغنم    كيف نعيش الأزمة؟    حركة البناء تدعو للحوار    رئيس حمس يرافع من أجل حل توافقي    إجراءات جديدة لمنع التلاعب بجوازات المعتمرين    الناحية الأولى تتوّج باللقب    الأندية الجزائرية بقوة في الدور السادس عشر    تحذير من عواقب التدخل الأجنبي في النزاعات    ولد علي يعترف بنقص التأطير    نشاطات ثقافية متنوعة    «البحارة» تطرب الباتنيين    أغلى سيلفي في التاريخ قيمته 4.4 ملايين دولار    عقرب في طبق فول    طرح ملفات ثقيلة للنقاش    نصب تذكاري تكريما لكلبة    إنتاج أول حليب إبل للأطفال    تكوين خاص لموظفي مديريات العمل الاجتماعي والتضامن    علاقة صادمة بين المشروبات الغازية والسرطان    البركة.. مفهومها وأسباب محقها    في فلسفة التكعرير !    مئات الأطباء ينظمون مسيرة احتجاجية بسطيف    3000 طبيب مقيم في مسيرة بشوارع وهران    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الفريق قايد صالح يؤكد خلال زيارته للناحية العسكرية الأولى
سنقضي على الشراذم الإرهابية
نشر في المشوار السياسي يوم 21 - 11 - 2017


نوه الفريق أحمد قايد صالح نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي، أمس، بالمكاسب الكبرى المحققة في مجال مكافحة ما تبقى من الشراذم الإرهابية، بفضل التفاف الشعب الجزائري حول جيشه وحول مختلف الأسلاك الأمنية. وقال الفريق أحمد قايد صالح خلال اليوم الثاني من زيارته للناحية العسكرية الأولى وهنا لابد من التنويه في هذا السياق، بالمكاسب الكبرى التي تم تحقيقها في مجال مكافحة الإرهاب، أو ما بقي منه على وجه التحديد، بفضل الله تعالى وقوته، ثم بفضل الجهود المتفانية والمخلصة التي درج على بذلها الجيش الوطني الشعبي، رفقة كافة الأسلاك الأمنية الأخرى. جيشنا الذي وجد في التفاف شعبه حوله كل التدعيم والتثبيت، وهو ما يجعل الطريق مسدودا أمام الذين ضلت بهم السبل، وظلموا أنفسهم وشعبهم وخرجوا عن طاعة الله وعن تعاليم ديننا الإسلامي الحنيف، فلا مخرج لهم سوى الرجوع إلى رشدهم والعودة إلى الصواب وإلى حضن مجتمعهم، من خلال الاستفادة من مزايا ميثاق السلم والمصالحة الوطنية، الذي بادر به رئيس الجمهورية وزكاه الشعب الجزائري بالأغلبية المطلقة. فالجزائر، وما أدراك ما الجزائر، هي جديرة بأن تكون واحة أمن وأمان، يستظل في ظلالها كافة أبنائها في أجواء تكتنفها الأخوة، ويسودها مبدأ واحد هو حب الوطن وتفضيل مصلحته العليا عن ما دونها .في ثاني يوم من زيارته إلى الناحية العسكرية الأولى، وبمقر قيادة الناحية،و ترأس الفريق أحمد ڤايد صالح، نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي اجتماع عمل، بمقر قيادة الناحية العسكرية الأولى ضم قيادة وأركان الناحية وقادة القطاعات العملياتية وأركاناتهم وكذا قادة وحدات الناحية، حيث ألقى في البداية كلمة توجيهية أكّد فيها على أهمية هذا اللقاء الذي يعد بمثابة محطة تقييمية لاستعراض النتائج الميدانية المحققة، سواء في ميدان الجهد الإعدادي والتحضيري وبما تم إنجازه ميدانيا في مجال ترقية المستوى القتالي للأفراد والوحدات، أو فيما يتعلق بمهمة مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة بمختلف أشكالها، وقال نائب وزير الدفاع الوطني إن من أهم الأهداف الكبرى والمستقبلية المراد تحقيقها من خلال إنجاح هذا المسار التحضيري والتطويري لمختلف مكونات الجيش الوطني الشعبي، إلى جانب جهد القضاء على بقايا الإرهاب، هو ربح رهان النوعية بكل مقاييسها وبكل ما تحمله هذه العبارة من معاني ودلالات. هذا الرهان الذي أصبح متطلبا لازما يستوجبه التماشي السليم مع مقتضيات الوتيرة المتسارعة والحثيثة، بل، والعازمة التي أصبح يتبعها اليوم الجيش الوطني الشعبي، بكل وعي وإدراك مسترشدا بتوجيهات ودعم رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني. هذا المسار المشروع والطموح الذي بات حتمية لا مناص منها في سبيل مضاهاة ومجاراة وتيرة التطور المتسارع الذي تعرفه الجيوش المتقدمة في عصرنا الحاضر . واضاف الفريق أحمد قايد صالح إننا نسعى من وراء هذا الحرص المخلص والمتفاني، إلى مواصلة تعزيز قدرات قوام المعركة للجيش الوطني الشعبي، وتأمين متطلبات الرفع من جاهزيته، بما يضمن تحسين وترقية الأداء العملياتي والقتالي لكافة تشكيلاته ومكوناته، توافقا مع مصلحة الجزائر وعزة شعبها التي تقتضي، بأن يعمل أبناؤها المخلصون على أن تبقى دوما وإلى الأبد، ثابتة الأقدام، راسخة القيم، حافظة لوحدتها، وصائنة لسيادتها واستقلالها وأمنها واستقرارها. وهذا يقتضي بالضرورة تحلي قواتنا المسلحة بكل موجبات الحرص، وبكل عوامل اليقظة، وبكل مستلزمات الحذر والفطنة والانتباه . واستمع الفريق أحمد قايد صالح إلى عرض قدّمه رئيس أركان الناحية حول الوضع الأمني ومختلف المسائل الأمنية بإقليم الاختصاص، كما استمع إلى عروض قادة القطاعات العملياتية ورؤساء مختلف المصالح الأمنية، ليُسدي بعدها السيد الفريق توجيهات وتوصيات عامة ذات طابع عملياتي وأمني مؤكدا على ضرورة مواصلة جهود مكافحة ما تبقّى من الفئة الضالة التي لم يبق لها إلا العودة إلى جادة الصواب وإلى حضن المجتمع، والاستفادة من تدابير المصالحة الوطنية.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.