شرفة : سنرافق الطواقم الصحية وعلى المواطن الالتزام بالحجر    تساقط أمطار رعدية على المناطق الداخلية الشرقية اليوم    والي المسيلة يصدر قرارا بالحجر الصحي الجزئي على 5 بلديات    العاصمة: أكثر من 33 ألف مخالفة للحجر الصحي ووضع 7 آلاف سيارة بالمحشر    عبد الرزاق بوكبة وكمال قرور يطلقان فيدرالية وطنية للناشطين الثقافيين    الحرائق تلتهم 1888 هكتار من الأراضي خلال أسبوع    وزارة الطاقة تحضر ورقة طريق قطاعية تتضمن المحاور الرئيسية للاستراتيجية الطاقوية    استرجاع رفات شهداء المقاومة خطوة نحو اعتراف فرنسا بجرائمها في الجزائر    بحث ملف تصالح الذاكرة واسترجاع بقية رفات الشهداء المقاومة    9 قرارات لمحاصرة العدوى    تم تخصيص أكثر من 7ر1 مليار دج لإنجازها    استئناف المنافسة الدوري    بعدما تم جلبها من معهد علم الآثار بجامعة الجزائر (2)    أصيب بفيروس الكورونا    الألعاب المتوسطية وهران-2022    خلال اجتماع مجلس الأمن حول ليبيا:    المجاهد عبد الله يلس أحد رموز مجازر 08 ماي في ذمة الله    بعد تفشى الوباء وارتفاع حالات الإصابة في سطيف    15سنة سجنا لصهر بن علي    خلفا للمرحوم اللواء حسان علايمية    اتفاقية بين التلفزيون ومعهد السمعي البصري    منذ سنة 2016    كندا في خدمة الجزائر    في ظل تنامي الأزمة الأمنية    وزير المجاهدين الطيب زيتوني يشدد:    الطبقة السياسية ترد على عنصرية مارين لوبان:    قائمة بلحسل تفتك قيادة الأفافاس    شنين: بناء الجمهورية الجديدة لن يرضي اللوبي الاستعماري وأذياله    مؤشرات قوية لإنهاء النزاع في الصحراء الغربية    تحويل كاتدرائية آيا صوفيا إلى مسجد في مدينة إسطنبول    مساعدات مالية ل2795 فنّان متضرر    الماريشال بيجو اخترع غرف الغاز وأباد آلاف الجزائريين    معالجة أزيد من 8600 تعويضا خاصا بالمتعاملين الاقتصاديين بين 2016 و2019    لالي يعرض تجربة محمد جمال عمرو    تفكيك شبكة لتنظيم الهجرة غير الشرعية    سيدريك غاضب والأهلي يواجه المجهول    نعتز بقرار "الفيفا " لكن نطلب الدعم والمرافقة    سحب شهادات التخصيص بداية من الغد    وزير المالية يتحادث مع سفير كندا    إيداع الأم رهن الحبس وتسليم الضحية لوالدها    سقوط مميت لثمانينية    المركز الجامعي بالبيض يبتكر جهازا ذكيا لتحديد مواقع المرضى و الأطفال    تأمينات على محاصيل البطاطس والحبوب    من هنا تبدأ الرقمنة    شاب بطّال يحلم بمكانة الأبطال    معالم سياحية مهددة بالاندثار    15 فنانا في معرض جماعي للفنون التشكيلية    تنصيب لجنة تقييم الأعمال المرشحة برئاسة عبد الحليم بوشراكي    التكتلات تضرب إستقرار أولمبي أرزيو مجددا    12 سنة سجنا لمروّج 4 آلاف قرص مهلوس بمغنية    45 مليار سنتيم لإعادة الاعتبار للاقامات الجامعية    منع الحركة من وإلى وهران والنقل العمومي والخاص نهاية الأسبوع    لاعبو سريع غليزان يشاركون في مباريات الأحياء لكسر الروتين    آيات الشفاء من العين والحسد    هذه قصة فتح الصين على يدي قتيبة بن مسلم    من هم أخوال الرسول الكريم    ظاهرة الغش.. حكمها، أسبابها وعلاجها    حكم النّوم في الصّلاة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المسيلة: طالبو السكن الاجتماعي يحتجون أمام مقر الولاية
نشر في النصر يوم 10 - 03 - 2015

شهد أمس محيط مقر ولاية المسيلة حركة احتجاجية نظمها عشرات المواطنين من طالبي السكن الاجتماعي الإيجاري، والذين حاولوا غلق الطريق الرئيسية المقابلة لمقري الولاية والمجلس الشعبي الولائي، وذلك لدفع سلطات دائرة المسيلة إلى الإسراع في الإفراج عن قائمة السكن التي طال أمد انتظارها.
المحتجون التقى عدد منهم رئيس ديوان الوالي والذي أبلغوه انشغالهم قالوا أنهم في حالة التأخر في توزيع قائمة السكن التي أسالت الكثير من الحبر في الفترة الأخيرة، خصوصا بعد إحالة ملف دراسة ملفات طالبي هذه الصيغة من السكن على مسؤولية المفتش العام للولاية في غياب رئيس الدائرة الذي يتواجد منذ أكثر من شهر في عطلة مرضية.
وهدد عدد من هؤلاء المحتجين بالدخول في إضراب عن الطعام في الأيام القليلة المقبلة، إذا استمر تماطل الجهات المعنية في توزيع قائمة السكن التي تأخرت عن باقي بلديات الولاية، حيث اشتكى البعض من وضعياتهم المعيشية والتي انجرت عن عدم حصولهم على سكن، كما هو الشأن في حالة شاب في مقتبل العمر قال أنه اضطر إلى الانفصال عن زوجته، بسبب أزمة السكن وآخر يعيش في غرفة عند أصهاره، و كذا الحال بالنسبة لبعض المطلقات اللواتي كن في مكان الاحتجاج.
بينما اشتكى شيخ يبلغ من العمر 69 سنة من وضعيته الراهنة وهو أب لسبعة أبناء ،مؤكدا أنه أودع ملف طلب سكن منذ سنة 1994 ولكنه لم يحصل على حقه في السكن إلى يومنا هذا.
فارس قريشي

محتجون بأولاد عدي يغلقون مرافق للمطالبة بتحسين الخدمات الصحية
جدد أمس المئات من سكان بلدية أولاد عدي القبالة شرق المسيلة، حركتهم الاحتجاجية التي كانوا قاموا بها الشهر المنصرم، حيث قاموا أمس مجددا بغلق عديد المرافق والإدارات العمومية، وشل حركة النقل على مستوى جميع الخطوط، وذلك بعدما تأكدوا من إخلال السلطات المحلية ومديرية الصحة والسكان بالتزاماتها، التي تعهدت بها في التاسع عشر فيفري الماضي خلال الاجتماع المنعقد بمقر البلدية والذي حضره رئيس المجلس الشعبي الولائي ومدير الصحة.
و ذكر المحتجون أنه تم الاتفاق في ذلك الاجتماع على الاستجابة لعدد من الانشغالات المطروحة من قبل سكان المنطقة والتي دفعتهم يومها إلى شل مختلف الإدارات والمؤسسات العمومية على غرار مقر البلدية والمركز الصحي ومكتب البريد وقطاع النقل ما بين البلديات لأجل تحقيقها لمدة أسبوعين، إلا أن جميع مطالبهم وبعد مرور هذه المدة لم يتم تجسيد أي منها إلى اليوم، وهو ما جعل السكان يعودون أمس إلى الاحتجاج.
وتمحورت مطالب السكان في فتح مناوبة ليلية بالبلدية، وتوفير التأطير الطبي لمصلحة الاستعجالات بداية من تاريخ 19 فيفري المنصرم وفتح مصلحة التوليد بالعيادة، مع توفير القابلات، غير أن جميع هذه النقاط يقول المحتجون، والتي وقع عليها الحضور في محضر الاجتماع ومنهم رئيسي الدائرة والبلدية وتم تشكيل لجنة متابعة بخصوصها لم تجد طريقها إلى التجسيد إلى الحين.
وأصر السكان المحتجون على مواصلة حركتهم الاحتجاجية إلى غاية تجسيد جميع المطالب ميدانيا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.