القمة العربية في الجزائر ستحقق التوافق بين الأشقاء    تقارب ثنائي من أجل قضايا مصيرية    الإجراء مؤقت لغاية الشروع في العمل بنظام النقاط    غلق الفضاءات الثقافية لحين تحسن الوضع الصحي    التلقيح يبقى الحل الوحيد لمجابهة الوباء    في مداهمات متفرقة لمصالح الأمن: حجز قطع أثرية واسترجاع مركبة و دراجة نارية    طالب بالتصدي للدوائر المتربصة بالمنتخب: عمارة: مستقبل الناخب الوطني غير مرتبط بالنتائج    في انتظار الشروع في نظام النقاط: إلغاء سحب رخص السياقة إجراء مؤقت    غلق مؤقت للفضاءات الثقافية وتأجيل كل النشاطات    زيارة الرئيس تبون لمصر: الاتفاق على تفعيل آليات التشاور والتنسيق المشترك    تعرض محوّل كهربائي للسرقة والتخريب بوهران    3 قتلى و125 جريح في 24 ساعة    التشاور لتدارك العقبات أمام إنجاز المشاريع السياحية    رئيس "الفاف" يجتمع بأعضاء أطقم المنتخب الوطني    تجسيد مشروع "كاب مار" برأس فالكون للنهوض بالرياضات المائية    رئيس اتحاد جزر القمر يستنكر حرمان فريقه من حارس المرمى    نضال التنظيمات السياسية فضح ديكتاتورية المخزن    فطموش محكما وتليلاني مكرما    الطبعة الثانية شهر مارس    جمع نصوص ولد عبد الرحمان كاكي في كتاب    الجزائر تدين "بشدة" الانقلاب في بوركينا فاسو    26,4 مليون جزائري في سن العمل    حملة تعقيم واسعة للوقاية من "كوفيد-19"    تحرك جزائري لضم نجم كريستال بالاس    الدخول المدرسي في موعده    الجزائر حاضرة على كلّ الجبهات    علاقات أخوية استراتيجية    القوة الوازنة    دعم دائم لفلسطين    السقي التكميلي لتأمين الإنتاج    القبض على عصابة خطيرة بعلي منجلي    توقيف 3 أشخاص واسترجاع بعض اللواحق المسروقة    الموقف الجزائري الثابت تجاه القضية الفلسطينية دائم    الصقيع و الجليد يؤثران على نمو المزروعات بسعيدة    المزارعون بسهل ملاتة يطالبون برخص حفر الآبار    26.4 مليون شخص في سن العمل بالجزائر    عقبات تحول دون إنجاز المشاريع السياحية    الإعلان عن مسابقة «بطلة القراءة» بالمكتبة العمومية لتلمسان    « ثقتنا كبيرة في تأهل الخضر إلى المونديال على حساب الكاميرون»    «عمارة يحث على التكاتف وعدم الانصياع للهجمات الغادرة»    تلقيح ما بين 50 إلى 60 شخصا يوميا و «جونسون أند جونسون» الأكثر طلبا    التخوف من "أوميكرون" يرفع من نسبة التطعيم    تأجيل كلّ المنافسات الرياضية    هذه قواعد التربية الصحيحة    طبول الحرب على أبواب أوكرانيا    الوزير الأول يستقبل وزير العدل القطري    فيلم حول فرانز فإنون    القمة العربية: الرئيس تبون يؤكد سعيه إلى توفير أرضية لعمل عربي مشترك "بروح جديدة"    المحامون يستأنفون العمل هذا الخميس    دروس من انهيارات أسعار النفط    مشاركة جزائرية بمعرض القاهرة الدولي ال 53 للكتاب    توجّه مُمكن بنظرة اقتصادية وليست إدارية    رئيس الجمهورية يضع إكليلين من الزهور على قبر الجندي المجهول والرئيس المصري الراحل أنور السادات    ال" كاف " يفرض غرامة مالية على المنتخب الجزائري بسبب اجتياح الأنصار لأرضية الميدان    آثار الذنوب على الفرد والمجتمع    فضائل ذهبية للرفق واللين وحسن الخلق    لغتي في يومك العالمي    نشر ومشاركة المنشورات المضلّلة على مواقع التواصل إثم مبين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



موازاة مع تعديل قوانين الهواة: زطشي يشكل لجنة فيدرالية للتحقيق في ملف الفرق غير الناشطة قبل إعادة إدماجها
نشر في النصر يوم 26 - 05 - 2017

قرر رئيس الفاف خير الدين زطشي تشكيل لجنة فيدرالية تتكفل بدراسة ملف الأندية التي لم تشارك في منافسات الموسم الكروي الجاري، و التي كان المكتب الفيدرالي السابق قد أعلن عن إعادة إدماجها أوتوماتيكيا في الأقسام التي كانت تنتمي إليها قبل قرار الشطب، حتى يتسنى للاتحادية تكييف نظام الصعود و السقوط مع المعطيات الميدانية التي قد تطفو على السطح مع انطلاق الموسم المقبل.
مصدر موثوق كشف للنصر بأن زطشي كلف عضوي المكتب الفيدرالي العربي أومعمر و كذا عمار بهلول للحسم في هذه الإشكالية في أسرع وقت ممكن، سيما و أن الأمر يتعلق ب 12 فريقا كانت قد راحت ضحية الشطب النهائي من الرزنامة الموسم المنقضي، بسبب العجز عن تسديد حقوق الإنخراط، و ما كان لذلك من انعكاسات على سير المنافسة، خاصة على مستوى رابطتي وهران و سعيدة الجهويتين.
و حسب نفس المصدر فإن قضية إتحاد البرج كانت من أبرز الملفات التي تم طرجها على طاولة النقاش، لأن هذا الفريق كان ينشط في بطولة وطني الهواة، و الرابطة المعنية لم تدرجه في الرزنامة، على خلفية عدم تسوية الوضعية المالية للنادي في الآجال المحددة، مما أدى إلى إعتماد بطولة بفوج يتشكل من 15 فريقا في مجموعة الوسط، لكن كيفيات السقوط التي ضبطها المكتب الفيدرالي السابق أخذت في الحسبان هذا الأمر، بناء على القرار المتخذ في ديسمبر 2016، و القاضي بإلزام الرابطة بإعادة إدماج الفريق البرايجي في التركيبة خلال الموسم الجديد، لتكون عواقب ذلك اعتماد سقوط 4 فرق من وطني الهواة إلى قسم ما بين الرابطات في نهاية هذا الموسم.
و استنادا إلى ذات المصدر فإن إدارة رائد بومرداس كانت قد تقدمت بملف رسمي إلى الفاف تتحفظ فيه على الإجراءات التي تم إتخاذها، لأن هذا الفريق كان رابع المتدحرجين إلى القسم الأسفل، بإعتباره صاحب أسوأ مركز ما قبل الأخير في الأفواج الثلاثة، و قد بنت إدارة رائد بومرداس تحفظها على أساس أن فريقها شارك في البطولة طيلة موسم كامل، و صرف مبالغ مالية معتبرة، ليلعب الموسم المقبل في بطولة ما بين الجهات، بينما ركن فريق إتحاد البرج إلى الراحة على مدار سنة، ليستفيد من عفو استثنائي مكنه من المحافظة على مكانته في نفس القسم.
و انطلاقا من هذه المعطيات، أوضح مصدرنا بأن زطشي أكد بأنه لا يمكن إلغاء قرار صادر عن المكتب الفيدرالي السابق، سيما و أن انعكاساته مباشرة على كيفيات السقوط و الصعود المعتمدة في كل المستويات، مما دفع به إلى تشكيل اللجنة الفيدرالية للوقوف على مدى جدية مسيري إتحاد البرج في العودة إلى أجواء المنافسة الموسم القادم، و بالتالي الإستفادة رسيما من هذا العفو الإستثنائي، و إلا فإن الفاف بالتنسيق مع الرابطات ستجبر على إعادة النظر في شطر من نظام السقوط.
و أضاف مصدر النصر بأن هذه القضية لها تاثير على حسابات السقوط من بطولة ما بين الجهات، لأنه و في حال ترسيم بقاء رائد بومدراس في وطني الهواة سيتم تعليق قرار اسقاط أتلتيك القبة من قسم ما بين الرابطات إلى الجهوي، حتى يتسنى لكل رابطة المحافظة على صيغة المنافسة بأفواج متوازنة من حيث التركيبة.
على صعيد آخر صادق المكتب الفيدرالي على المقترحات التي قدمها المدير الفني الوطني فضيل تيكانوين بخصوص الفئات الشبانية، و نظام المنافسة الذي يعتزم إنتهاجه في بطولات الشبان بداية من الموسم القادم، في محاولة لإرغام جميع الأندية على الإهتمام أكثر بالأصناف الصغرى، سيما و أن المكتب زكى التعديل الذي إقترحه تيكانوين على نص المادة 53 من القوانين العامة للفاف في بطولات الشبان، و القاضي بخصم نقطة من رصيد الأكابر نظير كل غياب لفئة شابة عن مقابلة رسمية في البطولة.
إلى ذلك فقد عدلت الفاف من الإجراءات التنظيمية المتعلقة ببطولات الهواة، حيث تم الرفع من قيمة حقوق الإنخراط بالنسبة لأندية الشرفي إلى 40 مليون سنتيم، مع تمديد آجال الإنخراط و إمضاءات اللاعبين في الجهوي إلى غاية منتصف شهر سبتمبر القادم، فضلا عن إلزام كل فريق بضم 10 لاعبين من فئة الآمال في تعداد الأكابر، من إجمالي 30 لاعبا على أقصى تقدير، فضلا عن فترة مهلة إمضاءات الشبان على مدار الموسم، في انتظار الإفراج عن النصوص الجديدة لقوانين بطولات الهواة، و التي طرأ عليها تغيير جذري، لكنه مازال قيد الدراسة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.