نصف مليون مكالمة عبر الرقمين الأخضر وشرطة النجدة        مايقارب 200عون حماية مدنية يتبرعون بالدم    "احتكار السلع ورفع أسعارها من الكبائر"    وزارة الصحة تدعو المدراء الولائيين لمرافقة المصابين بكورونا نفسيا    “أستبعد أن يتطور فيروس كورونا في الجزائر ولدي امل بان ينحصر الوباء”    طرف فاعل في المعادلة    الرئيس تبون يبعث برسالة مواساة وتعاطف لرئيس الوزراء البريطاني    القطاع ضاعف من مجهودات ضمان وفرة المواد الطاقوية    رئيس الكاف أحمد أحمد:    العميد عبد الغاني راشدي ينصّب نائبا للمدير العام للأمن الداخلي    العصابة الإجرامية الخطيرة في قبضة الدرك الوطني    إقتراح ضمان دخل لعمال القطاع الخاص المتأثرين بالأزمة    كورونا: البنوك تمدد آجال تسديد القروض    كورونا في الجزائر.. حالات الإصابات بالفيروس عبر ولايات الوطن    أعضاء المجلس البلدي لباتنة يتبرعون براتب شهر كامل    عالم ما بعد الكورونا    المسرح الوطني يستقبل المشاريع المسرحية الجديدة    مخطط لتمديد عقد مبابي    إطارات المجلس الإسلامي الأعلى يتبرعون بشهر من راتبهم لصندوق مواجهة “كورونا”    بلمداح للحوار : طائرات شحن لنقل جثامين الجزائريين بالخارج    عدة مخابر تدخل حيز الخدمة لتشخيص فيروس “كورونا”    تكليف موظف بالمؤسسات التربوية بسحب رواتب زملائه    إيداع مروج إشاعة غلق محطات الوقود بالعاصمة الحبس المؤقت    الأزمة تدق أبواب متعاملي الهاتف النقال في الجزائر    المرتبة الأولى لمحمد علوان بالأيام الافتراضية للفيلم القصير    وزارة الشباب والرياضة تضع هياكلها بالعاصمة للاستعمال كمراكز للحجز العلاجي    الوزير خالدي يعزي عائلة لعسلوني في وفاة الإبن رسيم    قوات حفتر تقصف لليوم الثاني مستشفى لمصابي كورونا بطرابلس    أزيد من 3.5 مليون مشترك في الأنترنت الثابت خلال الثلاثي الرابع من 2019    جرائم الاحتلال بحق «الطفولة الفلسطينية»    بالفيديو: رونالدينيو يغادر السجن ويبقى قيد الإقامة الجبرية    توقيف شخص وحجز 2418 كمامة وآلة خياطة بالدار البيضاء    الشلف : توزيع 100 طرد غذائي الى سكان مناطق النائية…    الدرك الوطني يوقف شخصين في قضية قذف وتشهير ودعاية كاذبة بالبليدة .    مقتل 5 مدنيين بتركيا بعد انفجار عبوة ناسفة    محمد عرقاب: لن يكون هناك إنقطاع في الكهرباء.    الدبلوماسية والحرب    أفغير الله أبتغي حكما وهو الذي أنزل إليكم الكتاب مفصلا    تقوى الأنبياء عليهم السلام    تلفزيون إل جي “أوليد” يفوز بالجائزة الفخرية المرموقة للمرة الثانية    افتتاح ندوات تفاعلية حول التراث الثقافي في الجزائر    اليوم العالمي للصحة:الرئيس تبون يوجه تحية تقدير و امتنان للأطباء و أسرة قطاع الصحة    سلطان عمان يصدر عفوا عن 599 سجينا بينهم 336 أجنبيا    العفو الدولية تطالب المغرب الإفراج عن مساجين الرأي بصورة "عاجلة ودون شرط"    وزير النفط الإيراني: لا نوافق على عقد اجتماع “أوبك+” في ظل غياب إقتراح واضح    ملتزمون مع السلطات العمومية للتغلب على الأزمة    مصر تعلّق صلاة التراويح    تدمير ثلاث قنابل وكشف مسدس رشاش ببومرداس والجلفة    «سلامتنا أهم من أي بطولة والجزائريون معروفون بالتضامن»    موسوعة علمية تقرأها الأجيال    1971 عائلة تستفيد من صندوق الزكاة بالبويرة    استجيبوا لأمر ربكم واتبعوا التوصيات للنجاة    دار الثقافة بالبيض تنظم مسابقة للطفل على مواقع التواصل الاجتماعي    مسابقة وطنية في ظل الحجر الصحي بالبيض    مسابقات افتراضية للعائلات    استثمار الرقمنة في المسرح المعاصر واقع لا محالة    «تأجيل ألعاب وهران فرصة لإدراج التجديف في البرنامج»    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد عيسى يؤكد
نشر في النصر يوم 03 - 12 - 2018

رفع حصة الحجاج الجزائريين مرتبط ببلوغ 42 مليون نسمة
دعا وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى أمس، الأئمة لضرورة الوفاء للمبادئ التي ضحى من أجلها نظراؤهم خلال العشرية السوداء ، وهذا بالتعهد مع لله للدفاع عن الوطن وعن طريق تقديم خطاب يجمع الأمة ويوحد الكلمة، وأن يكون المسجد دائما منبرا لرص الصفوف ودرء الفتنة والتصدي لخطاب الكراهية والإقصاء.
وأوضح وزير الشؤون الدينية و الأوقاف محمد عيسى أمس في ندوة صحفية على هامش افتتاحه الطبعة ال 20 للأسبوع الوطني للقرآن الكريم والذي جاء تحت شعار "الوفاء في القرآن الكريم" وهذا بمركز الاتفاقيات بوهران، أن رئيس الجمهورية خصص فقرة كاملة في ميثاق السلم والمصالحة الوطنية تتعلق بتكريم ضحايا العشرية السوداء الذين اغتالتهم أيادي الإرهاب، ومنهم الأئمة الذين اعتبر عيسى أن تضحياتهم تضاهي تضحيات وجهود الجيش الشعبي الوطني في الدفاع عن الوطن.
وفي هذا السياق، تم أمس تكريم عدد من الأئمة الشهداء الذين يبلغ عددهم 114 إماما سيتم تخصيص تكريمات لكل واحد منهم في ولاياتهم، حيث أبرز عيسى أن هذه المبادرة تم إرساؤها هذا العام وأنه أسدى تعليمات لمدراء قطاعه عبر الولايات للقيام بهذا الأمر ، إضافة لمنح عمرة لشخصين من كل عائلة أي 228 شخصا، وهو التكريم الأول من نوعه من أجل إعطاء هؤلاء مكانتهم.
ومن جهة أخرى، أكد الوزير أنه لا يوجد حاليا حديث عن رفع حصة الجزائر من الحجاج ، مبرزا أن رفع الحصص يتم بقرار يصدر من مجلس الوزراء السعودي، وبمقتضاه يراسل وزير الحج والعمرة السعودي نظراءه في العالم الإسلامي طالبا منهم تقديم اقتراحات، وحينها يجب أن تحوز الجزائر على وثيقة رسمية تدل على أن عدد سكان البلاد بلغ 42 مليون نسمة، كي ترفع الحصة ل 41 ألف حاج، مضيفا أنه ينتظر أن تكون هناك منحة تقدر ب 1000 تأشيرة حج ربما تصدرها السعودية مثلما قامت به السنة الماضية، أما المنحة الخاصة بكبار السن الذين لم يسعفهم الحظ في القرعة، فالقرار فيها من صلاحيات رئيس الجمهورية.
و بخصوص مراجعة القانون الأساسي للوزارة، نفى محمد عيسى أي تفكير في الأمر حاليا، وكشف أن التنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية و الأوقاف، قد استجابت رسميا لرسالة الحوار التي تلقتها من الوزارة هذه الأخيرة التي تفتح الباب في أي وقت تختاره النقابة لمناقشة العديد من القضايا الاجتماعية والمهنية للإمام لأن استقرار الإمام هو استقرار للمسجد وبالتالي للمجتمع، وما عدا الزيادة في الأجور بالنظر للظروف التي تمر بها البلاد حاليا. كما قال الوزير إن قرار إعادة أعوان المساجد للعمل في ولاياتهم بعد 3 سنوات من الوظيفة في المناطق الحدودية، لن يترتب عنه أي شغور للمناصب في تلك الولايات أو هجرة المساجد، وهذا وفق عيسى لأن الوزارة ستقوم بإحصاء جميع الحالات، فالقرار الذي تم اتخاذه حسب الوزير يتعلق بأن كل من القييمين، المؤذنين وأساتذة تعليم القرآن الذين كانوا يعملون في الشريط الحدودي الشرقي وولاياتهم الأصلية بغرب البلاد وجنوبها، قد تم نقلهم كلهم، والباقي طلب منهم تسجيل أنفسهم في حركة التغيير القادمة التي ستدرس في الوزارة، معتبرا أن القرار ليس جزافيا أي كل من يريد التغيير تتم الاستجابة له، بل الأمر يخضع لضوابط.
وفي ما يتعلق باحتفالية تطويب الرهبان ال 19 التي ستكون بداية الأسبوع المقبل بوهران، أفاد عيسى أن البابوية فوضت الكاردينال بيشو برتبة وزير ليمثل الفاتيكان في التطويب وأن هذا الموفد سيحظى باستقبال رسمي من طرف الوزير الأول الجزائري أحمد أويحيى، مشيرا أن الجزائر تقدم كل التسهيلات لهذه المراسيم الدينية التي تقوم بها الكنيسة الكاثوليكية التي تشرف عليها الأسقفية العامة، كون المبادرة دينية مسيحية، وهذا بناء على المادة 47 من الدستور التي تنص على حرية المعتقد وحرية ممارسة الشعائر الدينية في إطار قوانين الجمهورية، وأن اللجنة الوطنية لشعائر المسلمين أقرت الاحتفال و وافق عليه رئيس الجمهورية، موضحا أن هذا التطويب هو دليل إضافي على أن جزائر الإسلام لا تقصي الآخرين بل وتحاور من أجل ترسيخ مبادئ السلام والعيش معا.
للتذكير، فقد تم خلال إفتاح الطبعة ال 20 لأسبوع القرآن بمركز الاتفاقيات بوهران، وتكريم رئيس الجمهورية من طرف الأئمة وشيوخ الزوايا، كما تم أيضا منح أكثر من 30 عمرة من طرف الوزارة وولاية وهران والمجلس الشعبي الولائي والمجلس الشعبي البلدي ومؤسسات أخرى، استفاد منها موظفو قطاع الشؤون الدينية والأوقاف بناء على قرعة أجريت بالتوازي والاحتفالية التي ستستمر على مدار 3 أيام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.