مجلس الوزراء يصادق على 5 مشاريع مراسيم رئاسية متعلقة بقطاع المحروقات    هذه الأهداف المتوخاة من المراجعة القانونية لنظام المحروقات    رئاسيات تونس: النتائج الأولية لانتخابات الدور الثاني تشير لفوز المرشح الحر قيس سعيد    اجتماع بين الفدراليتين الجزائرية و الفرنسية لكرة القدم    وزارة الدفاع: منع العسكريين المتقاعدين من الترشح    وزارة الطاقة : قانون المحروقات الجديد سيجنب الجزائر الاستيراد        “الدولة أوفت بإلتزاماتها فيما يخص تمكين الشعب من إختيار رئيسه بكل حرية”    لهذه الأسباب قطعت سلطة ضبط البريد والاتصالات الإنترنت عن مركز VFS    نائب فرنسي يدعو إلى مواصلة التنديد بصمت الفاعلين الدوليين    تواصل التنديد الدولي بالهجوم التركي شمال سوريا    بن فليس: قانون المحروقات سبب خلافي مع بوتفليقة    للأسف الشّديد حرم عشّاق الكرة في العاصمة من حفل كبير    عودة زرواطي إلى رئاسة النّادي    تطورات جديدة بخصوص ودية "الخضر" أمام المنتخب الفرنسي    النساء اللواتي يرضعن أطفالهن أقل عرضة لسرطان الثدي    إبراز المواهب الموسيقية يعتمد على طبيعة التّكوين    برنامج تدّخل عاجل بوهران    تسجيل 9 حالات إصابة ببعوض النمر ببومرداس    انطلاق أول رحلة للقطار الجديد بين تقرت والعاصمة    المنتخب الأرجنتيني يكتسح الإكوادور بغياب نجمه    مشروع قانون المحروقات "محلّ الجدل"..هذا ما يقوله خبراء الطاقة    مسرحية “رحلة سندباد” قريبا بمسرح وهران    مجلس الوزراء يصادق على صفقات بالتراضي البسيط ذات طابع اجتماعي و اقتصادي    البليدة: النيابة العامة تفتح تحقيقا في وفاة موقوف    وزارة الدفاع: اكتشاف مخبأ للذخيرة قرب الشريط الحدودي الجنوبي بتمنراست    شرطي يقتل طليقته وثلاثة من أفراد عائلتها رميا بالرصاص بسيدي لحسن    من قوجيل إلى عائلة بلعقون    هذه هي أهم محاور مشروع قانون المحروقات الجديد    إرهاب الطرقات يقتل 7 أشخاص خلال 24 ساعة الأخيرة    والي الجزائر يوقف رئيسي بلديتي بني مسوس وجسر قسنطينة    تيارت: تفكيك شبكة وطنية للمتاجرة بالمخدرات وحجز أزيد من 11 كلغ من الكيف المعالج    اليونايتد يتوصل لاتفاق شفهي مع هذا المهاجم    انطلاق المهرجان الثقافي الدولي ال11 للموسيقى السيمفونية بالجزائر    نشرية خاصة : امطار مصحوبة برعود ورياح قوية ستمس ابتداء من اليوم الاحد ولايتي بشار وتندوف    في رحاب آية    “وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى”    الدعوة إلى المحافظة على التراث المعماري والثقافي المميز لكل منطقة    أحاديث قدسية    الداخلية التونسية: العملية الانتخابية انطلقت في أجواء أمنية مستقرة    لوكال: أكثر من 17 مليار دينار لرفع التجميد على مشاريع بالجنوب والهضاب العليا    الرابطة المحترفة الثانية: النتائج الجزئية والهدافون    فن تشكيلي: افتتاح معرض جماعي "لقاء هنا وهناك"    "الأفسيو" لن يساند أي مترشح لرئاسيات 12 ديسمبر    الجزائر تدين العدوان على أراضيها وتؤكد‮:‬    لضمان عدم التلاعب بالتوقيعات‮ ‬    تسجيل 126 حالة إلتهاب سحايا في ولايات الوادي وباتنة وجيجل    الأنترنت عبر الساتل قريبا بالسوق الوطنية    إنجاز 3 مراكز ثقافية إسلامية جديدة    استرجاع 400 مليون ذهب مسروق    الباهية تستعد لاحتضان مهرجان الفيلم الجامعي في طبعته الثانية    رسائل تربوية في قالب موسيقي فكاهي    المشروع مجرد حفرة منذ 6 سنوات    أدوية محظورة أوروبيا مروّجة وطنيا    عمارة لخوص يعود ب "طير الليل"    11 صورة تنبض جمالا فنيا وطبيعيا    محمد رغيس يعلن انفصاله عن زوجته ويوجه رسالة مؤثرة لابنته    قُل: يا حافظ.. ولا تَقُل: يا سِتّير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد عيسى يؤكد
نشر في النصر يوم 03 - 12 - 2018

رفع حصة الحجاج الجزائريين مرتبط ببلوغ 42 مليون نسمة
دعا وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى أمس، الأئمة لضرورة الوفاء للمبادئ التي ضحى من أجلها نظراؤهم خلال العشرية السوداء ، وهذا بالتعهد مع لله للدفاع عن الوطن وعن طريق تقديم خطاب يجمع الأمة ويوحد الكلمة، وأن يكون المسجد دائما منبرا لرص الصفوف ودرء الفتنة والتصدي لخطاب الكراهية والإقصاء.
وأوضح وزير الشؤون الدينية و الأوقاف محمد عيسى أمس في ندوة صحفية على هامش افتتاحه الطبعة ال 20 للأسبوع الوطني للقرآن الكريم والذي جاء تحت شعار "الوفاء في القرآن الكريم" وهذا بمركز الاتفاقيات بوهران، أن رئيس الجمهورية خصص فقرة كاملة في ميثاق السلم والمصالحة الوطنية تتعلق بتكريم ضحايا العشرية السوداء الذين اغتالتهم أيادي الإرهاب، ومنهم الأئمة الذين اعتبر عيسى أن تضحياتهم تضاهي تضحيات وجهود الجيش الشعبي الوطني في الدفاع عن الوطن.
وفي هذا السياق، تم أمس تكريم عدد من الأئمة الشهداء الذين يبلغ عددهم 114 إماما سيتم تخصيص تكريمات لكل واحد منهم في ولاياتهم، حيث أبرز عيسى أن هذه المبادرة تم إرساؤها هذا العام وأنه أسدى تعليمات لمدراء قطاعه عبر الولايات للقيام بهذا الأمر ، إضافة لمنح عمرة لشخصين من كل عائلة أي 228 شخصا، وهو التكريم الأول من نوعه من أجل إعطاء هؤلاء مكانتهم.
ومن جهة أخرى، أكد الوزير أنه لا يوجد حاليا حديث عن رفع حصة الجزائر من الحجاج ، مبرزا أن رفع الحصص يتم بقرار يصدر من مجلس الوزراء السعودي، وبمقتضاه يراسل وزير الحج والعمرة السعودي نظراءه في العالم الإسلامي طالبا منهم تقديم اقتراحات، وحينها يجب أن تحوز الجزائر على وثيقة رسمية تدل على أن عدد سكان البلاد بلغ 42 مليون نسمة، كي ترفع الحصة ل 41 ألف حاج، مضيفا أنه ينتظر أن تكون هناك منحة تقدر ب 1000 تأشيرة حج ربما تصدرها السعودية مثلما قامت به السنة الماضية، أما المنحة الخاصة بكبار السن الذين لم يسعفهم الحظ في القرعة، فالقرار فيها من صلاحيات رئيس الجمهورية.
و بخصوص مراجعة القانون الأساسي للوزارة، نفى محمد عيسى أي تفكير في الأمر حاليا، وكشف أن التنسيقية الوطنية للأئمة وموظفي قطاع الشؤون الدينية و الأوقاف، قد استجابت رسميا لرسالة الحوار التي تلقتها من الوزارة هذه الأخيرة التي تفتح الباب في أي وقت تختاره النقابة لمناقشة العديد من القضايا الاجتماعية والمهنية للإمام لأن استقرار الإمام هو استقرار للمسجد وبالتالي للمجتمع، وما عدا الزيادة في الأجور بالنظر للظروف التي تمر بها البلاد حاليا. كما قال الوزير إن قرار إعادة أعوان المساجد للعمل في ولاياتهم بعد 3 سنوات من الوظيفة في المناطق الحدودية، لن يترتب عنه أي شغور للمناصب في تلك الولايات أو هجرة المساجد، وهذا وفق عيسى لأن الوزارة ستقوم بإحصاء جميع الحالات، فالقرار الذي تم اتخاذه حسب الوزير يتعلق بأن كل من القييمين، المؤذنين وأساتذة تعليم القرآن الذين كانوا يعملون في الشريط الحدودي الشرقي وولاياتهم الأصلية بغرب البلاد وجنوبها، قد تم نقلهم كلهم، والباقي طلب منهم تسجيل أنفسهم في حركة التغيير القادمة التي ستدرس في الوزارة، معتبرا أن القرار ليس جزافيا أي كل من يريد التغيير تتم الاستجابة له، بل الأمر يخضع لضوابط.
وفي ما يتعلق باحتفالية تطويب الرهبان ال 19 التي ستكون بداية الأسبوع المقبل بوهران، أفاد عيسى أن البابوية فوضت الكاردينال بيشو برتبة وزير ليمثل الفاتيكان في التطويب وأن هذا الموفد سيحظى باستقبال رسمي من طرف الوزير الأول الجزائري أحمد أويحيى، مشيرا أن الجزائر تقدم كل التسهيلات لهذه المراسيم الدينية التي تقوم بها الكنيسة الكاثوليكية التي تشرف عليها الأسقفية العامة، كون المبادرة دينية مسيحية، وهذا بناء على المادة 47 من الدستور التي تنص على حرية المعتقد وحرية ممارسة الشعائر الدينية في إطار قوانين الجمهورية، وأن اللجنة الوطنية لشعائر المسلمين أقرت الاحتفال و وافق عليه رئيس الجمهورية، موضحا أن هذا التطويب هو دليل إضافي على أن جزائر الإسلام لا تقصي الآخرين بل وتحاور من أجل ترسيخ مبادئ السلام والعيش معا.
للتذكير، فقد تم خلال إفتاح الطبعة ال 20 لأسبوع القرآن بمركز الاتفاقيات بوهران، وتكريم رئيس الجمهورية من طرف الأئمة وشيوخ الزوايا، كما تم أيضا منح أكثر من 30 عمرة من طرف الوزارة وولاية وهران والمجلس الشعبي الولائي والمجلس الشعبي البلدي ومؤسسات أخرى، استفاد منها موظفو قطاع الشؤون الدينية والأوقاف بناء على قرعة أجريت بالتوازي والاحتفالية التي ستستمر على مدار 3 أيام.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.