أغنى رجل في العالم بفارق مليار دولار    عاجل...بالصورة بن زيمة يطلب اللعب للجزائر !    توصيات الندوة الدولية لدعم المؤسسات الناشئة    تخفيف العبء الضريبي على سوناطراك وشركائها ب 20 %    العثور على جثة شخص ميتا بشلالة العذاورة    وزارة العمل تكشف عن حركة « جزئية» بالوكالات الولائية للتشغيل    وزارة التعليم العالي تمنع مدراء المؤسسات الجامعية من السفر خارج الوطن    شرفي: "الرئاسيات ستكرّس بروز الدولة التوافقية"    بالصور.. حادثي مرور بتبسة يخلفان 5 جرحى        المخزون الدوائي في الجزائر يكفي لمدة 6 أشهر قادمة    شبيبة الساورة ومولودية وهران يتقاسمان النقاط والترتيب    برناوي يشيد بالمنتخب الوطني لألعاب القوى لذوي الاحتياجات    توقيف 42 شخصا من جنسيات مختلفة وحجز رشاش    تحسين الإنتاجية لضمان الأمن الغذائي    من حق المقاومة الرد على الاعتداءات الإسرائيلية    الأمن الوطني يعرض الوسائل الحديثة والتطبيقات الذكية    قضية مقتل شاب بالجلفة: إيداع ثلاث مشتبه فيهم الحبس ووضع إثنين تحت الرقابة القضائية    ترامب يعفو عن مجرمي حرب في العراق وأفغانستان    «كأس إفريقيا خلفنا ونركّز على التّأهّل إلى «كان 2021»    تندوف: بعث تظاهرة "المقار" يعكس التزام السلطات العمومية بترقية التبادلات التجارية بين دول الجوار    المينورسو تحوّلت إلى بعثة لتوطيد الاستعمار في الصّحراء الغربية    الشّرطة الفرنسية تستخدم الغاز المسيل للدّموع لتفريق المتظاهرين    وزارة الصّحة تحتفل باليوم العالمي لمكافحة داء السّكري    قيس سعيّد يفاجئ التونسيين برسالة بالخطّ المغربي الأصيل    التقلبات الجوية الجوية تشل الطرقات    ارتفاع حصيلة ضحايا الاحتجاجات في إيران إلى 12 قتيلا    فيكا ال10: عرض فيلم وثائقي حول معلم الديوان محمد بهاز بالجزائر العاصمة    أسعار النفط فوق 63 دولارا للبرميل    السعودية تعلن وفاة الأمير تركي بن عبد الله بن سعود    مسيرات سلمية بولايات باتنة وتبسة وبرج بوعريريج مساندة لإجراء الانتخابات الرئاسية    نشرية خاصة تحذر من تساقط امطار و ثلوج كثيفة    أدرار: مئات الزوار يتوافدون على تيميمون لحضور احتفالات أسبوع المولد النبوي الشريف    كاس امم افريقيا- 2021 (تصفيات- المجموعة الثامنة): بوتسوانا-الجزائر: وصول الخضر الى غابورون    تسجيل هزة بشدة 2،9 درجة قرب البليدة    براهيمي: “هذا ما نصحني به بلماضي قبل اختياري الإنضمام للريان”    في‮ ‬اليوم ما قبل الأخير لمهرجان الجزائر الدولي‮ ‬ال10‮ ‬للسينما    الألعاب المتوسطية وهران‮ ‬2021    وفاة‮ ‬9‮ ‬أشخاص وإصابة‮ ‬290‮ ‬آخرين    إثر المصادقة على قانون الإجراءات الجزائية    قالت على مستوردي الأدوية التعامل مع المخابر المرخص لها    «على الإعلاميين التحلي بالوعي لتفادي الأخبار المغلوطة»    بعد المصادقة على قانون الإجراءات الجزائية‮.. ‬زغماتي‮ ‬يؤكد‮: ‬    مقارنة بالموسم الماضي    ثنائية الرعب والكوميديا تصنع المتعة    «عين الترك».. المدينة «المشوهة»    الوداد في أفضل رواق لحسم التأهل    ضرورة الاهتمام بالقصور الصحراوية واستغلالها في المجال السياحي    المياه المستعملة وراء 80 % من حالات الإصابة بالأمراض المعدية    وزارة الصحة تفرض شروط عمل جديدة على مستوردي الأدوية    ترجمة عربية ل"يوميات رجل يائس"    صدور 4 كتيبات عن شخصيات أمازيغية    نسعى إلى مشاركة السينما الآسيوية بداية من الدورة القادمة    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    مواضع سجود النّبيّ الكريم    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





رحيل أحد أعمدة الأغنية السوفية أحمد التومي
نشر في النصر يوم 13 - 09 - 2011

أغاني "بده الخوص" لا تغيب عن أعراس و أفراح مدينة الألف قبة
شيع يوم أمس الأول جثمان الفقيد الفنان أحمد التومي بمقبرة الصحن بعاصمة الولاية الوادي عن عمر يناهز ال 50 سنة بعد صراع طويل مع المرض الذي ألزمه الفراش طيلة ال 03 أشهر الماضية.
ويعدّ الفنان المرحوم أحمد التومي المكنى ب " بده الخوص" من أعمدة الفن الشعبي السوفي على غرار الفنان محمد محبوب والمناعي.
وولد الفقيد الذي خسره محبوه ومحبي أغانيه سنة 1954 بولاية الوادي أين بدأ مسيرته الفنية في ريعان شبابه كعازف على آلة الزرنة التي لم تفارقه طيلة مسيرته الفنية.
وبعد سنوات من عزفه على آلته المحببة شكّل الفنان المرحوم فرقة موسيقية سماها" نور سوف" والتي عملت على إحياء الأفراح والأعراس الشعبية بالولاية لسنوات عديدة قبل أن يختار مجال الغناء والطرب ويحتل مكانة كبيرة بين أعمدة وكبار الأغنية السوفية، حيث تميز المرحوم بآداء الأغاني التراثية مضيفا عليها آداء عصريا مع الحفاظ على الطابع والايقاع التراثي للأغنية.
وكان المرحوم يتميز بشكله ومظهره الخاص طيلة مسيرته الفنية حيث كان يظهر دائما بالزي التقليدي للمنطقة أثناء أداء حفلاته سواء داخل الولاية أو في مختلف ربوع الوطن وحتى خارج الوطن حيث كان يفضل لبس الشاش أو ما يعرف بالعمامة و القندورة.
ورحل الفنان بده الخوص كما يسميه الجميع بالولاية تاركا خلفه إرثا فنيا كبيرا يتمثل في 30 شريط غنائي هذه الأشرطة التي تحتوي بدورها على أغاني ظلت طيلة مسيرة الفنان من أروع ما غنى ولا زالت ومن بين هذه الأغاني أغنية "أدنادانة وخيتي"، "سعد أيامي دوم عليا"، "قمرة وقادة"، "الوالدين فتحوا الباب للذرية"، "صلوا على رسول الله"، "حن الحنين وأعطاني ربي" وغيرها من الأغاني التي كانت ولا زالت من أروع الاغاني الشعبية السوفية التي أسرت معانيها الصغار والكبار مما جعل الجميع يرددونها في كل حين وفي كل مناسبة حيث لا يخلو حفل أو عرس إلا وصدح صوت الفنان المرحوم بتلك الأغاني التي ستظل خالدة مخلدة لذكراه في أوساط الجميع.
وكانت مديرية الثقافة بالوادي قد كرمت قبل شهرين الفنان أحمد التومي وهو على فراش المرض والذي بدا ساعتها متأثرا، حيث أكد ساعتها أنه لن ينسى الالتفاتة التكريمية التي خصّ بها والتي زادته قوة وإرادة في مقاومة المرض الذي لم يعد خائفا منه على حد تعبيره كما يتمنى العودة لعطائه الفني بعد تماثله للشفاء إن كان له في العمر بقية، إلا أن القدر حكم بحكمه بوضعه لنقطة النهاية لمسيرته الفنية الطويلة واختار له الرحيل ومفارقة محبيه وإلى الأبد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.