الإطاحة ببارون مخدرات وحجز 40 كلغ من الكيف المعالج بتلمسان    ورقلة : مركز التعذيب بتقرت .... وصمة عار ستظل عالقة في جبين الإستعمار الفرنسي    الافريكوم توضح بشأن ارسال "لواء من الجيش" الى تونس    اجتماع طارئ للكاف غدا الأحد    محرز: حان الوقت لتتويج " السيتي" بدوري أبطال أوروبا    مستغانم: غلق جميع الشواطئ في إطار الوقاية من فيروس كورونا    مير عين بنيان وموظفون بالبلدية في قلب فضيحة فساد    الإطاحة ببارون مخدرات ينشط بين ولايات شرق ووسط البلاد وحجز 5039 قرص مهلوس    إنهيار سلالم بناية متكونة من 4 طوابق بشارع العربي بن مهيدي في وهران    الاتحاد الأوروبي يحث واشنطن على إعادة النظر في قرارها حول الصحة العالمية    بطولة إسبانيا لكرة القدم : الشروع في التدريبات الجماعية بشكل كامل يوم الفاتح جوان    عيسى بُلّاطه قارئاً حياة السياب وقصيدته    تيزي وزو: شهود: “رأيت الجنود الفرنسيين يحرقون أمي وهي حية”    رئيس الجمهورية يترأس إجتماع لمجلس الوزراء غدا الأحد    السعودية تسجل 1618 إصابة جديدة بكورونا خلال 24 ساعة الأخيرة.    “الأفلان” تغير .. لكن للأسوأ .. !    بريد الجزائر: تحقيق نسبة 97،3 بالمائة من الخدمات خلال شهر رمضان الكري    مجلة "ناشيونال انترست" الأمريكية: هل تتجه الجزائر لأزمة اقتصادية بسبب كورونا وأسعار النفط؟    عربي21: عبد القادر الجزائري.. أمير المقاومة وواضع أساس الدولة    حصن إيليزي ... شاهد يوثق وحشية ممارسات الإستعمار الفرنسي    وفاة الفنان المصري حسن حسني اثر أزمة قلبية مفاجئة    تحديد مواقيت العمل تبعا للتدابير الجديدة للحجر المنزلي    شريط حول الحراك: واشنطن تايمز توقعت ردا من وسائل الاعلام المنزعجة من مساعي الرئيس    سعيدة : توزيع أزيد من 260 ألف قناع واقي على المواطنين    الدوليان سليماني و دولور مرشحان لجائزة مارك فيفيان فوي-2020    جورج فلويد: الادعاء على شرطي بالقتل والنيران تلتهم مقر شرطة مينيابوليس    البويرة: ارتفاع منسوب مياه واد أولاد بليل    رحلتان ل"الجوية الجزائرية" لإجلاء العالقين بفرنسا    322 ألف، عدد المتضررين من كورونا    ضرورة تخفيف ديون الدول النامية لتجاوز الصعوبات الاقتصادية الناجمة عن الجائحة    جثة فتاة مرمية قرب العيادة المتعددة الخدمات    رئيس الجمهورية يستقبل المجاهد عثمان بلوزداد    تساؤلات حول إمكانية التواصل بين الأحياء والأموات؟    تعليمات لتسريع وتيرة الإنجاز لتدارك التأخر    النواب يدرسون 30 تعديلا على قانون المالية    منظومة استثمارية دون عراقيل    معالجة آثار الأزمة ودعم القدرة الشرائية للمواطن    متى تفهمون الدرس؟!    يعد أحد أبرز وجود المعارضة السياسية في المغرب    القضية خلفت جدلا واسعا في الشارع    مجلس قضاء تيبازة يوضح:    أكد أنه ليس مفبرك    قلق كبير حول تأخر التحاق عنتر يحيى بالنادي    محمد الأمين بحري يكتب عن شعبوية مسرحية "خاطيني"    تواصل "لقاء السابعة" الافتراضي    خالدي يستقبل مريجة    منْ زمنِ الذاكرةِ في وهرانَ الباهية...    « نشاطات افتراضية وبرامج تحسيسية عبر الأثير»    محطة هامة لاستذكار همجية الاستدمار الغاشم    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    البطولة على المحك    لا سيادة للمغرب على الصحراء الغربية    نجم مغاربي ينطفئ    مواقع التواصل الاجتماعي مطالبة بمكافحة التضليل الإعلامي    تكريم 9 متسابقين في برنامج «ورتل القرآن ترتيلا»    اللجنة الوزارية للفتوى: الذين أفطروا في رمضان بسبب كورونا وجب عليهم القضاء بعد الشفاء    الإفتاء بإخراج زكاة الفطر في بداية رمضان يهدف لتوحيد الكلمة    بلمهدي يرد على شمس الدين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





باتنة
نشر في النصر يوم 25 - 12 - 2010

7 سنوات لمعتدين على شاب بالسلاح الأبيض والغاز المسيل للدموع ببريكة
سلطت نهاية الاسبوع محكمة الجنايات لدى مجلس قضاء باتنة عقوبة 07 سنوات سجنا نافذا لثلاثة أفراد شكلوا عصابة واعتدوا على شاب بمدينة بريكة، ويتعلق الامر بالمتهمين (د.م) 20 سنة، و(م.س) 25 سنة و(م. ط) 28 سنة حيث أدانتهم المحكمة بجرم جناية السرقة بالتعدد والعنف والضرب والجرح العمدي بالسلاح الأبيض في حق الضحية (س. م) البالغ من العمر 26 سنة.
حيث تعرض هذا الأخير بتاريخ الرابع والعشرين من شهر نوفمبر من العام الماضي لإعتداء بالسلاح الأبيض بمدينة بريكة من طرف عصابة مكونة من 03 أفراد وجهوا له عدة طعنات إستدعت تحويله الى مستشفى المدينة ومن ثم الى المركز الإستشفائي الجامعي بباتنة نظرا لخطورة حالته حيث مكث بالمستشفى لمدة أربعة أيام وسلمت له شهادة طبيه بها 16 يوما عجزا عن العمل. ولدى سماع الضحية من طرف مصالح الأمن صرح بأنه تعرض لإعتداء من طرف ثلاثة اشخاص يعرفهم حيث ترصدوا له بالقرب من المحلات التجارية بمدينة بريكة عندما أخرج من جيبه مبلغ 150ألف دينار جزائري ليسدد ثمن أكلة الشواء التي تناولها حيث شاهده المتهمون فقاموا بملاحقته مضيفا بأنه عندما وصل الى محطة البنزين تلقى ضربة بالخنجر على مستوى يده اليمنى وقام آخر برشه بالغاز المسيل للدموع ووجه له طعنات بالصدر والقفص الأيمن تم تلقى ضربة على رأسه فسقط أرضا وقال بأنهم قاموا بتفتيشه وسرقوا منه المبلغ المالي الذي كان بحوزته والمقدر ب 00. 600. 14 دج وكذ هاتفه النقال.مصالح الأمن التي ألقت القبض على متهمين هما (د.م) و(م. س) حيث إعترف الأول بالإعتداء على الضحية لكنه نفى قيامه بالسرقة وصرح بأنه في تاريخ الواقعة، اعترض طريقه الضحية الذي كان راكبا دراجته النارية وقام بسبه وصفعه عندها أخرج خنجرا وضربه على مستوى الرأس، وأضاف ذات المتهم بأنه فور ذلك تدخل المارة لفك الشجار غير أن الضحية اعترض سبيله مرة أخرى رفقة أربعة أشخاص مدججين بالأسلحة البيضاء والسيوف، وقد كان المتهم (د. م) صحبة المتهم (م.س) فما كان منه إلا أن إستعمل قارورة غاز مسيل للدموع كانت بحوزته وقام برش الضحية وطعنه بعدة طعنات خنجر وأقر المتهم (د.م) آنذاك بأنه كان تحت تأثير الحبوب المهلوسة ونفى مشاركة المتهم (م. ط) في الشجار وطعن الضحية، مؤكدا بأنه كان رفقة المتهم (م.س) الذي نفى بدوره التهم الموجهة اليه مشيرا بأنه شاهد فقط ما جرى حينما حاول الضحية رفقة ثلاثة أشخاص الإعتداء على صديقه المدعو(د.م) أما المتهم (م.ط) لم يتم سماعه بعد وقوع الإعتداء لعدم حضوره وعدم إلقاء القبض عليه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.