7 راغبين في الترشح يأخذون موعدا لإيداع ملفاتهم    بن صالح: مستلزمات الذهاب إلى الانتخابات الرئاسية متوفرة    في‮ ‬حين تم تسجيل تذبذب في‮ ‬الأسعار    يفتح فرصاً‮ ‬جديدة لموردي‮ ‬المنتجات البترولية‮ ‬    سفير الجزائر بالأمم المتحدة‮ ‬يؤكد‮:‬    بعد فوز موراليس في‮ ‬الإنتخابات الرئاسية    تزامناً‮ ‬وذكرى الإنتفاضة الشعبية ضد النظام العسكري    الجولة الثامنة من الرابطة الأولى    القائمة ضمت ثلاثين لاعباً    إحصائيات كبيرة لمهاجم الخضر    البيض    حول الكشف المبكر عن سرطان الثدي    في‮ ‬الأيام الوطنية للسينما والفيلم القصير    خلال ورشة عمل حول التنوع البيولوجي    ‬سوناطراك‮ ‬تبقي‮ ‬على أسعارها    دعوة قوات الشرطة لضمان السير الحسن للإنتخابات    حذّر من المتربصين بالبلاد‮.. ‬زغماتي‮: ‬    للمشاركة‮ ‬في‮ ‬قمة روسيا‮ - ‬إفريقيا    زيتوني يشيد بإنجاز رجال الإعلام إبان الثورة    إيداع أربعة موظفين الحبس    أهمية استراتيجيات الاتصال السياسي    انضمام الجزائر لمنظمة التجارة لن يكون قبل 2022    تكريس مبدأ العدالة أمام المصالح الضريبية    حفل على شرف الأسرة الإعلامية بمستغانم    47 %من الأراضي الفلاحية بمستغانم تعتمد على الأمطار    النسور تتحدى الغيابات وتصر على نقاط مقرة    حفل متميز بحضور راجع وقمري رضوان وبن زاوش    القرصنة المسموحة    أمر عسكري باعتقال خليفة حفتر    ثلاثيني مهدد بالسجن 10 سنوات في قضية قتل خطأ بالسانية    السجن لمخمور تسبب في تحطيم مركبتين قرب المسكمة    شاب متورط في قضية الاعتداء الأصول بسبب سلوكات شقيقاته المشبوهة    الاتحاد الأوروبي لا يعترف بأي سيادة للمغرب على الصحراء الغربية    الحدث الانتخابي بتونس نجاح بكل المقاييس والرئيس قيس سعيد يتناسب والطموح    والي وهران يكرم الأسرة الإعلامية    محافظة مهرجان الراي لبلعباس تكرّم صحفية جريدة الجمهورية    تكريم عائلة الفقيد الصحفي بن عودة فقيه    20 خبيرا جزائريا وأجنبيا في ضيافة وهران    أسراب «البعوض» تجتاح أحياء وقصور تيميمون    تأخر انطلاق حملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    السعودية تستثني الجزائر من الدفع الإلكتروني الخاص بالعمرة    تسليم شهادات التخصيص قبل نهاية العام    رفض السكان مغادرة الشقق يؤخّر العملية    130 مليون دج لعمليات تنموية    لوحات ترفع سقفها للأمل    على الشاعرة تناول القضايا المستجدة    سنرافق اتحاد الجزائر لإيجاد الحلول    رقم رونالدو ورجل المظلة يخطفان الأضواء    مونديال داخل القاعة هدفي المبرمج في 2020    عرض تجارب ناجحة لحاملي مشاريع    الجزائر تجدد موقفها الثابت والداعم لقضية الصحراء الغربية كمسألة تصفية استعمار تماشيا واللوائح الأممية    رياضة: لاعبو كرة القدم الأكثر عرضة للوفاة بالأمراض العصبية (دراسة)    لا عذر لمن يرفض المشورة    انتشار جرائم القتل في المجتمع.. أسبابها وكيفية مواجهتها    الإحسان إلى الأيتام من هدي خير الأنام    شملت‮ ‬12‮ ‬مركزا للصحة المتواجدة بإقليم الدائرة    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    دعاء اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





احتجوا أمام ديوان الامتحانات وبعض مديريات التربية.. بكاء وإغماءات وسط المترشحين المقصين في البكالوريا
نشر في الجزائر نيوز يوم 01 - 07 - 2013

احتج، أمس، مئات المترشحين المقصين في امتحان شهادة البكالوريا وأولياؤهم أمام مقر الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، وأمام مديريات التربية في بعض ولايات الوطن، على غرار: البليدة ووهران، بسبب إقصائهم لسنوات وحرمانهم من الاطلاع على معدلاتهم. مطالبين وزارة التربية الوطنية برفع عقوبة الإقصاء لمدة تتراوح بين 5 و10 سنوات.
حالة من الهيستيريا والبكاء شهدها مقر الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات بتليملي بالعاصمة، بعد تجمع المئات من المترشحين المقصين في بكالوريا 2013 وأوليائهم، الذين قدموا من مختلف المناطق بالعاصمة، على غرار باب الوادي، اسطاوالي، بوزريعة، المعالمة، السويدانية... حيث عبر العديد من المقصين عن تذمرهم وسخطهم مما أقدم عليه الديوان بإقصائهم لمدة تتراوح بين 5 و10 سنوات. وطالبوا بإعطائهم نقاطهم الحقيقية بدل أن يتم إقصاؤهم بصفة جماعية. كما طالبوا الوزير بابا أحمد بأن يعاقب الأساتذة الحراس أيضا الذين لم يقوموا بواجبهم بصفة جيدة، ودوّنوا تقارير، ظلمت على حد تعبير التلاميذ المقصين، الكثير من المترشحين الذين لم يغشوا، فقط أنهم كانوا في مراكز حدثت فيها فوضى. وهدد المحتجون وأولياؤهم بتصعيد لهجة الاحتجاج إذا لم يتم التراجع عن قرار إقصائهم لمدة 5 إلى 10 سنوات، حيث أكدوا أن مستقبل أبنائهم ضاع بإقصائهم كل هذه المدة. وقد دخل ممثلون عن المحتجين مقر الديوان، الذي طالبهم بإيداع طعون لدى المركز يتم دراستها. وهو الأمر الذي استغربه المحتجون، خاصة وأنهم لا يملكون أي نقاط وعلامات تخصهم.
وذكرت مصادر تربوية أن المترشحين في المراكز التي حدثت فيها فوضى خلال امتحان الفلسفة تم إقصاؤهم بصفة جماعية، على غرار ثانوية الإخوة بودوارة باسطاوالي بالعاصمة، أين تم إقصاء 492 مترشح، إضافة إلى مترشحي الآداب والفلسفة بثانوية عقبة بن نافع بباب الوادي...
وفي المقابل، احتج كذلك عشرات المقصين أمام مقر مديرية التربية لمقاطعة "الجزائر وسط"، مطالبين بإعادة تصحيح أوراق المترشحين ومعاقبة الأساتذة الحراس، حيث أقدم هؤلاء المحتجون رفقة أوليائهم على غلق الطريق بشارع محمد الخامس بالعاصمة، بعد رفض المديرية استقبالهم. ما أدى إلى تدخل مصالح الأمن التي قامت بتوقيف بعض المحتجين، إلا أنها لم تتمكن من تفريقهم إلى غاية كتابة هذه الأسطر. وشدد المحتجون على ضرورة إيجاد حل لهم بدل إقصائهم لعدة سنوات. مؤكدين أن هذا يعتبر تحطيما لمستقبلهم الدراسي والمهني.
من جهة أخرى، أقدم أكثر من 700 مترشح مقصى بولاية البيلدة على الاحتجاج أمام مقر مديرية التربية، حيث تطلب الأمر تدخل الشرطة لتفريق المحتجين وتنظيمهم. وقد استقبل الأمين العام ورؤساء المصالح تلاميذ من ثانوية بن تواتي ببوفاريك، ثانوية خزرونة، ثانوية عمر بن الخطاب بالبليدة، وعمر ملاك بأولاد يعيش، حيث تم إقصاء كافة المترشحين بالمركز. وأكد هؤلاء أن الأساتذة هم من أبلغوهم أنه بإمكانهم الغش. وطالب التلاميذ بمعاقبة الأساتذة الذين سمحوا لهم بالغش.
نفس الأمر حدث بولاية وهران، أين تجمع مئات المترشحين المقصين بسبب الغش في مادة الفلسفة أمام مقر مديرية التربية للولاية ذاتها، حيث أقدموا على غلق الطريق وطالبوا الوصاية برفع العقوبة وإعادة تصحيح أوراق الممتحنين. كما طالبوا بمعاقبة الحراس أيضا المشاركين في عملية الغش.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.