المجلس الشعبي الوطني يصادق على عضوية نواب جدد    وزير السكن: مليون و270 ألف وحدة سكنية بصيغة "العمومي الايجاري" منذ سنة 2000    "غوارديولا" يرفض رحيل "محرز"    وزير الصحة: تحديد موعد الدخول المدرسي بيد وزارة التربية وبأمر من رئيس الجمهورية    مستغانم: الإطاحة بشبكتين لتنظيم الهجرة غير الشرعية وتوقيف 29 شخص    إصابة 8 أشخاص بجروح اثر انفجار غاز المدينة داخل مسكن شرق العاصمة    أنوار الصلاة على رسول الله "صلى الله عليه وسلم"    وزير البريد والاتصالات اللاسلكية يعتذر    علاش: اقتناء أجهزة سكانير للكشف عن المواد المتفجرة والخطيرة في الأمتعة    مراد: إعتمادات مالية معتبرة سخرت لإضفاء ديناميكية وحيوية بمناطق الظل    إلتماس 8 سنوات سجنا نافذا ضد قاضيين سابقين بوهران    بلخضر: الجمعيات الدينية والزوايا يمكنها المساهمة في تثمين الذاكرة الوطنية    فجوات أخطاء ونُذر    فرحات: "والدي ورونالدينيو قدوتي في الملاعب"    أسعار النفط في منحى تنازلي    الإصلاح.. والشراكة مع الآخر    الأبعاد الجيوسياسية للتنافس على الريادة في الشرق الأوسط    الحبس 7 سنوات ل3 أشخاص تورطوا في المتاجرة بالمخدرات بالطارف    المغرب يستعمل مسألة حقوق الانسان سياسيا للطعن في مصداقية البوليزاريو    شرفي: أزيد من 58 ألف مسجل عن بعد في القوائم الانتخابية    رجال يختلون الدّنيا بالدّين!    بن عبد الرحمان: تحفيزات للمصدرين و إجراءات للحد من تضخيم فواتير الواردات بداية من 2021    بن باحمد : نسعى لتغطية كل مسار الدواء في الجزائر    23 دولة تقتني دواء "أفيفافير" لعلاج كورونا    العرض الأول لفيلم السي امحند أومحند بعد رفع الحجر الصحي    ترامب يرفض التعهد بتسليم السلطة إذا خسر الانتخابات.. بايدن يتساءل: في أي بلد نعيش؟    تونس: حرب على الإخوان    طلبة جامعيون من أدرار عالقون بسبب غياب النقل    إدانة الإخوة كونيناف بأحكام تتراوح ما بين 12 و20 سنة سجن نافذ    الفريق شنڨريحة يستقبل القائد العام للقوات الأمريكية في إفريقيا    دسترة الفعل الجمعوي آلية تفعيل التشاركية    الإشادة بموقف الجزائر الرافض للتطبيع    وزارة الاتصال ترفع دعوى ضد القناة الفرنسية"أم 6"    السلطات السعودية تعلن العودة التدريجية لمناسك العمرة    لا مجال للمخاطرة ...    أي انعكاس على مستقبل سوق الغاز الجزائري؟    إنقاذ 30 رضيعا من النيران في مستشفى الأم بالوادي    "صرخة" وموقف كل الجزائريّين    الدّيانة الإبراهيميّة خرافة!!    سيكادا.. عالم من الأحداث السرية    صدور "قدر قيمة الحياة" لأميرة عمران    الصحراء وأهليل ونفحات من تراث أصيل    بلقروي يوقّع لموسمين مع مولودية وهران    تنصيب رشيد رجراج في منصب مدير عام    مدرب سابق يكذب سواكري    تأجيل معرض المنتجات الفلاحة    الفنان الجزائري يعاني منذ سنوات و فترة كورونا مجرد ظرف    أكثر من 320 رباعية تحاكي الموروث الشعبي بسعيدة    السجن ل6 مسبوقين اقتحموا جنازة بالخناجر بالمقري    65 مليار سنتيم قيمة إتمام الشطر الثالث من المشروع    التكنولوجيا لتنمية الاقتصاد الرقمي    محاضر لتنظيم زراعة المحاصيل الكبرى    معز بوعكاز قريب من العودة لسريع غليزان    قادة رابح يستقيل من رئاسة اتحاد رمشي    الوالي يجتمع بالمسيرين و ممثلي الأنصار اليوم    مجمع سكني دون ابتدائية وبثانوية في منطقة معزولة    تفسير آية: { يا أيها الذين آمنوا إن كثيرا من الأحبار والرهبان ليأكلون أموال الناس بالباطل .. }    خطر اللسان    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"الجلفة إنفو" تنشر قائمة المشاريع المقترحة والمجمدة بمديرية النشاط الاجتماعية المقترحة منذ 2011... وعمال القطاع يطالبون بترقية إطاراتهم تأسّيا بالجامعة!!
شلل تام في 10 هيآت تشكّل قطاع التضامن الوطني بالجلفة

يتواصل اليوم الخميس اضراب الثلاثة أيام المعلن عنه من طرف أيام لمستخدمي مديرية النشاط الاجتماعي بولاية الجلفة ضد تنصيب مدير القطاع باستعمال القوة العمومية من طرف السلطات الولائية.
وقد شمل الإضراب 10 هيآت تشكّل مجموع هياكل قطاع التضامن والنشاط الاجتماعي بولاية الجلفة ويتعلق الأمر بكل من مديرية النشاط الاجتماعي والمركزين النفسيين البيداغوجيّين للأطفال المعاقين ذهنيا بالجلفة وعين وسارة وملحقتي مسعد وحاسي بحبح ومصلحة برامج وكالة التنمية الاجتماعية والمركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعاقين حركيا ومدرسة صغار المكفوفين ومؤسسة الطفولة المسعفة والمركز المتخصص في رعاية الأحداث.
واستمرارا لتغطيتها لقضايا القطاع وفهم نظرة الوصاية الى القطاع على مستوى عاصمة السهوب تفتح "الجلفة إنفو" ملف مقترحات تكفل الوزارة بالحالات الاجتماعية والفئات الضعيفة على مستوى دوائر الولاية. حيث أكد موظفو القطاع على أن وصايتهم مطالبة بالتأسّي بوزارة التعليم التعليم العالي والبحث العلمي التي ثمّنت كفاءات الولاية وقامت بترقية ابن الولاية الأستاذ الدكتور "برابح محمد الشيخ" الى المنصب السامي "مدير الجامعة".
وأضاف محدثونا أن الوصاية لا تقدر احتياجات الولاية ولا تعطيها الأولوية مما انعكس سلبا على وضعية الموظفين ووضعية الفئات الضعيفة مثلما هو الحال مع الأطفال المعاقين بدوائر مسعد والبيرين والإدريسية وحاسي بحبح وسيدي لعجال ودار الشيوخ وعين الإبل والشارف وفيض البطمة وحدّ السحاري.
وحسب وثائق المشاريع المقترحة والمجمدة فإن مديرية النشاط الاجتماعي ما تزال بلا مقر منذ إنشائها سنة 1996. حيث يزاول موظفو المديرية عملهم في مقر مصلحة الملاحظة والتربية في الوسط المفتوح منذ 24 سنة. وقد تم في سنة 2011 الانتهاء من الدراسة المعمارية للمديرية الجديدة التي تقع أرضيتها خلف مديرية السياحة ومحكمة الجلفة. وأكد محدثونا انه بالتوازي مع تجميد مقر المديرية فإن السلطات الولائية حاولت عدة مرات استرجاع الأرضية وتحويله مشروع المقر الجديد الى طريق المجبارة رغم أنه يفترض أن يكون مقر المديرية بوسط المدينة بالنظر الى أن المديرية تتعامل مع الفئات الضعيفة والعاجزة كالمعاقين وكبار السن والأرامل والأطفال الصغار والمتشردين لتسهيل وصولهم الى المديرية التي تعتني بشؤونهم.
وقد تم في سنة سنة 2016 تقديم مقترحات لرفع التجميد وتسجيل مشاريع في مراسلة موجهة الى السلطات المركزية حيث تم طلب تخصيص أغلفة مالية ل 14 عملية للتسجيل ما بين دراسة وإنجاز واقتناء تجهيزات وترميم وغير ذلك. وهذه المشاريع في بلديات مسعد والإدريسية وحاسي بحبح والجلفة والشارف.
ويتعلق الأمر بمشروع متابعة وانجاز وتجهيز مقر مديرية النشاط الاجتماعي الذي انتهت به الدراسة المعمارية منذ حوالي 09 سنوات. أما على صعيد الدوائر فقد تم اقتراح دراسة من أجل انجاز 03 مراكز نفسية بيداغوجية للأطفال امعاقين ذهنيا بكل من الإدريسية ومسعد وحاسي بحبح لتضاف الى مركزي عين وسارة والجلفة. وفي دائرة الشارف تم اقتراح دراسة من أجل بناء مركز الأطفال ذوي الضعف التنفسي على غرار مركزي سرايدي والشريعة بكل من عنابة والبليدة على التوالي.
واقترحت المديرية على الوصاية انجاز مركز المساعدة على العمل ومركز جهوي للتكوين و03 عمليات ترميم وتأهيل تتعلق ببناء مخزن في مؤسسة الطفولة المسعفة ومركز الأطفال المعاقين حركيا وعملية لترميم وتأهيل المركز المتخصص لرعاية الأحداث. وإضافة الى مصلحتي الملاحظة والتربية في الوسط المفتوح بالجلفة وعين وسارة تم اقتراح دراسة لإنجاز مصلحتين مشابهتين بكل من الإدريسية ومسعد. كما طلبت المديرية غلافا ماليا لاقتناء سيارة اسعاف لمؤسسة الطفولة المسعفة. مع العلم أنه قد تم المطالبة ببعض هذه المشاريع لسنة 2020.
الأطفال المعاقون بدائرة مسعد ... نموذج لإهمال الوزارة !!
رغم مراسلات سكان دائرة مسعد التي وصلت الى حد الاحتجاج حول وضعية الأطفال ذوي التوحّد ورغم مقترحات مديرية النشاط الاجتماعي الا أن الوزارة لم تلتفت الى معاناة هذه الفئات الضعيفة التي تحتاج عناية خاصة في مراكز متخصصة ومن طاقم ذو تأهيل وتكوين متخصص.
وقد أجمع سكان مسعد على أن مشروع ترقية ملحقة ملحقة المركز النفسي البيداغوجي للأطفال المعاقين ذهنيا الى مركز مستقل بات محل تأجيل تلو الآخر في ظل المعاناة بلا حدود.
وفي زيارة ل "الجلفة إنفو" الى هذه الملحقة تبين لنا أنها تضم 100 طفل من مختلف أنواع الإعاقات لا سيما التوحد منها. وتفقتقر هذه الملحقة الى أدنى شروط العمل ومنها النقص الكبير في المؤطرين وانعدام التجهيزات المعمول به بمثل هذه المراكز المتخصصة إضافة الى عدم توفر الوجبات الغذائية وانعدام النقل للأطفال المعاقين.
كما اشتكى العاملون بالمركز من انعدام عمال النظافة والحراسة في ظل عدم ربط الملحقة بشبكة مياه الشاروب مما كلف الإدارة اقتناء صهاريج الماء. وبالنسبة لخدمة الهاتف فالملحقة غير مربوطة الى اليوم.
الإضراب لليوم الثالث الخميس 19 سبتمبر 2019
مخطط معماري لمشروع مقر مديرية النشاط الاجتماعي



ملحقة مركز الأطفال المعاقين ذهنيا بمسعد


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.