ميهوبي: سنستفيد من التجارب الدولية "الناجحة" لحماية القصبة    دعوة إلى اجتماع مجلس الأمن لبحث الأزمة السورية    قتيل في قصف صاروخي من سوريا لبلدة تركية    المنتخب الجزائري لكرة القدم لأقل من 21 سنة يواجه وديا المنتخب الفلسطيني    مايكل أوين يرد بقوة على قرار أليكسيس سانشيز بالرحيل نحو مانشستر يونايتد    أصحاب سيارات النقل الحضري بالوادي مستاؤون    قاصدو العاصمة يحتجزون لأكثر من ساعتين في الطرقات    أهم الدول الزبونة للجزائر خلال 2017    هذا ما قالته الصحافة الإنجليزية عن رياض محرز بعد هدفه في واتفورد    هذا ما توقع وزير الطاقة الروسي حول تعافي سوق النفط    مساهل وبوريطة..عناق بعد "الخصام"!    هذا ما أسفر عنه اجتماع المكتب الفدرالي    العثور على جثث سوريين على الحدود اللبنانية    الوزير مالي: قرار منع الاستيراد لن يؤثر على مناصب شغل الجزائريين    وزارة الدفاع : توقيف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بسوق أهراس    "الأفسيو" يتحول إلى نقابة    هزة أرضية في البليدة    القدس الشرقية يجب أن تكون عاصمة فلسطين    مرشح للانتخابات الرئاسية المصرية يعد بنقل الكعبة إلى مصر في حال فوزه    أويحيى: "لن أنافس بوتفليقة في حال ترشحه لعهدة خامسة"    روما يستهدف لاعبا عربيا لتعويض رحيل نجميه    الجزائر تستعد لضم حديقة التجارب بالحامة للحدائق العالمية    "لونباف" تهدد بالعودة إلى الإضرابات    القضاء على إرهابي جزائري بتونس    كريم بنزيمة:" أريد الرحيل عن ريال مدريد "    بريد الجزائر يطلق أرضية نقدية جديدة    خبراء يدعون إلى وضع قواعد علمية للمحافظة على مفردات اللغة الأمازيغية    حزبلاوي: تنصيب لجنة للأطباء المقيمين    حوادث المرور: حصيلة ثقيلة خلال 48 ساعة    68 قضية مبرمجة بمجلس قضاء عنابة خلال الدورة الجنائية المقبلة        ارتفاع مذهل للطلبات على السكن الإجتماعي بالبلديات الكبرى    تنصيب قرابة 13 ألف باحث عن العمل خلال السنة الماضية في المسيلة    مشروع بيجو بوهران يتقدم    نظمت حفلا بالجزائر العاصمة    الموسيقى الكلاسيكية المعاصرة في ضيافة الجزائر    وزير الثقافة عز الدين ميهوبي يكشف:    المديرية الولائية للصيد البحري والموارد الصيدية    يواجه موجة غضب عالمية بسبب تصريحاته المسيئة للأفارقة    خلال معرض منتجات الخلية بالحضنة    مواطنون يطالبون المعنيين بالتدخل للحد من هذه التجاوزات    سيلاقي تونس اليوم    عميد أساتذة الصحافة في ذمة الله    تنصيب اللجنة الوزارية للتكفل بالأطباء المقيمين اليوم    إرادة لإعادة بعث العلاقات الثنائية    الممرضون يضربون 3أيام كل أسبوع بداية من غد    أمن ولاية تمنراست يحجز أزيد من مليوني قرص مهلوس    الرابطة الأولى المحترفة موبيليس (الجولة ال17): نتائج مباريات السبت:    تصرح مثير لعائض القرني    الفتاة القرآنية    هذا رسول الله وتلك شمائله فأين نحن منها؟!    المسيرات ستبقى ممنوعة في العاصمة    حميدي قادة يفتك اللقب    «نجمة شمال إفريقيا» تعرض بالإذاعة الوطنية    الإعلان عن أسماء المشاركين في الجائزة العالمية للرواية العربية    تهدف لخدمة تطوير وتحسين البحث العلمي    خيرية الأمة في عزّتها وفي تميزها على أعدائها    ارشمن ذي لوراس امقران نتا اقلا يسبهاي العيذ انيناير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





3 ملايين قنطار وآفاق واعدة
نشر في الشعب يوم 11 - 12 - 2017

تصنف ولاية تيارت من الولايات الرائدة في الحبوب، حيث تساهم ب13 بالمائة من الانتاج الوطني وتقدر مساحتها الاجمالية ب2005.00 هكتار منها 1608.152 هكتار مخصصة للفلاحة وتستغل منها 707.622 هكتار فقط بسبب موجة الجفاف التي تشهدها المنطقة منذ سنوات، حيث لم تزرع سوى356000 هكتار هذا العام منها 66000 هكتار من القمح اللين، و145 ألف من مادة الشعير.
وقد أنتجت المنطقة الشمالية كالرحوية ومشرع الصفا وواد ليلي والدحموني في السنوات المنصرمة أكثر من 3 ملايين قنطار، حيث تعتبر ولاية تيارت من الولايات التي تكفي سكانها بهذه المادة والدليل هوالأسواق الخاصة بشتى انواعها بكل من مدريسة وعين الذهب والسوقر وتيارت التي تستقطب الكثير من الفلاحين والموالين. كما أن العديد من الموالين وتجار الحبوب والمواشي يعيدون بيعها بالمناطق الداخلية.
وقدّر انتاج الحبوب بولاية تيارت بحوالي مليون قنطار بتحقيق 3.6 مليون قنطار خلال الموسم الفلاحي المنصرم مقابل حوالي 2.7 مليون قنطار. حسب ما علم لدى مديرية المصالح الفلاحية، فإن هذا الارتفاع في الإنتاج الذي تجاوز توقعات مديرية القطاع المحددة ب 3.5 مليون قنطار، يعود إلى اعتماد الفلاحين على السقي التكميلي بالدرجة الأولى عبر 10 آلاف هكتار من الأراضي المزروعة، وهو ما سمح بتحقيق مردود يصل إلى 50 قنطارا في الهكتار لدى بعض المنتجين.
كما شهدت الولاية ارتفاع المساحة المزروعة، حيث بلغت هذا العام 350 ألف هكتار مقابل 340 ألف هكتار الموسم الماضي، رغم تضرّر أكثر من 66 ألف هكتار بالجفاف، لكن بنسبة أقل من الموسم المنصرم (164 ألف هكتار). وقد سجّل ارتفاع هذا العام خاصة بالمناطق الشمالية للولاية رغم تذبذب سقوط الأمطار في فصل الربيع، بفضل خصوبة التربة خاصة بمشرع الصفا والرحوية ووادي ليلي، والتزام الفلاحين بالمسار التقني المتمثل في خدمة الأرض ومعالجة الأعشاب الضارة، ما مكّن من تسجيل مردود يتراوح بين 15 و30 قنطارا في الهكتار، حيث تمّ تجميع عبر 39 نقطة تابعة لتعاونيات الحبوب والبقول الجافة لتيارت وفرندة ومهدية ومؤسسة خاصة للحبوب والخضر الجافة، أكثر من 1.6 مليون قنطار منها أكثر من 1.4 مليون قنطار من القمح الصلب وأزيد من 186 ألف قنطار من القمح اللين و32 ألف قنطار من الشعير، حيث يفضّل الفلاحون الاحتفاظ بمحاصيل الشعير لاستعمالها كأعلاف لماشيتهم.
وتقدر طاقة استيعاب مرافق التخرين بأكثر من 2.5 مليون قنطار، فيما يوجد مخزن للمحاصيل بقدرة 200 ألف قنطار طور الإنجاز بمشرع الصفا.
وهكذا أصبحت ولاية تيارت قطبا زراعيا ليس للحبوب فقط، لكن مناطق سيدي عبد الرحمان أصبحا ينتجان مادة البطاطا التي كثر الطلب عليها في السنوات الماضية، وذلك بعد توزيع قطع لأراضي فلاحية بل من شحيمة وسيدي عبد الرحمان والقطيفة والرشايقة التي باتت منطقة
شباب المنطقتين الرشايقة وسيدي عبد الرحمان اندمجوا في النشاط الفلاحي، ولا سيما بعد أن استفادوا من اعانات وقطع أراضي وبعد أن توصلوا إلى حتمية خدمة الأرض لكون ولاية تيارت مستقبل شبابها فيلا خدمة الأرض.
ونذكر أن بلدية الدحموني اصبحت قطبا لمشتلة البطاطا، هذا المشروع الذي تمّ جلب تقنية انجازه من طرف أجانب، كالكوريين وغيرهم ولاسيما أن هذا المشروع، أي مشروع انتاج بذور غرس البطاطا تقرّر وضعه بالقرب من سدّ مائي معروف وهو سد الدحموني الذي أصبح مصدرا لسقي المزروعات لسكان المنطقة.
وبهذه المقومات باتت ولاية تيارت أحد زقطاب الاكتفاء الذاتي بالنسبة للحبوب ولاسيما مادة الشعير زيادة على انتاج مادتي البطاطا والبصل بسيدي عبد الرحمان والرشايقة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.