عمال مصنع «طحكوت» للسيارات في تيارت يحتجون ويتوقفون عن العمل    ألف نقابي ينظمون وقفة احتجاجية أمام المقر الولائي لUGTA    فلسطين تُباع في‮ ‬المزاد والمسلمون‮ ‬يتفرجون‮ ‬    “البنين” تحقق المفاجأة وتوقف “غانا” !!    للمخرج مرزاق علواش    رفقة‭ ‬عازف البيانو الروسي‮ ‬ألكسندر كارباياف    توزيع 66 ألف سكن احتفالا بالذكرى ال57 للاستقلال    سوق أهراس    توقع 3 ملايين سائح أجنبي بالجزائر قبل نهاية العام    تعزيز أسطول «الجزائرية» ب6 طائرات جديدة    الأرندي يتجه نحو انتخاب خليفة أويحيى    منطقة الخليج على فوهة بركان،،،    الجزائر تؤكد حرصها على الإرتقاء به‮ ‬    خلال الميركاتو الصيفي    القائمة ضمت أربعة لاعبين    تحسباً‮ ‬للموسم القادم    مع بداية موسم الإصطياف بمستغانم    تزامناً‮ ‬وارتفاع درجات الحرارة    بمشاركة‮ ‬25‮ ‬ولاية ببومرداس‮ ‬    المطالبة بإلحاق ديوان مكافحة المخدرات بالوزارة الأولى    التمسك بالتغيير والحفاظ على الوحدة الوطنية    تعاونية الحبوب والبقول الجافة    حول تصريحاته عن الوضع الراهن للبلاد‮ ‬    فتح‮ ‬1000‮ ‬منصب في‮ ‬سلك الشؤون الدينية    الأزمة تتعقد كلما طال أمدها    كوشنر يرفض مبادرة السّلام العربية والرّئاسة الفلسطينيّة تعتبرها خطّا أحمر    استيقظت لتجد نفسها وحيدة على متن الطائرة    توقيف عصابة كانت تعتدي على المواطنين ببوفاريك    اكتشاف كميات ضخمة من الغاز على الكوكب الأحمر    مدينة جفت في عام واحد    تعاونية الحبوب ببلعباس تستقبل 166 ألف قنطار من القمح و الشعير    تحسن قيمة العملة الوطنية مرتبط بالتحول السياسي و خروج البلاد من العلاقات التقليدية    تزول الثلاثية بزوال الظروف المنشئة لها    «نريد الإنتخابات الرئاسية بدون الباءات»    عطش الشتاء و الصيف    التماس 7 سنوات سجنا ضد خضار يبيع المهلوسات بسوق « لاباستي »    مخططات طموحة على الورق وعيوب مفضوحة في الميدان    قائمة المسرحين لم تحدد ومطراني أول المستقدمين في انتظار بلخير    «الجامعة غاضبة للتغيير طالبة»    ملتقى وطني حول الإعلام ودوره في ترقية النشاط الثقافي والسياحي    الصدى والمدى ....... في عبارة «يتنحاو قاع»    دعوة    رجال الدين والحراك .. أي موقع ؟    "الخضر" في مهمة تعبيد الطريق نحو ألعاب طوكيو 2020    التكوين والإكثار من المراكز كفيلان بترقية الفروسية الجزائرية    جوع الصحابة والرسول صلى الله عليه وسلم    مايك جاجر يعود إلى المسرح    طبعة ثانية من مخيّم القرآن للبنات    أقدّم أشعارا باللغة الفرنسية لكلّ المناسبات الوطنية    أطول قلادة تدخل "غينيس"    في كل مرّة تتغيّر الرضيعة… احذري النصب والاحتيال    تنديدا بقرار طرد طبيبة من سكن وظيفي: احتجاج نقابات بمؤسستي الصحة زرداني و بومالي بأم البواقي    أقطف ثمرة الإجاص…ثمار الإجاص يأس من موضوع    البدو الرحل في برج باجي مختار يستفيدون من برنامج تلقيح لمكافحة الأوبئة    أسد يركض خلفي… هي مظلمة في ذمّتك    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دعوات لإضراب طلبة الجامعات خطر على البلاد وهدم لأخلاق العلم
نشر في الشعب يوم 16 - 04 - 2019

حذر أستاذ الحقوق بجامعة الجزائر03 زعلاني عبد المجيد،أمس، من خطورة دخول طلبة الجامعات والأساتذة في إضراب شامل بعد أن تعالت دعوات تنادي منذ أيام بضرورة مقاطعة مقاعد الدراسة والمشاركة في الحراك الشعبي بشكل اكبر من الحالي بدافع الضغط على السلطات العمومية.
أكد الأستاذ أن اغلب الطلبة يرفضون الاستجابة لدعوات المقاطعة الذي تدعو إليه أطراف اغلبها مجهولة ، موضحا أن الطلبة بكلية الحقوق بجامعة الجزائر يزاولون دروسهم بشكل عادي ويرفضون تماما هذه الدعوات المغرضة التي تهدف إلى ضرب المؤسسات الجامعية ولا تخدم مصلحتها.
وهذا اشتداد الأزمة السياسية بالبلاد بعد قرابة شهرين من الحراك الشعبي السلمي، الذي يعرف مشاركة قوية من طرف طلبة الجامعات، اختار الطلبة يوم الثلاثاء يوما للتظاهر بشكل خاص مغاير للقطاعات الأخرى، رغم أن مطالبهم لم تخرج عن سياق الحراك الشعبي في الدعوة إلى تغيير رموز النظام، وحل الأزمة من جذورها بدل تقديم حلول مرفوضة.
في هذا الإطار قال الأستاذ زعلاني انه من غير المعقول أن يتوقف الطلبة عن الدراسة في الوقت الراهن تزامنا مع اقتراب موعد الامتحانات وعطلة الصيف، وهو وقت في العادة ضيق لا يسمح باستكمال البرنامج الدراسي، مبرزا ضرورة اللجوء لحصص إضافية بدل الدخول في إضراب شامل يعرقل المؤسسات الجامعية ولا يخدم الطالب نهائيا، وذلك لا يعني حسبه عدم مساندة الحراك بل بالعكس تكون هناك استمرارية للمطالب.
وعلى اثر الأصوات المنادية بإضراب شامل يرى الكثير من الطلبة أن هذه الدعوات لا تخدم البحث العملي بالأساس، و الذي يقتضي إسهام الطلبة والأساتذة في الحراك بأفكارهم وتنوير الرأي العام الوطني بدل الاستجابة لإضراب يهدم الأخلاق العلمية ويقضي تماما على دور الطلبة والأساتذة في الحياة الاجتماعية باعتبار أن دورهم هو مرافقة الحراك والاستمرار في تأطيره لصالح المواطن.
منذ المشاركة الواسعة للطلبة في الحراك الشعبي السلمي منذ 22 فيفري الماضي إلى يومنا هذا يسهمون بشكل لافت في تأطير الحراك بشكل مباشر وغير مباشر من خلال الشعارات التي تحمل انطلاقا من دورهم باعتبارهم نخبة وطنية، تسهم في الحفاظ على سلمية المسيرات انطلاقا من عددهم الهائل الذي يفوق مليون ونصف مليون طالب عبر كل جامعات الوطن.
تجدر الإشارة إلى أن وزارة التعليم العالي والبحث العلمي سارعت ،أمس، إلى نفي تغيير تاريخ العطلة الصيفية نهائيا، معتبرة في بيان نشر على الصفحة الرسمية للوزارة بموقع فيسبوك الى ان استمرار الدراسة بشكل عادي إلى غاية استكمال البرنامج الدراسي المبرمج في السنة البيداغوجية 2019/2020، ويات يذلك عقب الإشاعات التي تروج لضرورة الدخول في إضراب وطني شامل.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.