واشنطن تقدر جهود الجزائر لتعزيز السلام والأمن الإقليميين    بحث العلاقات الثنائية و الوضع في ليبيا    القطاع يتدعم بأكثر من 16 ألف منصب جديد    مخطط الحكومة يؤسس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن الريع البترولي    تصريحات السفير المغربي بجنيف أكاذيب و تلاعب    جلب شحنة من اللقاح المضاد لفيروس كوفيد-19 من روسيا    لعمامرة ونظيرته الجنوب إفريقية يتفقان على مواصلة الجهود للحفاظ على وحدة الصف الإفريقي    الفيفا تُعدل توقيت مُباراة الاياب بين الجزائر والنيجر لأسباب أمنية    16 وفاة.. 182 إصابة جديدة وشفاء 150 مريض    المغرب يتعرض لإنتكاسات دولية    الوزير الأول: مخطط الحكومة يُؤسّس لنموذج اقتصادي جديد بعيد عن ريع البترول    تدخلات بالجملة للحماية المدنية في عدة ولايات    منشآت تربوية ومطاعم مدرسية جديدة عبر ولايات الجنوب    الجزائر تواصل نسف أكاذيب المخزن    هياكل ومطاعم مدرسية جديدة تدخل الخدمة    التحاق 278 ألف تلميذ بمدارس بومرداس    محاولة انقلاب فاشلة في السودان    هل تنجح حكومة ميقاتي في إخراج لبنان من مأزقه الحالي؟    مؤشرات انسداد سياسي جديد في ليبيا    إعذارات المتخلفين وإلغاء الاكتتاب حال عدم الدفع    التزام "أوبك+" بالتّخفيضات النّفطية يرتفع إلى 116 %    هلاك ثلاثة أشخاص وإصابة 12 بجروح    توافد كبير للمواطنين لاقتناء العدس والحمص    أريحية واكتفاء في الهياكل التربوية هذا الموسم    تلقيح 39 ألف شخص في ظرف أسبوعين    رئيس "الأبيوي " يتدخل لإيجاد حل لمشاكل الرابيد    تأجيل رالي ألجيريا - إيكو رايس إلى موعد لاحق    أشبال "الخضر" في دورة تدريبية بالعاصمة    الإدارة تعول على السلطات المحلية للتخلص من الديون    قانون الانتخابات يجب أن يكون بالاتفاق بين مجلسي النواب والأعلى    السودان..كشف تفاصيل محاولة الانقلاب الفاشلة    حجز 660 وحدة مشروبات كحولية بدون فاتورة    انتشال جثة عالقة بين الصخور    جمعية نماء توزّع 200 محفظة على التلاميذ المعوزين    ضبط 140 كلغ من اللحوم البيضاء الفاسدة    أمطار تبعث على التفاؤل    سحب 69 رخصة سياقة    «بعد تجربة المسرح قررت اقتحام عالم السينما»    العنف الرمزي في رواية " وادي الحناء " للكاتبة جميلة طلباوي    مستشفى «بودانس» صرح تاريخي يطاله الإهمال    نجيب محفوظ.. بلزاك الرواية العربية    استرجاع مدفع بابا مرزوق واجب وطني    لا يمكن أن تزدهر الحركة الأدبية دون نقد    الإدارة تنفي وجود مشكل سيولة ولا أعطاب بالشبكة    تغييرجديد في توقيت مباراة النيجر-الجزائر    خالي وبلعريبي حمراويان لموسمين ومكاوي باق    «أدعو الجميع إلى المساهمة في الحفاظ على استقرار الوضع الصحي»    إخلاء 6 مصالح كوفيد 19 بمستشفى دمرجي بتلمسان    أم البواقي تدعيم السوق المحلي ب 11500 قنطارا من البقول الجافة لمحاربة المضاربة    "سوناطراك" أمام فرصة كبيرة لتحصيل مداخيل هامة من الغاز    الجزائر حاضرة في الدورة ال 37 لمهرجان "الإسكندرية السينمائي لدول البحر المتوسط"    اتحاد بسكرة: التشكيلة دون مدرب قبل 4 أسابيع عن الانطلاقة !    الديوان الوطني لحقوق المؤلف يزور الفنان الفكاهي"حزيم" ويطمئن جمهوره    هذه صفات أهل الدَرَك الأسفل..    هاج مُوجي    نعي ...الزمان    «صلاح أمرك للأخلاق مرجعه»    العمل الخيري... تباهٍ أم دعوة إلى الاقتداء؟    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



الدبيبة: لن تتبقى أي قوات أجنبية في ليبيا
نشر في الشعب يوم 18 - 07 - 2021

نفى رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة علمه بأي تفاهم بين روسيا وتركيا بشأن انسحاب قواتهما، رغم ترحيبه بهذه الخطوة، كما أقر بصعوبة توحيد جيش بلاده، معتبرا أن الأمور ليست سهلة.
قال رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، إن وجود المرتزقة والقوات الأجنبية في البلاد سينتهي ولن يتبقى أي فرد منهم.
وشدّد الدبيبة على إنجاز العملية الانتخابية في موعدها شهر ديسمبر المقبل.
وخلال زيارته إلى نيويورك ،أكد الدبيبة صعوبة توحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا مطالبا بتفعيل العقوبات ضد معرقلي عملية توحيد مؤسسات الدولة.
وبشأن اللواء المتقاعد خليفة حفتر والتواصل معه، قال الدبيبة - في المقابلة التي أجريت في نيويورك - إن حفتر شخص عسكري صعب لكنهم يتواصلون معه والأمور ليست سهلة، وفق تعبيره.
في السياق نفسه، أقر رئيس الحكومة الليبية بأن توحيد الجيش الليبي سيكون مهمة صعبة للغاية.
وخلال تواجده بمجلس الأمن نفى الدبيبة علمه بوجود أي تفاهمات بين روسيا وتركيا بشأن سحب المقاتلين الأجانب من ليبيا، مشيرا إلى إجرائه محادثات مع جميع الأطراف بخصوص سحب القوات الأجنبية من ليبيا.
كما أبدى ترحيبه بأي اتفاق ينص على بخروج المقاتلين والمرتزقة بأي دعم من أي طرف.
وفيما يتعلق بالانتخابات، أوضح الدبيبة أنه لم يقرر بعد ما إذا كان سيترشح لمنصب الرئيس، مؤكدا التزام حكومته بإجراء الانتخابات في موعدها في 24 ديسمبر القادم، إلا أنه حذر من أن بعضًا ممن في السلطة التشريعية قد يتشبثون بالسلطة.
وتعد مسألة وجود المرتزقة في البلاد عائقا كبيرا أمام تفعيل الحل السياسي للأزمة. كما تواجه البلاد معضلة توحيد المؤسسات الليبية وعلى رأسها مؤسسة الجيش، إلى جانب وجود بعض الأطراف التي تحاول عرقلة إجراء الانتخابات في موعدها المقرر في ديسمبر المقبل.
ويوم الخميس، عقد مجلس الأمن جلسة بشأن ليبيا وحث فيها جميع الدول الأعضاء بالمجلس والأطراف الليبية والجهات الفاعلة ذات الصلة على احترام ودعم تنفيذ وقف إطلاق النار وإخراج المرتزقة.
وقال مبعوث الأمم المتحدة الخاص إلى ليبيا يان كوبيتش، خلال الجلسة، إن القوات التابعة لحفتر في الشرق لم تسمح لحكومة الوحدة الوطنية بالسيطرة على المنطقة.
وبدوره، قال نائب سفير روسيا لدى الأمم المتحدة ديمتري بوليانسكي، أمام مجلس الأمن إن موسكو تؤيد «انسحابا تدريجيا على مراحل لكل القوات والوحدات الأجنبية».
وأضاف «في الوقت نفسه، نود التأكد من عدم الإخلال بتوازن القوى الحالي على الأرض، لأنه بفضل هذا التوازن لا يزال الوضع في ليبيا هادئا، ولم تظهر تهديدات بتصعيد مسلح».
هذا ،وأعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، أن لجنة التوافقات المنبثقة عن ملتقى الحوار السياسي، والخاصة بإيجاد أرضية حول القاعدة الدستورية اللازمة لإجراء الانتخابات الوطنية في 24 ديسمبر المقبل، اتفقت على مواصلة اجتماعاتها، بعد إجازة عيد الأضحى المبارك.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.