ترسيم 4 أوت يوما وطنيا للجيش الوطني الشعبي    جامعة البليدة 02 تستحدث خلايا يقظة لمواجهة كورونا    زيارات مكوكية للم الشمل العربي حول القضايا محل النزاع    15 ألف تصريحا سنويا من مجموع 20 ألف مستخدما    تلمسان تحيي ذكرى استشهاد الدكتور بن زرجب بن عودة    الخطاب الديني بالجزائر ساهم بقوة في رصًّ وحدة الأمة    الأمم المتحدة تصفع المخزن    المنتخب الوطني يتوج بجائزة أفضل منتخب عربي    الخضر يدخلون متاهة الحسابات المعقدة    4 قتلى بسبب سقوط مصعد في وهران    غليزان: 4 قتلى في حادث مرور    شرطة المسيلة تكثف من عملياتها    12 فيلما أمام الجمهور ابتداء من 22 يناير    الدكتور صالح بلعيد في ضيافة ثانوية «عزة عبد القادر» بسيدي بلعباس    90 بالمائة من حالات الزكام المسجلة إصابات ب«أوميكرون»    طاقات متجددة: زيان يتباحث مع اللورد ريسبي سبل تطوير التعاون الثنائي    على دي ميستورا ضمان حقّ الشعب الصحراوي في تقرير مصيره    الريسوني ضحية "متابعة سياسية بامتياز"    هلاك 34 شخصا وإصابة 1027 آخرين في إرهاب الطرقات    توقيف 3 متورطين في جماعة أشرار    إدانات عربية واسعة لاعتداءات إرهابية طالت أبو ظبي    لعمامرة يلتقي أمير قطر    "الوفاء لذكرى الشهيد ديدوش مراد و باقي الشهداء يكون من خلال المحافظة على رسالتهم"    تبون: سنواصل طريقنا بإرادة لا تلين    ضرورة استقرار سوق النفط    شراكة استراتيجية وفق "رابح رابح"    استئناف الرحلات نحو مصر وسويسرا    تكريس الديمقراطية ودولة القانون    دفع جديد للتعاون    "أوميكرون" سيكون المسيطر بالجزائر في غضون 15 يوما    الجزائريون يرفعون شعار التفاؤل قبل لقاء "الخضر" بالفيلة    حجز مواد صيدلانية    القبض على قاتل شخص داخل محل تجاري    4 مزورين في شباك الأمن    وزير السعادة يقدّم دروسا في الفوز والخسارة    كتلة "حمس" تنسحب من جلسة توزيع المهام    طوابير لاقتناء الحليب المدعّم بنقطة البيع بوسط المدينة    فنانات يبدعن في لوحات بهية    كبيرهم الذي علمهم الشعر    مدينة العمائر ودهليز الحرمين    بلايلي يتصدّر قائمة صانعي الفرص في "الكان"    خليفة محياوي يعرف يوم 27 جانفي القادم    استمرار حملات التحسيس بمدارس البليدة    الاستنجاد ب«ليند غاز» بلعباس لتموين المستشفيات    مخطط جديد لمواجهة المتحور «أوميكرون»    فلاحة: اهتمام متعاملين أمريكيين بجودة التربة و فرص الاستثمار المشترك بعنابة    الفريق بحاجة إلى دم جديد وحظوظ التأهل قائمة    بلماضي يشهر آخر أسلحته لمواجهة كوت ديفوار    رزيق يُطمئن الخبّازين    "أسبوع الفيلم الوثائقي" من 22 إلى 27 جانفي بالجزائر    المناضل العماري يدعو دي ميستورا الى التحرك من أجل ضمان حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير    فنانون أفارقة وأمريكيون لإحياء تظاهرة ''وان بيت» بتاغيت    وقفة لأهالي ضحايا انفجار مرفأ بيروت    طاعة الله.. أعظم أسباب الفرح    وسائل التواصل.. سارقة الأوقات والأعمار    إنّ خير من استأجرت القوي الأمين    جدلية الغيب والإنسان والطبيعة..    لا حجة شرعية لرافضي الأخذ بإجراءات الوقاية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.



بروكسل تبحث أحقية بولونيا والمجر في المليارات
نشر في الشعب يوم 21 - 11 - 2021

بدأت المفوضية الأوربية تحقيقا طال انتظاره حول ما إذا كان من حقّ بولونيا والمجر مواصلة الحصول على المليارات من اليورو من ميزانية الاتحاد الأوروبي على الرغم من المشكلات المتعلقة بالفساد وسيادة القانون في كل منهما.
أظهرت وثائق للمفوضية، أن خطابين أرسلا إلى وارسو وبودابست، بطلب إيضاحات من الحكومتين بموجب قانون للاتحاد الأوروبي صدر أخيرا يسمح بتعليق تقديم أموال التكتل الأوروبي إذا كانت عرضة لإساءة إنفاقها.
وصدر القانون في ديسمبر، لكن المفوضية، المسؤولة عن تنفيذ قوانين الاتحاد الأوروبي، تباطأت في تطبيقه رغم ضغوط البرلمان الأوروبي، الذي أقام دعوى قضائية على المفوضية في الشهر الماضي لتقاعسها عن التنفيذ.
وبموجب عملية قضائية مختلفة، علقت المفوضية بالفعل منحا قيمتها مليارات الدولارات لبولونيا والمجر من صندوق في الاتحاد الأوروبي خاص بالتعافي الاقتصادي بسبب المخاوف المتعلقة نفسها بسيادة القانون والفساد.
والخطابان اللذان أرسلا هما الخطوة الأولى في عملية طويلة لكنهما يمكن أن يتسببا في تعليق حصول الدولتين على عشرات المليارات من الدولارات من أموال الاتحاد الأوروبي خلال الأعوام السبعة المقبلة، وأمام الدولتين شهران للرد على الخطابين.
وإذا خلصت المفوضية الأوروبية إلى أن أموال الاتحاد الأوروبي لا تنفق في مكانها الصحيح في بولونيا والمجر، ستظل هناك حاجة إلى صدور حكم بذلك من المحكمة الأوروبية العليا قبل اتخاذ أي إجراء.
وسجل الناتج المحلي الإجمالي لمنطقة الأورو ارتفاعا 2.2 في المائة عن الربع الماضي في الفترة من جويلية إلى سبتمبر، مؤكدا تقديراته الصادرة في نهاية أكتوبر.
وبحسب «رويترز»، أوضح مكتب الإحصاء الأوروبي (أوروستات)، أن النمو الاقتصادي في 19 دولة تشترك في الأورو ارتفع 3.7 في المائة عن الربع الثالث من 2020، بما يتماشى أيضا مع التقديرات السابقة، حيث واصل الاقتصاد التعافي بقوة من الركود الناجم عن جائحة كوفيد - 19 في 2020.
وسجلت النمسا أعلى نمو فصلي في الفترة من جويلية إلى سبتمبر 3.3 في المائة، وتلتها فرنسا 3.0 في المائة، ثم البرتغال بنمو 2.9 في المائة.
وأظهرت بيانات مكتب الإحصاء الهولندي، نمو الاقتصاد بوتيرة أبطأ خلال الربع الثالث، ويرجع ذلك بصورة كبيرة إلى ضعف الاستثمار.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.