بريد الجزائر/الصندوق الوطني للتقاعد: رزنامة جديدة لصب معاشات التقاعد    الأزمة السياسية تتعقد في تونس    الاتحاد الأوروبي يُلغي عقوبة الإيقاف على مانشيستر سيتي    حددنا 25 سبتمبر موعدا لاستئناف الدوري الممتاز    «الفاف» تنظم دورات تكوينية لنيل شهادات تدريب«كاف أوب»    تفكيك شبكة للنصب والاحتيال ينتحل أفرادها صفة موظفين برئاسة الجمهورية    الفعل الثقافي غائب في «مناطق الظل»    بولايتي الجزائر العاصمة وتيبازة: شركة "سيال" تدعو زبائنها لتسديد 7.18 مليار دج من الديون    قوجيل ورئيس مجلس الشيوخ الفرنسي يجددان حرصهما على مواصلة التنسيق و التشاور البرلماني    تدمير ثلاثة مخابئ للإرهابيين وقنبلة تقليدية الصنع بالمدية وبومرداس    الرئيس تبون: يمكن للجزائر وفرنسا المضي قدما بعد تجاوزهما مشاكل الذاكرة    تنصيب رئيس الأمن الولائي الجديد بعنابة غدا    جراد: "البعض يطالبون بشروط تعجيزية ويبتغون من وراء ذلك الفتنة في البلاد"    سكيكدة: إيداع مدير وكالة "كاكوبات" الحبس في قضايا فساد    قسنطينة: سنة سجنا ضد ناشر فيديو يسيء للمركز الاستشفائي الجامعي        استرجاع العقار السياحي غير المستغل "ضمن أولويات القطاع" بعد جائحة كورونا    إنتاج الوحدات الصيدلانية وشبه الصيدلانية من شانه تخفيض فاتورة الاستيراد ب 900 مليون دولار    494 إصابة جديدة، 276 حالة شفاء و 7 وفيات خلال 24 ساعة    تعديل مواقيت الحجر المنزلي الجزئي على مستوى 9 بلديات بولاية بسكرة    يوسف بلايلي مطلوب في سانت إيتيان    المرجعيات الدينية في القدس ترفض قرارا إسرائيليا    تعظيم سلام للسوريين!    هزة أرضية بشدة 3.2 تهز الجزائر العاصمة    الرئيس تبون في تصريحات لصحيفة "لوبينيون" الفرنسية:"لا أنوي الخلود في الحكم وسأعمل على معالجة المشاكل الاجتماعية والاقتصادية"    في عدة حوادث مرورية    توقيف 4 أشخاص وحجز 405 غرام قنب هندي و778 قرص مهلوس بدرارية في العاصمة    إجراءات خاصة لضمان انطلاق الدراسة في 4 أكتوبر    وزارة البريد تعلن عن تمديد آجال استقبال المشاركات في مسابقة أفضل تصميم طابع بريدي    تبون وبوتين يبحثان تطورات سوق النفط والأزمة الليبية    بن رحمة ضمن التشكيلة المثالية لهذا الأسبوع في الشامبين شيب    الكاميرون يرفض استضافة نصف ونهائي أبطال    جمعيات تطلق مشروع "أكبر صرح طبي للكشف عن فيروس كورونا" بقاعة المعارض المعبودة    بن خالفة: حزمة من الإصلاحات ضرورة لتحقيق الإقلاع الاقتصادي    الملاحة الأوروبية..90 ألف رحلة حلقت فى سماء أوروبا خلال أسبوع    السيد جراد يشرف على مراسم توزيع 1607 مسكن    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    الفرق بين قوله تعالى ليعذبهم و معذبهم    مسجد آيا صوفيا والحكم القضائي التركي    تراجع اسعار النفط    الرئيس تبون : بناء القواعد العسكرية على الحدود المغربية يجب أن يتوقف    بوقدوم في زيارة عمل اليوم الاثنين إلى تونس    الوزير الأول يشرع في زيارة عمل لولاية سيدي بلعباس    ميناء الجزائر: انخفاض النشاط خلال الثلاثي الأول    بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية    إعدادا دفتر شروط استيراد السيارات قبل 22 جويلية    كوفيد-19: مكافحة الوباء تتطلب مشاركة "فعلية" لعدة قطاعات    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    الأخوة في الله تجمع القلوب    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    وفاة مدير المؤسسة الاستشفائية المتخصصة "الأم-الطفل"    معركة "إذاعية" ضد الوباء    حمزة بونوة يضيء عتمة الحجر الصحي    أسسنا جيلا يكتب نص الهايكو العربي    وداعًا أيّها الفتى البهي    بعيدا عن كل نقد منبوذو العصافير... المطاردة    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ساحلي: ندعو لمراجعة قانون الأحزاب ودسترة دور المجتمع المدني
نشر في الشعب يوم 07 - 11 - 2015

شلبية وينون: هدف اللقاء توحيد صفوف الأحزاب بنظرة شاملة
ثمن رئيس حزب التحالف الوطني الجمهوري، بلقاسم ساحلي، رسالة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، بمناسبة الاحتفال بالذكرى 61 لاندلاع ثورة الفاتح نوفمبر 1954، معتبرا إياها ب»التاريخية» التي جاءت في وقت تاريخي كونها احتضنت كل الجزائريين بمختلف أطيافهم السياسية، منتقدا طلب بعض الشخصيات وعلى رأسهم لويزة حنون الأمينة العامة لحزب العمال مقابلة رئيس الجمهورية للتأكد من صحة اتخاذ القرارات، قائلا: «هذا تطاول وقلة احترام لشخص الرئيس»، داعيا لمراجعة قانون الأحزاب ودسترة دور المجتمع المدني.
ثمنت أحزاب الجبهة الجزائرية للتنمية والحرية والعدالة برئاسة الطيب ينون، وشلبية محجوبي رئيسة حركة الشبيبة والديمقراطية، وياسين لكال رئيس الجبهة الوطنية للأحرار من أجل الوئام، المشاركين في اللقاء التشاوري الذي عقده، أمس، حزب التحالف الوطني الجمهوري، مضمون رسالة رئيس الجمهورية التي يؤكد فيها المواقف الثابتة للجزائر والرافضة لأي تدخل في شؤوننا الداخلية أو أي تواجد أجنبي فوق أراضينا، وكذا عزم الدولة على مواصلة مكافحة الإرهاب ومنع كل المحاولات الرامية إلى إعادة الجزائريين إلى سنوات المأساة الوطنية في إطار ترسيخ ثقافة المصالحة الوطنية، ومواصلة جهود التنمية الشاملة في القطاعات الإستيراتيجية مع ترقية الحوار الاجتماعي وغيرها.
وبالمقابل، رحبت هذه الأحزاب باستكمال المسار الإصلاحي الذي بادر به عام 2011 من خلال إتمام مشروع تعديل الدستور، لاسيما ما تعلق بتعزيز الوحدة حول مقومات الشخصية الوطنية ودعم مكانة الشباب ودوره في مواجهة تحديات الألفية الثالثة، وكذا تعزيز الحريات والحقوق واستقلالية القضاء وتوسيع آلية الإخطار الدستوري ودعم صلاحيات مؤسسات الرقابة ودسترة آلية مستقلة لمراقبة الممارسة الديمقراطية بما يتماشى مع تطلعات الشعب الجزائري لتحقيق ديمقراطية هادئة، وحسبهم أن هذه الإصلاحات أتت بنتائج ايجابية.
وجددوا استعدادهم التام للمساهمة بقوة في إنجاح مبادرة حزب التحالف الوطني الجمهوري، التي تحمل شعار»مبادرة سياسية وطنية من أجل التقدم في ظل التلاحم والاستقرار»، والتي من شأنها تعميق الإصلاحات وتعزيز اللحمة الوطنية وتقوية التماسك الاجتماعي، شريطة أن تتغاضى جميع القوى السياسية عن خلافاتها، كون الوضع يتطلب تغليب المصالح العليا للجزائر، على حد قولهم.
وفي هذا الصدد، أوضح ساحلي رئيس حزب التحالف الوطني الجمهوري أنه تطرق في لقاءه بالأحزاب السالف ذكرها لكل الملفات السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي تهم الرأي العام وكذا السياسة الخارجية ، من أجل تبادل الآراء حول كبرى القضايا، ويرى ساحلي ضرورة استكمال الإصلاحات السياسية وتحقيق دستور توافقي في إطار إستيراتيجية مشتركة لرفع التحديات، مثمنا مبادرة حزب جبهة التحرير الوطني.
وانتقد بشدة مطلب بعض الشخصيات للقاء رئيس الجمهورية، والتأكد من أنه في مازال في قواه معتبرا ذلك بتطاول لشخص الرئيس، داعيا إلى تكريس دور المجتمع المدني كسلطة مضادة في الدستور القادم، ومراجعة قانون الأحزاب.
نفس الأمر ذهب إليه كل من الطيب ينون وشلبية محجوبي، بالتأكيد أن اللقاء هدفه توحيد صفوف الأحزاب بنظرة شاملة لإخراج الوطن من الأزمة، خاصة في ظل التهديدات الدولية، ومحاولة إيجاد آليات تسمح بتنشيط الاقتصاد الوطني والتوجه نحو قطاعات الصناعة والخدمات، آملين في أن تعطي هذه اللقاءات ثمارها وتجسد تطلعات الشباب، حيث أبدت محجوبي تخوفهم من استغلال بعض الأحزاب التي تستغل المبادرات للتهميش على حد قولها.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.