ماندي رفقة ميسي في تشكيلة الموسم !!    ديلور: "أريد تبليل قميص الجزائر في كأس إفريقيا أو بعدها"    تيسمسيلت : 3 جرحى في حادث مرور ببلدية خميستي    في‮ ‬انتظار ما ستسفر عنه المحادثات    الصندوق الوطني‮ ‬للتأمين على البطالة    بهدف كسر الأسعار    تنافس شديد من أجل ضمان البقاء    وداد تلمسان‮ ‬يبقى في‮ ‬المحترف الثاني    كأس الجزائر لكرة الطائرة للسيدات    في‮ ‬ذكرى اندلاع الكفاح الصحراوي‮ ‬المسلح    خلال السنة الماضية‮ ‬    الحمى المالطية تصيب‮ ‬11‮ ‬شخصاً‮ ‬بسبب حليب الماعز    خلال موسم الإصطياف المقبل    الأيام المسرحية المحلية في طبعتها ال21 من تنظيم جمعية "النبراس"    إجماع لدى الطبقة السياسية على تأجيل رئاسيات 4 جويلية    النفط يبلغ أعلى مستوياته ويلامس 73.40 دولارا للبرميل    بسبب‮ ‬غياب الشهود    في‮ ‬تعليقها على تصريحات الفريق ڤايد صالح    يحويان مواد لصناعة المتفجرات‮ ‬    بعدما رفضت الإفراج عن لويزة حنون‮ ‬    طبيب جزائري‮ ‬لمساعدة مسلمي‮ ‬بورما    هل سيصبح‮ ‬22‮ ‬فيفري‮ ‬عيداًَ‮ ‬وطنياً؟        نواب يتمسكون بمقاطعة العمل البرلماني    بحث تفعيل التعاون الثنائي    النيابات العامة مدعوة للإشراف الدقيق على التحقيقات الأولية    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    تأجيل محاكمة علي حداد إلى 3 جوان بسبب غياب الشهود    مواصلة الجهود لتحسين ظروف الاستقبال وتهيئة المرافق    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    توزيع 2400 سكن يوم السبت وحصة أخرى في ليلة القدر    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    زكاة الفطر 120 دينار    الحوثيون يطلقون الصواريخ على مكة    لجنة أمنية تابعة للجيش تفصل في استغلال الأراضي المهملة خلال العشرية السوداء    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    رمضان شهر الخير    البترول ب 11ر73 دولار للبرميل بعد لقاء أوبك    من أجل عيد آمن صحيا    المطالبة بالإفراج عن زملاء المهنة المسجونين في قضايا مؤثرات عقلية    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    اللجنة المنظمة تكشف عن تميمة البطولة    البجاويون مطالَبون بالفوز    زبائن شركة “هواوي” يواجهون مصير غامض بعد قرار ترامب    إنجاز 5 محولات جديدة لتحسين خدمات التموين بالكهرباء    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    الشيخ شمس الدين: “هذا هو حكم صلاة من يلامس الكلاب”    التراث والهوية بالألوان والرموز    السهرة الثالثة على شرف حسن سعيد    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    للمطالبة بالإفراج عن قانون الوقاية من المؤثرات: الصيادلة الخواص بميلة يتوقفون عن العمل لنصف يوم    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر استعادت الاستقلال الوطني بتضحيات جسام
نشر في الشعب يوم 24 - 03 - 2017


مواصلة السير على نهج صناع الحرية
رد وزير المجاهدين الطيب زيتوني، من باتنة، على المشككين في استعادة السيادة الوطنية بالتضحيات الجسام لشعب لم يستسلم للمستعمر الفرنسي وظل يسمع صوته المنادي “بالجزائر حرة مستقلة” عبر مختلف محطات المقاومة حتى الثورة التحريرية المجيدة.
وقال زيتوني مشرفا على الإحتفالات المخلدة للبطل الرمز مصطفى بن بولعيد، مبرزا مآثر الشهيد ومواقفه أن الشعب الجزائري جابه كل المظالم التي سلطت عليه وواجه تلك المآسي الاستعمارية بشموخ وتضحيات جسيمة كان قوامها أكثر من مليون ونصف مليون شهيد بفضل تضحيات رجال من أمثال مصطفى بن بولعيد الذين صنعوا التاريخ وكانوا قدوة للشعوب والعالم قاطبة.
أشاد وزير المجاهدين بالتضحيات الجسام التي قدمها الشهيد الرمز مصطفى بن بولعيد رفقة المجاهدين في اندلاع الثورة التحريرية المظفرة، معتبرا إحياء ذكرى استشهاده تاريخا وطنيا ومناسبة سانحة للتأكيد مرة أخرى أن استقلال الجزائر جاء نتيجة تضحيات كثيرة قدمها الجزائريون في سبيل انتزاع الحرية والاستقلال من المستعمر الفرنسي الذي حاول طمس كل معالم الهوية الوطنية وأباد الجزائريين بطرق وحشية بشعة.
وعاد الوزير زيتوني إلى إحياء ذكرى استشهاد البطل بن بولعيد قائلا إن لها خصوصية تتمثل في تزامنها وإحتفال الجزائر بعيد النصر والتي أكد بشأنها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة حسب الوزير- أنها مناسبة للتمسك والوفاء بالمبادئ وقيم ثورة نوفمبر المجيدة والسير على النهج الذي سطره الشهداء والمجاهدون لجعل الجزائر قوية وآمنة.
وأضاف الوزير، خلال مراسم إحياء الذكرى 61 لاستشهاد البطل مصطفى بن بولعيد، والتي احتضنتها مدينتا منعة وأريس بعاصمة الأوراس باتنة، أن هذه الذكرى الخالدة تأتي عقب احتفال الجزائر مؤخرا بمئوية ميلاد هذا الرمز التاريخي الذي قلما يجود الزمن بأمثاله والذي لم يأبه برغد العيش واختار النضال والجهاد بماله ونفسه من أجل شعبه ووطنه وهي التضحيات التي ستبقى خالدة خلود الجزائر.
واغتنم الوزير زيتوني فرصة إحياء ذكرى بن بولعيد للاستلهام من نضال صناع الثورة ومواصلة السير على نهجهم من أجل استكمال البناء الوطني وإعلاء شأن الجزائر داعيا الجزائريين على اختلاف شرائحهم وفئاتهم للإقبال بقوة على صناديق الاقتراع يوم 4 ماي للتعبير بكل حرية وشفافية على أصواتهم لاختيار ممثليهم في الغرفة السفلى للبرلمان للدخول يضيف الوزير في مرحلة جديدة من التنمية والاستقرار والرفاه.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.