بريد الجزائر/الصندوق الوطني للتقاعد: رزنامة جديدة لصب معاشات التقاعد    الأزمة السياسية تتعقد في تونس    الاتحاد الأوروبي يُلغي عقوبة الإيقاف على مانشيستر سيتي    حددنا 25 سبتمبر موعدا لاستئناف الدوري الممتاز    «الفاف» تنظم دورات تكوينية لنيل شهادات تدريب«كاف أوب»    تفكيك شبكة للنصب والاحتيال ينتحل أفرادها صفة موظفين برئاسة الجمهورية    الفعل الثقافي غائب في «مناطق الظل»    بولايتي الجزائر العاصمة وتيبازة: شركة "سيال" تدعو زبائنها لتسديد 7.18 مليار دج من الديون    قوجيل ورئيس مجلس الشيوخ الفرنسي يجددان حرصهما على مواصلة التنسيق و التشاور البرلماني    تدمير ثلاثة مخابئ للإرهابيين وقنبلة تقليدية الصنع بالمدية وبومرداس    الرئيس تبون: يمكن للجزائر وفرنسا المضي قدما بعد تجاوزهما مشاكل الذاكرة    تنصيب رئيس الأمن الولائي الجديد بعنابة غدا    جراد: "البعض يطالبون بشروط تعجيزية ويبتغون من وراء ذلك الفتنة في البلاد"    سكيكدة: إيداع مدير وكالة "كاكوبات" الحبس في قضايا فساد    قسنطينة: سنة سجنا ضد ناشر فيديو يسيء للمركز الاستشفائي الجامعي        استرجاع العقار السياحي غير المستغل "ضمن أولويات القطاع" بعد جائحة كورونا    إنتاج الوحدات الصيدلانية وشبه الصيدلانية من شانه تخفيض فاتورة الاستيراد ب 900 مليون دولار    494 إصابة جديدة، 276 حالة شفاء و 7 وفيات خلال 24 ساعة    تعديل مواقيت الحجر المنزلي الجزئي على مستوى 9 بلديات بولاية بسكرة    يوسف بلايلي مطلوب في سانت إيتيان    المرجعيات الدينية في القدس ترفض قرارا إسرائيليا    تعظيم سلام للسوريين!    هزة أرضية بشدة 3.2 تهز الجزائر العاصمة    الرئيس تبون في تصريحات لصحيفة "لوبينيون" الفرنسية:"لا أنوي الخلود في الحكم وسأعمل على معالجة المشاكل الاجتماعية والاقتصادية"    في عدة حوادث مرورية    توقيف 4 أشخاص وحجز 405 غرام قنب هندي و778 قرص مهلوس بدرارية في العاصمة    إجراءات خاصة لضمان انطلاق الدراسة في 4 أكتوبر    وزارة البريد تعلن عن تمديد آجال استقبال المشاركات في مسابقة أفضل تصميم طابع بريدي    تبون وبوتين يبحثان تطورات سوق النفط والأزمة الليبية    بن رحمة ضمن التشكيلة المثالية لهذا الأسبوع في الشامبين شيب    الكاميرون يرفض استضافة نصف ونهائي أبطال    جمعيات تطلق مشروع "أكبر صرح طبي للكشف عن فيروس كورونا" بقاعة المعارض المعبودة    بن خالفة: حزمة من الإصلاحات ضرورة لتحقيق الإقلاع الاقتصادي    الملاحة الأوروبية..90 ألف رحلة حلقت فى سماء أوروبا خلال أسبوع    السيد جراد يشرف على مراسم توزيع 1607 مسكن    المخرج زوبير زيان يحضر لفيلم عن الشهيد أمحمد بن علال    الفرق بين قوله تعالى ليعذبهم و معذبهم    مسجد آيا صوفيا والحكم القضائي التركي    تراجع اسعار النفط    الرئيس تبون : بناء القواعد العسكرية على الحدود المغربية يجب أن يتوقف    بوقدوم في زيارة عمل اليوم الاثنين إلى تونس    الوزير الأول يشرع في زيارة عمل لولاية سيدي بلعباس    ميناء الجزائر: انخفاض النشاط خلال الثلاثي الأول    بوسعادة: وفاة الإمام والعالم الشيخ عمر حديبي بعد وعكة صحية    إعدادا دفتر شروط استيراد السيارات قبل 22 جويلية    كوفيد-19: مكافحة الوباء تتطلب مشاركة "فعلية" لعدة قطاعات    استمرار تلقى المشاركات بجائزة "ابن خلدون.. سنجور" في الألكسو    الأخوة في الله تجمع القلوب    وجوب تحمُّل المسؤولية    عواقب العاق وقاطع الرّحم    وفاة مدير المؤسسة الاستشفائية المتخصصة "الأم-الطفل"    معركة "إذاعية" ضد الوباء    حمزة بونوة يضيء عتمة الحجر الصحي    أسسنا جيلا يكتب نص الهايكو العربي    وداعًا أيّها الفتى البهي    بعيدا عن كل نقد منبوذو العصافير... المطاردة    «ماوية التنوخية»... معركة الأنثى الجادة و الشاقة !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





6 ألاف ملياردير جزائري يحرمون صندوق الزكاة 3 مليار دولار سنويا
نشر في الشروق اليومي يوم 22 - 07 - 2012

يحجم نحو ستة (6) ألاف رجل أعمال و ملياردير جزائري عن المساهمة في صندوق الزكاة الذي استحدثته الجزائر سنة 2003، ولازال بعد مرور عشرة(10) سنوات على نشأته يتخبط في عمل شعبي لم يرقى لمستوى مؤسساتي مهيكل يضمن الاستفادة من زكاة الأموال التي تفوق قيمتها في الجزائر 3 مليار دولار سنويا.
رغم مرور عشرة(10) سنوات على تأسيسه سنة 2003 لا زال صندوق الزكاة يتخبط في عمل اللجان المحلية المتواجدة عبر ولايات القطر الجزائري ال 48، في غياب إشراف مركزي متخصص، حيث تسند مهمة تسيير الصندوق إلى مديرية الأوقاف على مستوى وزارة الشؤون الدينية، بينما المهمة تتطلب حسب خبراء هيئة متخصصة تخرج الزكاة من العمل الشعبي التطوعي إلى العمل المؤسساتي المهيكل ضمانا لحسن استغلال فريضة زكاة الأموال في التنمية وتحسين الإطار المعيشي للمواطنين.
ويوجد في الجزائر حسب بحوث ودراسات جامعية زهاء ستة (6) ألاف ملياردير جزائري تصنفهم لجان صندوق الزكاة ومصالحه المحلية والولائية من كبار المزكين، لكنها تجد صعوبات في إقناعهم بإيتاء فريضة الزكاة من جهة ومن جهة ثانية تواجه عزوفهم عن الصندوق.
وقال المنسق الوطني السابق لهيئة صندوق الزكاة أستاذ الاقتصاد الإسلامي بجامعة سعد دحلب بالبليدة فارس مسدور في تصريح ل "الشروق أون لاين" الأحد أن "جمع زكاة كبار المزكين الجزائريين أهم إشكالية يواجهها القائمون على الصندوق، وأوضح أن ما يقارب ستة(6) ألاف ملياردير جزائري يحرمون صندوق الزكاة من 3مليار دولار زكاة أموال سنويا".
وأبدى فارس مسدور عدم رضاه على وتيرة تطور نشاط صندوق الزكاة وأشار إلى أن الهيئة التي مضت على تأسيسها عشرة(10) سنوات لا تزال تتخبط في عمل شعبي لم يرقى بها لمستوى حسن استغلال زكاة الأموال في مشاريع تنموية واقتصادية والحد من حالة الفقر وتدهور الأوضاع المعيشية للجزائريين.
وبلغت نسبة استرجاع القروض الحسنة(دون فوائد) التي تقدمها لجان الصندوق بإشراف وزارة الشؤون الدينية للشباب البطال تحت شعار" لا نعطيه ليبقى محتاجا وإنما ليصبح مزكيا" 40 بالمائة سنة 2011، بعدما كانت في حدود 30 بالمائة قبلها، وتقوم لجان الصندوق بحملات تحسيس وسط المستفيدين كي يبادروا برد القروض الحسنة الممنوحة لهم.
وتتوزع أموال الزكاة حسب معطيات القائمين عليها بولاية الجزائر العاصمة بأكثر من 17 مليار دينار، ووهران والبليدة بأكثر من 1 مليار دينار في كل ولاية، وتلي قسنطينة ب 0,5 مليار دينار.
وتشير تقديرات الخبراء(دراسة موجودة لدى هيئة صندوق الزكاة) إلى أن أموال زكاة الجزائريين بإمكانها تقديم 10 ألاف دينار شهريا ل 500 ألف عائلة فقيرة، ومنح 13700 قرض حسن بقيمة 300 ألف دينار، وتوفير 27400 منصب عمل في كل سنة، وإنشاء وتجهيز ما لا يقل عن 500 مكتب لصندوق الزكاة، وتوظيف 1000 عامل عليها كل سنة.
ويوجد بمكتب وزير الشؤون الدينية والأوقاف بوعبد الله غلام الله منذ سنة 2008 مشروع قانون يتعلق بترقية صندوق الزكاة إلى ديوان وطني رسمي للزكاة، إلا أن المشروع لم يعرض للمناقشة والإثراء على مستوى الحكومة، في وقت صناديق الزكاة وهيئاتها عبر معظم بلدان العالم الإسلامي محكومة بقوانين.
وتسعى الجهات المهتمة بنشاط صندوق الزكاة لتنظيم مؤتمر عالمي للزكاة بالجزائر العام المقبل (2013)، بعنوان "عالمية الزكاة" تشارك فيه الدول الإسلامية التي تعطي بالغ الأهمية للزكاة في حياتها الاقتصادية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.