وزير الموارد المائية يتفقد أهم المحطات الحيوية في ولاية البليدة    الرئيس تبون يعزي عائلات ضحايا انفجار اللغم    تعميق الحوار خدمة للسلام في إفريقيا    البحر يلفظ جثة ثلاثيني مجهول الهوية    زطشي في الكاميرون لكسب تأييد إفريقي    ما حققه الرئيس تبون لم يحققه غيره في سنوات عديدة    الجيش الصحراوي يواصل هجماته لليوم ال64    هذا المسموح والممنوع في التدابير الجديدة ضد كورونا    254 إصابة جديدة، 196 حالة شفاء و5 وفيات    التعهّد بتمتين التعاون بين الجزائر وروما    شيتور و"افرفاست" يبحثان وضعية التعاون بين الجزائر والأمم المتحدة    وزير المالية يناقش العلاقات مع إيطاليا وآفاق تطويرها    بوقدوم يُستقبَل من قبل الرئيس الكيني    «هكذا يتم اختراق حسابك على الفايسبوك»    جرائم ناعمة للتهكير    جريمة تخترق جدران العالم الافتراضي    العدالة الأمريكية تفضح حقيقة أحداث "الكابيتول"    صندوق "ستور براند" يسحب ثلاث شركات أوروبية    الدبلوماسي السلوفاكي يان كوبيش مبعوثا خاصا إلى ليبيا    القضاء على إرهابي بخنشلة    «كلاسيكو» في ظروف استثنائية    الخضر يكسبون الرهان أمام المغرب في الأنفاس الأخيرة    «جياسكا» بوابة العودة إلى السكة    تراجع قيمة الواردات الجزائرية ب18 بالمئة خلال 2020    مركز بريدي وحيد ل 105000 نسمة !    مراكز البريد تفتح الجمعة لتسديد المنح وفق الرزنامة الجديدة    النتائج الأولية في 20 فبراير القادم    موالو تيارت يطالبون بإيفاد لجنة تحقيق وزارية    «الإلحاق الأذى بالناس يخلق العداوة»    الجامعة الجزائرية تبكي أحد قاماتها    أهمية التمسك بالعادات والتقاليد والهوية الوطنية    تحلية مياه البحر هي الحل الوحيد لضمان التموين بالماء الشروب    توديع بالزغاريد والدموع    المفاوضات متواصلة من أجل لقاح آمن    ترقب وصول اللقاح    بحضور رئيس الفيفا .. عيسى حياتو رئيسًا فخريًا " للكاف" !    تنصيب قائد مدرسة تمنتفوست    دفتر شروط استيراد السيارات تضمّن شروطا «تعجيزية»    حجز 60 خرطوشة من السجائر    إعلان هام لمترشحي الدكتوراه    دبلوماسية مؤثرة تنتصر ولا تنكسر    إذا تجسّد الطلب فهذا جيّد    ‘' مالك حداد" يحتضن "القربان الأخير لعروس المطر"    إدانة مباشرة لفرنسا الاستعمارية    إعادة فتح الزوايا و200 قسم ب 30 مدرسة قرآنية    أنا مستاء من المردود الذي قدمه الفريق الوطني    الوضعية المالية معقدة وقد نبدأ الموسم بالرديف    الحمراوة و الرابيد مطالبون بالتأكيد والوات عازمة على الإستفاقة    كورونا غيّرت العالم.. لكنها لم تؤجّل إحياء "باب العام"    بطل كليب "ماشافوهاش": "أحلم بأن أصبح ممثلا والعمل مع صالح أوقروت وجليل باليرمو"    أمطار رعدية على عدد من ولايات الوطن بداية من اليوم    وزارة التعليم العالي: فتح أرضية " بروقرس" لتأكيد الخيارات لمترشحي الدكتوراه    وزير الداخلية الفرنسي يطرد جزائريا رفض توصيل طلبات لليهود    "نبي" الديمقراطية الكاذب    عندما تتحوّل الألسن إلى أفاعٍ تلدغ!    كفانا هجرا وعداوات    استشارة.. خجلي وخوفي من الوقوع في الخطأ    أشتاق إلى ما قبل مارس    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





كانوا يصارعون الموت في عرض البحر: 'طارق بن زياد ' تنقذ 22 مهاجرا غير شرعي
نشر في الشروق اليومي يوم 12 - 06 - 2007

أنقذت مصالح حراس السواحل 22 شابا اختاروا طريق المغامرة نحو الضفة الشمالية للبحر الأبيض المتوسط، عبر زورق نزهة بطول ثمانية أمتار. المغامرون "الحراقة" انتشلتهم باخرة "طارق بن زياد" لنقل المسافرين، في عرض البحر على بعد حوالي 60 ميل بحري شمال منطقة تمنفوست، بينما كانوا في وضعية صعبة يصارعون الموت.
وفور إخطار المركز الوطني لعمليات المراقبة والإنقاذ، الجهات المختصة بوجود أشخاص في عرض البحر، غي حالة خطر محدق، توجهت الوحدتين 341 و 342 باتجاه المنطقة، أين أعطت التعليمة لطاقم الباخرة بإركاب الشبان ال 22 وإرجاعهم إلى ميناء الجزائر. عملية الانقاذ تمت في حدود الساعة الثامنة من مساء أول أمس الاثنين، ليتم بعدها تسليم المعنيين إلى مصالح حرس السواحل، لمباشرة التحقيق معهم، ثم تقديمهم لوكيل الجمهورية لدى المحكمة المختصة. وبعد التحريات تبين أن الشبان "الحراقة" كلهم من جنسية جزائرية، وينحدرون من منطقة دلس وبغلية بولاية بومرداس، كانوا قد غادروا شاطئ مدينة دلس يوم السبت المنصرم، باتجاه الضفة الشمالية للبحر المتوسط.
وفي سياق متصل، تمكنت وحدات حراس الشواطئ للمجموعة الإقليمية بأرزيو، من إيقاف قاربين على متنهما 19 شابا، على بعد حوالي ميلين بحريين شمال رأس كابون، كلهم من جنسية جزائرية، بينما كانوا يهمون بالهجرة بطريقة غير شرعية نحو الضفة الشمالية للبحر المتوسط. وبعد التأكد من هوياتهم، تم تحويلهم إلى مقر مجموعة حراس السواحل، التي باشرت معهم التحقيقات، في انتظار تقديمهم أمام وكيل الجمهورية.
على صعيد آخر، تمكنت مصالح الدرك الوطني بولاية تمنراست في أقصى جنوب البلاد أمس الثلاثاء من توقيف 28 مهاجرا غير شرعي كانوا على متن سيارتين. وأفاد بيان لقيادة الدرك الوطني أن عملية توقيف هؤلاء المهاجرين، جاءت إثر كمين نصب لهم بمنطقة كلالة ببلدية تمنراست، حيث عثر معهم على كميات من الوقود كانوا يحاولون تهريبها. وبعد التحقيق معهم، تبين أنهم يحملون جنسيات إفريقية مختلفة.
وكان تقريرا أفرجت عنه مصالح الأمن الجزائرية، ونشر أوائل الشهر الحالي، كشف عن أرقام مخيفة بشأن أمواج المهاجرين غير الشرعيين، الذين يتدفقون على الجزائر عبر حدودها المترامية الأطراف، حيث توصلت المصالح المكلف بمحاربة الهجرة غير الشرعية، إلى إيقاف حوالي 30 ألف مهاجر غير شرعي خلال الفترة الممتدة ما بين جانفي2001 وحتى نفس الشهر من السنة الجارية، كل هؤلاء الموقوفين من جنسيات أفريقية وعربية وآسيوية.
محمد مسلم


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.