المجلس الشعبي الوطني: لوكال يعرض مشروع قانون المالية ل2020 على لجنة المالية    نفطال ستسوق قريبا قسائم وقود جديدة ذات صلاحية محدودة    الألعاب العسكرية العالمية (ملاكمة): تأهل حماني (أقل من 91 كلغ) واقصاء توارق (أقل من 49 كلغ)    رابحي : على الإعلاميين تحري الأخبار الصحيحة    دفاع: تدمير مخبأ للإرهابيين بسكيكدة    تحديد مستويات المساعدة المباشرة الممنوحة من الدولة لاقتناء السكن الفردي    مقري حاضر بقوة في “سيلا 2019” .. !    “صام دهرا ونطق كفرا” .. !    وزارة الصحة: القطاع الخاص مكمل للقطاع العام و جزء لا يتجزأ من المنظومة الصحية الوطنية    أمطار رعدية مرتقبة اليوم في 8 ولايات    استرجاع 1000 طن من نفايات البلاستيك شهريا بجيجل    أيام إعلامية لإبراز جهود الدولة في مجال تحقيق الأمن الغذائي بتيسمسيلت    بلعيد يودع ملف ترشحه السبت المقبل    سليماني في التشكيلة المثالية "لليغ 1"    العاصمة: انقطاع التزود بالماء في 8 بلديات    طاسيلي للطيران تعزز رحلاتها نحو الجنوب الكبير    الاتحاد الوطني للمحامين يندد بفرض ضرائب على أصحاب الجبة السوداء    أساتذة الابتدائي يشلون المدارس ل "الاثنين" الثالث على التوالي    الأفامي يؤكد الوضع المتأزم للاقتصاد الجزائري    برناوي يستقبل رئيس مجلس إدارة اتحاد الجزائر    توقيف شخصين وحجز 9000 كبسولة من المؤثرات العقلية    علماء يدرسون كيفية "نشأة مرض" السرطان بهدف العلاج المبكر    «إعداد برنامج إقتصادي حقيقي مرهون بقاعدة معطيات محينة»    لا عذر لمن يرفض المشورة    رئيس الدولة عبد القادر بن صالح يجري حركة في سلك الرؤساء و محافظي الدولة بالمحاكم الإدارية    نقل 100 ألف من "الروهينغيا" إلى جزيرة نائية    استهدفا مسجداً‮ ‬بولاية ننكرهار    تضم جميع مناطق شرق الفرات    لمخرجه نور الدين زروقي‮ ‬    خلال المهرجان الوطني‮ ‬للشعر النسوي‮ ‬    الجولة التاسعة من الرابطة المحترفة الثانية    بسبب المعاملة السيئة للأنصار    دخلت‮ ‬يومها الرابع أمس‮ ‬    تحديد رزنامة العطل المدرسية    خلال السنوات الأخيرة    انتشار جرائم القتل في المجتمع.. أسبابها وكيفية مواجهتها    الإحسان إلى الأيتام من هدي خير الأنام    بعد قرار اللجنة القانونية لمجلس الأمة‮ ‬    شملت‮ ‬12‮ ‬مركزا للصحة المتواجدة بإقليم الدائرة    القطاع الخاص جزء من المنظومة الوطنية    استقطاب الاستثمار والحفاظ على القاعدة 51/49 وحق الشفعة    "النهضة" تؤكد على قيادة الحكومة القادمة    احتقان في أعلى هرم السلطة اللبنانية    صباح الرَّمادة    نقطة سوداء ومشهد كارثيّ    الحمام التركي    إيغيل يثير الاستغراب بإصراره على الحارس برفان    مروج يبرر حيازته للكوكايين بإصابته بداء الصرع    ستة و ستون سنة بعد صدور «الدرجة الصفر في الكتابة» لرولان بارث    البحر    عندما تغذّي مواقع التواصل الاجتماعي الإشاعة    الظواهر الاتصالية الجديدة محور ملتقى    "الرضيع الشفاف" ينجو من الموت    باريس تحولت إلى صندوق قمامة    “وصلنا للمسقي .. !”    وزارة الصحة تتدارك تأخر إنطلاق العملية‮ ‬    اثعلمنت الحرفث وخدمنت ثمورا انسنت وتفوكانت اخامن انسنت    دعاء اليوم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





إنتخابات الكيان الصهيوني :نتنياهو يستنجد باصوات المستوطنين اليهود ضد منافسه العربي

وكالات - إستنجد رئيس وزراء إسرائيل بالمستوطنين وتوجه إليهم اليوم في أول بث مباشر له على "فيسبوك"، محذرا من أنه "إذا لم تذهبوا للتصويت، فإن (رئيس القائمة العربية) أيمن عودة سينجح في إسقاطي".
وفتحت صناديق الاقتراع في إسرائيل صباح الثلاثاء أبوابها للمرة الثانية خلال خمسة أشهر، لإجراء انتخابات تشريعية يسعى خلالها، بنيامين نتنياهو، إلى تمديد فترة ولايته كرئيس للوزراء، لكنه يواجه تحديا قويا من رئيس هيئة الأركان السابق بيني غانتس وتحالفه الوسطي "أزرق أبيض"، كما من القائمة العربية المشتركة برئاسة أيمن عودة التي تسعى للحصول على عدد من المقاعد يكون من شأنه تعقيد مهمة تشكيل حكومة يمينية متطرفة.
وأعلن نتنياهو أن النتائج ستكون قريبة، وحث المواطنين والمستوطنين بقوة على التصويت وقال إن على "كل مواطن إسرائيلي التصويت".
وأثناء تصويته في القدس، استعان نتنياهو بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وقال: "الرئيس ترامب قال بالأمس إن نتيجة التصويت ستكون متقاربة. لذا اذهبوا وصوتوا".
وعقد حزب الليكود اجتماعا طارئا الساعة 2:00 ظهرا، بسبب ارتفاع نسبة التصويت لدى أحزاب اليسار والقائمة العربية المشتركة بزعامة أيمن عودة.
وتسعى القائمة المشتركة إلى رفع نسبة التصويت بصفوف المواطنين العرب إلى 62% وما فوق، مع نسب تصويت تتجاوز ال 80% منها للقائمة المشتركة، وهي النسب التي حققتها القائمة المشتركة في أول خوض للانتخابات عام 2015، وحققت 13 مقعدا في الكنيست آنذاك، وتشير استطلاعات الرأي الأخيرة إلى إمكانية حصول القائمة المشتركة على 11-12 مقعدا.
وقال أحمد الطيبي: "هذه المرة فعلا المعركة مصيرية وكل صوت يقرر.. نتنياهو انقض على الصوت العربي لأنه لا يريد للعرب أن يصوتوا لأنه يخاف من الصوت العربي .. اليوم يتعامل معنا كتهديد انتخابي.. كلما خرجنا للتصويت أكثر، زاد احتمال أن يذهب بنيامين نتنياهو إلى البيت أو إلى السجن". وتابع :"هذا يوم مصيري".
وأكد أيمن عودة، رئيس القائمة المشتركة، أن المواطنين العرب يريدون المساهمة في إسقاط اليمين الإسرائيلي، ورئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، في الانتخابات التي تجري اليوم.
وقال عودة للصحفيين بعد الإدلاء بصوته في مدينة حيفا (شمال):" نريد أن نساهم بمنع اليمين المتطرف برئاسة المهووس بنيامين نتنياهو من أن يستمر في الحكم".
وتابع عودة:"هذه الانتخابات تاريخية ومفصلية وشعبنا على قدر التحدي".
وخلال الانتخابات في 9 أبريل، قام حزب الليكود بتجهيز نحو 1200 من ممثليه الذين عملوا في مراكز الاقتراع في البلدات العربية بكاميرات خفية، لمنع ما يزعم الحزب بأنه تزوير للانتخابات، بينما قال منتقدون إنها حملة تهدف لردع الناخبين العرب وقمع تصويتهم.
وتحتدم المنافسة في هذه الانتخابات بين اليمين والمركز الإسرائيلي، حيث يسعى معسكر اليمين المتطرف برئاسة نتنياهو، الوصول إلى 61 عضو كنيست بدون قائمة "إسرائيل بيتنا"، برئاسة أفيغدور ليبرمان، لتشكيل حكومة يمينية دينية.
وتحصل القائمة المشتركة بموجب متوسط استطلاعات الرأي على 11 مقعدا، ويتساوى كل من "إسرائيل بيتنا" و"يمينا" ب 9 مقاعد لكل منهما، وتحصل الأحزاب الدينية على 15 مقعدا، 8 ل "يهدوة هتوراة" و7 لحركة "شاس".
ويحصل "المعسكر الديمقراطي" على 6 مقاعد، فيما يحصل حزب العمل على 5 مقاعد فقط، وتجتاز "عوتسما يهوديت" نسبة الحسم مع 4 مقاعد وهو الحزب الذي يعتبر وريثا لحركة "كاهانا".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.