نسبة المداومة بلعت 99،44 بالمائة وطنيا خلال يومي عيد الفطر    ضربة جديدة "موجعة" لحفتر    هل "تلهب" أسعار الوقود جلسات البرلمان؟    بلحيمر يثمّن جهود عمال المؤسسات الإعلامية    الأمن بالمرصاد لمخالفي الحجر خلال العيد    8503 إصابة بفيروس كورونا في الجزائر بينها 609 وفيات.. و4747 متعاف    مواقع التواصل الاجتماعي تهزم الحجر الصحي    حلول لا تحتمل الإنتظار    تيبازة: ولادة ناجحة ل”صلاح الدين” داخل سيارة الإسعاف عشية العيد    وجبات ساخنة للأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    وزارة الطاقة الروسية تتوقع ارتفاع الطلب على النفط هذا الشهر    أزيد من 6 آلاف تدخل بينها عمليات تعقيم وإخماد للحرائق يومي العيد        بما فيها تصدير كورونا إلى المناطق الصحراوية المحتلة.. المغرب يتحمل عواقب سياسته الاجرامية    المغرب يعتزم إنشاء قاعدة عسكرية بالقرب من الجزائر !    إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل43 شخصا    “سوناطراك” تنفي عودة موظفيها للعمل    استئناف المستخدمين للعمل سيكون تدريجياً    تسجيل إنتاج قياسي من البطاطا خلال حملة الجني    وزارة الصحة تحذر المواطنين من التسيب خلال موسم الاصطياف    «جيكا» للإسمنت بباتنة يتحصل على شهادتي مطابقة دوليتين    إعفاءات ضريبية لأصحاب المؤسسات الناشئة    أمين الأمم المتحدة فى يوم أفريقيا: نقف بجانبهم لمحاربة كورونا وإنعاش القارة        وفد الخبراء الصينيين يحل بمستشفى عين الدفلى    بعد بن سبعيني، كشافو ريال مدريد مهتمون بإسماعيل بناصر    الفاف تكشف: اختتام 10 بطولات من القسم الشرفي و قبل الشرفي لموسم 2020/2019 بتتويج البطل    بالتوفيق    غلطة ساراي يطالب ب10 ملايين أورو لتسريح فيغولي    الافلان: صراع محتدم بين "الحرس القديم" والشباب على أمانة الحزب    «مادورو» يشيد بوصول أولى ناقلات النفط إلى كراكاس    الاحتلال يهاجم فرحة الفلسطينيين في العيد ويشن حملات اعتقال    المختص بشؤون الأسرى والمحررين عبد الناصر فروانة 4800 أسير في سجون الاحتلال، بينهم 39 أسيرة و170 طفل    سليم دادة يؤكد قانونية “الجدارية” التي تم تخريبها بالعاصمة ويعد بالرد!    معهد فنون العرض ببرج الكيفان يطلق موقعه الرسمي الجديد    المتاحف ماذا بعد الكورونا ؟    بن قرينة: الجزائر الجديدة لا تبنى إلا بالحرية و العدالة في إطار الثوابت    الكينغ خالد يشارك بأغنية “وإنت معايا” مع تامر حسني ونجوم آخرين    "الحكاية الحزينة لماريا ماجدالينا" رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    الشلف: المياه تغمر ثمان بنايات إثر انشقاق قناة    ابراهيموفيتش يتعرض لإصابة خطيرة    فلسطين تعلن فتح المساجد والكنائس    الفيفا تتابع تعن كثب ملف التسجيل الصوتي    قضاء الصيام    فضيحة “القرن”.. اعترافات جديدة للدراج السابق “لانس أرمسترونغ”    النفط يعود للارتفاع    الأستاذ الدكتور رشيد ميموني: كورونا تؤذن بنهاية العولمة والنيوليبرالية    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    سليماني خارج اهتمامات “أولمبيك مارسيليا”    157 حافلة لنقل مستخدمي الصحة بالجزائر العاصمة    وزيرة الثقافة تتضامن مع الفنان المسرحي حكيم دكار بعد اصابته لفيروس “كورونا”    وفاة التمساح زحل الذي نجا من قصف برلين في الحرب العالمية الثانية    أمطار رعدية على هذه الولايات!    عائلة “إتحاد العاصمة” تهنئ الجزائريين بحلول عيد الفطر    زلزال قوته 5.8 درجة قرب عاصمة نيوزيلندا    عيد الفطر في ظل كورونا.. مساجد بدون مصلين وتكبيرات وتسبيحات تبث عبر المآذن    الجزائر وجل الدول الإسلامية تحتفل بعيد الفطر المبارك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





والي وهران أخل بوعده والباهية تغرق في الأوساخ
نشر في البلاد أون لاين يوم 07 - 07 - 2013

دقت خلية البيئة للمجموعة الولائية للدرك الوطني بوهران ناقوس الخطر جراء الوضع الذي آلت إليه الأحياء بمدينة وهران نتيجة تكاثر النفايات وارتفاع عدد المفرغات العشوائية، حيث أحصت المصالح ذاتها حسب ما جاء على لسان مسؤولها 21 مفرغة عشوائية بمختلف أحياء المدينة. فوهران لا تزال تعاني من مشكل النظافة، الأمر الذي أولاه والي وهران عبد المالك بوضياف أهمية كبيرة في بداية تربعه على رأس الباهية، وقطع وعودا بتطهير المدينة وتنظيفها والقضاء على مشكل الأوساخ، وهو الوعد الذي لم يف به بعد عامين على تنصيبه، حيث لا تزال العديد من أحياء وهران غارقة في الأوساخ والقاذورات.
حذرت خلية البيئة للدرك الوطني بوهران من خطورة الوضع الذي آلت إليه شوارع أحياء بلدية وهران، التي أصبحت تغرق يوميا في أزيد من 1300طن من النفايات، وهذا رغم دخول القطاع الخاص في جمع القمامة، إلا أن الوضع البيئي بالولاية لا يدعو إلى التفاؤل خاصة بعد التدهور الكبير الذي آل إليه الوضع البيئي بفعل الرمي العشوائي وتضاعف عدد المفرغات العشوائية في جميع أحياء المدينة والبلديات الأخرى، رغم الإمكانيات الكبيرة التي تتوفر عليها حظيرة البلديات من شاحنات نظافة إلا أن الأمور لا تزال متعفنة، وذلك ما بات يؤرق يوميات السكان خاصة في موسم الصيف، حيث تكثر الحشرات والجرذان، وأصبح سكان الولاية مهددين بالإصابة بمختلف الأمراض بسبب الانتشار الكبير للقاذورات والنفايات خاصة بالعمارات وأقبيتها الممتلئة والمطامير التي فاق عددها بالولاية 900 مطمورة.
وقد أحصت عناصر خلية البيئة بالمجموعة الولاية للدرك الوطني بوهران 21 مفرغة عشوائية تصب فيها النفايات الصلبة من قبل أصحاب الشاحنات الذين يرمون فضلات المصانع وورشات البناء فيها، إلى جانب النفايات المنزلية التي أصبحت تتسرب منها بالشوارع روائح كريهة وصارت أوكارا للعديد من الحيوانات المتشردة والحشرات الضارة، وذلك ما بات يشكل خطرا على صحة المواطنين خاصة في فصل الحرارة.
من جهة أخرى، وجه سكان حي 1500 سكن بإيسطو شرقي وهران نداء إلى رئيس دائرة بئر الجير من أجل التدخل العاجل، بعد أن هاجمتهم حشرات البعوض التي أرهقتهم وأرقتهم في مضاجعهم لاسيما الأطفال حديثي الولادة الذين تم نقل العديد منهم إلى المستشفى لتلقي العلاج. وأكد ممثل عن لجنة الحي أنهم تقدموا بشكوى إلى مسؤول النظافة بالبلدية "لكن لا حياة لمن تنادي"، وكانت شكاواهم بمثابة صيحة في واد، دون أن تتدخل مصالح البلدية لرش المبيدات والقضاء على أسراب البعوض المنتشرة بالحي، والتي تكاثرت بفعل المياه الآسنة والراكدة بأقبية العمارات.
من جهة أخرى رفع سكان حي رأس العين، وممثلون عن لجنة الحي وممثلو بعض الجمعيات بحي الصنوبر (بلانتير) بالقطاع الحضري سيدي الهواري، رفعوا نداء استغاثة إلى السلطات للتدخل بعد رمي مخلفات البناء بوادي رأس العين والواقع مباشرة بجوار طريق رأس العين الجديد الذي أصبح مهددا بانزلاق التربة.
وحسب سكان المنطقة فإن عملية رمي مخلفات البناء تضاعفت منذ شهر بعدما أصبحت تتردد على الموقع العشرات من الشاحنات لرمي مخلفات البناء من الحجم الكبير في غياب السلطات وعدم التفاتها إلى هذه التجاوزات المنتهكة للبيئة والمهددة لصحة المواطنين.
وأكد السكان أنهم أصبحوا يغرقون في الغبار المتطاير من تلك المفرغات العشوائية بعد رمي مخلفات البناء مما تسبب في إصابة العديد من الأشخاص بالربو والتهابات تنفسية خطيرة وأمراض أخرى.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.