إجراءات وقائية تصاحبها تجند الأولياء    الاستفتاء مرحلة هامة على مدرب تشييد الوطن    التعديلات تفتح الباب أمام الشباب في مجال الاستثمار    مانشستر يونايتد يقهر سان جرمان في عقر داره    الشلف: إتحاد الصحفيين يناقش موضوع دور الإعلام في تنمية مناطق الظل    الدستور الجديد يكرس استقلالية الصحافة وحرية التعبير    8 وفيات.. 223 إصابة جديدة وشفاء 131 مريض    ولياميز تدعو الليبيين لاغتنام فرصة محادثات جنيف    تعزيز الحظيرة ب50 حافلة جديدة    ترحيب في الخرطوم بقرار الرئيس الأمريكي،،،    وزارة التربية: الدخول المدرسي لأقسام التربية التحضيرية سيكون في 15 نوفمبر    إحصاء الأراضي المستغلة من دون وثائق    خسائر سوناطراك بلغت 10 مليار دولار    شباب بلوزداد يعود إلى التحضيرات    بومزار يؤكد على توسيع شبكة الموزعات البريدية    وهران: وفاة ثلاثة أشخاص اختناقا بالغاز بعين الترك    بشار: توقيف مروّج المخدرات وحجز أزيد من 690 غرام من الكيف ببني ونيف    العود إلى الرواد فضيلة    مسابقة لمبدعي عنابة في الرسم    الكاتب الناجح من يحدد رسالته والفئة التي يكتب لها    الامتثال لاتفاق أوبيب+ يتجاوز ال 100%    التغيرات المناخية والتراخي يجعلان "كورونا" ينتشر    "الشروق" تقرر مقاضاة حدة حزام عن حديث الإفك المبين!    تركيا: نحن مستعدون للحوار وحل النزاعات مع اليونان    الفاف تؤكد رسميا بلوغ الخضر 20 مباراة بدون انهزام    كورونا.. الإصابات تتجاوز 40.5 مليونا عالميا وأيرلندا تعيد فرض الإغلاق الشامل    15 ألف مكتتب لدى "عدل" يحملون تطبيق "ضبط المواعيد"    إلغاء عدة دورات دولية    بن دودة أمام البرلمان لتبرير ميزانية قطاعها في 2021    "التطبيع" الأمر الواقع في السودان!!    الصحراء الغربية: مظاهرة سلمية ببئر لحلو تطالب بعثة المينورسو بتنفيذ مهمتها التي أنشئت من أجلها    جراد في زيارة عمل اليوم لولاية باتنة    وزارة التعليم العالي تناقش انشغالات الباحثين الدائمين    قافلة التحسيس بسرطان الثدي تجوب القرى النائية ببنايرية    إصابة المدافع مباركي تقلق الطاقم الفني    المصارعة الوهرانية ابراهيمي ماما تناشد المحسنين    المكرة تصطاد بعوش من البرج ومواقي لم يلتحق    استعراض محترف و تكريمات    متاحف القصبة تفتح أبوابها من جديد أمام الزوار    تكوين 20 كشافا بالغزوات    الإحتفاء ب 6 فارسات وفارس من حفظة القرآن الكريم    مشروع قانون المالية 2021: مقترح لغلق ثلاث حسابات تخصيص خاصة بقطاع الثقافة    «ويليامز» تحذّر أطراف الصراع من تبعات التدخل الخارجي    15 ألف مكتتب يحملوون تطبيق "عدل" لمتابعة ملفاتهم    العطش يهدّد بساتين 140 فلاحا بمستغانم    تسليم إقامة تارڤة في ماي 2021    بوغادو يسعى لإيجاد حلول لمشاكل أندية السباحة    حملة لجمع الأشخاص بدون مأوى    بلمهدي: العمل على تطوير منظومة الوقف    ضبط 500 غرام مخدرات    بلمهدي: التطاول على المقدسات أمر غير مقبول    حريق بمصنع لإنتاج أغذية الأنعام    الهلال الأحمر يطلق رقما أخضرا للدعم النفسي    تعليمات صارمة لتشديد الرقابة على الفضاءات والنشاطات التجارية    إسرائيل والإمارات تتفقان على إعفاء مواطنيهما من تأشيرات السفر    المولد النبوي الشريف يوم الخميس 29 أكتوبر    المولد النبوي يوم الخميس 29 أكتوبر    الرئيس تبون: لا مكان في العالم إلا لمن تحكم في زمام العلوم والمعارف    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





"حمس" تطرح مبادرة "التوافق الوطني" على الطبقة السياسية
نشر في البلاد أون لاين يوم 16 - 07 - 2018

بعد بن فليس وبن يونس، ولد عباس وأويحيى في أجندة مقري

شرعت حركة مجتمع السلم، بقيادة رئيسها عبد الرزاق مقري، في تنفيذ قرارات وتوصيات المؤتمر الأخير، وأبرزها طرح مبادرة "التوافق الوطني" على الساحة السياسية بمختلف أطيافها وتوجهاتها، حيث التقت قيادة "حمس" بكل من علي بن فليس رئيس حزب طلائع الحريات وعمارة بن يونس رئيس حزب الحركة الشعبية الجزائرية، في انتظار أن تكون هناك لقاءات مرتقبة تجمع بين مقري، ولد عباس وأويحيى.
واستقبل مقري رفقة بعض أعضاء المكتب التنفيذي الوطني للحركة خلال هذه الأيام وفدا لحزب طلائع الحريات يترأسه علي بن فليس، وتعد هذه الزيارة بمثابة رد لزيارة سابقة قام بها رئيس حمس عبد الرزاق مقري، مع العلم أن الزيارات واللقاءات بين الطرفين لم تنقطع منذ عهد تنسيقية الحريات والانتقال الديمقراطي سنة 2014، حيث تبادل الطرفان وجهات النظر حول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية للبلد، وما تعلق بالحريات الفردية والجماعية، كما تم النقاش حول الحلول الممكنة للأوضاع الراهنة، وهي الأمور التي تتطابق بشكل كبير بين الطرفين اللذين يقترحان حلولا متقاربة أيضا.
كما استقبل، أمس، عبد الرزاق مقري وفدا عن الحركة الشعبية الجزائرية بقيادة رئيسها عمارة بن يونس، بمبادرة من هذا الأخير وبطلب منه، مرفقا برئيس كتلته البرلمانية شيخ بربارة، وكان رفقة رئيس حركة مجتمع السلم بين اللقائين نائبه عبد الرزاق عاشوري والأمين الوطني المكلف بالشؤون السياسية والاقتصادية فاروق طيفور ورئيس الكتلة البرلمانية للحركة الأمين الوطني للشباب والطلبة والجامعات أحمد صادوق وبوعبد الله بن عجمية الأمين الوطني للإعلام والاتصال والأمين الوطني للمؤسسات والعلاقة مع المجتمع المدني.
وقد تمحور لقاء مقري مع عمارة بن يونس حول الأوضاع السياسية والاقتصادية للبلاد، وكانت فرصة لرئيس الحركة حسب ما ذكره بن عجمية ل«البلاد" لعرض أفكار مبادرة التوافق الوطني بفرض الانتقال الاقتصادي والسياسي "الناحج"، مؤكدا أنه قد ظهر "تطابق كبير في تشخيص الأزمة والحلول الضرورية للخروج منها" من خلال "الاتفاق" على رؤية سياسية تكفل الدخول في مسار توافقي تكون الانتخابات الرئاسية فرصة له يضمن الاستقرار ووقف الفساد وحسن استغلال الموارد المتاحة وتوفير بيئة أعمال جاذبة للاستثمار وحرية المنافسة والمساواة في الفرص وتحقيق إصلاحات سياسية تكفل وقف التزوير وتجسيد الحريات والديمقراطية والتداول السلمي على السلطة بعد العهدة التوافقية على أساس التنافس على البرامج وتحمل مسؤولية التسيير. وبخصوص إمكانية عقد لقاءات أخرى مع أبرز الأحزاب السياسية، خاصة حزب جبهة التحرير الوطني، والتجمع الوطني الديمقراطي، أكد بن عجمية أن هدف الحركة هو توسيع اللقاءات لتشمل "أحزاب السلطة والفاعلين الحقيقيين للسلطة" بغرض "عدم تضييع فرصة الرئاسيات"، مشيرا إلى أن مبادرة التوافق الوطني التي تطرحها حركة مجتمع السلم "لا تقصي أحدا"، وبذلك تبقى الساحة السياسية تنتظر لقاء مرتقبا يجمع مقري بولد عباس وبالأمين العام للأرندي أحمد أويحيى.
مع العلم أن الكتلة البرلمانية لحمس سبق لها أن طلبت لقاء مع الوزير الأول أويحيى، غير أن الطلب بقي دون رد لحد الساعة.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.