انطلاق الحملة الانتخابية حول الدستور في السابع أكتوبر    الخارجية:صبري بوقادوم في زيارة عمل لتونس اليوم    أسعار النفط تستقر فوق 40 دولارا    غوغل: هذه الخدمة ليست مجانية    المنجز في المسرح الجزائري بعد 58 سنة: تأكيد دور المسرح في نشر العلم و المعرفة    الفيروس المدخلي!    السعودية تتخذ أول خطوة نحو تصنيع الصواريخ    ارمينيا تعلن انها لن تلجأ الى روسيا في حربها مع اذربيجان و تحذر الأخيرة من اللجوء لتركيا    هذا موقف أبو الغيط من التطبيع مع الاحتلال الإسرائيلي    محرز يوجه رسالة للأندية الراغبة في ضمه    وزارة الطاقة: إستهلاك الجزائر من الوقود بلغ 15 مليون طن سنة 2019    فاطمة ناصر: كل أعمالنا العربية والعالمية تأجلت بسبب الكورونا    معرض صور لرفيق زايدي يعكس تطلعات المرأة الصحراوية    إصابة 4 أشخاص باختناق بسبب احتراق منزل بسيدي بلعباس    روسيا تحذر من مخاطر كورونا على النفط العالمي    تأجيل جلسة الاستئناف في قضية علي حداد إلى 11 أكتوبر    الرئيس تبون يتسلم أوراق اعتماد عدد من سفراء الدول لدى الجزائر    المبادئ العامة للمخططات الاستثنائية لوزارة التربية    السعودية: منع الوصول للكعبة والحجر الأسود للحد من كورونا    شريف الوزاني مدربا جديدا لسريع غليزان    فيدرالية الدراجات تعلن عن "موسم أبيض"    تنفيذ الإعدام في هذه الحالة    لفك العزلة على سكان مناطق الظل بالشلف    الجزائر تدين وتجدّد التزامها    الاستجابة لطلبة الجنوب    التحق بأيوب عزي    بمبادرة الجمعية الفرانكو-جزائرية للأعمال الخيرية (شفا)    أوامر بإنهاء ملف السكن بدائرة الخروب    مجلس الأمة يصدر كتاب "الجزائر تشهد يوم الوغى... نوفمبر يعود..."    وزيرة التضامن الوطني تكشف:    لتفادي حوادث المرور    رفع التجميد عن مشاريع الشباب والرياضة قريبا    وزير السياحة يزور فندق تيبرغنت    مؤشرات حرب مفتوحة تلوح في أفق إقليم كرباخ    استقدامات وفق احتياجات الفريق    أركان ثرية ووجهات ثقافية شتى    انتشار أدب الشباب ظاهرة صحية لكن بشروط    الأفلان يعد بحملة تحسيسية لصالح مشروع الدستور    صدور كتاب السياحة الثقافية لفتيحة قرارية    بفعل تداعيات جائحة كوفيد-19    7 ملايير سنتيم لتجهيز مستشفى الأم والطفل    توقيع اتفاقية شراكة بين قطاعي المناجم والتكوين المهني    اتفاق بين طرفي النزاع لتبادل 1081 أسيرا    ذكرى وفاة الشيخ الإمام عطية مسعودي ... الفقيه الذي غيّبه أهله !    فوق الطاولة    بهجةُ الانتظار    في الهزيعِ الأوَّلِ من اسمِ بختي الشفيفِ...    عندما تغوص الرواية في عمق الأشياء    شبان المكرة يواصلون الهجرة وحميدي يختار "الساورة"    اللاعب بن عمارة :"التعداد الحالي قادر على قول كلمته "    مولودية سعيدة : ديون النادي بلغت 100 مليون دج    مشهد من رواية " شياطين الطابق السفلي "    5 آلاف مريض بالسكري بحاجة للأنسولين و التحاليل    مديرية الصحة تدق ناقوس الخطر    الوعي يجنبنا الإصابة من كورونا    "شفاية في العديان"    حسن اختيار اسم الطفل سينعكس إيجابيا على بناء شخصيته    بعد بث "النهار" لندائه.."تبيب لحسن" يصل إلى أرض الوطن    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





منظمة المجاهدين تشيد بالجيش وتجدد طلب إحالة الأفلان على المتحف

البلاد.نت- أشاد الأمين العام بالنيابة للمنظمة الوطنية للمجاهدين، محند واعمر بن الحاج، بالمؤسسة العسكرية، وقال أنها "قامت بدور إيجابي ليس بالمقارنة مع دول العالم فقط، بل أيضا بالمقارنة مع أداءها بين 1992و 2019".
وأضاف بن الحاج في حوار أجراه مع "كل شيء عن الجزائر"، اليوم السبت، "الفرق كبير، ففي 1992 فرضت حالة الطوارئ لمدة 10 سنوات، ولم يكن هناك مجال للحركة خارج إطار المراقبة الأمنية، الأمور اليوم لم تصل لتلك الدرجة".
وأشار إلى أن ''وحتى المواطنين اليوم قدموا درسا في الوعي والتحضر للعالم ككل. لكن يبقى الجانب السياسي ملزما لكلا الطريفين بتقديم التنازلات من جانبه''.
وفي سياق آخر، جدد واعمر بن الحاج طلب إحالة الافلان على المتحف، مؤكدا "اننا لا نحتاجه في المنظمة لأنه مكسب الشعب ويبقى للشعب".وأضاف "طالبنا وزارة الداخلية طبقا للقانون المؤرخ في 2012، بمنع في استعمال إسم الأفلان من أجل المصالح الضيقة، فالقانون يمنع أن يتم استعمال الافلان لمصالح الأشخاص الذين بلغ بهم الحد إلى استعمال إسم الافلان في شكل ملصقات على "الشكارة " لتمرير ما يريدون في كل مكان وزمان بحكم الشرعية الثورية التي يمتلكها الحزب.
وتابع يقول ''ونحن كقدماء المجاهدين قلنا أنه لا يمكن استعمال الافلان، لنقابل باتهامات محمد جميعي و رفاقه الذين وجهوا اتهامات مباشرة لشخصي بعلاقات مشبوهة مع فرنسا، وهنا ارد عليهم بانني تركت جزء من جسمي في التراب في السبيل هذا الوطن، في الوقت الذي اشتغلوا هم في نهب خيرات البلاد".
من جهة أخرى، أكد المتحدث أن المنظمة الوطنية للمجاهدين، تدعم مطالب الشارع المشروعة، لكنها في المقابل ضد شعار "يتنحاو قاع''، مضيفا " ونتساءل ما المقصود به، هل المقصود رحيل موظفي الدولة من رئيس الجمهورية إلى آخر عون أمن؟ وهل سنرحل نحن كمجاهدين معهم باعتبارنا كنا موظفين في الدولة؟".
واعتبر الأمين العام بالنيلبة لمنظمة المجاهدين أن هذا الشعار (يتنحاو قاع) مبالغ فيه، لأن مصلحة البلاد فوق كل شيء ولا يمكن الاستهزاء بها. وعليه فنحن مع بقاء جهاز الدولة ولو كان هو نفسه القديم إلا إذا تم تعويضه. لأنه لا يمكن أن نعيش في فراغ".
وانتقد عمر واعمر بن الحاج عدم وجود تمثيل لمنظمة المجاهدين في السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، بالقول " كأنه لا يوجد بيننا من يصلح للمهمة بل لم يتم اقتراح حتى شخص واحد من باب تشريف المنظمة".
وفي سياق مغاير، اقترح المجاهد على الحراك تقديم مرشحهم في الرئاسيات، مؤكدا أنه لا شيء يمنع من تقديم مرشح الشعب".مشيرا إلى "هناك من سيخونني بسبب هذا التصريح لكنه رأيي ورأي كل المجاهدين القدامى الحريصين على مصلحة الجزائر".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.