«50 ٪ تخفيضات في الفنادق لفائدة موظفي القطاعات العمومية»    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    منكوبو مسجد الباشا بوهران يستنجدون    ملفات الفساد ثقيلة وخطيرة أرعبت العصابة    تفكيك شبكة دولية لتزوير العملة وحجز أوراق نقدية “مدرحة” بقيمة 350 مليار    صبّ 15 مليونا لعمال بريد الجزائر يثير جدلا على «الفايسبوك»..!    بالصور .. إنحراف سيارة على مستوى جسر سيدي مسيد في قسنطينة    اتحاد العاصمة يسقط فى فخ التعادل امام مولودية وهران    بلماضي يُفجر مفاجأة كبيرة بوضع اسم ديلور في قائمة "الكان"    لاعب سابق ل فينرباتشي يشن هجوما ضد سليماني !    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    حسب حصيلة لمنظمة الصحة العالمية‮ ‬    بموجب قانون مكافحة الإرهاب    تحسباً‮ ‬لحملة الحصاد والدرس المقبلة    تحتضنها المكتبة الرئيسية للمطالعة‮ ‬    ترحيل‮ ‬1040‮ ‬عائلة بعد عيد الفطر    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    خلال الموسم الفلاحي‮ ‬الجاري    جميعي يمسح آثار بوشارب    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    سند عبور إلكتروني‮ ‬للمتوجهين نحو تونس    واصلوا مسيراتهم للمطالبة بالتغيير‮ ‬    الرئاسيات مفتاح المرحلة المقبلة    تصحيح لمسار خاطئ شهده البرلمان    حجز 1.000 قرص مهلوس    الرئيس غالي يدعو الشعب إلى الثبات لإفشال المخططات المغربية    حماس تدعو إلى مقاطعة عربية لندوة المنامة    سليم إيلاس نجم السباحة الجزائرية بدون منازع    مديرية السكن ترفع الغبن عن أصحاب مشاريع أونساج وكناك إشراك المؤسسات الشبانية في انجاز السكن الريفي وترميم العمارات بالإحياء    أسماك التخزين تغزو الأسواق المحلية بسعر الطازجة    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    «صامدون و بمبادئ الثورة مقتدون»    «لا مجال للتراجع او التوقف حتى تتحقق المطالب»    3 جرحى في حادث سير بتيسمسيلت    20 سنة حبسا للمهربين    استرجاع 76 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية المنهوبة الموجهة للاستثمار ببريزينة    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    تكريم مغني المالوف عباس ريغي بالجزائر العاصمة    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    صفات الداعي إلى الله..    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    قطة تتابع مسلسلاً بشغف وتتفاعل مع الأحداث!    "صراع العروش" يسدل الستار بأحداث صادمة    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    باراك أوباما يدخل المجال الفني    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    تحذير من "إنفلونزا الكلاب" القاتلة    هكذا خاض "الشنتلي" معركة لتحويل صالة سينما إلى مسجد بقسنطينة    بالمسرح الوطني‮ ‬محيي‮ ‬الدين بشطارزي    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





3000دج كلفة التنقل إلى مركز امل للتوحد بمنصورة
يطالبون بتوفير اخصائيين نفسانيين بالابتدائيات لمرافقة ابنائهم
نشر في الجمهورية يوم 27 - 03 - 2019

يسعى أولياء أطفال التوحد بتلمسان إلى جمع المال من أجل نقل أبنائهم إلى احد مراكز التوحد المكلف بتحسين النطق بجمهورية تونس الشقيقة و التي كلفتهم كثيرا مقابل الذهاب مرتين في السنة لعرض الطفل على اخضائيين نظير دفعهم لمبلغ 12 مليون سنتيم بهدف إقحامه في عالم الطفولة العادية التي تحتاج للعب و التعلم و الاعتماد على النفس في ابسط الأشياء حيث عبّر العديد من الآباء عن استيائهم من هذا التنقل لبلد أخر
و ناشد أولياء الأطفال المصابين بمرض التوحد كل من وزارة التربية الوطنية للترخيص للأولياء لمصاحبتهم في الأقسام طيلة الدوام لضمان الاعتياد الدراسي وتوفير اخصائيين نفسانيين لمتابعة حالتهم في الوسط التربوي لان الكثير من الاسر تخلت عن المدارس لما فيها من ردود سلبية زادت الطين بلة في عنفوانية ابناءهم نتيجة انطواءه اكثر على نفسه لغياب التجاوب معه داخل القسم كما دعا الاولياء بتسوية وضعية هذه الشريحة التي لا تزال غير مصنفة ولم تستفد من أي مزايا اجتماعية وعلى غياب وسيلة نقل مدعمة تقل ابناءهم من سكناتهم نحو مركز «امل للتوحد « بمنصورة و الذي يعتبره البعض من الاولياء منفذ وحيد لاخراج الطفل من العزلة و لايستطيعون مقاومة المصاريف الشهرية لسيارة الأجرة التي تقدرب3000دج و التغطية الاجتماعية للطفل غير مؤمنة أضف لها مبلغ التعليم بالمركز البالغ7000دج .
و علم من السيد نعيمة مزيان رئيسة مركز التوحد بدار بن قلفاط ان مراسلاتهم للمعنيين على المستوى المركزي متواصلة للاهتمام باطفال التوحد من طرف الدولة لان معظم العناية الاجتماعية و المادية ملقاة على ولي الامر وحده بدون مساعدة فبالنسبة للمبلغ الذي يدفعه هذا الأخير موجه للإدارة لاستغلاله للصيانة و تسديد رواتب العمال المشرفين و قد بعث المركز بعدة برقيات للتدخل من أجل اعداد بطاقة التوحّد و تسجيلهم للحصول على بطاقة الشفا لتعويضهم مع ان التوحد ليس بمرض و لا إعاقة و لا يحتاج المصابون به الى دواء بقدر ما يستحقون متخصصون أرطوفونيين و نفسانيين و تربويين و إجتماعيين و رياضيين والذين يعتبرون من أهم العلاجات المكلفة و قالت رئيسة الجمعية لابد من تقليص التعب و المعاناة على الاولياء بمبلغ بسيط للتكفل ب 130 طفل منهم 21 تلميذ يزاولون دراستهم بالاقسام الأربعة المتفرقة بمدارس ابتدائية بمدينة تلمسان
وأوضحت طلحاوي وفاء رئيسة جمعية الوفاء لاطفال التوحد و التي تضم حوالي 30 طفلا أنها تتنقل من مقر لمقر لإستئجار الأفضل كونها لم تتلق الدعم الكافي من السلطات الولائية من جهة أخرى اكدت مديرية النشاط الاجتماعي هناك8اقسام للابتدائية تم فتحها بالمراكز المتخصصة للمعاقين ذهنيا بتلمسان و مغنية و الرمشي وتستغل من طرف المصاب بالتوحد في اطار اتفاقية جمعتها بمديرية التربية يبقى فقط توسيع الأقسام


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.