الحاج ماشي زبون.. وتكلفة الحج يجب أن تُقلص    أكد وضع كل الإمكانيات اللازمة لكسب رهان ترقيتها وتنويعها    منذ أفريل الماضي‮ ‬    رئيس الاتحاد الوطني‮ ‬لأرباب العمل والمقاولين‮ ‬يصرح‮: ‬    أزيد من‮ ‬15‮ ‬سنة من المعاناة باكواخ الصفيح    سوق أهراس    رئيس هيئة الوساطة والحوار سابقاً‮ ‬كريم‮ ‬يونس‮ ‬يصرح‮: ‬    هذه هي الإجراءات التحفيزية الجديدة للمتعاملين الاقتصاديين    قال أن الأمر جد صعب في‮ ‬فرنسا    جيجل: هزة أرضية بشدة 3.3 تضرب العوانة    ‭ ‬سلامات‮ ‬في‮ ‬جيجل    قرارات أحادية خطيرة؟‮ ‬    لهذا السبب لم يحضر أردوغان مأدبة عشاء "مؤتمر برلين"!    منظمات وجمعيات وطنية تندد بانتهاك الشرعية الدولية والميثاق الإفريقي    خلال الاجتماع التشاوري‮ ‬لآلية دول جوار ليبيا‮ ‬    في‮ ‬إطار تجسيد الإصلاحات الموعودة‮.. ‬جراد‮:‬    ضرب الأمن المعنوي للشعب؟!    أول حالة‮ ‬كورونا‮ ‬بسنغافورة    القرصنة تنخر الاقتصاد    تثبيت الأسعار لحماية القدرة الشرائية    «الخضر» لن يلعبوا النهائي    الإستفاقة في مباراة العلمة    إصرار على تدشين العودة بانتصار    استكشاف فرص تطوير البنية التحتية عالية الجودة في الجزائر    أخلقة المجتمع لمحاربة الفساد    جريحان في اصطدام مركبتين بالسانية    3 تخصصات جديدة في دورة فبراير    إجراء 70 عملية جراحية لمرضى معوزين    فتح باب التقدّم ل«مختبر ستيب السينمائي»    المطالبة بإنجاز دراسات أكاديمية حول أعمال الفقيد    « تتويجنا في مهرجان وهران الجامعي للفيلم القصير مكسبٌ لنا »    إرادة في البروز رغم نقص الإمكانيات    توقيف 3 عناصر دعم لجماعات إرهابية بسكيكدة وخنشلة    عمال وحدة الإدماج الالكتروني ب «إيني» يحتجون    فرقتان طبيتان بالميناء والمطار    جدل حاد بين الديمقراطيين والجمهوريين    القبض على مشعوذ وحجز طلاسم    تكريم وترحم على روح المطرب معطوب    لقاح فيروس كورونا قد يكون جاهزا خلال 3 أشهر    حظوظ «الخضر» كبيرة في بلوغ الدور الفاصل    إصدار جديد لمعهد الجزيرة    نافذة للزوار والباحثين وفق نظرة جديدة    "أثر الشعر الشعبي في كتابة التاريخ"    الجزائر تخزّن أزيد من 20 مليون قنطار من القمح الصلب    «الجمعاوة" يريدونها عودة موفَّقة    «سي.أس.سي" تقهر بارادو وخودة أكبر الفائزين    ألماس يريد فرض مقاربة جديدة    التعدي على 4 مساجد وتخريبها بالأغواط    كشف سن التعاسة    ساعة بيل غيتس ب10 دولارات    شركة طيران تطلب اختبار حمل    بريطاني "أهدأ رجل في العالم"    وزيرة الثقافة تكرم المسرح الوطني والمشاركين المتوجين بجوائز الهيئة العربية للمسرح    بعد أن أرعب العالم .. علماء أمريكيون يطورون لقاحا لفيروس كورونا الجديد    الإيمان بالغيب في زمن الماديّة القاسي    (فيديو)... بن ناصر يكشف لأول مرة أمورا مثيرة في حياته    ثواب الله خير    الشباب و موازين التغيير    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المحامون بوهران يقاطعون العمل في المجالس والمحاكم ل 4 أيام
تضامنا مع الحراك وتحت شعار "لا صوت يعلو على الشعب" :
نشر في الجمهورية يوم 18 - 04 - 2019

قاطع أمس المحامون المنضوون تحت لواء منظمة هذا السلك بمجلس قضاء وهران العمل القضائي تضامنا مع الحراك الشعبي الرافض للحكومة الحالية والمطالبة بتنحي بقايا النظام السابق، إذ قاطع هؤلاء جلسات المحاكمة و المرافعات تعبيرا منهم على المطالبة بإحترام جميع نصوص الدستور إذ تم شل العمل القضائي ما عدا المواعيد الخاصة بالإستئناف و المعارضة حفاظا على حقوق المتقاضين وهذا تحث شعار" لا صوت يعلو على الشعب".
فتبعا للبيان الذي أصدره الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين والمساند للحراك ومواصلة لتدعيم هذا الأخير ومقاربة ذلك مع قرارات المجلس تقرر مقاطعة العمل القضائي لأربعة أيام بداية من أمس 17 أفريل وأيام 18 و21 و22 أفريل الجاري أي إلى غاية يوم الإثنين.
كما نظم المحامون أمس وقفة سلمية على الساعة العاشرة صباحا بمقر مجلس قضاء وهران و هذا تنفيدا للمراسلة التي بعث بها الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين لمنظمة المحامين لمجلس قضاء وهران يوم 14 أفريل ولقيت إستجابة واسعة، حيث كانت قاعات الجلسات يوم أمس فارغة إذ تم تأجيل الجلسات بكافة المحاكم و كذا بمجلس قضاء وهران حسبما تبين لنا من خلال الجولة التي قمنا بها فيما تواصل عمل المؤسسات القضائية فيما يتعلق بإستخراج الوثائق و إيداعها بشكل عادي.
هذا و أشار بيان الإتحاد الوطني لمنظمات المحامين بأنه يندد بالعنف الممارس ضد المتظاهرين السلميين من قبل قوات الأمن و ذكر بأن الحق في التظاهر السلمي هو حق دستوري وطالب بالسحب الفوري للوسائل المستعملة في قمع المتظاهرين لاسيما تلك التي تؤثر على السمع و السلامة البدنية للأشخاص.
كما أكد بيان المجلس بأن الأزمة الحالية هي أزمة سياسية قبل أن تكون دستورية و بالتالي فإنه يتعين إيجاد حلول سياسية يقبل بها الشعب و منها على وجه الخصوص تأسيس مرحلة إنتقالية تقودها شخصيات توافقية مقبولة لدى الجماهير الشعبية كما أكد البيان بأن الإنتخابات الرئاسية التي تمت الدعوة إليها يوم 4 جويلية 2019 لا تؤدي إلى الإنتقال الديمقراطي و لن تكون ذات مصداقية .


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.