رئاسيات 4 جويلية : انتهاء آجال ايداع الترشيحات يوم السبت المقبل    48 ساعة على نهاية آجال إيداع ملفات الترشح لرئاسيات 4 جويلية    الفيجاء السعودي يقدم عرضا خياليا لضم فيغولي    مدوار يبحث عن ممول للرابطة لرفع من قيمة الجوائز    الجزائر تأسف كثيرا لاستقالة المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة في الصحراء الغربية هورست كوهلر    هزة ارضية بشدة 4.1 درجات بسور الغزلان بالبويرة    رئيس الدولة يعرب لفايز السراج عن قلق الجزائر "العميق" لما آلت إليه الأوضاع في ليبيا    الفريق ڤايد صالح : جهود الجيش الوطني الشعبي مكنت من الحفاظ على كيان الدولة الوطنية    الفاف تمنع الأندية من المشاركة في منافستين دوليتين    الاتحادية المغربية تكشف عن برنامج المنتخب المغربي    نابولي على مشارف التعاقد مع دولي جزائري ثالث    الحكومة تقرر العمل بالبطاقية الوطنية للأشخاص الممنوعين من الدخول إلى الملاعب بداية من الموسم المقبل    شرطة سيدي بلعباس تطيح بشبكة خطيرة تتاجر بالمخدرات    حالة طوارئ بشعبة العامر بعد تسمم 50 تلميذا    مقري ينتقد قرار منع محاضرة لبن بيتور بالمسيلة    قتيلان في حادثي مرور بالشلف    الأفسيو يقرر الإبقاء على 24 جوان كتاريخ لانتخاب رئيس جديد    تغيير محطة توقف قطار المطار من باب الزوار إلى الحراش ابتداء من الاثنين المقبل    بن صالح يعرب عن قلق الجزائر حول الأوضاع في ليبيا    شركة “أغل أزور” ستضمن الرحلات بين مدن جزائرية وأخرى فرنسية خلال هذه الصائفة    إلغاء حجوزات الفنادق إلى غاية نهاية السنة بسبب الوضع السياسي    الشلف: توقيف مرتكب جريمة قتل في حق زوجته    إطلاق سراح صحفي “الجزيرة” محمود حسين    العسل المستخرج من زهرة الفراولة علاج لسرطان القولون    وهران: إنقاذ أربعة أشخاص من الموت جراء إستنشاقهم لغاز أحادي أكسيد الكربون    شارك فيه‮ ‬80‮ ‬فناناً‮ ‬في‮ ‬موسيقى المالوف والشعبي    المجمع الأمريكي "كا.بي.أر" يفوز بعقد إعادة تهيئة حقل رود الخروف بحاسي مسعود    توقيف عنصر دعم للجماعات الارهابية بولاية تلمسان    صابرين: “أنا لست محجبة وهذا لوك جديد”!!    نواب ينظمون وقفة مساندة لمعاذ بوشارب !    صب راتب شهر جوان قبل عيد الفطر المبارك    أنت تسأل والمجلس العلمي لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف لولاية وهران يجيب:    المسلم... بين الاسم والعمل.    حكومة بدوي تنقلب على مركّبي السيارات    «الجزائريون استهلكوا 500 ألف طن من الخضر والفواكه خلال 15 يوما»    الدستور لا يجب أن يكون متخلفا عن حركة الواقع    سيحددان في‮ ‬الجولة الأخيرة    إبتداء من الموسم القادم    الخلافة العامة للطريقة التجانية مستاءة من السلطات    توجهوا إلى الصحراء الغربية المحتلة لحضور محاكمة‮ ‬    حسب مرسوم أصدره الرئيس‮ ‬غالي‮ ‬    قدر بأكثر من‮ ‬260‮ ‬ألف قنطار    للرفع من التزود بالطاقة الكهربائية    بن معروف‮ ‬يترأس اجتماعاً‮ ‬إفريقياً    عبقرية نقل التفاصيل التراثية للجزائر العاصمة    نحو تحويل المعلم التاريخي إلى متحف للآثار    تدريس معاني القرآن الكريم و تعليمه لفائدة أزيد من 70 طالبا    انطلاق عملية توزيع المصحف الشريف على تلاميذ المدارس القرآنية    مسابقة لاختيار أحسن مؤذن وخطيب ببلدية فرندة    وفاة خالد بن الوليد    29 حالة مؤكدة بالسكري و38 بضغط الدم تم تحويل 3 منها إلى الاستعجالات    «ليفوتيروكس» مفقود بصيدليات تلمسان    إدوارد لين... اجتمعت فيه كل معاني الأخلاق    مساع لإنشاء اتحادية جهوية    أحكام الاعتكاف وآدابه    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة
نشر في الجمهورية يوم 20 - 04 - 2019

صحيح أن ظاهرة العنف اللفظي و الجسدي و المادي متجذرة في الرياضة الجزائرية و بالخصوص كرة القدم بحكم أنها الأكبر شعبية و الأكثر متابعة إلا أن مدرجات هذه الملاعب كانت شاهدة إثبات أن الأنصار كانوا المعارض السياسي الأول خاصة في السنوات الأخيرة حينما ارتدى الكثير ثوب الطاعة و الاستكانة و قنع بفتات الريع المقدم له ، مغنى و معنى يبكي العين و يدمي القلب ، يخرج من حناجر الشباب بقوة و إصرار و هم يقفزون على آلامهم و قنوطهم و يأسهم ، يستسمحون الأم الغالية على قرار مغادرتهم عبر قوارب الموت لهذا الوطن الذي تحول إلى غنيمة في يد منظومة فساد مهيكلة و مقننة .
[ ولاد الحركى هادو لباعوها زوالي في بلادو راه كاري ...نوكلو عليكم ربي ضيعتونا الدراري ] أو [ خليني نروح قلبي مجروح ...خليني نروح في بابور اللوح ] أو [ ساعات الفجر و ما جاني نوم راني نكونسومي غير بشوية ، شكون السب و شكون نلوم ملينا المعيشة هديا ] و غيرها كثير من الأغاني و الأهازيج الكروية التي تحدت الرقابة و المحاسبة و أذرع النظام الفاسد و تجاوزت أسوار القلاع الكروية فرددها الطبيب في عيادته و المهندس في معمله و الصيدلي في مخبره و القاضي في محكمته و الأديب في محراب إبداعه في مزيج رائع و استثنائي بين النخبوي و الشعبوي ، بل تحولت إلى أغاني بأصوات مطربين و كانت بمثابة الوقود الذي حرك الجماهير المتدفقة و هي لا زالت ترددها لحد الآن كأناشيد وطنية في كل المسيرات من 22 فيفري إلى يومنا ببساطة لأنها كانت صادقة و الطريق الأقصر إلى العقل و الوجدان هو الصدق .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.