غول وطلعي يرفضان التنازل عن الحصانة!    الفريق أحمد ڤايد صالح في زيارة إلى الأكاديمية العسكرية لشرشال غدا    إحالة والي العاصمة السابق عبد القادر زوخ على التقاعد    سامي عقلي: أبواب ال”FCE” مفتوحة ورسالة الأعضاء تدل على التغيير    وزارة السياحة : سحب العقار السياحي من المستثمرين غير الملتزمين    رئيس الاتحاد السنغالي:مواجهة الجزائر بمثابة نهائي المجموعة قبل الاوان    “تتنحاو قاع ” : تتسبب في ترحيل مناصر جزائري من مصر    تنازلات جديدة لنيمار من أجل العودة لبرشلونة    إيداع 3 إطارات من مديرية الموارد المائية ووضع 3 آخرين تحت الرقابة القضائية بتبسة    رجعت إلى نقطة البداية وأريد الانطلاق من جديد    وزارة الصحة تؤكد التكفل بانشغالات الصيادلة    الجزائر عاشر أكبر منتج للغاز الطبيعي في العالم    سونلغاز تفتح مجال إنتاج الطاقة المتجددة أمام الخواص    المغرب يعلن مشاركته في "مؤتمر البحرين"    “رحابي”….لم أدلي بأي تصريح لوكالة “سبوتنيك”    توقيف منقبا عن الذهب وحجز 05 أكياس خليط خام الذهب ببرج باجي المختار    “غوركوف”: “فيغولي قطعة أساسية في أي فريق”    كرة قدم: حرمان الأندية المُدانة من الاستقدامات    بنك المعلومات أول الخطو    الجزائر تزودت بإستراتيجية طموحة من أجل تطوير الطاقات المتجددة    وزير الصناعة السابق يوسف يوسفي أمام المستشار المحقق    مجلس إدارة شباب قسنطينة يقيل عرامة رسميا    غسان سلامة‮ ‬يؤكد‮:‬    اعتبرتها مكسباً‮ ‬ديمقراطياً‮ ‬لا‮ ‬يجب التفريط فيه    يشارك فيها‮ ‬40‮ ‬حرفياً‮ ‬من مختلف أنحاء الوطن    الطبعة الثانية لتظاهرة الرياضة والطبيعة    بعد مشوار كروي‮ ‬حافل    اختتمت فعالياته مساء الأحد    لتلبية طموحات هذه الشريحة من المجتمع    حصل على‮ ‬52‮ ‬‭%‬‮ ‬من الأصوات في‮ ‬الجولة الأولى    بلمهدي‮ ‬يكرّم فرسان القرآن    عالم جزائري‮ ‬رئيساً‮ ‬في‮ ‬يونيسكو‮ ‬    بوقادوم‮ ‬يلتقي‮ ‬نظرائه من فرنسا وإيطاليا    19.5 مليون جزائري شاهدوا يوميا التلفزيون    ترامب يفرض عقوبات على خامينائي وقادة في الحرس الثوري    وزير الخارجية المصري : لهذا السبب ستشارك مصر في مؤتمر المنامة حول "مشروع القرن"    ضبط قائمة المؤثرات العقلية المرخص للصيادلة ببيعها    تكريم عائلة شهيد الواجب تواتية محمد    الزج ب 4 تجار مهلوسات داخل المؤسسة العقابية    إنشاء مدرسة لتكوين الهواة في علم الآثار والحفريات    موشحات أندلسية وتكريمات إحياء لليوم العالمي للموسيقى    معرض تاريخي وفيلم وثائقي حول شهيد المقصلة    أبو العاص بن الربيع    وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا    تعبير الاستغفار في الرؤية    شلل كلي بالبرية ومسرغين وبوتليلس والكرمة    «البياض الزغبي «يضرب محاصيل الطماطم و الكروم بمستغانم    الصحة العمومية مهددة بقرية وادي فاليط بسعيدة    دورة تكوينية للناسكين    حينما ينفجر الحزن ألوانا وزهورا    الفصل قريبا في منح الصفقة لمتعامل خاص    ركب سيدي الشيخ من 26 إلى 28 جوان    في كتاب جديد.. باحثون يناقشون سؤال الأخلاق في الحضارة العربية والإسلامية    جولة أمريكية ل "رولينغ ستونز"    بحضور خبراء جزائريين وأجانب: الجيش يبحث تأمين المنشآت الصناعية من الأخطار الكيمياوية    همسة    .. حينما تغيب الأيدي النظيفة    قافلة الحج المبرور تحط رحالها بقسنطينة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





وقفة احتجاجية لمناضلي التجمع الوطني الديمقراطي للمطالبة برحيل الامين العام للحزب أحمد أويحيى
نشر في الجمهورية يوم 20 - 04 - 2019

نظم بعض عشرات من مناضلي حزب التجمع الوطني الديموقراطي, السبت وقفة احتجاجية ,أمام المقر الوطني للحزب ببن عكنون بالجزائر العاصمة, للمطالبة برحيل الامين العام أحمد أويحيى. و تجمع هؤلاء المناضلين يتقدمهم الناطق الرسمي السابق للحزب صديق شهاب, أمام مقر الحزب للمطالبة برحيل الامين العام أحمد أويحيى , حيث رفعوا لافتات مناوئة للأمين العام الحالي مكتوبة فيها "أويحيى إرحل", "بقاؤك على رأس الحزب يرهن مستقبله".
و عقب تنظيم هذه الوقفة الاحتجاجية , اصدر الحزب بيانا استنكر فيه هذا العمل , مؤكدا في نفس الوقت "سلامة القرار الذي اتخذ في حق الامين الولائي السابق للجزائر العاصمة" (صديق شهاب).
و اوضح البيان ان ما قام به "المدعو صديق شهاب , الامين العام الولائي المقصي , بحشد مجموعة مأجورة لا تزيد عن 50 شخصا أمام مقر الحزب وهم أشخاص غرباء عن الحزب جاؤوا من ولاية الجزائر و ولايات أخرى يعد "تصرفا همجيا".
للتذكير , كان السيد أويحيى , قد انهى في 3 من الشهر الجاري, مهام الصديق شهاب كناطق رسمي للحزب و كأمين للمكتب الولائي للحزب للجزائر العاصمة على خلفية ما وصفه الحزب ب "التصرفات التمردية التي قادها على مستوى هياكل الحزب بالعاصمة, بعد إدلائه بتصريحات تتناقض مع المواقف السياسية" لهذه التشكيلة السياسية. وكان المجلس الولائي للعاصمة في اجتماعه المنعقد في 2 أبريل برئاسة الصديق شهاب, قد اعتبر أنه من الضروري "مواكبة الحزب للأحداث الجارية على الساحة الوطنية" و"إعادة النظر في التركيبة البشرية لقيادة الحزب بما يتماشى مع المرحلة الحالية" .
وفي بيان لها, طالبت الاسبوع الماضي هيئة منشقة مكونة أساسا من الأعضاء المقصيين من المجلس الوطني والاطارات "بالمغادرة الفورية للأمين العام أحمد أويحيى", داعين المجلس الوطني للحزب "لتنظيم مؤتمر وطني استثنائي جامع". وفي رده عن هؤلاء, أكد الحزب أن المجموعة التي "تزعم عقد مؤتمر استثنائي" لتنحية الأمين العام "تتشكل في غالبيتها من أشخاص لا يحوزون صفة العضوية في المجلس الوطني". وذكر البيان بلائحة المساندة للسيد أويحيى كأمين عام للتجمع, و التي وقع عليها 337 عضوا من مجموع 424 يشكلون المجلس الوطني للحزب, أي أزيد من ثلثي أعضاء هذه الهيئة السيدة ما بين مؤتمرين.
كما أشار البيان الى ان القانون الأساسي للحزب ينص على أن "مؤتمر الحزب ينعقد دوريا كل خمس سنوات أو استثنائيا بدعوة من الامين العام للتجمع أو من ثلثي أعضاء مجلسه الوطني" و أن "انتخاب الأمين العام يتم من طرف المؤتمر وتخضع عهدة الأمين العام للسلطة الحصرية للمؤتمر دون سواه".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.