أول رد فعل لهواوي بعد مقاطعة غوغل    تبسة: وفاة شاب في انفجار قارورة غاز مبرد السيارات    رئيس الدولة يستقبل الوزير الأول النيجري    أغلب الأحزاب السياسية تؤيد ما جاء في كلمة الفريق ڤايد صالح    رفع مستوى الخطاب الديني دفاعا عن المرجعية الوطنية    "الأفالان" يجمد نشاطه بالمجلس الشعبي الوطني    بن مسعود يؤكد على تنويع النشاط السياحي في موسم الاصطياف    مخطط اتصال وقائي لمكافحة حرائق الغابات    حجز 21 قنطارا و61 كلغ من المخدرات بالنعامة    فوز ثمين لعين مليلة على بارادو    «الخضر» يواجهون بورندي ومالي وديًا بالدوحة    رئاسيات 4 جويلية: 76 راغبا في الترشح يستلمون استمارات اكتتاب التوقيعات    أي صدام عسكري بين أمريكا وإيران سيفجّر المنطقة بأسرها    جيرو يمدّد عقده إلى غاية 2020    جمعية الرحمة بتيبازة تواصل حملتها التضامنية    الجزائر تشرع في نشاط التسمين قريباً    هل يكون ديلور مفاجأة بلماضي؟    غالي يدعو شعبه لدعم مقومات الصمود    أوبك + يدرس تأجيل الاجتماع إلى مطلع جويلية    قسنطينة توقع إنتاج 108 قنطار من البصل    عملية كبيرة لتسوية وضعية العاملين في إطار العقود المؤقتة بالجوية الجزائرية    فوضى كبيرة في عملية بيع تذاكر لقاء "لياسما" ضد " الحمراوة"    السودان.. المنعرج الخطير    التعلُّم من أنموذج عربى ناجح    تحديد زكاة الفطر عن شهر رمضان لهذه السنة ب 120 دج    بن غبريت تنفي تعيينها على رأس ال"كراسك"    شرطة بومرداس تسخر كافة التدابير الأمنية    إنجاز 24 عملية استثمارية بتيارت    وداد تلمسان يلجا للمحكمة الرياضية    الشيخ شمس الدين” الإحتجام للصائم جائز شرعا”    فيما سيتم توزيع حصص بعدة مواقع هذا العام بقسنطينة    تتواجد في الحبس منذ 9 ماي: المحكمة العسكرية ترفض طلب الإفراج المؤقت عن لويزة حنون    ضبط بحوزة مسافر متوجه إلى برشلونة    إنشاء ديوان الخدمات المدرسية للتكفل بالنقل والإطعام    فيما تم استرجاع 50 ألف هكتار من أراض استفاد منها بالبيض    الصيام عبادة أخلاقية مقصدها الأسمى تقويم السلوك    بالمسرح الوطني‮ ‬محيي‮ ‬الدين بشطارزي    كأس الجزائر لكرة السلة للسيدات    هكذا خاض "الشنتلي" معركة لتحويل صالة سينما إلى مسجد بقسنطينة    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    وزير العدل‮ ‬يؤكد خلال جلسة تنصيب زغماتي‮:‬    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    أسواق النفط مستقرة بفضل جهود «أوبك» وشركائها    مقاربة اقتصادية أمريكية لوأد القضية الفلسطينية    الصيادلة الخواص يحتجّون أمام وزارة العدل    رمضان شهر الخير    أعجبت بمسلسل أولاد الحلال الذي كسر الطابوهات    « قورصو» يخيب الآمال و«مشاعر» و «أولاد الحلال» في الصدارة    «الرايس قورصو» خيب ظننا ويجب مضاعفة البرامج الدينية    وفاة السيدة عائشة أم المؤمنين (رضي الله عنها)    مقابلة شكلية ل "سي.أس.سي" بتاجنانت    9 ملايين زائر لمتحف اللوفر    التراث والهوية بالألوان والرموز    الدشرة القديمة بمنعة في خطر تنتظر التصنيف    النادي العلمي للمحروقات يمثل الجزائر    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    وزارة الصحة تتكفّل بإرسال عماد الدين إلى فرنسا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ناقلو محطة الباهية يدخلون في إضراب مفتوح
بعد ما تقرر تحويل 14 خطا إلى محطة الصباح المغلقة منذ شهور
نشر في الجمهورية يوم 22 - 04 - 2019

-المديرية الوصية تبرر القرار بتنظيم حركة النقل و استغلال المحطتين معا
احتج أمس الناقلون عبر كافة الخطوط ما بين الولايات بمحطة الباهية و أعلنوا عن دخولهم في إضراب مفتوح تنديدا بقرار تحويل 14 خطا منهم نحو محطة النقل الجديدة بحي الصباح رافضين القرار جملة و تفصيلا لما سيلحقه قرار توزيعهم من أضرار مادية من جهة بتراجع مداخيلهم كون أغلب الخطوط متكاملة إذ يعتمد كل ناقل على بقية الخطوط التي تمده بعدد إضافي من المسافرين القادمين من ولايات أخرى إضافة للمسافرين من مدينة وهران و بالتالي فإن توزيع الخطوط بين كل من محطتي الباهية و الصباح سيباعد مواقع انطلاق الحافلات المتوجهة لمختلف الولايات و يخلق حسب المحتجين مشاكل و صعوبات للناقلين و المواطنين
كما برر الناقلون رفضهم التنقل لمحطة الصباح بنقص الأمن و ضيق المكان مقارنة مع محطة الباهية التي قالوا بأنها تتوفر على جميع الشروط و من غير المنطقي أنه و بعد معالجة جميع النقائص بها منذ إفتتاحها و منها مسالك الدخول و الخروج يتم من جديد تحويل الناقلين نحو محطة أخرى لاسيما و أن المواطنون تعودوا على هذا الموقع لاسيما و أنه يساعدهم من حيث توفر خطوط النقل الحضري و قرب المحطة مقارنة بحي الصباح و هو ما صرح به المواطنون ممن أبدوا استياءهم من شل العمل الذي أخلط أوراقهم و عطلهم على أشغالهم و لاسيما العمال و لاسيما من لم يكونوا على علم بالحركة الاحتجاجية و الدخول في إضراب و الذي أعلن عنه الناقلون منذ الخميس و قالوا بأن الإحتجاج يتعلق بوقفة اتخذ قرارها بمحض إرادة أصحاب الحافلات .
من جهة أخرى صرح المحتجون بأن الإضراب مفتوح بشل جميع الخطوط ما بين الولايات التي تربط وهران و التي ينشط عبرها أزيد من 350 ناقل أوقفوا يوم أمس حافلاتهم عند مدخل المحطة تعبيرا عن رفضهم لقرار الترحيل و هو ما سيخلق عجزا كبيرا في تنقلات المواطنين و لاسيما العمال و قد كانت انعكاسات ذلك ظاهرة يوم أمس بعودة المواطنين أدراجهم بعد عدم عثورهم على حافلات تنقلهم لمختلف ولايات الوطن ما خلق فوضى و اكتظاظ داخل المحطة و خارجها و صعوبات حتى في ركوب حافلات النقل الحضري عند مدخلها الذي اصطفت على مستواه عشرات سيارات الأجرة لنقل المواطنين
بهذا الخصوص و في رده على مطالب المحتجين صرح لنا السيد "رزوق مختار "مدير النقل بأن قرار الترحيل يخص 14 خطا جميعهم من الغرب و منها خطوط ولايات معسكر و غليزان و مستغانم و الشلف و غيرها كما صرح بأن القرار ولائي و لم تصدره مديرية النقل لوحدها كما أنه قرار إداري يتعلق بتنظيم حركة النقل داخل الولاية يهدف اتخاذ إجراءات تنظيمية


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.