الحملة الإنتخابية نقطة اللاّرجوع وردّ على المشككين    منتخب مدغشقر يضرب بقوة في تصفيات "الكان"    ديون الجزائر الجبائية بلغت 12 ألف مليار دينار    توقيع 6 قرارات وزارية لإنشاء وحدات بحث بالمعاهد الفلاحية    إضراب أساتذة التّعليم الابتدائي يتواصل ببومرداس    عمروش يرد مجددا على بلماضي    الوقاية .. سلاحك الأقوى ضد الأمراض    “زيمبابوي” تُسقط “زامبيا” وتقترب من الخضر    تمديد فترة المشاركة في جائزة «إيكروم»    مجلس الأمن يدرس إعلان واشنطن الأخير حول المستوطنات    الكيان الصهيوني يواصل تصفية الفلسطينيين بغزة    التجربة التونسية أنموذج سياسي في عالم عربي غير مستقر    بن قرينة يتعهد بالقضاء على الفساد والظلم وضمان الحريات والحقوق    كلمة حقّ    “نتعامل دوما مع شعبنا بالفعل والعمل وليس بالقول فقط”    المترشحون يحثون المعارضين للرئاسيات على تقديم البدائل    الإعتماد على الحوار المباشر مع الزبائن    ميهوبي: “حان الأوان لتكون الفلاحة البديل الأول للنفط”    رئيس الدولة يستعرض مع الوزير الأول الأوضاع السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد    إتحاد العاصمة يستقبل ب20 أوت قاريا    بالفيدو والصور.. هذا ما حجزه الجيش خلال القضاء على إرهابيين ببرج باجي مختار    بن قرينة: هذا مافعلته العصابة لأمير خليجي أراد الإستثمار في الجزائر    عرقاب: "عقود النفط مع الأجانب ستخضع لموافقة مجلس الوزراء"    18 شهرا حبسا نافذا لمعرقلي الحملة الانتخابية في تلمسان    توقيف 3 أشخاص وحجز أكثر من 1000 قارورة خمر ومهلوسات بتيارت    العثور على جثة شاب عشريني ملقاة في قارعة الطريق بتبسة    رابحي من اليونسكو : الجزائر تبذل جهودا كبيرة في دعم كافة أشكال التعبير الثقافي    لجنة الصحة والنظافة في ورقلة تستعجل تدارك الوضع الصحي    تحديد هوية إرهابيين اثنين من بين الثلاثة المقضى عليهم بتيبازة (وزارة الدفاع)    فتح خط حديدي جديد يربط بين تبسة والجزائر بدءا من غد الأربعاء    يندرج في‮ ‬إطار تدوين ذاكرة الكرة الجزائرية    أهمها تنظيم المهرجان الدولي‮ ‬للسينما    طيلة مسيرتها،السيد صلاح الدين دحمون    «اللوجستيك» في خدمة التصدير    «نأمل في أن تشكل الرئاسيات تغييرا حقيقيا لاقلاع اقتصادي»    الصمم.. الإكزيما والربو أكثر الأمراض التي تصيب “الخدامين” في الجزائر    بالفيديو.. تلمسان: تمرين إفتراضي لحالة اشتباه إصابة مسافر “بإبولا”    العميد‮ ‬يتصدر الترتيب مجدداً    إثر مواجهات اندلعت الأحد    قائد الجيش‮ ‬يحذّر من‮ ‬غلق الطرق    مطلع‮ ‬2020    سيعقد في‮ ‬العاصمة الكازاخية نور سلطان    دعوة لتعليق عضوية المغرب في الاتحاد الإفريقي    لا عودة قبل رحيل رئيس المصلحة    6 سنوات سجنا لأربعيني احتجز فتاة و اغتصبها    «علينا طي صفحة الكأس والتفكير في مواجهة بجاية»    مباهج سيمون    .. فنان بمواهب متعددة    تمرين افتراضي لمحاصرة فيروس «إيبولا» بطائرة دولية بمطار تلمسان    حملة واسعة لجمع الكتب وإنشاء أكبر مكتبة خيرية    نحتاج أماكن جديدة لغرس ثقافة مسرح الطفل    نسيمة بن عبد الله تصدر مجموعتين قصصيتين    بن موسى يعد بالمزيد    التّوفيق والخذلان.. أسرار وآثار    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المخيال، يعبث بالمخلص
ولى زمن الزعيم الملهم وجاء دور الحزم والعزم ولا تنافس إلا بالبرامج والأفكار
نشر في الجمهورية يوم 18 - 09 - 2019

الطبقة السياسية عندنا بأحزابها الموالية والمعارضة ومجتمعها المدني بمنظماته وجمعياته والحراك السلمي بكل مكوناتها.
كل هذه الكائنات التي تدعي ممارسة السياسة والعمل من اجل الاصلاح والتغيير واقامة الجمهورية الثانية أو الجزائر الجديدة المبنية على الحرية و الديمقراطية والمساواة في الحقوق والواجبات وتحقيق النهضة والتنمية الشاملة فهي في الحقيقة لا تعمل شيئا ولا تنتج الا الكلام غير المفيد وزرع الشك والتخويف والتسبب في بقاء الازمة السياسية قائمة وضياع اكثر من نصف سنة في جدال ونقاش فارغ والتهرب من الاستحقاقات الوطنية ولا تمل من الانتظار واطالة الوقت وكأنها تنتظر المخلص والمنقذ من الضلال أو المهدي المنتظر الذي سيملأ الارض عدلا وسلاما بعد أن ملئت ظلما وجورا أو نزول المسيح ليقضي على «المسيح الدجال» وقيام الساعة خاصة وان القرن 14قد فات وقد يظن المتابع لتحركات وتصريحات هؤلاء السياسيين والناشطين أنهم قد وجدوا الزعيم الفذ والمخلص وصاحب خاتم سليمان ويريدون ترشيحه ليكون رئيسا للجزائر الجديدة لكنهم يخشون عليه من التزوير الذي سيحرمنا من خيره وبركاته وقد عشنا نؤمن بالقدرات الخارقة لأصحاب القباب والاضرحة وعندنا اكثر من مكان لولي الصالح (...). وبالمناسبة هذا موسم الزردات والهردات .
يا جماعة الخير خلصونا من هذا المخاض العسير وقد حدد وقت الولادة بيوم 12 ديسمبر المقبل والجزائر حبلى فهل تنجب بطلا وقد علمتنا أنها ولادة أبطال ام تلاحقنا لعنة الفاسدين المفسدين لاشك أن الموعد مهم والمناسبة عظيمة هيا يا رجال وحيا الله كل الابطال الذين يظهرون وقت الشدة (وفي الليلة الظلماء يفتقد البدر ).
لقد ولى وقت الزعيم الفذ الذي يقود الدولة لوحده ويقرر ما يشاء وانتهى زمن المعجزات والابطال الخارقين وجاء دور أهل الحزم والعزم والكفاءة والبرنامج المدروس والاعوان المخلصين والمناضلين العاملين والمستشارين الناصحين ولا مجال للصدفة أو الارتجال فكل شيء مسطر ومحدد في المكان والزمان وينفذ بذكاء وحنكة ويخطط له بعلم ودراية. لقد حان الوقت لكي نغادر العتمة لنرى النور مع مطلع السنة القادمة واذا كنا عاجزين على تحمل المسؤولية التاريخية واتخاذ القرار بالتوجه نحو المستقبل فعلينا أن نفسح المجال لغيرنا.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.