مباشرة إجراءات المتابعة القضائية ضد الوالي السّابق طمار    مطالب بمراجعة الأجور وترقية اللّغتين العربية والإنجليزية    غلق معهد الفندقة ببوسعادة وإنهاء مهام مديره    تهم متبادلة بين المنتجين والموزعين والمواطن الضحية    «أوبيك» تتابع عن كثب تطوّرات أسواق النّفط    أغلب الحالات من الولايات المجاورة    كريكو تدعو إلى الانخراط في الدّيناميكيّة الجديدة للعمل التّضامني    استفادة 3800 امرأة من الكشف المبكّر لسرطان الثّدي ببسكرة    رئيس الجمهورية يستقبل وزير الخارجية الإماراتي    غليزان.. وفاة شاب في حادث مرور بالطريق السيار شرق-غرب ببلدية الحمادنة    قضايا المجتمع تُلهم السينمائيين الشباب    مستشفى سطيف ينفي تسجيل أي إصابة بفيروس كورونا الجديد    مخطط عمل الحكومة سيكون جاهزا الأسبوع القادم    الأهم تحقق بإستعادة الهيبة الضائعة    إصدارات    انطلاق فعاليات الكأس الوطنية العسكرية للتايكواندو بابن عكنون    "كورونا" يخلف اول ضحياه في قلب العاصمة الصينية ومخاطر انتشاره عالميا تزداد    سليماني يثور على إدارة موناكو ويطالب بالرحيل!    كاراتي دو/ بطولة باريس المفتوحة-2020 : "نتائج النخبة الوطنية كانت منطقية "    تضامن واسع مع عائلة الأسطورة براينت في مواقع التواصل    منح أرباب العمل مهلة 4 أيام للتصريح بالأجور السنوية    غلام الله يشارك بكرواتيا في المؤتمر الدولي حول “تعزيز الصداقة والتعاون بين الأمم والشعوب”    وزير الشؤون الدينية والأوقاف يستقبل العميد الجديد لمسجد باريس الكبير    احتجاجات العراق: المعتصمون يعيدون نصب الخيام في ساحات الإحتجاج    المديرية العامة للأمن الوطني تطلق حملة تحسيسية حول مخاطر استعمال الهاتف النقال أثناء السياقة    "صفقة القرن": الفلسطينيون يحثون العالم على رفض الخطة مع اقتراب موعد الكشف عنها    فرحات آيت علي: مخطط عمل الحكومة سيكون جاهزا الأسبوع القادم    تدمير مخبأ للإرهابيين بتيزي وزو    النظام المعلوماتي الجديد سيدخل حيز التنفيذ قريبا    الخطوط الجوية الجزائرية تعلق رحلاتها إلى الصين بسبب "كورونا"    البرلمان يؤكد تأجيل البتّ في رفع الحصانة عن عبد القادر والي    نحمل دول الوساطة خرق حفتر للهدنة    على الجزائر استغلال الشراكة التركية لتطوير نسيجها الاقتصادي    الجزائر تضمن تمويل تركيا بالغاز الطبيعي حتى 2024    حجز 1.7 مليار سنتيم مزوّرة بالعاصمة    بوقرة: “لا ألوم المصريين على أحداث 2010 ولولا الحماس لما هزمناهم”    مشاركة 392 رياضيا من 23 بلدا في موعد الجزائر    حكومة الوفاق الليبية تعلن إعادة النظر بأي حوار أمام خروقات حفتر    السيد جراد يستقبل وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي الاماراتي    43 حادث مرور بسبب استعمال الهاتف في أثناء السياقة    " الكاف" تعين فرتول في منصب مكونة جهوية    الصحة العالمية: تهديد فيروس كورونا الجديد أصبح مرتفعا ً    تراثنا حاضر في عشاء أردوغان .. !    سكنات دون شبكات بحي هنشيرة بمروانة في باتنة    948 هزة ارتدادية أعقبت زلزال تركيا    مبادئ الحَجْر الصحي في السنة النبوية    حديث : إن الله كتب الحسنات والسيئات    أحكام من يدفع زكاته قبل الحول    تراجع أسعار النفط بفعل المخاوف من التأثير الاقتصادي لفيروس "كورونا"    تفعيل جهاز المراقبة الصحية على مستوى المطارات لمواجهة فيروس «كورونا»    حالة الذعر والهلع لم تفارق سكان العوانة وما جاورها‮ ‬    أهمية أعمال القلوب وأقسامها    محاربة الفساد شرط النهوض الاقتصادي والاجتماعي    طفل يحفظ مقدمات 129 كتابا    القادرية والتجانية والمريدية طرق ساهمت في انتشار فن الإنشاد    نصير شمة يذهب ببيت العود العربي إلى الخرطوم    ما عاد للعمر معنى..    المجموعة الشعرية " الجرح المقدس" لأيوب يلوز .    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





ترسيم الحدود و توزيع الأراضي الفلاحية ضمن الأولويات
ملفات تنتظر الفصل بعد ترقية فرندة و قصر الشلالة إلى ولايتين منتدبتين
نشر في الجمهورية يوم 12 - 12 - 2019


بعد الإعلان عن التقسيم الإداري الجديد بتيارت والذي يخص ترقية دائرتي فرندة وقصر الشلالة إلى ولايتين منتدبتين عبر سكان المنطقتين عن فرحتهم بما قد ينتج عن هذا القرار من تخفيف مشاكل الذهاب و الإياب نحو مختلف الإدارات والقطاعات بعاصمة الولاية تيارت ما من شأنه الحد من التنقلات اليومية و قطع مسافات خاصة و أن قصر الشلالة تبعد عن عاصمة الولاية ب120 كلم أما دائرة فرندة فتبعد بحوالي 60 كلم . إلا أنه لحد اليوم لم تظهر ملامح الولايتين المنتدبتين حسبما أكده لنا بعض مدراء القطاعات حيث تم الإعلان عن الولايتين المنتدبتين من خلال بيان لرئاسة الحكومة و الذي أدرج في التقسيم الإداري الجديد. وبالمقابل يطرح بولاية تيارت إشكال ترسيم حدود الولايات المنتدبة الجديدة بتيارت . فحاليا تضم تيارت 42 بلدية منها 11 تقع بالمناطق السهبية كما أن ترسيم حدود الأراضي الفلاحية وتقسيمها على الولايتين المنتدبتين قد يقلل من الاحتجاجات لدى الملاك بسبب الأراضي الفلاحية الخصبة التابعة للأعراش حيث يصعب تقسيمها لطابعها «العروشي « كما أن المساحات الرعوية هي الأخرى ستبقى محل نزاع بين الموالين . وبالمقابل أيضا يتخوف الناقلون من أصحاب الحافلات وسيارات الأجرة من تراجع نشاطهم خاصة بين البلديات التابعة لدائرتي فرندة و قصر الشلالة في حال أن يتم الإعلان الرسمي عن الولايتين المنتدبتين و قد يعزف المواطنون للتنقل إلى مدينة تيارت بما أن المعطيات الآن ستتغير نحو إدارات و مستشفيات جديدة. و من جهة ثانية قد يظهر مشكل آخر يتعلق بأحقية استغلال مياه سد بن خدة بمشرع الصفا الذي يموّن أكثر من 8 بلديات بالمياه الصالحة للشرب وكذا سد بوقارة الذي تشترك في مياهه ولاية تيسمسيلت ففي حال ترسيم الحدود وتوزيع البلديات على الولايتين المنتدبتين وكذا ولاية تيارت تصعب الأمور لتوزيع مياه السدين على مختلف المناطق بالولاية دون تقصير ونفس الشيء بالنسبة لكيفية تسيير محطات إنتاج الغاز والكهرباء فحاليا يوجد 4 محطات تابعة لسونلغاز عبر إقليم ولاية تيارت والسؤال الذي يطرح كيف يتم التحكم في هذه المحطات بعد التقسيم الإداري الجديد . إلا أن المستفيد الوحيد هي القرى و المداشر التي ستعرف قفزة نوعية في التنمية وحتى بعض البلديات المصنفة بالأفقر تتنفس الصعداء نظرا لاستفادتها من أغلفة مالية .

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.