مناقشة مشروع المالية التكميلي 2020    بلحيمر يثمّن جهود عمال المؤسسات الإعلامية    197 إصابة، 169 شفاء و9 وفيات في 24 ساعة الماضية    حلول لا تحتمل الإنتظار    أزيد من 6 آلاف تدخل بينها عمليات تعقيم وإخماد للحرائق يومي العيد        تيبازة: ولادة ناجحة ل”صلاح الدين” داخل سيارة الإسعاف عشية العيد    وجبات ساخنة للأشخاص بدون مأوى بالعاصمة    نسبة الاستجابة للمداومة يومي العيد فاقت ال99 بالمائة    وزارة الطاقة الروسية تتوقع ارتفاع الطلب على النفط هذا الشهر    «جيكا» للإسمنت بباتنة يتحصل على شهادتي مطابقة دوليتين    إعفاءات ضريبية لأصحاب المؤسسات الناشئة    بما فيها تصدير كورونا إلى المناطق الصحراوية المحتلة.. المغرب يتحمل عواقب سياسته الاجرامية    أمين الأمم المتحدة فى يوم أفريقيا: نقف بجانبهم لمحاربة كورونا وإنعاش القارة    المغرب يعتزم إنشاء قاعدة عسكرية بالقرب من الجزائر !    إحباط محاولة هجرة غير شرعية ل43 شخصا    “سوناطراك” تنفي عودة موظفيها للعمل    قسنطينة: حجز 51 سيارة وتوقيف 118 مخالفا للحجز    وزارة الصحة تحذر المواطنين من التسيب خلال موسم الاصطياف    استئناف المستخدمين للعمل سيكون تدريجياً    تسجيل إنتاج قياسي من البطاطا خلال حملة الجني        وفد الخبراء الصينيين يحل بمستشفى عين الدفلى    المختص بشؤون الأسرى والمحررين عبد الناصر فروانة 4800 أسير في سجون الاحتلال، بينهم 39 أسيرة و170 طفل    بعد بن سبعيني، كشافو ريال مدريد مهتمون بإسماعيل بناصر    الفاف تكشف: اختتام 10 بطولات من القسم الشرفي و قبل الشرفي لموسم 2020/2019 بتتويج البطل    بالتوفيق    غلطة ساراي يطالب ب10 ملايين أورو لتسريح فيغولي    الافلان: صراع محتدم بين "الحرس القديم" والشباب على أمانة الحزب    «مادورو» يشيد بوصول أولى ناقلات النفط إلى كراكاس    الاحتلال يهاجم فرحة الفلسطينيين في العيد ويشن حملات اعتقال    قرار إجبارية إرتداء الكمامة يدخل حيز التطبيق    سليم دادة يؤكد قانونية “الجدارية” التي تم تخريبها بالعاصمة ويعد بالرد!    معهد فنون العرض ببرج الكيفان يطلق موقعه الرسمي الجديد    المتاحف ماذا بعد الكورونا ؟    بن قرينة: الجزائر الجديدة لا تبنى إلا بالحرية و العدالة في إطار الثوابت    الكينغ خالد يشارك بأغنية “وإنت معايا” مع تامر حسني ونجوم آخرين    "الحكاية الحزينة لماريا ماجدالينا" رواية تيمتها الثقافة والتسامح بين زمنين    الشلف: المياه تغمر ثمان بنايات إثر انشقاق قناة    ابراهيموفيتش يتعرض لإصابة خطيرة    فلسطين تعلن فتح المساجد والكنائس    الفيفا تتابع تعن كثب ملف التسجيل الصوتي    قضاء الصيام    فضيحة “القرن”.. اعترافات جديدة للدراج السابق “لانس أرمسترونغ”    النفط يعود للارتفاع    الأستاذ الدكتور رشيد ميموني: كورونا تؤذن بنهاية العولمة والنيوليبرالية    الثبات بعد رمضان    صيام ستة أيام من شوال    سليماني خارج اهتمامات “أولمبيك مارسيليا”    157 حافلة لنقل مستخدمي الصحة بالجزائر العاصمة    وزيرة الثقافة تتضامن مع الفنان المسرحي حكيم دكار بعد اصابته لفيروس “كورونا”    وفاة التمساح زحل الذي نجا من قصف برلين في الحرب العالمية الثانية    الرئيس النمساوي يعتذر بعد خرقه لتدابير الحجر    أمطار رعدية على هذه الولايات!    عائلة “إتحاد العاصمة” تهنئ الجزائريين بحلول عيد الفطر    زلزال قوته 5.8 درجة قرب عاصمة نيوزيلندا    عيد الفطر في ظل كورونا.. مساجد بدون مصلين وتكبيرات وتسبيحات تبث عبر المآذن    الجزائر وجل الدول الإسلامية تحتفل بعيد الفطر المبارك    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





المهرجان الوطني‮ للفيلم الأمازيغي‮ بتيزي‮ وزو
عصاد‮ يدافع عن‮ التظاهرة ويتأسف لغياب‮ قاعات السينما
نشر في الجمهورية يوم 28 - 03 - 2012

دافع محافظ المهرجان الوطني‮ للفيلم الأمازيغي‮ الهاشمي‮ عصاد،‮ عن الدورة ال‮ 12،‮ مساء أول أمس،‮ وكذا طاقم العمل،‮ على خلفية الجدل الذي‮ أثارته الأيام الأولى من هذه التظاهرة ورد المتحدث بالقول أن الفريق إكتسب خبرة في‮ مجال تنظيم المهرجانات طيلة ال‮ 12‮ من عمر المهرجان،‮ ملوحا بنقل الدورات المقبلة من مدينة تيزي‮ وزو إذا استمرت الظروف‮ غير المناسبة التي‮ تطبع دورة هذه السنة‮.‬
"‬نريد قاعات سينمائية حقيقية‮" بهذه العبارة بدأ محافظ المهرجان الهاشمي‮ عصاد،‮ الندوة الصحفية الاستثنائية التي‮ جمع فيها الصحافة للدفاع عن الدورة ال‮ 12وهي‮ ما تزال في‮ أيامها الأولى،‮ مشيرا إلى أن كل ما تناولته الصحافة بخصوص عدم وجود هياكل استقبال وقاعات سينمائية لعرض الأفلام،‮ هي‮ المشكلة الأولى والأساسية المعيقة لسير المهرجان،‮ وأشاد في‮ السياق نفسه بجهود"عائلة المهرجان‮" التي‮ اكتسبت خبرة في‮ التنظيم باحترافية عالية،‮ حيث تعمل‮ منذ ال‮ 12‮ في‮ مجال تنظيم التظاهرات السينمائية‮.‬
وأضاف المحافظ‮ "‬العائق الوحيدة لهذه الدورة،‮ هو عرض الأفلام‮ في‮ المسرح الجهوي‮ كاتب‮ ياسين،عوض قاعات السينما التي‮ تبقى المكان‮ الطبيعي‮ لإحتضان‮ عروض الأفلام،‮ وللأسف هذا ما لا‮ يتوفر حاليا في‮ مدينة تيزي‮ وزو‮"‬،‮ باعتبار أنه لا توجد ولا قاعة سينمائية واحدة لعرض الأعمال المشاركة،‮ بالإضافة إلى نقص كبير،‮ في‮ هياكل الإستقبال تليق بالضيوف المشاركين الذين‮ يتوافدون بشكل متزايد في‮ كل دورة،‮ حيث وصل عددهم اليوم إلى‮ 300‮ شخص متخصص في‮ مجال السينما‮.‬
ولوّح المحافظ بنقل المهرجان إلى مكان آخر‮ ،‮ إذا ما استمرت نفس الظروف الموجودة حاليا‮. إذ اعتبر وجود مهرجان الفيلم الأمازيغي‮ في‮ تيزي‮ وزو تحدي‮ رفعه القائمون على تنظيم التظاهرة،‮ بغض النظر‮ عن النقائص الموجودة،‮ ويأتي‮ في‮ مقدمتها‮ غياب الهياكل القاعدية،‮ الأمر الذي‮ لا‮ يشجع السينمائيين على مواصلة الإنتاج السينمائي‮ لنقص الإمكانيات لاسيما المادية منها‮.‬
والتحق بالندوة رئيس لجنة التحكيم الزيتونة الذهبية المخرج عمر حكار،‮ الذي‮ تحدث عن المعايير التي‮ ستعتمدها اللجنة في‮ إختيار الفيلم الذي‮ سينال جائزة الزيتونة الذهبية،‮ ومن بينها مراعاة تقنيات التصوير التي‮ تضاف إلى المقاييس الأخرى،‮ وقال‮:"‬تفجأت في‮ اليوم الأول بأفلام لها نوعية،‮ رغم أنني‮ على علم أن إمكانيات صنع هذه الأفلام متواضعة،‮ خاصة أفلام الشباب
وعن إحتمال حجب‮ »‬جائزة الزيتونة الذهبية‮« كما جرى في‮ الدورة الماضية،‮ رد‮:" إذا لم أجد فيلما في‮ مستوى الزيتونية سوف تحجب الجائزة وهذا أمرعادي،‮ ولكن ما أتوقعه حسب ما لاحظته من خلال مشاهدتي‮ للعروض أن هناك أفلاما تستحق التتويج‮".‬
وعرج المتحدث على علاقته بالمهرجان،‮ حيث سبق وأن كان عضوا في‮ لجنة التحكيم،‮ وشارك أيضا بفيلم‮ "‬البيت الأصفر‮"‬،‮ وأن تواجده في‮ المدينة،‮ هو لتحضير مشروع تصوير فيلم جديد‮ ناطق باللغة الأمازيغية سيكشف عنه قريبا‮.‬
بالمقابل،‮ تفاءل المخرج بالسينما الجزائرية التي‮ يرى أن أفلامها في‮ المستوى وصنعت الحدث رغم قلة الإنتاج،‮ ودعا إلى منح وتوفير إمكانيات أكثر ودعم اكبر لمهرجان الفيلم الأمازيغي‮.‬


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.