راوية: الجزائر تواصل مساهمتها من أجل منطقة متوسطية آمنة ومزدهرة    الشلف: *فلوكة المولد* استذكار لسيرة الرسول وعادة ضاربة في عمق تاريخ مدينة تنس    تتويجي يذكرني بأولوياتي وضرورة التركيز على الكتابة    أحزاب التحالف الرئاسي: الاتفاق على برنامج عمل مرحلي متعدد النشاطات للأشهر المقبلة    الطاوسي باق في الوفاق    مولودية الجزائر في سطيف لتحضير مباراة عين مليلة    وزارة التربية الوطنية تضبط رزنامة اختبارات الفصول الثلاثة للموسم الدراسي الجاري    غليزان : أمن واد ارهيو يحجز 13158 وحدة من المفرقعات داخل محل بيع عطور و مواد التجميل    بوتفليقة يهنئ محمد السادس بعيد الاستقلال    تكريم الفنانة المتعددة التخصصات خديجة حمسي    400 جريح في الاحتجاجات على ارتفاع أسعار الوقود بفرنسا    ترامب يدافع عن أكاذيب بن سلمان    إعادة إطلاق الصندوق الافريقي للسلم "دليل على حسن نية" الدول الأعضاء    الرئيس بوتفليقة يوقع على مراسيم تتضمن التصديق على اتفاقيات تعاون مع عدد من البلدان    وزارة الدفاع : توقيف عنصري دعم للجماعات الأرهابية بسكيكدة والشلف    بنك الجزائر سيشرع في عملية تجديد الأوراق البنكية    جميع طائرات الجوية الجزائرية تخضع للمراقبة وفقا لمعايير الأمن الدولية    إعلان قيام الدولة الفلسطينية من الجزائر شكل الأرضية الأساسية لبناء مسيرة الدولة الفلسطينية    تذبذب في رحلات القطارات بسبب حركة احتجاجية شنها تقنيو الشركة الوطنية للنقل بالسكك الحديدية    شيتة وبلايلي في أول إختبار رسمي مع الخضر أمام الطوغو    بالصور ..حجز أزيد من 4 ألاف قرص مهلوس بأم الطبول    الصحفي محمد شراق في ذمة الله    بدوي: الولاة والأميار ملزمون بتدارك النقائص للتصدي للفيضانات    حجز 2626 وحدة من المشروبات الكحولية بغليزان    الأمن الوطني ينفي وفاة شرطي    رفع التجميد عن العديد من مشاريع قطاع الشباب والرياضة    5 ملايين مريض بالسكري في الجزائر    «موبيليس» دائما مع الخضر    الجزائر تدعو دوما إلى حل عادل للنزاع في الصحراء الغربية    كلهم على ضلال.. فهل أهجر البيت ليرتاح البال؟!    تنظيم عدة نشاطات ثقافية ودينية بهذه المناسبة‮ ‬    ‮ ‬الزوالية‮ ‬يقاطعون الطماطم    من شأنها إنتاج‮ ‬يفوق ال100‮ ‬ألف طن سنوياً‮ ‬من التمور‮ ‬    خلال الصائفة المنصرمة    في‮ ‬ظل تواصل الحركات الإحتجاجية للطالبات القابلات    تناقضات في التصريحات حول الاحتفال بالمولد النبوي الشريف    النيجر مستعدة لاحتضان مراكز استقبال المهاجرين    رهان على الاستمرارية والتعاون مع المجتمع المدني    عملية نصب "شيطانية" ب 400 ألف دولار    الذكرى والعِبرة    سليماني مدرب جديد ل "الجمعاوة"    "الحمراوة" باستحقاق    رصد لتاريخ البهجة ورجالها    لماذا بكى رسول الله حتى ابتلت الأرض؟!    «عبد القادر بوشيحة»من بلعباس مُبتكر يطمح إلى دعم    ‘'كناس" والعدالة يناقشان "منازعات تحصيل الاشتراكات"    حملة تحسيسية للتلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية    كثير من الرعب.. قليل من الحقيقة !    ...في جنح الظلام    انطلاق أشغال تهيئة المنطقة الصناعية الجديدة بالقليعة بسعيدة    «ضرورة تغيير العملة الوطنية لامتصاص السيولة من الأسواق الموازية»    سلاح من كل نوع لقتل العرب    تصادم بين سيارتين يخلف 4 مصابين من عائلة واحدة بعين البية    25 مليون دج لتهيئة مقابر الشهداء بغليزان و مديونة و منداس    قريبا فضاء للسمعي البصري بمكتبة المطالعة يحيى بوعزيز    أجهزة قياس نسبة السكر في الدم غير مطابقة و تتطلب مراقبة حقيقية    الأدوية حديثة الصنع و الفعالة لا يستفيد منها مرضى السكري    الشيخ شمس الدين “يجوز لك تزكي على خوك إذا كان محتاج”    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الشاطئ الكبير بسكيكدة.. البحر والحلة الخضراء يجتذبان المهاجرين
نشر في الحوار يوم 28 - 08 - 2008


يعطي ''الشاطئ الكبير'' بسكيكدة باعتباره موقعا طبيعيا خلابا على بعد 17 كلم عن عاصمة الولاية منظرا جذابا بمجرد أن تطأ أقدام السياح والمصطافين رماله ذات اللون الذهبي أو في الطريق إليه انطلاقا من روسيكادا القديمة. التجوال عبر هذا الطريق ممتع انطلاقا من قمة سطورة مرورا بالدرب المخضر للقمم ثم ''مرقص القردة'' غير بعيد عن ''الحنفية العمومية الحديدة ''باتجاه طريق عين زويت. ولبلوغ ''الشاطئ الكبير'' يعبر أصحاب السيارات طريقا في غاية الروعة والطرافة لكن الأمر يتطلب الحذر واليقظة بالنظر إلى منعرجاته الكثيرة ومنحدراته السريعة. لكن روعة مناظر هذه المواقع الطبيعية الخلابة العذراء تنسي الزائر وبسهولة عناء هذا الطريق وخطورته. وبمجرد الوصول إلى ''الشاطئ الكبير'' ذي الديكور الأخضر الذي يظهر فجأة ينبهر الزائر بهذا الموقع الطبيعي الخلاب على حد تعبير حسناء مهمان شابة مقيمة بالمهجر وهي تكتشف هذا المكان الجذاب الذي يمكن وصفه بجنة على الأرض. وقالت هذه السائحة وهي طالبة في المرحلة الثانوية ''رمال الشاطئ ناعمة وذات جمال نادر خاصة في المساء عندما تبدأ الشمس في الغروب ببطء معبرة كذلك عن سعادتها لوجودها بهذا الموقع الذي ينسيها ولو لفترة محدودة مناظر نور بادوكالي بفرنسا حيث تقيم منذ ولادتها''. وتساءلت قائلة ''هل يمكن مقارنة هذا الجمال الطبيعي ببرودة الشتاء بشمال فرنسا ''. وبداخل خليج صغير يمكّن ''الشاطئ الكبير'' زائره من إلقاء نظرة في غاية الجمال والروعة على مدينة سكيكدة والمرسى الطبيعي. والأكثر من ذلك فإن هذا المكان الخلاب المحاط بجبال خضراء ما يزال يتمتع بعذريته بمعنى أن الإسمنت لم يغز بعد هذا الفضاء الطبيعي الذي يضم حوالي 50 خيمة صيفية تسيرها الخدمات الاجتماعية لبلدية سكيكدة. ووسط هذا الديكور الطبيعي النادر تستمتع حسناء بتبادل أطراف الحديث، كما تقسم لمن يريد سماعها أنها سوف لن تقضي عطلتها الصيفية من الآن بمكان آخر غير ''الشاطئ الكبير'' بسكيكدة. وقالت هذه السائحة '' سأعود إلى أزينكور وهي قرية بفرنسا تابعة لإقليم با دوكالي لأن رمضان على الأبواب لكن هذا السفر الأول لي إلى الجزائر مكنني من العودة إلى أصولي مضيفة، فضل هذه الإقامة لمدة شهر في بلدي سأحكي لصديقاتي بالثانوية في فرنسا عن الأشياء الجميلة التي عشتها في ''الشاطئ الكبير''.

انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.