قايد صالح: تحرر العدالة من كافة أشكال القيود سمح لها بممارسة مهامها بكل حرية    حسابات السقوط    ديلور يحسم مستقبله مع مونبيليه    بورتو يقرر تكريم براهيمي    مصالح الولاية توجه إعذارات للشركات المنجزة لمواقف السيارات بالعاصمة    انقطاع التموين بالغاز في عدة أحياء بالرويبة    شرطة عين تيموشنت تحجز 70 كلغ من الكيف المعالج    القاء القبض على إرهابي بتمنراست    منصف عثماني يستقيل من منصب رئيس بالنيابة لمنتدى رؤساء المؤسسات    عدة مصانع لتركيب السيارات ستغلق أبوابها مع إحالة عمالها على البطالة    تيبازة.. أمواج البحر تلفظ جثة صياد مفقود بساحل قوراية    المحلل السياسي الدكتور لزهر ماروك للنصر    حركة مجتمع السلم تدعو الى انتخابات رئاسية في حدود 6 أشهر    30 مليون منحة للاعبين مولودية وهران    نشرا «غسيل» صفقات بالملايير: رئيس الفاف وسلفه تبادلا التهم في الجمعية العامة    النفط يتراجع بفعل زيادة المخزونات الأمريكية    في مسيرات نظموها أمس: الطلبة يتمسّكون بمطالب الحراك    تشكيلة الخضر تتنقل إلى القاهرة عبر طائرة خاصة تابع للجوية الجزائرية    تأجيل محاكمة كمال شيخي المدعو " البوشي" إلى 19 جوان المقبل لإستكمال ملف الدفاع        في‮ ‬حفل بالمسرح الوطني‮ ‬الجزائري    أمام إقبال ضعيف للجمهور    أحمد طالب الإبراهمي يوجه رسالة الى شباب الحراك    استخلاف الحجاج الممتنعين عن تسديد التكاليف    في مطبخ والدتي كلّ ما لذ وطاب ولا أجد ما أفطر عليه !    «50 ٪ تخفيضات في الفنادق لفائدة موظفي القطاعات العمومية»    المستشفيات تستقبل عشرات الإصابات بفيروسات حادة    تفكيك شبكة دولية لتزوير العملة وحجز أوراق نقدية “مدرحة” بقيمة 350 مليار    لاعب سابق ل فينرباتشي يشن هجوما ضد سليماني !    حذر من القيام بأي‮ ‬عمل‮ ‬يمكن أن‮ ‬يساء تفسيره    حسب حصيلة لمنظمة الصحة العالمية‮ ‬    خلال ندوة تاريخية نظمت بخنشلة    بموجب قانون مكافحة الإرهاب    قدر بأكثر من‮ ‬108‮ ‬قناطير    ترحيل‮ ‬1040‮ ‬عائلة بعد عيد الفطر    أشادت بقوة التعاون الثنائي‮ ‬بين البلدين‮ ‬    تصحيح لمسار خاطئ شهده البرلمان    الرئيس غالي يدعو الشعب إلى الثبات لإفشال المخططات المغربية    حماس تدعو إلى مقاطعة عربية لندوة المنامة    حجز 1.000 قرص مهلوس    اللجوء إلى المحكمة الرياضية اليوم    طريق استرجاع الأموال المهربة ما زال في البداية    «كتابة مسار الراحل سي الجيلالي بن عبد الحليم تكريم لتاريخ المهرجان »    « أولاد الحلال» و « مشاعر» ابتعدا عن بيئتنا الجزائرية »    المسجد الأموي بسوريا    مديرية السكن ترفع الغبن عن أصحاب مشاريع أونساج وكناك إشراك المؤسسات الشبانية في انجاز السكن الريفي وترميم العمارات بالإحياء    صفات الداعي إلى الله..    استرجاع 76 ألف هكتار من الأراضي الفلاحية المنهوبة الموجهة للاستثمار ببريزينة    طلبة 2019 نزلوا بالملايين من أجل إحداث الطفرة    مرافعة تشكيلية عن القيم المفقودة    الاستعداد للعشر الأواخر من روضان[2]    ميخائيل اماري: حسب محمد ثناء أنه لم يساوم    قاديوفالا معلم أثري يتّجه نحو التصنيف    باراك أوباما يدخل المجال الفني    استمرار خرجات إطارات ديوان الحج و العمرة في البقاع المقدسة    4 أدوية تدخل الصيادلة «بوهدمة» لعدم نشرها في الجريدة الرسمية !    الإعلان عن التحضير لمبادرة وطنية للمساهمة في حل الأزمة    العلامة ماكس فان برشم ...أكبر مريدي الخير للإنسانية    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





عودة إلى ''بوب'' الإنسان بعيدا عن الأسطورة
فيلم ''مارلي'' لكيفين ماكدونالد
نشر في الخبر يوم 10 - 12 - 2012

عاد المخرج كيفين ماكدونالد، في فيلمه ''مارلي'' إلى حياة بوب مارلي، الذي تحول إلى أسطورة عالمية لموسيقى الريغي، استنادا إلى محفوظات وشهادات عائلية لم يسبق لها وأن نشرت بسبب قرار أفراد عائلته عدم نشرها وإبقائها طي الكتمان. وقد حاز ماكدونالد على موافقة
أبناء أسطورة الريغي لإنجاز الفيلم بعد مرور ثلاثين سنة عن رحيله.
يعد فيلم ''مارلي'' الذي عرض أول أمس بقاعة ابن زيدون بديوان رياض الفتح بالجزائر العاصمة، ضمن فعاليات مهرجان السينما الملتزمة، بمثابة محاولة لإضفاء الطابع الإنساني على حياة بوب مارلي ونزع صفة الأسطورة التي علقت به وعتمت على جوانب كثيرة من مساره.
يبدأ الفيلم الوثائقي من السواحل الغانية، في إشارة إلى نقل العبيد إلى أمريكا، ومن منطلق الأصل الإفريقي لأغنية الريغي، ثم ينتقل إلى جامايكا، فمدينة بافاريا عام 1981، أين انتقل مارلي للعلاج من مرض السرطان، وتلقى علاجه على يد الطبيب الألماني جوسيف إيسيلز الذي يلجأ إلى طرق علاج بديلة. فيظهر في صور بالأبيض والأسود هزيلا بين شاليات وسط الثلوج.
وكانت فكرة إخراج شريط وثائقي حول حياة بوب مارلي، قد تخمرت في ذهن ماكدوناد عقب عثوره على الممرضة التي كانت ترافق المغني خلال تلك الفترة الزمنية، والتي قدمت شهادتها عن ذلك الرجل اللطيف والمبتسم دائما وهو يعيش أيامه الأخيرة. ويروي الفيلم حياة روبرت نيستا مارلي، وهو الاسم الحقيقي لبوب مارلي، المولود في السادس من فبراير 1945 في قرية صغيرة في جامايكا والذي فارق الحياة في عز مجده وهو يبلغ 36 عاما، في 11 ماي 1981 في مدينة ميامي بالولايات المتحدة الأمريكية.
وساعد ماكدونالد في إنجاز هذا الفيلم عائلة المغني، بحيث قدم عدد من أفرادها شهادات عدة في الفيلم، يأتي على شكل تدقيق في السيرة المغيّبة لمؤلف ''جامينغ'' و''نو وومان نو كراي'' و''إكزودوس''. وفي محاولة منه لنزع الصورة الأسطورية التي لحقت به على مر السنين، قال ابنه البكر ''زيغي'' وهو أحد المنتجين المنفذين للفيلم: ''هناك أعمال كثيرة تناولت حياة بوب مارلي، لكن ما أعتبره مهما في هذا الفيلم، هو أنه سوف يقدم إلى الناس مقاربة مثيرة للعاطفة تتناول حياته كرجل وليس فقط كرمز للريغي أو كشخصية أسطورية''. وبالفعل نعثر على الإنسان بكل مواقفه المختلفة في فيلم ماكدونالد. ومن جهته قال ماكدونالد في تصريحات صحفية، أن عمله يسير في منحى تخليص مارلي من الأسطورة قد المستطاع وجعله أكثر قربا من الحقيقة.
وقدم أصدقاء بوب مارلي ممن هم على قيد الحياة، شهادات عن مساره، منهم باني ويلر وهو أحد آخر الأعضاء المؤسسين لفرقة ''بوب مارلي أند ذي ويلرز'' والذي عمل معه عندما كانت الفرقة التي تضم أيضا بيتر توش، وتسجل أغنياتها الأولى مقابل ثلاث جنيهات استرليني للأسبوع الواحد. كما تروي ريتا زوجة المغني الذي رزق بأحد عشر ولدا من سبع علاقات مختلفة، منها علاقات غير شرعية، قصة الحب غير العادية التي عاشتها معه، وكشفت عدة أمور حميمية متعلقة بحياته الزوجية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.