أسعار النفط تتحسن إلى ما فوق 67 دولارا    33 بالمائة من الجزائريين يستعملون الفرنسية    إطلاق اسم المجاهد ديعلي على مقر كتيبة بالدبداب    وزارة الخارجية تحذر من حساب مزيف للعمامرة    غياب رؤية وسيطرة اللوبيات أفشل المنظومة الاقتصادية    ربط 620 مسكن بالغاز في بومرداس    تسجيل 87 إصابة بمرض الجرب في المدراس    حبس أفراد ثاني شبكة: الأمن يضيّق على نشاط عصابات النحاس في عنابة    أمطار رعدية بعدة ولايات    الإفراج عن القائمة الأخيرة من الاستفادات المسبقة الشهر المقبل: توزيع أزيد من 4200 سكن من مختلف الصيغ بقسنطينة    توقيف تسعة تجار مخدرات    الجزائر عاصمة للتصوف    زطشي في وهران اليوم لحضور دورة "لوناف" لأقل من 15 سنة    ولدة رابيو: “إبني سجين في باريس”    قال إن رائحة العمل المخلص لله وللوطن يحملها شهر مارس: الفريق قايد صالح يشرف على «النصر 2019» بالذخيرة الحية    لافروف يؤكد أن الشعب الجزائري هو من سيقرر مصيره دستوريا: لعمامرة: ما يحدث في الجزائر شأن داخلي وموسكو تفهمت الوضع    المتحدث باسم الخارجية الصينية: الصين تأمل أن تتمكن الجزائر من تحقيق أجندتها السياسية بسلاسة    تعليق عمليات الطيران لطائرات البوينغ من نوع "737 ماكس8" و"737 ماكس 9" في المجال الجوي الجزائري    خمسة أحزاب سياسية تطلق مبادرة "التكتل من أجل الجمهورية الجديدة"    ضغط كبير على الأجهزة بمصحات مستغانم    الإطاحة في الشلف بعصابة مختصة في سرقة السيارات بغرب البلاد    احتجاج على تدني الخدمات بمصلحة أمراض الكلى بتلاغ    مرضى القصور الكلوي يتخبطون بين أجهزة معطلة وأدوية غائبة    قرعة ربع نهائي‮ ‬دوري‮ ‬أبطال إفريقيا    للتضامن مع الجمهورية الصحراوية    حداد‮ ‬يتجه للمغادرة نهاية مارس الجاري    بعدما دام‮ ‬6‮ ‬أيام متتالية    ضمن خطة تسويق المنتجات المحلية بالأسواق الإفريقية‮ ‬    آخر شاهد على مجازر 8 ماي 1945    اتفاقيات ايفيان لم ترهن جزائر ما بعد 1962    الخارجية تفند المعلومات المنسوبة للعمامرة    الإبراهيمي: حان الوقت للدخول في حوار مهيكل لتفادي المخاطر    أحياء تيغنيف تغرق في النفايات    الارتزاق، انفلات للحراك    بلجيلالي : «سنستغل فترة التوقف من أجل التحضير جيدا للمرحلة الحاسمة»    كفالي في فرنسا واللاعبون في راحة    رصد لمسار السينمائي الإيطالي «جيلو بونتيكورفو»    ثنائية اليميني واليساري    « لافاك » السانيا بوجه جديد    فرض شهادة إتمام الواجهة يُعيق مسار السجل الالكتروني بتيارت    الشهيد «الطاهر موسطاش» قناص من العيار الثقيل    ثمرات وفوائد الاستغفار    النهي عن تناجي اثنين دون الثالث بغير إذنه    مثل الذي يعين قومه على غير الحق    الأديب البروفيسور حسان الجيلاني…يترجل    قراءة جديدة لكسر جمود المناهج    المستحقات ترهن عمل العوفي    ذاكرة العدسة تستعيد أماكن من فلسطين    مستثمرون يطالبون بتطهير العقار الصناعي    بلماضي يضبط ساعته    ميشال يبرمج مباراة ودية    استعجال إنهاء البرامج السكنية    ضرورة فتح فروع بنوك التجارة الخارجية    مسيرة للأطباء بالجزائر العاصمة من اجل المطالبة بالتغيير    ضل سعيهم في الحياة الدنيا    تبليغ عن 87 حالة اصابة بمرض الجرب في الوسط المدرسي    كريستوفر كيم للجزائريين: انتظرو المفاجآت في مجال الصحة الوقائية الأيضية    .. مملكة بن بونيا    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





محمد جواج يُنتخب رئيسا
الجمعية العامة التأسيسية للاتحاد العربي للفوفينام فيات فوداو
نشر في المساء يوم 09 - 12 - 2018

انتُخب رئيس الاتحادية الوطنية للفوفينام فيات فوداو محمد جواج بالإجماع، كأول رئيس للاتحاد العربي للعبة لعهدة تدوم أربع سنوات، عقب ختام أشغال الجمعية العامة التأسيسية التي جرت أول أمس (الجمعة) بفندق "أزاد" بالقبة.
تحصّل جواج المرشّح الوحيد لانتخابات الاتحاد العربي للفوفينام فيات فوداو، على مجموع عشرة أصوات من أصل عشرة، وهو عدد البلدان العربية المشاركة في أشغال هذا المؤتمر التأسيسي.
وفي هذا الشأن، قال جواج مؤسس الفوفينام فيات فوداو في الجزائر عقب نيله منصب الرئاسة: "انتخابنا تمّ بطريقة شرعية وبمصادقة الإجماع.. وهذا دليل على الدور الريادي للجزائر في هذه الرياضة على المستوى العالمي، الإفريقي والعربي.. الأشغال شهدت حضور رئيس الاتحاد الدولي، وهو ما يعطي صبغة رسمية للاتحاد العربي، فضلا عن حضور رئيس الاتحاد الأوروبي للعبة وسفير جمهورية الفيتنام بالجزائر في صورة عن الدعم المتواصل للحكومة الفيتنامية لكل نشاطاتنا". وأضاف: "قرّرنا إنشاء هذا الاتحاد العربي الذي يُعدّ قطبا هاما بوجود 22 دولة عربية.. وذلك بالتنسيق بين الاتحادين الإفريقي والآسيوي والدولي للعبة.. ممارسة الفوفينام فيات فوداو في 12 دولة عربية".
وبخصوص أهداف هذه الهيئة العربية، كشف رئيس الكونفدرالية الإفريقية الفوفينام فيات فوداو قائلا: "نهدف إلى إدراج هذه الرياضة ضمن برنامج الألعاب العربية، وتطوير هذه الرياضة في الوطن العربي عبر تنظيم بطولة عربية للمنتخبات وكذلك ما بين الأندية؛ ما يسمح للرياضيين العرب بالاحتكاك والرفع من مستواهم لبلوغ مصاف أكبر الدول في الفنون القتالية".
وشهدت أشغال المؤتمر التأسيسي انتخاب نائبين للرئيس ممثلين لقارة آسيا وإفريقيا على التوالي، وهما الأردني خالد حديدي والليبي أحمد السني.
«هي بادرة جيدة من الرئيس جواج لإرساء قواعد الفوفينام فيات فوداو في الدول العربية التي لم تعرف هذه اللعبة.. هذه الرياضة تحمل العديد من المعاني في فنون القتال والدفاع عن النفس، ولهذا نسعى إلى تطويرها على المستوى العربي، وتكوين رياضيين ومدربين وحكام من المستوى العالمي"، وهو ما قاله رئيس المنظمة الليبية للفوفينام فيات فوداو أحمد السني.
كما عرفت أشغال هذا المؤتمر التأسيسي التصويت بالإجماع على شعار الاتحاد العربي للفوفينام فيات فوداو، وكذا موطن مقر هذه الهيئة الإقليمية، الذي سيكون بالجزائر العاصمة.
وشهدت أشغال الجمعية العامة التأسيسية للاتحاد العربي للفوفينام فيات فوداو، مشاركة 10 دول عربية، وهي الجزائر، تونس، المغرب، ليبيا، السودان، مصر، العراق، اليمن، لبنان والأردن مع الإشارة إلى غياب الإمارات العربية المتحدة في اللحظة الأخيرة.
وتميزت الأشغال بحضور رئيس الاتحاد الدولي للفوفينام فيات فوداو الفيتنامي مايوهون تين، الذي أكد، بدوره، "دعمه المطلق للاتحاد العربي من الناحية الفنية واللوجيستيكية لخدمة هذه الرياضة، والعمل على إدراجها ضمن الألعاب الأولمبية"، بالإضافة إلى حضور رئيس الاتحاد الدولي للفوفينام فيات فوداو لونيل فلورين وسفير جمهورية الفيتنام الإشتراكية بالجزائر كو ترو فام.
سيطرة جزائرية على نهائيات الدورة الدولية
عرف اليوم الأول من منافسات الطبعة الأولى للدورة الدولية لولاية الجزائر للفوفينام فيات فوداو التي انطلقت أول أمس بالقاعة البيضاوية بالمركب الأولمبي 5 جويلية، سيطرة المنتخب الوطني على أغلب النهائيات (تقني ومنازلة)، بحصده 22 ميدالية منها 10 ذهبيات.
فمن مجموع 15 نهائيا حصدت الجزائر ألقاب 10 منها بالإضافة إلى 11 فضية وثلاث برونزيات، متبوعة بمنتخب إيطاليا بخمس ميداليات (ذهبية، فضيتين وبرونزيتين)، ثم كوت ديفوار (ذهبية واحدة وأربع برونزيات).
وتنافس على المنازلات النهائية ممثلو خمسة بلدان أجنبية إلى جانب الجزائر، فيما خرج رياضيو باقي البلدان (خمسة) في الأدوار التصفوية التي جرت صباح ذات اليوم (الجمعة)، بمشاركة ما مجموعه 145 مصارعا.
وعن مسابقات اليوم الأول من الدورة الدولية لولاية الجزائر، قال عضو المكتب الفدرالي السابق للاتحادية الوطنية للفوفينام فيات فوداو رفيق تودافت: "المنتخبات المعروفة والقوية على الصعيد القاري هي التي نشطت النهائيات اليوم؛ على غرار الجزائر، كوت ديفوار، إيطاليا، بلجيكا، رومانيا والفرق البقية التي خرجت في الأدوار التصفوية؛ كونها حديثة العهد بهذه الرياضة القتالية".
وجدد التقني الجزائري التأكيد على أن الهدف من تنظيم الدورة هو مواصلة الاحتكاك بالمصارعين الأجانب، والتحضير للاستحقاقات الدولية المقبلة، من أجل البقاء دائما في الريادة، مؤكدا أن العناصر الوطنية (ذكورا وإناثا) تسعى للتتويج بلقب الدورة.
ويشارك في الدورة الدولية لأول مرة، أصحاب المراتب الثلاث الأولى في كأس الجزائر والبطولة الوطنية، بهدف إعطاء الفرصة لبعضهم وإدماجهم مع الفريق الأول؛ تحضيرا لبطولة إفريقيا بمدينة القنيطرة المغربية من 26 إلى 30 ديسمبر الجاري.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.