ولد عباس يستدعي اللجنة المركزية لاجتماع الثلاثاء    207 قتيل ومئات الجرحى في حصيلة جديدة لتفجيرات سيريلنكا    وفاة المؤرخة المختصة في تاريخ الجزائر أني راي غولدزيغر    بهلول يترشح لعضوية "الكاف"    جمال فورار : “تراجع كبير في عدد الوفيات بإلانفونزا الموسمية”    حركة البناء الوطني تقاطع مشاورات بن صالح    بلماضي يقرر التربص بالإمارات تحسبا "لكان"    حجز أزيد من 2 كغ من الكيف المعالج و المواد المهلوسة في العديد من ولايات الوطن    تنصيب محمد وارث مديرا عاما للجمارك الجزائرية    قتيل و3 جرحى في حادث مرور بسعيدة    سوسطارة في مهمة صعبة بسطيف ومباريات شيقة لتفادي السقوط    بوعكاز يتهم اللاعبين وبيطام يقول إن الرئيس وراء ماحدث    تتعلق بتعبيد الطرقات و تهيئة الشوارع: تسجيل مشاريع تنموية ب 18 مليارا ببلدية ديدوش مراد    إعانة مستعجلة في طريقها لخزينة دفاع تاجنانت: التعثر ممنوع أمام صاحب الفانوس الأحمر    تيجاني هدام: “دراسة امكانية رفع التجميد عن بعض نشاطات حاملي المشاريع”    "الجزائر تعيش امتدادا للعهدة الخامسة"    حجز حوالي 3 قناطير من المخدرات بسطيف وتلمسان    المحامون يواصلون الاحتجاج    محرز خارج قائمة المرشحين لجائزة افضل لاعب في "البيرميرليغ"    امطار قوية مرتقبة بغرب الوطن و وسطه ابتداء من ظهيرة الاحد    بالصور.. عرقاب يدشّن مقرات جديدة لتسيير الكهرباء والغاز بجسر قسنطينة    العدالة تستدعي أويحىي ولوكال في قضايا فساد    بسبب التماطل في‮ ‬افتتاحه‮ ‬    في‮ ‬يوم سبت جديد من حراك‮ ‬السترات الصفراء‮ ‬    خلال اجتماع لوزراء خارجيتها اليوم في‮ ‬القاهرة    في‮ ‬حريق بواحة الفيض ببسكرة    معالجة 25 قضية متعلقة بسرقة الممتلكات الثقافية    عزيز شواقي تابع حراك الجزائريين بإعجاب وافتخار    تراجع طفيف في الواردات الغذائية    الأمين العام يتهم شهاب الصديق بحشد مجموعة مستأجرة    جددوا مطلب رحيل ما تبقى من رموز النظام    حكومة الوفاق الليبية تطلق عملية لدحر ميليشيات حفتر    الألمان يُشيدون ب “بلفوضيل” !    «على النخب أن تلعب دورها في تأمين الجزائر من المخاطر»    "سندخل التاريخ إذا بقيت انتفاضة الجزائريين سلمية ودون تدخل أياد أجنبية"    في‮ ‬طبعته ال41‮ ‬    تحت عنوان‮ ‬40‮ ‬سنة فن‮ ‬    إستهدفت حوالي‮ ‬30‮ ‬ألف عائلة بالوادي‮ ‬    منذ انطلاق الموسم الجديد‮ ‬    تصنع من طرف مؤسسة جزائرية بوهران‮ ‬    سالفا كير يدعو رياك ماشار لتشكيل حكومة وحدة وطنية    عمال البريد والمواصلات‮ ‬يدخلون في‮ ‬إضراب‮ ‬    ‮ ‬الرايس قورصو‮ ‬و دقيوس ومقيوس‮ ‬على‮ ‬النهار‮ ‬    عندما يباح العنف للقضاء على الجريمة    حلقة الزمن بين الكوميديا والرعب    عمال الشركة الصينية يطالبون بالإدماج    50 جمعية دينية تنتظر الترخيص    المطالبة بفتح تحقيق حول عملية التوزيع    تشابه اضطرابات "الديس فازيا" مع بعض الإعاقات يصعّب التشخيص    الشروع في تجسيد تدابير متنوعة    قطوف من أحاديث الرسول الكريم    15 نصيحة ذهبية لتربية الأطفال    أتبع السيئة الحسنة تمحها    نوع جديد من البشر    عليكم بهذه الوصفة حتى تجنوا ثمار الرضا والسعادة    أهازيج الملاعب تهز عرش السلطة    49 كلغ من الكيف وسط شحنة أدوية بغليزان    عدوى فطرية قاتلة تجتاح العالم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تسويق 6400 طن بسعر 25 دج للكلغ
لتفادي فساد منتوج البطاطا بالبويرة
نشر في المساء يوم 17 - 02 - 2019

كشفت مديرية الفلاحة بولاية البويرة نهاية الأسبوع الأخير، عن برنامج لتسويق وتخزين منتوج البطاطا المهدّدة بالتلف حسب منتجي البطاطا بالولاية، يضمن تسويق 6400 طن من المنتوج كمرحلة مبدئية بسعر مرجعي بلغ 25 دج للكيلوغرام الواحد، في انتظار إيجاد متعاملين لتسويق باقي المنتوج.
انتهى الاجتماع الأخير الذي جمع مختلف الفاعلين بممثلي اللجنة الوزارية التي حلّت بالولاية لمعالجة المشكل، إلى اتّخاذ الإجراءات اللازمة لتوفير فضاءات لتخزين المنتوج بالتعاون مع أصحاب غرف التبريد على المستوى الوطني، بالكشف عن تسويق 6400 طن من البطاطا كمرحلة مبدئية، بعد الاتفاق على سعر مرجعي تمّ تحديده ب 25 دج للكيلوغرام الواحد، في انتظار الرفع من الكمية المتكفّل بها خلال الأيام القليلة القادمة.
وأكّد نائب رئيس المجلس المهني المشترك لشعبة البطاطا بالولاية، أنّ العملية التي انطلقت في 14 فيفري الجاري، جاءت بعد شكاوى تم رفعها طلبا لتسويق المنتوج المكدس والذي فاق المليون طن من البطاطا التي لازالت تحت التراب بسبب قلة وسائل النقل والتخزين، بعدما لجأت الوزارة الوصية إلى تسويق المنتوج لمتعاملين من عدة مناطق، فيما يتواصل البحث عن متعاملين آخرين للتكفّل بالمحصول كاملا، مع دعوة المجلس إلى الرفع من الكمية المتكفّل بها من طرف مؤسّسة التخزين العمومية إلى أزيد من ألف طن من المنتوج.
واستطاع لقاء منتجي البطاطا بالولاية بمصالح الفلاحة، إتحاد الفلاحين وجمعية منتجي الخضر، بعد الذي جمع المصالح بممثلين عن وزارة الفلاحة، التكفّل بمشكل تسويق منتوج البطاطا المكدّس بمساحات شاسعة من سهل اعريب بالولاية، على مساحة 393 هكتارا، يشغلها 28 فلاحا منتجا للبطاطا، وهي الكمية التي تنتج ما يفوق 137550 قنطارا من البطاطا، حسب خلية الإعلام بالولاية، والموزّعة على سهل اعريب الخصب والممتد من عين بسام غربا إلى الأصنام شرق الولاية، بعدما وجد المنتجون أنفسهم في ورطة، بسبب وفرة إنتاج البطاطا لهذا الموسم، ونقص وسائل النقل والتخزين التي وضعتهم بين مطرقة تحصيل أموالهم وسندان دفع مستحقاتهم لدى البنوك، مؤكدين أن السعر المرجعي المتفق عليه سيسمح لهم بمواصلة نشاطهم في هذه الشعبة التي هددوا بالتخلي عنها في حالة عدم تدخل الجهات الوصية لمساعدتهم في تسويق المنتوج.
من جهة أخرى، ينتظر المواطن البسيط تدخلا جادا من الجهات المسؤولة، في ضبط سعر منتوج البطاطا بأسواق الولاية، الذي يتراوح بين 40 و60 دج للكيلوغرام الواحد خلال موسم جنيها، ووضع حدّ لجشع التجار ومنتجي البطاطا، بعدما أصبح المستهلك الضحية الوحيد وسط دوامة الربح السريع والجشع الدائم للفلاحين.
كلّفت سونلغاز خسائر ب 2.5 مليون دج ... سرقة 3 كلم من الكوابل النحاسية
اشتكت شركة سونلغاز بولاية البويرة، تعرّض شبكتها للسرقة من طرف مجهولين، ببلديات عين بسام، سور الغزلان والأخضرية. ومسّت شبكة بطول حوالي 3 كلم خلال سنة 2018، ويستلزم إعادة إنجاز ما يزيد عن 2.5 مليون دج. وكشفت المكلفة بالإعلام بمؤسّسة سونلغاز بولاية البويرة، وداد بن يوسف، عن تسجيل المؤسّسة لأربع حالات سرقة تعرّضت لها شبكة الكهرباء بالولاية خلال سنة 2018، مست كوابل الكهرباء على طول قرابة 3 كلم، ببلديات الأخضرية، عين بسام وسور الغزلان، وهي الاعتداءات التي تمت خلال الليل، منها 2.27 كلم من الشبكة على مستوى سور الغزلان بجنوب البويرة، 300 متر من الكوابل على مستوى عين بسام بغرب الولاية و500 متر من كوابل الشبكة الكهربائية بمنطقة الأخضرية، وهي الاعتداءات التي من شأنها حسب نفس المصدر الإضرار بالمؤسّسة وزبائن هذه المناطق.
وأكّدت مصالح سونلغاز بالبويرة أنّ الاعتداءات التي تعرّضت لها تمّ تعويضها وإعادة إنجازها، بعد أن استهلكت 2.5 مليون دج، وهي القيمة التي كان من الأجدر أن تستغل لتحسين التموين بالكهرباء عبر هذه المناطق. للإشارة، عرفت ظاهرة سرقة الكوابل النحاسية خلال السنوات الأخيرة انخفاضا مقارنة بسنوات سبقت خاصة على مستوى المناطق النائية التي هجرها سكانها وباتت بعيدة عن الأعين.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.