قيس سعيّد يكلّف الحبيب الجملي باقتراح تشكيلة الحكومة الجديدة    «وتمرّ الأيام..» جديد الكاتب د. أحمد بقار    النّاشر الجزائري لا يولي الاهتمام للكتاب العلمي المتخصّص    وزارة الصحة تحتفل باليوم العالمي لمكافحة داء السكري    بلعيد يلتزم بالقضاء على كل مظاهر الفساد وتجسيد الديمقراطية التشاركية    سعر سلة خامات أوبك يرتفع الى 63 دولار    المصادقة بالأغلبية على مشروع القانون المنظم لنشاطات المحروقات    رئاسيات: وسائل الإعلام مجندة لتغطية واسعة للحملة الانتخابية    الجزائر تدين بشدة "الاعتداء الشنيع" للاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة    « الخضر » يدخلون التأهيليات بالسرعة الخامسة    رسميًا.. مولودية الجزائر يستضيف أهلي البرج ببولوغين    معاقبة بلقروي وزردوم ب3 مقابلات    رونالدو يحقق رقما إعجازيا ويستهدف رقما تاريخيا غير مسبوق    سقوط ثلوج على مرتفعات يفوق علوها 900 م ابتداء من مساء يوم الجمعة    وهران: تفكيك شبكة إجرامية متورطة تهريب ضريبي بقيمة 6.73 مليار دينار    وزارة التضامن تؤجل مسابقة توظيف الأساتذة    حزب العمال ينفي دعمه خيار إجراء الرئاسيات    مسيرات تؤيد الانتخابات وحراك الجمعة يرفض    وزارة الصحة تفرض شروط عمل جديدة على مستوردي الأدوية    أمواج البحر بجيجل تلفظ جثتين مجهولتي الهوية    حجز طائرة بدون طيار بالشلف    كشف وتدمير مخبأ للذخيرة بالجلفة    زطشي يورط مدوار مع إتحاد العاصمة    فيكا 10: تسليم الجوائز للفائزين وتكريم موسى حداد    مسرحية" جي بي أس" لعبة بصرية لانتقاد الإنسان المعاصر    5 ضحايا في حادث مرور بصالح بالشعور في سكيكدة    إنشاء محافظة وطنية للطاقات المتجددة    بحسب تقديرات رسمية    بقيمة خمسة مليارات دولار    الرئيس الأميركي دونالد ترامب    محرز يغيب رسميا عن مواجهة بوتسوانا    وماذا عن وضعيتنا .. !    صعبة على الجزائر .. !    الدولة التي تمتلك القليل من الأراضي    قال وزير الخارجية الروسي    احتجاجات السترات الصفراء تكلّف الاقتصاد الفرنسي خسائر ب2.5 مليار يورو    كأس الخليج: هل تنهي البطولة المقامة في قطر بمشاركة السعودية والإمارات الأزمة الخليجية؟    هل نحلق بالمناطيد العملاقة قريبا كوسيلة أفضل للمواصلات؟    بلقبلة منبهر بالأجواء بملعب تشاكر    سرار: “مستعد للعودة لوفاق سطيف لإنقاذ النادي”    حوادث المرور تخلف هلاك شخصين وجرح 41 آخرين بسيدي بلعباس    وفاة شاب وإنقاذ رفيقه جراء اختناقهم بالغاز في الجلفة    إحصاء ما يقارب 2000 حالة جديدة لداء السكري بقسنطينة    أسعار الذهب تتراجع في تعاملات اليوم    لبنان: ثلاثة أحزاب تتفق على الصفدي رئيسا للحكومة    تيبازة: تحرير فتاة اختطفتها مجموعة أشرار    ميهوبي:”لا يمكن ممارسة الشرعية من خلال الخروج للشارع فقط”    الصالون الوطني للصورة الفنية الفوتوغرافية بسطيف: عرض 100 صورة تختزل جمال الجزائر    أليس لنا من هم إلا الكرة..؟!    تزامناً‮ ‬ويومهم العالمي‮.. ‬مختصون‮ ‬يدقون ناقوس الخطر ويؤكدون‮:‬    الدِّين والازدهار الاقتصاديّ    مواضع سجود النّبيّ الكريم    ترجمة فلة عمار لديوان شعري إلى اللغة الانجليزية    "سماء مسجونة" عن معاناة المرأة العربية    إدانة للفساد في مبنى درامي فاشل    شهية الجزائري للغذاء غير الصحي وراء إصابته بالداء    شاب بلجيكي يعتنق الإسلام وينطق بالشهادتين    123 أجنبي يعتنقون الإسلام إلى غاية أكتوبر المنصرم    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





193 دولة تؤكد على حتمية تقرير مصير الشعب الصحراوي
في وقت طالب فيه مجلس الأمن بتسريع تعيين خليفة كوهلر
نشر في المساء يوم 19 - 10 - 2019


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
ينتظر أن يسلم السفير الامريكي في الأمم المتحدة في غضون هذا الأسبوع لأعضاء مجلس الأمن مشروع لائحة جديدة حول الصحراء الغربية قصد مناقشتها تحضيرا للاجتماع الذي ينتظر أن تعقده الهيئة الأممية نهاية هذا الشهر لتمديد عهدة بعثة " مينورسو".
ولم تستبعد مصادر أممية احتمال اكتفاء أعضاء مجلس الأمن بالتفاوض حول فكرة الموافقة على "تمديد تقني" لمهمة البعثة الاممية الى حين تعيين مبعوث أممي خاص جديدة الى الصحراء الغربية خلفا للرئيس الألماني هورست كوهلر المستقيل.
وأضافت المصادر انه في حال تم الأخذ بهذا الخيار فإن مضمون اللائحة سيكون خاليا من أية إشارات سياسية والاقتصار فقط بالإشارة الى تجديد عهدة " مينورسو" ومدتها.
ويجهل الى حد الآن ما إذا كانت الولايات المتحدة، المبادرة في كل مرة بصياغة مشاريع اللوائح حول الصحراء الغربية، ستقترح لائحة مع تجديد تقني أم أنها ستضمنها مواقف سياسية حول مسار المفاوضات المعطلة بين الجانبين الصحراوي والمغربي.
وكان أعضاء مجلس الأمن طالبوا نهاية الأسبوع، خلال اجتماع خصص لمناقشة آخر تطورات الأوضاع في الصحراء الغربية بضرورة الإسراع في تعيين خليفة لهورست كوهلر، بهدف الإبقاء على الدينامكية التي خلفتها المفاوضات التي رعاها هذا الأخير بين طرفي النزاع بمدينة جنيف السويسرية العام الماضي.
وذكرت مصادر على صلة بالمفاوضات التي جرت داخل الجلسة المغلقة لمجلس الأمن، أن الاتفاق حصل بين الأعضاء حول نقطتين تخص الأولى حث الأمين العام الاممي، انطونيو غوتيريس، على التعجيل بتعيين خليفة للرئيس الألماني السابق، وإعادة بعث الحوار السياسي بين طرفي النزاع جبهة البوليزاريو والمغرب بنفس الدينامكية.
وشكلت الاستقالة المفاجئة للرئيس الألماني السابق شهر جويلية الماضي، ضربة قوية لمسار السلام وخاصة في ظل الفراغ الذي تركه عدم تمكن الأمين العام من تعيين خليفة له أربعة أشهر منذ تقديم استقالته.
ورافع سفير دولة جنوب إفريقيا العضو غير الدائم في مجلس الأمن خلال هذه الجلسة بضرورة تحرك المجموعة الدولية من اجل تصفية الاستعمار في الصحراء الغربية، في نفس الوقت الذي ألح فيه نظيره الامريكي على أهمية التعجيل بتعيين مبعوث جديد يتمتع بنفس صرامة وحزم الرئيس الألماني السابق.
وشكل الوضع في الصحراء الغربية جوهر المحادثات الأولى يوم 8 أكتوبر الجاري، خصصت لعرض التقرير الجديد للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة حول الصحراء الغربية تحضيرا لاجتماع ختامي نهاية هذا الشهر، يتم خلاله المصادقة على لائحة جديدة لتمديد عهدة بعثة "مينورسو" في الصحراء الغربية لمدة ستة أشهر إضافية.
يذكر ان بينتو كايتا، نائب الأمين العام للأمم المتحدة من اجل إفريقيا المكلفة بعمليات حفظ السلام قدمت أول أمس، إحاطة أمام مجلس الأمن حول المسار السياسي في الصحراء الغربية كان من المفترض أن يقدمه المبعوث الشخصي للامين العام هورست كوهلر، او خليفته في نفس الوقت الذي قدم فيه كولين ستيوارت، الممثل الخاص للأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة ورئيس بعثة "مينورسو" إحاطة حول النشاطات المنجزة من طرف موظفي هذه الأخيرة منذ شهر أفريل الماضي، تاريخ مصادقة مجلس الأمن الدولي على آخر لائحة أممية حول الصحراء الغربية.
وفي انتظار اجتماع مجلس الأمن وما يقرره أعضاؤه فقد تبنّت اللجنة الرابعة الأممية المكلفة بتصفية الاستعمار، لائحة جديدة حول الصحراء الغربية حظيت بإجماع 193 دولة عضو بالأمم المتحدة، أكدت على حق جميع الشعوب غير القابل للتصرف في تقرير المصير وفقا لقرار الجمعية العامة 1514 الصادرة يوم 14 ديسمبر 1960، المتضمن إعلان منح الاستقلال للبلدان والشعوب المستعمرة.
وأكدت اللجنة على مسؤولية الأمم المتحدة في التكفل بمصير شعب الصحراء الغربية، وطالبتها بمواصلة النظر في وضعية هذا الإقليم، وتقديم تقرير أمام الدورة الخامسة والسبعين حول مدى تنفيذ هذا القرار.
وأكد وزير الشؤون الخارجية الصحراوي، محمد سالم ولد السالك، في أول رد فعل على هذا المكسب الدبلوماسي أن مصادقة 193 دولة يؤكد أن "المجتمع الدولي متشبث بالشرعية وقراراتها التي تعترف للشعب الصحراوي بالحق في الحرية وتقرير المصير، مهما ضاعف المحتل المغربي من مناوراته لربح الوقت وإطالة عمر احتلاله اللاشرعي.
وأضاف ولد السالك، أن قضية الصحراء الغربية كونها قضية تصفية استعمار، يمر حلها حتما عبر ممارسة شعبها لحقه في تقرير المصير والاستقلال، مما يعني كذلك أن المجتمع الدولي لن يعترف للمحتل بأية سيادة على الصحراء الغربية.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.