كورونا: "عدل" تمدد آجال دفع مستحقات الإيجار    الضباط السامون للحماية المدنية يقررون التبرع بشهر من رواتبهم    نفط: روسيا مستعدة لتخفيضات كبيرة    مجمع سونلغاز: تجنيد يومي لضمان التزويد بالكهرباء والغاز    التعبئة عن بعد لبطاقات الوقود    بلحيمر: مراجعة نظام الإعلام من خلال 10 ورشات بالشراكة والحوار    الرئيس تبون يحيّي طاقمي الطائرتين العسكريتين    رئيس الدولة السابق بن صالح يتبرع بشهر من راتبه    تأجيل محاكمة كريم طابو إلى 27 أفريل    الأزمة تلد الهمة    رغم كورونا اموال رونالدو ما تزال تتدفق    بشار: وضع حد لنشاط مروِّج للمؤثرات العقلية    المجلس الإسلامي الأعلى: إنشاء الهيئة الشرعية للإفتاء للصناعة المالية الإسلامية    أسرة البروفيسور الراحل سي أحمد مهدي توجه رسالة لرئيس لجمهورية وللجزائريين    الترخيص للخواص بإنجاز أسواق للجملة مستقبلا    وفاة والدة مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا بفيروس كورونا    سبورتينغ ومرسيليا يدخلان السباق لضمه    دوما يطالب إدارة الشباب بالتعاقد مع 4 لاعبين في «الميركاتو»    هذه مواقيت العمل الجديدة بوكالات البنك الوطني الجزائري    تأخر تعيين مبعوث أممي للصحراء الغربية “يدفع بالأمور نحو المنزلق”    وزير الصحة: “فرض حجر صحي كلي وارد إذا تدهور الوضع”    إجراءات صارمة في دور العجزة والمسنين للوقاية من فيروس “كورونا”    إدارة المولودية تعدد استقدامات الموسم المقبل    بلحيمر: مهنيو الصحافة معنيون بالحجر الصحي ونتعامل بمرونة مع الحالات الإستثنائية    قافلة تضامنية من سطيف لسكان مدينة البليدة    أتليتيكو مدريد يجدد اهتمامه ب عيسى ماندي    زيمبابوي تُسابق الزمن لاستقبال الخضر على أراضيها    اكتشاف ورشتين سريتين لصناعة مواد التنظيف والتعقيم بباتنة وغليزان    الناقد المسرحي العراقي محمد حسين حبيب: “الرقمية مستثمرة من أجل تفعيل الدراما بصريا وسمعيا وليس العكس”    أبو الغيط يحذر من خطورة أوضاع الأسرى الفلسطينيين في ظل تفشي كورونا    سيكولوجية النزاعات الداخلية في المجتمعات العربية    الرئيس غالي يشيد بالعلاقات "الممتازة" بين جبهة البوليساريو وحزب العمال البريطاني    307 عملية تحسيسية و450 عملية تعقيم خلال 24 ساعة الأخيرة    إجراءات لحراسة وتغطية 57 مركز إيواء خاص بالحجر الصحي عبر 18 ولاية    ابن عين الحجل إلياس درفلو.. موهبة ترسم طريقا للإبداع والخيال    عرقاب يُنصف البليديين    الألغام المضادة للأفراد بسوق أهراس..آثار جسدية ونفسية جلية    سفارة إسبانيا تفتح مسابقة للجزائريين    منظمة المرأة العربية تطلق حملة اعلامية حول النساء و كورونا    الصين: إرتفاع عدد الإصابات الجديدة بكورونا من جديد    سلطة ضبط البريد والاتصالات الإلكترونية تعلق مؤقتا الالتزام بوقف تنشيط شرائح SIM / USIM    ترامب يعلن حالة الطوارئ في 50ولاية امريكية    الأمم المتحدة تسجل طفرة عالمية مروعة في تعنيف النساء بسبب الحجر المنزلي    «الجزائر ستتخلص من الوباء طال الزمن أو قصر»    الشّائعات وأثرها السَّيِّئ على المجتمع    من هدي سيّد ولد عدنان في شهر شعبان    حسب مرسوم تنفيذي جديد    أطلبوا العلم و لو عن بعد    «التزام الحجر الصحي واجب علينا جميعا»    مدينة الورود    أنت الأمل إلى الأطباء والممرضين وكلّ رجال المصالح الصحية    الوريدة    مذنب "أطلس" يقترب من الكرة الأرضية    ممرض بمؤسسة عقابية مهدد بالحبس لإخلاله بوظيفته    الأدب و الوباء في زمن الكورونا    «الكوليرا» للراحلة نازك الملائكة    وباء في مدينة الورود    تحويل صالون البيت إلى ورشة، وتحية للجمهور الوفيّ    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





تركيا تبدأ بترحيل الأوروبيين الذين قاتلوا في صفوف "داعش"
في رد على انتقاداتهم لها على عملية " نبع السلام"
نشر في المساء يوم 12 - 11 - 2019


* email
* facebook
* a href="https://twitter.com/home?status=تركيا تبدأ بترحيل الأوروبيين الذين قاتلوا في صفوف "داعش"https://www.el-massa.com/dz/index.php/component/k2/item/72434" class="popup" twitter
* a href="https://www.linkedin.com/shareArticle?mini=true&url=https://www.el-massa.com/dz/index.php/component/k2/item/72434&title=تركيا تبدأ بترحيل الأوروبيين الذين قاتلوا في صفوف "داعش"" class="popup" linkedin
بدأت السلطات التركية أمس، في تنفيذ قرارها بطرد رعايا الدول الأوروبية ممن قاتلوا في صفوف تنظيم الدولة الإسلامية في العراق وسوريا "داعش"، والذين وقعوا في أسر قوات الجيش التركي في سوريا.
وأكدت مصادر تركية مسؤولة أمس، طرد رعية أمريكية قاتل في صفوف هذا التنظيم الإرهابي دون تحديد الوجهة التي أبعد باتجاهها، واكتفت بالقول إن عملية الترحيل تمت بعد اتخاذ كل الإجراءات العملية لتسليمه لسلطات بلاده في انتظار طرد 24 أجنبيا آخر باتجاه بلدانهم الأصلية من بينهم 11 فرنسيا و10 رعايا ألمان.
وكشف إسماعيل كاتاكلي، الناطق باسم وزارة الداخلية التركية، أن رعية ألمانيا وآخر دنماركيا تم ترحيلهما إلى بلديهما على أن يتم ترحيل سبعة ألمان بعد غد الخميس.ط وأكدت مصادر الحكومة الألمانية أمس، خبر وصول رعية ألماني في انتظار سبعة آخرين يوم الخميس، بينما سيتم تسلم اثنين يوم الجمعة القادم، مضيفة أن السلطات الألمانية لم تتأكد بعد ما إذا كان هؤلاء إرهابيين فعلا أم ضحايا تنظيم "داعش".
ولجأت السلطات التركية إلى استخدام مسألة إعادة الإرهابيين الأوروبيين إلى بلدانهم كورقة ضغط ردا على موجة الانتقادات اللاذعة التي وجهتها مختلف العواصم الأوروبية ضد قرار الرئيس رجب طيب أردوغان، شن عملية "نبع السلام" العسكرية لمطاردة مقاتلي حركة الدفاع عن الشعب الكردي السورية، والتي تعتبرها أنقرة بمثابة امتداد لحزب العمل الكردستاني الانفصالي في تركيا.
وذكر مصدر أمني فرنسي متابع لملف الرعايا الفرنسيين الذين قاتلوا في صفوف تنظيم "داعش" في سوريا والعراق، أن غالبية الذين تعتزم السلطات ا لتركية طردهم من النساء اللاتي وقعن في فخ التنظيم بدعوى الجهاد ضد الكفار.ط وكان وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، أكد مساء أول أمس، أن بلاده ستشرع بداية من نهار الإثنين، في طرد الإرهابيين الأجانب. وقال باتجاه سلطات بلدانهم سنقوم بتسليمكم عناصر تنظيم الدولة الإسلامية فهم لكم وافعلوا بهم ما شئتم" بقناعة أن "تركيا ليست فندقا للإرهابيين".
وشرعت السلطات التركية في ترحيل الرعايا الأجانب الذين قاتلوا في صفوف هذا التنظيم الإرهابي يومين بعد تأكيد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده تحتجز 287 إرهابي غربي ممن فروا من السجون السورية خلال عملية نبع السلام التي نفذتها قوات بلاده داخل العمق السوري.
يذكر أن تركيا وضعت بقرارها مختلف الحكومات الأوروبية في ورطة، بعد أن عمدت إلى تجريد رعاياها الذين اعتقلوا في العراق وسوريا من جنسياتهم لمنع عودتهم خوفا من نشرهم الأفكار المتطرفة بمجرد عودتهم إلى ذويهم. وكانت السلطات البريطانية قامت بتجريد أكثر من 100 رعية بريطاني من الجنسية بسبب ما وصفته بارتباطهم ب«جماعات جهادية" في الخارج، وهي الآن في حيرة من أمرها بعد قرار السلطات التركية وقبلها العراقية في انتظار السلطات السورية بترحيلهم.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.