الفريق شنقريحة: حلم الشهداء تحقق بعودتهم إلى الوطن..    الفريق شنقريحة: الإستعمار الفرنسي البغيض هرّب جثت أبطال الجزائر دون حياء ولا أخلاق    تثبيت الفريق السعيد شنقريحة في منصب رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي    طيب زيتوني: إنجاز 86 بحثا وطنيا حول الحركة الوطنية وثورة التحرير من 2001 إلى 2020    انتخاب الرئيس المدير العام لسونلغاز على رأس رابطة ميد تسو    الفاو: "ارتفاع أسعار السلع الغذائية العالمية شهر جوان الماضي"    قوات التحالف تدمر 4 طائرات مسيرة مفخخة أطلقها الحوثيون باتجاه المملكة    استقالة حكومة رئيس الوزراء الفرنسي إدوارد فيليب    مانشستر سيتي ينشر صورة لمحرز ويعلق عليها: "فخر العرب الحقيقي"    غلطة سراي التركي يرغب في ضم بلايلي    ماجر ضمن قائمة أفضل 100 لاعب لكل الأوقات    ايقاف محتال خطير يقوم بالنصب على ضحاياه من خلال إيهامهم بتنظيمه لرحلات عمرة    العاصمة:حجز 1200 قرص مهلوس وتوقيف شخصين    أمن قسنطينة يفتح تحقيقا حول الإعتداء على طبيبة بمستشفى ابن باديس    رفات الشهداء يصلون أرض الوطن وسط إستقبال رسمي هام    عبد المجيد شيخي: الجزائر لن تتراجع عن مطلبها القاضي باسترجاع كل أرشيفها المتواجد بفرنسا    هطول أمطار من الألماس على أورانوس ونبتون    وكالة "كناس" بالجزائر العاصمة تطلق حملة تحسيسية حول الأرضية الرقمية "آرائكم"    الفرينة توجه للجنوب بدون رخصة من المديرية الجهوية للتجارة    مال البايلك .. !    ميسي يترك الكرة في ملعب برشلونة قبل الرحيل    ساني ينضم إلى بايرن ميونخ    رئيس الجمهورية الرئيس يُثبّت ميزانية ألعاب البحر المتوسط    كيفية احتساب نقاط التربية البدنية، الموسيقية والتشكيلية في إمتحاني"البيام" و"الباك"    بسبب ارتفاع الإصابات اليومية بفيروس كورونا.. انخفاض أسعار النفط    تركيا تبدأ محاكمة 20 سعوديا بتهمة قتل خاشقجي!    والي البويرة يأمر بغلق الأسواق ويمنع حفلات الزفاف        أمريكا تسجل أكبر زيادة يومية للإصابات بكورونا في العالم    تفاصيل مفاوضات استعادة جماجم شهداء المقاومات الشعبية    رئيس الجمهورية يشرف على مراسم استقبال رفات 24 من قادة المقاومة الشعبية    قسنطينة: أخصائيون يواجهون فيروس كورونا وعوامل انتشاره    إستئناف النشاط السياحي بمصر بعد إغلاق دام ثلاثة أشهر    وزارة الدفاع : إنشاء مستشفى عسكري بالبليدة واخر للأمومة والطفولة بالعاصمة    موجة حر تصل 48 درجة في الجنوب    وفاة الشاعر وكاتب الكلمات محمد عنقر    إطلاق سراح "السلطان" صهر الرّاحل صدام حسين    هكذا سيتم إستقبال رفات قادة المقاومة الشعبية    ولد قابلية: إسترجاع جماجم الشهداء يعتبر حدثا تاريخيا    الجزائري يوسف بعلوج يحتل المركز الأول بمسابقة "القصة القصيرة للأطفال"    بهذه الطرق الناجعة تتخلصين من شخير زوجك؟    فتوحي: ترشيد النفقات في سوناطراك لن يؤثر على مكتسبات العمال    مخرجان جزائريان يلتحقان بأكاديمية الأوسكار    ناشط مغربي يدعو لعدم الزواج بالمرأة المتعلمة!    ولد قابلية: إعادة جماجم المقاومين الجزائريين "حدث تاريخي"    عملاق إنجلترا جاهز لخطف بن ناصر    الشلف: حجز أزيد من 6 قناطير من الدجاج الفاسد    وزارة الداخلية: حملة لتوزيع 750 ألف كمامة عبر 15 ولاية    والي بسكرة يغلق الأسواق الاسبوعية وأسواق المواشي لمدة 15 يوما    الشرطة تسطر برنامجا ثريا للإحتفال بالذكرى ال 58 لعيد الإستقلال    بالفيديو.. مراوغة "محرز" العالمية تصنع الحدث في "إنجلترا"    تسجيل 8 وفايات جديدة و385 إصابة مؤكدة    أسعار النفط تتحسن بفضل تراجع مخزونات الخام الأمريكي    السيناتور بن زعيم يدعو لإسقاط شعيرة ذبح الأضحية    علماء ومشايخ يقترحون على رئيس الجمهورية دسترة هيئة وطنية للإفتاء    تجويع شعب.. تجويع قطة!    حكم سَبْق اللّسان بغير القرآن في الصّلاة أو اللّحن فيه    «المَبْلَغ مَدْفُوعٌ باِلكَامِل بِكَأْس وَاحِد مِنُ اللَّبَن» العدد (5)    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





الجزائر اعتمدت مبدأ صحة المواطن أولى من كل شيء
محمد شرفي:
نشر في المساء يوم 28 - 05 - 2020


* email
* facebook
* twitter
* linkedin
أكد رئيس السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات، محمد شرفي، أمس، أن الجزائر اعتمدت مبدأ صحة المواطن "أولى من كل شيء" في التعامل مع جائحة كورونا، مبرزا ضرورة اللجوء إلى "توافق وطني" فيما يخص موضوع احتمالية تأجيل المواعيد الانتخابية بسبب هذا الوباء.
وقال السيد شرفي، خلال كلمة ألقاها خلال الاجتماع التشاوري لهيئات تنظيم وتسيير الانتخابات بدول الاتحاد الإفريقي خصصت لموضوع "تأثيرات فيروس كورونا على المواعيد الانتخابية بالدول الإفريقية" والتي جرت بتقنية التحاضر عن بعد، أن الجزائر "أقرت بمبدأ صحة المواطن الجزائري أولى من كل شيء ما جعل الأهداف المادية في مقام الثانويات من خلال مواصلة فرض إجراءات العزل وتعليق كافة النشطات الاقتصادية التي تعد غير ضرورية وغير حيوية حاليا".
كما ذكر السيد شرفي أن الجزائر كانت من أوائل الدول التي أقرت تعليق التظاهرات الرياضية والثقافية مع فرض حجر صحي، منوها في نفس الاطار بالروح التضامنية التي اتسم بها الشعب الجزائري في مواجهة هذه الجائحة لاسيما من خلال القوافل التضامنية الموجهة لسكان ولاية البليدة التي مستها تدابير الحجر الصحي الشامل.
وبالنسبة لموضوع الاجتماع، أوضح السيد شرفي أن "الإشكال الذي يبقى قائما يتمثل في إمكانية إجراء تقييم موضوعي لأثار كورونا على احترام أجندة الاستحقاقات الانتخابية الحالية"، مبرزا ان الهدف لا يكمن في "تحديد تواريخ الانتخابات بصفة عشوائية بل في ضرورة التعلم والتكيف للعيش مع تواجد هذا الفيروس".
وأشار في هذا الإطار إلى أن احتمال تأجيل المواعيد الانتخابية يخضع لإشكالية السبب ذات الطابع "الاستعجالي أو الاسثتنائي"، مذكرا بأن الانتخابات في الأنظمة الديمقراطية تعتبر "همزة وصل بين السباق السياسي وأصحاب الحكم " الذين لا يمكنهم الانفراد بقرار تأجيل الاستحقاقات الانتخابية"، مشددا على ضرورة الوصول إلى "تحقيق توافق وطني" في هذه المسألة.
كما شدد على ضرورة تفعيل التدابير الوقائية لضمان السير الحسن للاستحقاق الانتخابي في حالة تثبيت تواريخ الأجندة الانتخابية في ظل هذا الوضع (كورونا) "الذي يترتب عنه أيضا تقليص عدد الناخبين في الفضاء الانتخابي أي مضاعفة عدد المكاتب الانتخابية وكذا ترقب انخفاض في عدد الناخبين جراء الخوف من العدوى بوباء كوفيد 19".
واقترح السيد شرفي في هذا السياق اللجوء إلى تمديد فترة الاقتراع وكذا تغيير نموذج الشرعية من خلال تجاهل نسبة المشاركة في هذه الحالة.
ودعا بالمناسبة إلى ضرورة وضع "الأمن الديمقراطي" مبدا أساسي في النصوص التأسيسية للدول لأنه -مثلما أوضح- "لا وجود للأمن بدون ديمقراطية ولا وجود لديمقراطية دون أمن"، مؤكدا أن هذا المبدأ تم "تجسيده على أرض الواقع بالجزائر "بفضل الانصهار الإيجابي الناتج عن فلسلفة الأمن التي أقرتها السلطات الجزائرية من خلال ضم الحركة الشعبية التي ترجمت حراك 22 فبراير 2019 في تسيير المسار لانتخابي الذي خلص الى نشأة السلطة الوطنية المستقلة للانتخابات".
وذكر السيد شرفي أن السلطة التي يرأسها تكفلت بتحضير وتنظيم الانتخابات الرئاسية التاريخية التي جرت في 12 ديسمبر الفارط، مؤكدا أن كافة الفاعلين السياسيين والملاحظين "اعترفوا بشفافية وحرية ونزاهة "هذه الرئاسيات التي "فتحت آفاق مرحلة ديمقراطية جديدة".
وأكد في الأخير أن رصيد الثقة "التي تشبعت به الدولة بعد هذا الاستحقاق" دفع بالسلطات العليا بالجزائر إلى اقتراح دسترة هذه السلطة "التي أصبحت تعد من الأسس الديمقراطية الحافظة للوطن".


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.