البروفيسور علاء النهري: هذا هو موعد سقوط الصاروخ الصيني ووجهته    الصيرفة الإسلامية فتح 12 ألف حساب وفق التمويل الإسلامي    بوقادوم يتباحث مع رئيس مفوضية الاتحاد الإفريقي    اليوم الوطني للذاكرة لا يقتصر فقط على مجازر 8 ماي    بالصور.. اجتماع رئيس الفاف الجديد مع رؤساء الأندية    بن بوزيد: إطلاق سجل الإمتناع عن التبرع بالأعضاء    رئاسة شؤون الحرمين توثق" مقام إبراهيم" بصور نادرة وحديثة بأحدث تقنيات التصوير.    الهند..رقم قياسي جديد في عدد الإصابات بكورونا    مواجهتان وديتان لتخفيف الأضرار: عمارة وبلماضي يتحركان لإنقاذ تربص جوان    قوجيل: يجب معالجة مسألة الذاكرة بين الجزائر و فرنسا في إطار حوار دولة مع دولة    المسيلة: ارتفاع حصيلة ضحايا الفيضانات إلى 4 وفيات    المحكمة الاسبانية العليا تنفي استدعاء الرئيس الصحراوي إبراهيم غالي    وزارة الدفاع: القضاء على إرهابي بالمدية    وزارة الصحة: 26 ولاية لم تسجل بها أي حالة جديدة بكورونا    محرز يضيء سماء مانشستر ويبلغ أفضل مستوى في مشواره    وزير السياحة يستقبل سفير جمهورية مصر العربية بالجزائر    المغرب يستدعي سفيرته في برلين    الجزائر أمام مفارقة مناخية عويصة    بلمهدي يشرف على فعاليات جائزة الجزائر لحفظ القرآن وترتيله وتجويده    إطلاق أشغال انجاز طريقين سريعين جديدين لفك الاختناق المروري بالجزائر العاصمة    استئناف بث سلسلة "عاشور العاشر 3" ابتداء من اليوم الخميس    تغيير موعد إجراء قمة المولودية - الوداد البيضاوي    أسعار النفط تتراجع    سلمى غزالي: لا شيئ يُعوض الأخت الصغيرة    بيان من الوزارة الأولى بخصوص الإضرابات الأخيرة    ترقب تساقط أمطار رعدية اليوم على عدة ولايات من الوطن    "بنك الاسكان سيشرع في تمويل البرامج السكنية"    وزير الصحة يزف بشرى للأطباء ""معالجة الملفات المتعلقة بالترقية في الرتب و النظام الأساسي و نظام التعويضات"    منظمة حماية المستهلك تحذر من الغش في العداد الكيلومتري للسيارة    بوقادوم يتحادث مع نظيرته البوسنية .. وهذا ما دار بينهما    عقوبات مشدّدة على المجموعات المعرقلة لعملية الإقتراع    لتشجيع السياحة.. إيطاليا تُحضر لإطلاق جواز سفر كورونا    سليماني: 68 بالمائة من التجار يحملون سجلات إلكترونية.. تحيين مدونة النشاطات الإقتصادية    تساقط الأمطار تتسبب في غلق طرقات ولائية    عرقاب يُشرف اليوم على تدشين أنبوب الغاز الرابط بين منطقة مشرع النوار بالنعامة وبني صاف بعين تموشنت    مديرية الشؤون الدينية بوهران تعلن عن توقيت صلاة العيد    هذا هو توقيت صلاة العيد في وهران    بلعريبي يشدد على ضرورة إتمام إنجاز سكنات عدل قبل نهاية السنة الجارية    حادث انحراف حافلة لنقل المسافرين في سطيف يخلف 12 ضحية    تعيين مصطفى بوديبة عضوا بمجلس الأمة    هذه فرضيات ظهور سلالات كورونا المتحوّرة بالجزائر    لا خسائر في الهزة الأرضية بالشلف    هل يجوز للرجل إخراج زكاة الفطر عن أبنائه العاملين؟    الرئيس تبون يتسلم رسالة من أمير الكويت    حقائق مروّعة عن جرائم فرنسا بالصحراء    الرئيس الأمريكي يعرب عن أمله في لقاء نظيره الروسي    "مدرسة المشاغبين "بالألوان    رمضان 2021.. قاسٍ وحزين    توثيق لتاريخ مزدحم بالذكريات والشهادات    انتصار ولكن...    ختان جماعي للأطفال المعوزين واليتامى    السعودية تعرض صوراً نادرة لمقام إبراهيم    إِذْ تَسْتَغِيثُونَ رَبَّكُمْ فَاسْتَجَابَ لَكُمْ أَنِّي مُمِدُّكُم بِأَلْفٍ مِّنَ الْمَلآئِكَةِ مُرْدِفِينَ»    مشاهد معبرة عن الحرقة في مسرحية «بابور الوهم»    تعادل بطعم الهزيمة    متعة للاعبين وفرجة للصائمين    تقديم مباراة الجياسكا لتاريخ 11 ماي    أدوار مهمة لشخصية «دودي» في الحلقات الأخيرة    







شكرا على الإبلاغ!
سيتم حجب هذه الصورة تلقائيا عندما يتم الإبلاغ عنها من طرف عدة أشخاص.





دعوة لتجسيد صور التضامن في شهر الرحمة
صليحة مخلوف رئيسة جمعية جبر الخواطر ل"المساء":
نشر في المساء يوم 14 - 04 - 2021

دعت رئيس جمعية جبر الخواطر بباتنة، السيدة صليحة مخلوف، إلى ضرورة تكثيف المبادرات التضامنية، التي من شأنها تشجيع العمل الخيري للمواطنين في تقديم الإغاثة للأسر الفقيرة، ومد يد العون والمساعدة لهم في ظل الظروف الصعبة التي يعيشونها، والتخفيف من معاناتهم مع حلول الشهر الفضيل.
أوضحت في تصريح ل"المساء"، أنها تسعى جاهدة بمعية أعضاء المكتب، لتجسيد أهداف الجمعية وإدخال البسمة في نفوس المحتاجين في الشهر الفضيل، مضيفة أنها تهدف من خلال نشاطها إلى تفعيل دور ثقافة العمل التطوعي والخيري، وهو لبنة أساسية تمهد لأنشطة أخرى، ستأخذ على عاتقها وضع تصور جاد لعمل الجمعية طيلة شهر رمضان. أكدت المتحدثة أن ما تم جمعه أياما معدودة قبل حلول الشهر الفضيل، غير كاف لإدخال الفرحة على نفوس اليتامى والمعوزين، وأوضحت أن ما تم جمعه من 90 قفة، ستوزع على مستحقيها من المحتاجين والفقراء والأرامل واليتامى، مجددة دعوتها لتكثيف المبادرات التضامنية.
نوهت المتحدثة في هذا الصدد، أن توزيع الإعانات المختلفة يأتي لمحاولة التخفيف من الأعباء الاقتصادية للأسر المحتاجة في هذه الأيام من الشهر الفضيل، وزيادة نسبة الحاجة والفقر المدقع الذي تعانيه الأسر من ضيق الحال، خاصة في مناطق الظل، وعدم توفر فرص لسد احتياجات العائلة. تقدمت الجمعية بالشكر والتقدير لفاعلي الخير على مساهماتهم الإنسانية الهامة والسخية، التي تضفي الابتسامة والفرحة على المحتاجين وذويهم، في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة، من أجل نشر روح التعاون والتكافل تحت شعار "نجبر الخواطر ولا ننتظر المقابل". تأمل السيدة مخلوفي في توسيع دائرة نشاط الجمعية خلال الشهر الفضيل، لتوفير الوجبات الساخنة للصائمين، وتنظيم عمليات ختان للأطفال، وتخصيص ألبسة عيد الفطر.
في هذا الصدد، ذكرت بنشاط جمعيتها في المدة الأخيرة، حيث نظمت زيارة للعائلات المتضررة من جائحة "كورونا"، وقدمت مساعدات لأطفال مرضى وشيوخ، وتوفير مواد غذائية وأدوية خصصت للمصابين بالأمراض المزمنة، والإسهام في حملة "من أجل شتاء دافئ"، حيث وفرت أغطية شتوية ل 25 عائلة معوزة والكثير من الأواني المنزلية والملابس المستعملة، فضلا عن مبادرات تضامنية قامت بها الجمعية في عيد الأضحى، بإسهاماتها في توفير الأضاحي للمحتاجين، كما قامت بتسديد فواتير استهلاك الكهرباء والغاز وأدوات وكتب مدرسية، مع تسديد نفقات علاج فحوصات الكشف بالأشعة بجهازي "الماموغرافي" و"الإيرام"، فيما قامت بزيارة لدار المسنين ووزعت هدايا على المقيمين بها.
استعرضت رئيسة الجمعية برنامجها السنوي الذي يلبي الرغبات، ويدفع للعمل الخيري في كل المجالات، لرسم البسمة على وجوه المحتاجين والمرضى وشريحة المعاقين، مع التقيد بالإجراءات الصحية للوقاية من وباء "كورونا". ذكرت بأهمية الأنشطة التضامنية والمبادرات الخيرية وجهود جمعيتها، منذ تاريخ تأسيسها منذ شهر أوت المنقضي، وحرصت على أن تحقيق أهداف جمعيتها الإنسانية، منها إبراز نشاطها الدوري المتمثل في مساعدة المحتاجين في مناطق الظل، التكفل باليتامى وذوي الاحتياجات الخاصة، تشجيع الشباب البطال وتحفيزهم بمساعدات، وتسهيل عمليات الزواج، ومساعدة المصابين بالأمراض المزمنة.
أشادت ببرنامج الجمعية في إبراز المؤهلات والخصوصيات التي يمتاز بها أعضاءها، والتعريف بها عبر عرض جميع الأنشطة والأعمال والمشاريع التي تقوم بها المتطوعات، من أجل إحداث تغيير بسيط ورسم ابتسامة عفوية على وجوه الناس، شيبا كانوا أو شبابا. ختمت حديثها بدعوة المحسنين ورجال الأعمال، لدعم نشاطها التضامني خلال الشهر الفضيل، والإسهام في عمليات الختان المبرمجة ضمن رزنامة أنشطتها واقتناء كسوة العيد.


انقر هنا لقراءة الخبر من مصدره.